نقدم لكم كافة الاخبار الصحفية التي تطلقها شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية 

التعليم العالي وجوال تكرمان أوائل الطلبة المتفوقين في الجامعات والكليات

رام الله - كرّمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وشركة جوال، اليوم، 90 طالب وطالبة من أوائل الطلبة المتفوقين في الجامعات والكليات الفلسطينية، للعام الدراسي 2018 - 2019.

وحضر حفل التكريم الذي أقيم في رام الله، تحت رعاية دولة رئيس الوزراء د. محمد اشتية، وزير التعليم العالي والبحث العلمي د. محمود أبو مويس، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د.اسحاق سدر، ورئيس ديوان الموظفين العام أ. موسى أبو زيد، ود. علي أبو زهري عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، وعدد من رؤساء الجامعات والكليات والشخصيات الرسمية والوطنية، وأسرة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وتحدث وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د. محمود أبو مويس قائلاً " يسرنا استمرار التعاون المتواصل بيننا وبين مجموعة الاتصالات الفلسطينية بما يخدم قطاع التعليم الفلسطيني، والذي يعتبر من اهم القطاعات التي تعمل على ضمان مستقبل أفضل لقطاع الشباب وبالتالي لمستقبل الوطن واقتصاده.

وأكد أ.د. أبو مويس على أهمية تشجيع الطلبة وتحفزيهم من خلال تكريمهم على جهودهم وتفوقهم، لما يشكله هذا الدعم من حافز للاستمرار في النجاح في جميع المجالات، وتمهيداً للانخراط في الحياة المهنية والتي تتطلب الطموح والمبادرة والتميز من اجل خلق فرص عمل لهم.

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية " نتشرفُ اليومَ بالاحتفالِ بكوكبةٍ جديدةٍ من أبنائنِا وبناتنا الطلبِة المتفوقين وذويهم، والذين انهوا المرحلة الاكاديمية بعد عناء وجهد، ويشرفنا أن نحتفي بهم في كل عام لأنهم فخرُ الوطنِ ومستقبله المشرق". مضيفاً وها نحن وللسنةِ السادسة عشرةَ على التوالي نواصلُ في جوال، دعمَ المتفوقين من أوائل الجامعات والكليات، إيماناً بضرورة تعزيز روح المثابرةِ وتحفيزِ الابداع بين طلبتناِ. واليوم، يسعدنا تقديمِ حاسوبٍ محمولٍ لكل متفوقٍ ومتفوقة تقديراً لاجتهادهم، وبمثابة كلمة شكراً لكلٍ منهم.

 وشدد العكر على أهمية استمرارِ الشراكةِ الاستراتيجيةِ مع وزارةِ التعليم العالي والبحث العلمي والتي تواصلُ عملَها الدؤوب على مدار العام من اجل تطويرِ عملية التعليمِ في فلسطين، حيث تم منذ فترة الإعلان عن تقديم 300 منحة لدرجة الدبلوم في التعليم التقني، وذلك انسجاما مع متطلبات سوق العمل وللحد من البطالة.

وجدد العكر التأكيد على أن مجموعة الاتصالات تولي الشبابَ والطلبة اهتماماً خاصاً، سواء في المرحلة المدرسية عبر برامج ونشاطات المسؤولية الاجتماعية الخاصة بهم، وكذلك الحال نستمرُ معهم عند دخولهمِ إلى المرحلة الجامعية من خلال المنح الجامعية، وصولاً إلى ما بعد الجامعة من خلالِ مشاريعِ تمكينِ الشبابِ وبرامجِ التدريبِ والتوظيفِ أيضا.

وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات التقديرية على الطلبة المكرمين وتسليمهم أجهزة حاسوب محمولة مقدمة من شركة جوال؛ وذلك تقديراً لتميزهم وتفوقهم.

جوال تدعم بلدية خانيونس بجهاز سيرفر متطور

دعمت شركة جوال إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، بلدية خانيونس بجهاز سيرفر متطور من أجل تطوير العمل الاداري بداخلها ورفع كفاءة أنظمة البلدية المحوسبة وتسهيل مهمات المواطنين فيها، مما يعود بالفائدة المباشرة على جميع سكان المحافظة جنوب قطاع غزة.

واستقبل رئيس بلدية خانيونس، م. علاء الدين البطة في مقر البلدية، مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات، حيث أثنى رئيس اللبلدية على الدور التي تقوم به شركة جوال في دعم المؤسسات الوطنية ومؤسسات المجتمع المدني والخدمات التي تقدمها من أجل تعزيز آليات العمل فيها، وضمان استمراريتها بالشكل المطلوب لتوفير احتياجات المواطنين.

وعرَّج على الخطط والمشاريع التطويرية التي تسعى لها بلدية خانيونس و الخدمات و التسهيلات التي تقدمها البلدية للمواطنين للتخفيف من وطأة الظروف الصعبة التي يعيشونها خاصة في ظل الظروف الحالية التي يمر بها المواطن.

 وتقدم بالشكر العميق لشركة جوال على دعمها المتواصل للبلدية ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الأكاديمية و الخدمية، وتوظيفها لكل الجهود من أجل دفع عجلة التنمية وتعزيز عمل المؤسسات بما يضمن استمراريتها في تقديم الخدمات المتواصلة.

بدوره، اعتبر مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي،  أن هذا الدعم إنما هو امتداد لمشاريع عدة و لعلاقة استراتيجية و مهمة مع بلدية خانيونس، و أكد أن الجهود التي تقوم بها شركة جوال والدعم التي تقدمه للمؤسسات الوطنية الخدماتية والمدنية والصحية والتعليمية لهو هدف استراتيجي يعكس رؤية الشركة الهادفة إلى تعزيز صمود مؤسساتنا الوطنية في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها قطاع غزة.

وأكد على أن تعزيز مفهوم الشراكة بين "جوال" ومؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الاغاثية والصحية والتي تقدم الخدمات للجمهور يدفع عجلة التنمية في شتى المجالات، ويقود إلى حالة من الاستقرار في العمل الاداري وينمي القدرات لدى المؤسسات ويطور من عملها ويزيد من قدرتها الانتاجية، بما يعود بالفائدة على المواطنين.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تواصل اتخاذ سلسلة من التسهيلات لمشتركيها من موظفي القطاع العام

تماشيا مع توجيهات مجلس الوزراء

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تواصل اتخاذ سلسلة من التسهيلات لمشتركيها من موظفي القطاع العام

رام الله- أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن سلسلة من الاجراءات والتسهيلات  المقدمة لصالح مشتركيها من موظفي القطاع العام، بهدف تعزيز صمودهم ومساندة الحكومة في مواجهة الازمة المالية الناجمة عن عدم استلام أموال المقاصة من الجانب الاسرائيلي، وإنسجاماً مع توجيهات دولة رئيس الوزراء د. محمد إشتية ومعالي وزير الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات د. إسحق سدر.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة السيد عمار العكر، إن المجموعة ومنذ أن بدأت الازمة المالية شرعت في اتخاذ تلك الاجراءات حيث أنه تم وقف عمليات فصل الخدمة عن موظفي القطاع العام المصنفين على أنظمة شركاتها وتأجيل الاستحقاقات المترتبة عليهم، بما يتناسب مع نسبة الراتب المدفوع، وفي حال قطع الخدمة عن أي من موظفي القطاع العام لعدم تصنيفه في سجلاتنا كموظف حكومي، فبأمكانه مراجعة أي من مراكزنا وتزويدنا بنسخة عن قسيمة الراتب لتصحيح التصنيف.

وتابع العكر لقد وضعنا خطة تسهيلات واتبعنا نظام التقسيط الميسرلموظفي القطاع العام، مؤكدا إنه لا يتم تطبيق خطط التحصيل على المديونية الحكومية.

وفي ذات السياق تحدث العكر عن برامج المسؤولية المجتمعية التي تقدمها مجموعة الاتصالات لأبناء شعبنا في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة التي تشمل كافة الشرائح المجتمعية، مشيرا الى برنامج المنح الدراسية السنوي المقدم لطلبة الثانوية العامة، بواقع 300 منحة تقنية لهذا العام، ليصل عدد الطلبة المنتفعين من منحة الاتصالات  5100 طالب وطالبة في الضفة وغزة حتى اللحظة، إلى جانب  برنامج أبجد نت البرنامج التكنولوجي الأضخم لربط المدارس بالانترنت حيث شمل ما يقارب 2000 مدرسة في محافظات الوطن ، وكذلك رعاية العديد من برامج قطاع الصحة، وبرامج دعم الجمعيات الناشطة في مجال المرأة، وجمعيات ذوي الاحتياجات الخاصة و دور الأيتام و كبار السن و برنامج الحق في حياة كريمة.

وشدد العكر على أن المجموعة تمثل جزءاً حيوياً من المجتمع الفلسطيني، وتقف جنباً إلى جنب مع القيادة الفلسطينية في معركتها الرامية لإنتزاع حقوق شعبنا، خلف قيادة فخامة الرئيس محمود عباس، وصولاً لإنهاء الاحتلال.

وقال العكر إن كافة أطياف القطاع الخاص الفلسطيني ترفض سياسة الابتزاز التي تمارسها حكومة الاحتلال للنيل من ثوابت شعبنا.

جوال تُدخل العالم الافتراضي بفعاليات المخيمات الصيفية هذا العام

جوال تُدخل العالم الافتراضي بفعاليات المخيمات الصيفية هذا العام

تحظى المخيمات الصيفية باهتمامٍ واسعٍ أثناء العطلة الصيفية، وخاصةً في ظل الظروف التي يعيشها الأطفال في مجتمعنا الفلسطيني؛ فهم بحاجة الى الترفيه من جهة والتعلم من جهة أخرى.

 حيث تقوم المخيمات الصيفية بدور هام في تربية الأطفال وتنميتهم والنهوض بهم إلى مستوى أفضل، نظرا لاهتمامها بالجوانب البدنية والنفسية والعقلية والاجتماعية.

وبدورها، سعت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال لرسم الابتسامة على وجوه الاطفال عن طريق رعايتها لمخيماتٍ صيفيةٍ  تخللتها فعاليات مسلية وتوزيع هدايا في المناطق والقرى الفلسطينية المهمشة، حيث بلغ عدد المخيمات التي تمت رعايتها ما يقارب الـ 15 مخيماً.

وشارك في المخيمات الصيفية قرابة الـ 2000 طفل من الفئة العمرية 6_12 سنة، منهم نسبة كبيرة من الأطفال ذوي الإعاقة أو والمرضى أو الأطفال أبناء الأسرى والشهداء.

ومن الأماكن التي تم استهدافها بالمخيمات الصيفية: مخيم قلنديا "مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب"، سبسطية "بلدية سبسطية ومدرسة سبسطية للبنات"، بيت لحم "مؤسسة السديل"، نابلس "نادي الاعلام الاجتماعي"، الخليل "مركز eliet"، دير جرير" جمعية سيدات دير جرير ومدرسة ذكور ثانوية للبنين"، قلقيلية "بلدية قلقيلية مخيم صيفي -حبلة"، جامعة خضوري، جماعين.

وكان التوجه في المخيمات الصيفية هذا العام مع الأدوات الرقمية ودمج الأطفال بها كنظارات ال"VR" وتعليمهم عن طريقها بالألعاب التفاعلية ومشاهدة الأفلام التفاعلية.

 

ما هو  الـ "VR"

تقوم نظارات الواقع الافتراضي الـ "VR" بعرض صورة الأفلام والألعاب بشكل مجسم ثلاثي الأبعاد، وبزاوية مشاهدة 360 درجة وتستطيع الشعور بأنّك داخل الحدث بكافة تفاصيله، والعيش تجربة كاملة تشعر فيها بالخوف، والإثارة والانبهار على حسب ما تشاهده من مقاطع أو ألعاب.

وللواقع الافتراضي فوائد كثيرة، حيث أُدخل الى عالم التعليم والطب من أوسع أبوابه، ولم يلبث الى أن وصل عالم الطب النفسي أيضاً.

فتكنولوجيا الواقع الافتراضي لها القدرة على تنمية التعلم الذاتي المتمركز حول الطالب عن طريق استكشاف عالم أقرب للواقعية وأكثر تفاعلية، كما يتمكن المتعلم من خلالها من التحرك والتجول داخل المشهد مما يساعده على تنمية قدراته على تصور وفهم وإدراك البيانات العلمية المعقدة والتي لا تعطي دراستها بالأبعاد الثنائية الفهم المطلوب وخاصة في المواد العلمية.

ووجد الباحثون أن الواقع الافتراضي قد يساعد في شكل من أشكال العلاج السلوكي، الذي يقوم على مساعدة المرضى في تغيير استجابتهم للألم عندما يشعرون به.

**اراء من داخل المخيمات الصيفية

"فعالية رائعة وجديدة" هذا ما بدأته الأخصائية النفسية رشا فخيدة مسؤولة المخيم الصيفي في قلنديا عند وصفها لفعالية الواقع الافتراضي واستخدام نظارات الـ VR.

وأكملت قولها بأن ردة فعل الأطفال في المخيم كانت مدهشة ورائعة مؤكدة بأن اعادة فعاليات كهذه أكثر بالمستقبل أمر في غاية الأهمية وستكون ردة فعل الأطفال أجمل مقارنة بالمرة الأولى.

وشكرت فخيدة شركة جوال على قيامها بفعالية الواقع الافتراضي ودعمها لمخيم "نسمة أمل" والذي عُني بالأطفال الأيتام وأولاد الشهداء والمتضررين من الاحتلال، وهم عبارة عن 95 طفل من الذكور والاناث

ومن جهتها، قالت ايمان شجاعية أحد المشرفات على المخيم الصيفي في جمعية سيدات دير جرير، بأن الأطفال بالمخيم الصيفي قد حظوا بوقت رائع وجميل أثنا تجربتهم لنظارات الواقع الافتراضي كما أنهم كانوا متحمسين جداً لتجربتها.

جدير بالإشارة إلى أن شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" تخصص جزء كبير من رعاياتها للمسؤولية المجتمعية لعديد القطاعات والفئات المجتمعية، وتخصص سنوياً رعايات للمخيمات الصيفية التي تعنى بالأطفال وتفعيل دورهم المجتمعي.

وهذه السنة، كان عنوان المخيمات الصيفية الي قامت برعايتها هو خرط الأطفال بالتطور التكنولوجي العالمي بتقنياته الحديثة، فكانت الأدوات الرقمية كنظارات ال "VR"  جزءاً من المخيمات الصيفية للأطفال خلقت لهم فرصة الاتصال بالعالم الرقمي والاستفادة منه، بالتعليم والتثقيف والترفيه.

جوال ورابطة الخريجين المعاقين بصريًا في غزة يفتتحان مشروع الطاقة الشمسية

جوال ورابطة الخريجين المعاقين بصريًا في غزة يفتتحان مشروع الطاقة الشمسية

غزة/ افتتحت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وجمعية رابطة الخريجين المعاقين بصريًا مشروع الطاقة الشمسية والذي  يهدف إلى تطوير و استمرارية سير العمل في الجمعية وتقديم أفضل الخدمات لفئة ذوي الاعاقة البصرية من أجل دمجهم في المجتمع وتطوير قدراتهم واشراكهم بشكل فاعل في جميع القطاعات إيمانًا بقدراتهم العملية وبحسب تحصيلهم العلمي في شتى مختلف المجالات.

وحضر حفل الافتتاح، رئيس جمعية رابطة الخريجين المعاقين بصريًا، الاستاذ نادر بشير، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، إضافة إلى عدد من أعضاء مجلس الإدارة وطاقم الجمعية وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

ورحَّب خلال حفل افتتاح مشروع الطاقة الشمسية الذي أُقيم في مقر الجمعية بمدينة الزهراء، رئيسها الاستاذ نادر بشير بمدراء أقاليم غزة في مجموعة الاتصالات الفلسطينية، والعاملون فيها، وأثنى على الدعم المُقدَّم من شركة جوال للجمعية وتطرَّق إلى الفائدة الكبيرة التي ستعم على أعضاء الرابطة من فئة ذوي الاعاقة البصرية والتي تعتبر إحدى فئات المجتمع المهمشة، مشيرًا إلى أن سير العمل وانتظامه سيكون له أثر بالغ الأهمية على دورهم الريادي كعناصر فاعلة في المجتمع بعد استحداث تطوير نوعي يساهم في سهولة تقديم الخدمات لهم.

وعرَّج خلال الحفل على الخدمات التي تقدمها الجمعية لهذه الفئة التي تحتاج إلى رعاية واهتمام خاص، شاكرًا شركة جوال على اهتمامها البالغ بهم وتلبية إحدى احتياجاتهم الضرورية التي تمثل نقطة ارتكاز مهمة على صعيد تطوير قدراتهم واهتماماتهم وإحساسهم بشعور قوي ومحفّز نحو الانطلاق للاندماج بشكل أقوى في المجتمع.

بدروه، شكر مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي رئيس الجمعية والأعضاء المشاركين في حفل الافتتاح على حفاوة الاستقبال والترحيب، وأشاد بجهودهم الكبيرة في الخدمات التي يقدمونها لهذه الفئة المهمة في المجتمع، مُؤكّدًا على أنها تحتاج إلى جهود من الجميع للنهوض بها ودمجها بالشكل المنوط في المجتمع.

وأكد على أن شركة جوال وإدارتها تكن لهم كل احترام وتقدير، وأنها لن تتوانى في تقديم الخدمات التي تمكنهم من تطوير قدراتهم الذاتية والعلمية، وتنميتها وفق ما يتناسب مع تطلعاتهم، مشيرًا إلى أن كفاحهم من أجل الحصول على الشهادات العلمية له الأثر البليغ في أنهم يُسطّرون أروع القصص الملهمة من أجل خدمة المجتمع.

وشدَّد على ضرورة تعزيز قدراتهم ومنحهم الخدمات التي تساهم في استحداث تنمية مستدامة تمكنهم من استمرار الصمود أمام كل المعيقات من أجل الارتقاء بمستوى معيشي وحياة كريمة تمكنهم من المشاركة في كل مناحي الحياة العامة، وأن يكون لهم دور فاعل في بناء أسس مؤسسات الدولة الفلسطينية في المستقبل.                                                                                                                                                 

مذكرة تفاهم لدعم التعليم التقني بـ 300 منحة لدرجة الدبلوم

وقعتها "التعليم العالي" ومجموعة الاتصالات

مذكرة تفاهم لدعم التعليم التقني بـ 300 منحة لدرجة الدبلوم

 

رام الله - وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الاحد، مذكرة تفاهم لتوزيع 300 منحة دراسية في مجال التعليم التقني، على مجموعة من الطلبة الناجحين في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز"، في الضفة والقطاع.

ووقع الاتفاقية وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. محمود أبو مويس، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، سيتم بموجبها توزيع منح مجموعة الاتصالات على طلبة الانجاز في المجال التقني، بما ينسجم مع احتياج سوق العمل.

وأكد الوزير أبو مويس على أن الحكومة اخذت على عاتقها الانتقال من التعليم الى التعلم، ومن الاحتياج إلى الانتاج، معتبراً ان مجموعة الاتصالات الفلسطينية لبت النداء من خلال المنح التي قدمتها في المجال التقني، مضيفاً "أقول لسيادة الرئيس اطمأن لأننا حكومة وقطاع خاص ومؤسسات نتكامل ونتعاون ونتكاتف خلفك من أجل فلسطين".

واعتبر وزير "التعليم العالي" ان تقديم هذه المنح يشكل حافزاً للطلبة على التوجه نحو التعليم التقني، بما يعزز هذا النوع من التعليم، وتغيير التفكير النمطي للطلبة صوب هذه المجالات.

وأضاف ان هذه المنح تشكل فرصة لجميع الطلبة الذين تنطبق عليهم الشروط من أجل المنافسة عليها، في مختلف محافظات الوطن، مؤكدا في هذا السياق على أهمية جودة المخرج التعليمي بما يتواءم وحاجة سوق العمل، للمساهمة في الحد من البطالة في أوساط الخريجين.

ودعا أبو مويس كافة مؤسسات القطاع الخاص إلى القيام بدورها تجاه طلبة الانجاز، خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها الشعب الفلسطيني.

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية" يسعدنا استمرار التعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث لعلمي، ونثمن جهودهم المبذولة من اجل تطوير قطاع التعليم في فلسطين بما يتماشى مع التطورات التكنولوجية المواكبة لهذا القطاع، والتي تعمل على تسهيل التحصيل العلمي وتوفير الوقت والجهد لطالبي العلم".

وأضاف العكر استمرينا في مجموعة الاتصالات بالقيام بآداء دورنا الريادي في تمكين الشباب من خلال "برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الجامعية والتقنية" منذ إطلاق البرنامج عام 2010، وقدمت مجموعة الاتصالات (5100) منحة حتى اللحظة، وبلغ عدد الخريجين 592 خريج جامعي و35 خريج تقني حتى نهاية عام 2018، مشيراً إلى إطلاق" منح مجموعة الاتصالات للتعليم التقني" لهذا العام، انسجاماً مع رؤية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والحكومة لدعم قطاع التعليم التقني في فلسطين، والسعي لتوفير فرص عمل للشباب الفلسطيني للتأهل في المجال التقني والذي يمثل الحاجة الأكبر في سوق العمل والذي تصل نسب التشغيل لخريجي التخصصات التقنية أكثر من 95%.

واكد العكر على الاستمرار بتقديم المنح للطلاب الذين حصلوا على المنح الجامعية والتقنية من الأعوام السابقة والمتفوقين اكاديمياً والمستوفين لشروط استمرار المنحة، إضافة الى منح الايتام القاطنين في دور الأيتام، والطلاب من ذوي الإعاقة والذين يتم ترشيحهم من قبل وزارة التربية والتعليم الفلسطينية.

جوال تختتم فعاليات المخيم التدريبي الخاص ببرنامج (code For Palestine)

جوال تختتم فعاليات المخيم التدريبي الخاص ببرنامج (code For Palestine)

رام الله اختتمت شركة جوال فعاليات المخيم التدريبي الخامس الخاص ببرنامج ( (code for Palestine  والذي يتم تنفيذه عبر مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية في مدينتي غزة واريحا، مستهدفاً الطلاب ذوي الفئة العمرية (14سنة) المتميزين والطموحين ممن يملكون القدرة على المثابرة والتعلم في مجالات الحاسوب والتكنولوجيا والمبادرات، والذين يتطلعون إلى مستقبل مهني متميز يسهم بالنهوض بالمجتمع ومعالجة المشاكل والتحديات،  حيث يتم تدريب الطلاب  لمدة ثلاث سنوات يبدا بعمر 14 سنه ويتخرج من البرنامج بعمر 17 سنة.

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية "يشرفنا الاستمرار برعاية فعاليات المخيم التدريبي الخاص ببرنامج تعلم البرمجة للسنة الخامسة على التوالي والذي تم اطلاقه عام 2015 بهدف تعليم مهارات البرمجة والريادة لطلاب المدارس في المرحلة الثانوية بحيث يشمل الطلبة المميزين في الضفة الغربية وقطاع غزة" ، مشيراً الى ان الطلاب تدربوا لمدة أسبوعين من خلال مجموعة من المدربين المتخصصين من جامعات عالمية، وقد تخرج من البرنامج منذ اطلاقه 92 طالب، موضحاً بأن البرنامج ينطلق مع الطلبة الذين انهوا مرحلة الصف التاسع، ولديهم مهارات وقدرات التكنولوجية، ليتواصل معهم طيلة العام الدراسي بما يشمل المخيم الصيفي والذي يعقد في نادي ومركز تدريب مجموعة الاتصالات في مدينة اريحا، لمدة اسبوعين وبواقع 92 ساعة تدريبية مكثفة كل سنة ولمدة ثلاثة سنوات وحتى مرحلة الثانوية العامة.

 و نوه العكر ان البرنامج  يتضمن عقد لقاءات اسبوعية تشمل المحاضرات والورش التدريبية والعملية ومشاريع للغات البرمجة على ايدي اكِفاء دوليين في البرمجة وريادة الاعمال والتفكير التحليلي، وبالتعاون مع واحدة من أفضل الجامعات الامريكية وهي جامعة ستانفورد، ويتلقى الطلاب تدريباً عملياً و نظرياً على الطرق المختلفة للتصميم المعاصر واكتشاف الافكار الابداعية من خلال طرق جديدة للتفكير وبتطبيقها على مشاريع.

وأكد العكر على أهمية دعم برامج تطوير التعليم التكنولوجي في فلسطين، من أجل تشجيع ريادة الأعمال من خلال تدريس المهارات اللازمة لتطوير مهارات التفكير والابداع في مجال البرمجة، مما سيفتح افاقاً جديدة وفرص واعدة للعمل مستقبلاً، مشيراً إلى أهمية دعم قطاع الشباب الريادين وأفكارهم من أجل المساهمة في فتح آفاق جديدة لهم.

وقالت سماح ابو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، الجهة المنفذة للمشروع “ان برنامج تعلم البرمجة ومنذ اطلاقه عام 2015، قد قام بتخريج 92 طالب، ونجح 7 طلاب بالحصول على منح في جامعات أمريكية مرموقة مثل جامعة ستانفورد خلال عام 2019، إضافة الى نسبة زيادة عدد الطلاب الملتحقين في المخيم الصيفي لعام 2019، وزيادة عدد المدربين و الذي بلغ عددهم 19 مدرب دولي و 15 محلي، مشيرة الى ان الهدف الرئيسي من برنامج Code for Palestine  هو المساهمة في تطوير مستوى التعليم التكنولوجي في فلسطين ،من اجل رفع كفاءة الطالب في الجامعات والمعاهد الفلسطينية من خلال تهيئتهم لاكتساب مهارات ريادة الأعمال والتكنولوجيا المتقدمة.

اختتام فعاليات مهرجان البيرة الدولي السابع برعاية رئيسية من جوال

اختتام فعاليات مهرجان البيرة الدولي السابع برعاية رئيسية من جوال

    

"على هذه الأرض ما يستحق الحياة" شعار أطلقته مؤسسة شباب البيرة لفعاليات مهرجان البيرة الدولي بنسخته السابعة؛ لتعزيز حضور الهوية الفلسطينية وربط أبناءها المغتربين بأرضهم الأم، وكان الخميس الماضي، اليوم الأول لفعاليات المهرجان والذي امتد الى السادس من شهر تموز الحالي، بمشاركة محلية من فنانين وفرق فلسطينية.

وفي حديث مع موقع الاقتصادي، قالت تمارا حدّاد عضو الهيئة الادارية لمؤسسة البيرة، أن طابع التراث الشعبي الممزوج بالحداثة والفلكور هو ما ميّز الفعاليات في هذه الاحتفالية.

وأضافت أن للمهرجان عدّة أهداف كان أهمها الترفيه عن المواطنين وجمعهم في هذا المهرجان، وتعريف المغتربين الفلسطينيين بالتراث والفلكلور الفلسطيني، ودعم الفنانين الفلسطينيين والعربيين.

وبينت حداد أن ما ميز المهرجان هو الحفاظ على العادات والتقاليد وإبراز التراث الفلسطيني، ودمج الفن والفلكور القديم بالفن الحديث، كما أن المهرجان لم يشمل فقط مدينة البيرة بل شمل محافظات الوطن كافة وفلسطينيي الداخل المحتل، املين بحضور قطاع غزة مستقبلاً.

وتنوعت فعاليات المهرجان، حيث افتتحته الفنانة دلال أبو امنة من خلال مجموعة من الأغاني التراثية ترافقها جدّات فلسطينيات من محافظات الوطن، بينما اختتمه الفنانين هيثم الشوملي وتامر نفار. 

وأعطيت مساحة خاصة للأطفال باليوم الثاني من المهرجان، حيث أمضوا ليلة جميلة مع فرقة موزي وفوزي وتوتي، وقدمت التيتة فوزية نصائح لهم لتشجيعهم على العمل الايجابي، وشارك الأمسية أيضا فرقة الدبكة التابعة لمؤسسة شباب البيرة.

ولحرصها على أهمية دعم القطاع الثقافي والفني، قامت شركة جوال برعاية هذا المهرجان ضمن سلسلة رعايات قدمتها لدعم القطاع الثقافي والفني من مؤسسات ومهرجانات وفعاليات محلية كمهرجان ليالي بيرزيت ومهرجان الرقص المعاصر ومعرض الكتاب الدولي ومؤسسة الكمنجاتي، بالإضافة لتقديمها رعايات لفرق وفنانين محليين وغيرها الكثير، إيماناً منها بأهمية الفن والثقافة وتأثيرهم على الشعب الفلسطيني خاصة قطاع الشباب، ومن باب دعمها الدائم لقطاعات المجتمع كافة.

وخلال حفل إطلاق المهرجان، أكد مدير إدارة التسويق في شركة جوال إياس قصص، على أهمية دعم القطاع الثقافي وخصوصا المهرجانات التي تعزز حضور الهوية الفلسطينية وتربط أبناءها المغتربين بأرضهم الأم، كما وتجدد العلاقة بين التراث الفلسطيني والهوية الوطنية وبين المجتمع المحلي.

وشدد قصص على أهمية الشراكة الوطنية بين مؤسسات الوطن لحماية الموروث الثقافي ودعم كل النشاطات والمؤسسات التي تعنى بالحفاظ عليه. 

وكان مؤتمر الإعلان عن إطلاق فعاليات المهرجان قد عقد في بلدية البيرة بتاريخ الثالث والعشرين من حزيران الماضي معلناً برنامج فعاليات المهرجان وافتتاحه، بمشاركة  وزير الثقافة د. عاطف أبو سيف، ومحافظ محافظة رام الله والبيرة ليلى غنام ورئيس بلدية البيرة عزام إسماعيل و مدير إدارة التسويق في شركة جوال إياس قصص

جوال وجمعية التأهيل و التدريب الاجتماعي توقعان اتفاقية لإعادة تجهيز و تهيئة الغرف الصفية لذوي الإعاقة

جوال وجمعية التأهيل و التدريب الاجتماعي توقعان اتفاقية لإعادة تجهيز و تهيئة الغرف الصفية لذوي الإعاقة

وقعت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وجمعية التأهيل والتدريب الاجتماعي – النصيرات، اتفاقية دعم لإعادة تجهيز وتهيئة الغرف الصفية لفئة ذوي الإعاقة البالغ عددهم 150 تلميذًا داخل مدرسة بيسان التابعة للجمعية في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، بهدف تسهيل التعلم على الأطفال من ذوي الإعاقة السمعية والحركية وبطيئي التعلم، بالإضافة إلى مصابي الشلل الدماغي، وتحسين قدراتهم التعليمية، علمًا أنهم يعانون صعوبة في تلقّي المناهج الدراسية.

وتم التوقيع في مقر شركة جوال بحضور مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، و رئيس مجلس إدارة جمعية التأهيل و التدريب الاجتماعي - النصيرات، كمال أبو شاويش، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية و من أعضاء مجلس إدارة الجمعية.

ورحب مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، برئيس مجلس إدارة الجمعية و الوفد المرفق له، و شكرهم على جهودهم الحثيثة من أجل الارتقاء بالخدمات التي تقدمها الجمعية لفئة خاصة من ذوي الإعاقة وإنشائها مدرسة بيسان الخاصة التي تهدف إلى تطوير قدرات هذه الفئة وتحسين ظروفهم التعليمية في تلقي دروسهم وحرصها على تهيئة الأجواء المناخية المناسبة لهم.

وأشار إلى الدور التي تقوم به شركة جوال في دعم المؤسسات الخيرية والإغاثية والأكاديمية والتعليمية، وخصوصا الفئات المهمشة وفئات ذوي الاعاقة بمختلف احتياجاتهم، مؤكدًا على أن دورها نابع من إيمانها بالمسؤولية الاجتماعية تجاه المواطنين في قطاع غزة و فلسطين كافة، والعمل على تلبية احتياجاتهم ودعمها بكل السبل التي تدعم قدراتهم وتنميها وفق الأنظمة المتطورة والمتبعة عالميًا.

وأكد على أن جوال تسعى دائماً إلى دفع عجلة التنمية وزيادة الانتاج في مختلف المجالات، مشدّدًا على دعمها لدمج الفئات المهمشة من ذوي الاعاقة في المجتمع باعتبارهم عناصر فعَّالة تؤدي دورها المطلوب منها كباقي فئات المجتمع وتؤهلها لأن تكون ركيزة مهمة من ركائز المجتمع الفلسطيني.

بدوره، ثمَّن رئيس مجلس إدارة جمعية التأهيل والتدريب الاجتماعي - النصيرات، الأستاذ كمال أبو شاويش، دعم شركة جوال واهتمامها بهذه الفئة الهامة في المجتمع، وحرصها على تقديم مشروع لهم يساهم بشكل كبير في تهيئة المناخ المناسب لتلقيهم أفضل تعليم.

وأشار إلى أن المشروع المقدم من شركة جوال يخدم 150 طالباً من ذوي الإعاقة السمعية و الحركية و بطيئي التعلم و أيضاً مصابي الشلل الدماغي الذين يتلقون دراستهم في مدرسة بيسان التابعة للجمعية في مخيم النصيرات، موضحاً أن المدرسة تضم الطلبة من هذه الفئة الخاصة من كافة مخيمات ومدن وبلدات وقرى محافظة الوسطى، وتقدم  بعظيم شكره وامتنانه ونقل لشركة جوال تحيات مجلس إدارة الجمعية على الدعم الذي تقدمت به، آملًا أن يكون باكورة تعاون مستمر بين الشركة والجمعية لتقديم الخدمات التي تساهم في تطوير سبل التعلم والارتقاء بقدرات الطلبة المعاقين سمعيًا والذين يعانون من إعاقة ذهنية بسيطة ومتوسطة.

حول إطلاق مشروع التناقل الرقمي

حول إطلاق مشروع التناقل الرقمي

 

جوال: يتطلب تصويب البيئة التنظيمية لقطاع الاتصالات وتحقيق العدالة بين المشغلين أولا

رام الله- أكدت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" أحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وفي تعقيبها على إعلان وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إطلاق خدمة التناقل الرقمي، دعمها لجهود وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تطوير هذا القطاع والجهود التي تبذل من أجل المواطن، مع التأكيد على التحديات والمعيقات التي يشهدها هذا القطاع ومطالبين بإرساء قواعد الشفافية والمنافسة العادلة.

كما طالبت جوال الوزارة وباعتبارها المنظم لقطاع الاتصالات بأن تبقى المظلة التي تجمع الشركات الوطنية العاملة بهذا القطاع والتي تحرص على المنافسة العادلة وتصويب البيئة التنظيمية بضرورة إلزام المشغل الثاني على تسديد كافة المستحقات المترتبة على رخصته والبالغة 214 مليون دولار، والمستحقة منذ عدة سنوات بدون ادنى التزام رسمي منه بتسديد المبلغ تجاه الحكومة الفلسطينية. وتعمقت الفجوة في البيئة التنظيمية من خلال منح الحكومة للمشغل الثاني سلسلة من الإعفاءات بلغت قيمتها اكثر من 140 مليون دولار، مما زاد في تشويه البيئة التنظيمية لقطاع الاتصالات في السوق الفلسطيني الأمر الذي يشكل عائق أساسي لتطبيق هذا النوع من التشريعات. 

وأشارت جوال أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية ومن منطلق مسؤولياتها الكاملة تجاه اقتصادنا الوطني وللحفاظ على مكتسبات شعبنا قامت بتسديد كافة الرسوم المالية المترتبة عليها لصالح الخزينة العامة لدولة فلسطين جراء تجديد رخصتي بالتل وجوال والبالغة 290 مليون دولار أمريكي، بالإضافة الى المساهمة السنوية بالضرائب والرسوم المختلفة حيث تصل المبالغ التي توردها المجموعة للخزينة العامة سنوياُ أكثر من 80 مليون دولار أمريكي.

 ودعت شركة جوال ضرورة الأخذ بعين الاعتبار مصلحة المواطن الفلسطيني ونوعية الخدمات المقدمة اليه حيث أن تطبيق خدمة التناقل الرقمي بحاجة إلى دراسة عملية وفنية ومالية معمقة، لتجنب تأثيرها سلبا بصورة مباشرة على جودة الخدمات المقدمة للجمهور الفلسطيني من كافة الشركات العاملة بالوطن، وذلك لخصوصية التركيبة الفنية للشبكات الفلسطينية. وبدورها طالبت شركة جوال وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأخذ خطوات سريعة لتصويب الوضع الحالي وترتيب الأولويات بما يتماشى مع مصلحة المواطن الفلسطيني، والدولة، وقطاع الاتصالات على حد سواء.  

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تطلق فعاليات المخيم الثالث للتصميم والبرمجة

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تطلق فعاليات المخيم الثالث للتصميم والبرمجة

رام الله  أطلقت مجموعة الاتصالات الفلسطينية فعاليات المخيم الثالث للتصميم والبرمجة والذي تنفذه مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، وذلك في مقر مركز بالتل للأعمال، بحضور عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات، وسماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات، والطلبة والخريجين الملتحقين بفعاليات البرنامج، والمختصين والمدربين من وادي السيلكون في أمريكا.

و قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات "بعد نجاح المخيم التدريبي للتصميم والبرمجة خلال العامين السابقين، استمرينا بتنفيذ فعاليات المخيم من خلال  مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية وبرعاية من شركة الاتصالات". مشيراً الى ان فعاليات المخيم الثالث للتصميم والبرمجة Code + Design Bootcamp تنفذ في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث يستقطب البرنامج طلاب الجامعات الذين يدرسون في السنة الاخيرة والخريجين الجدد، ضمن التخصصات المطلوبة في السنوات السابقة، بالإضافة الى تخصصات جديدة أُدرجت هذا العام وهي الهندسة المعمارية، التصميم الجرافيكي، هندسة البرمجيات، هندسة الحاسوب، تكنولوجيا المعلومات، الوسائط المتعددة، و التركيز على تخصص علوم الرياضيات بهدف تدريبهم على برمجة الاليات والبرمجة المعلوماتية.

وحول طبيعة فعاليات المخيم تحدث العكر قائلاً "بان المخيم يشمل طلبة الجامعات والخريجين في التخصصات ذات الصلة بالتصميم والبرمجة، بحيث يلتحق الطلاب في مسارين رئيسيين، مسار تطوير الاندرويد Android Development ومسار تحليل البيانات Data Analyst ومن مميزات هذا البرنامج هو التحاق الطلبة أيضا ببرامج التعليم والتدريب النوعية الخاصة بمؤسسة Udacity العالمية التي تستمر لمدة ثلاث أشهر ليتمكن الطلبة من الحصول على Nanodegree كل في مجال اختصاصه.

و أكد العكر على أهمية الاستمرار بدعم قطاع التكنولوجيا والريادين في مجال التصميم والبرمجة، من خلال البرامج السنوية التي تدعم الشباب وتعزز قدراتهم في هذا المجال، مشيراً الى ضرورة الاهتمام بالتعليم التكنولوجي في فلسطين وتعزيز الوسائل التعليمية الحديثة من اجل المساهمة في رقمنة التعليم في فلسطين، مشيراً الى ان برنامج التصميم والبرمجة يمنح الطلاب المشاركين مهارات عالية المستوى بحيث تؤهلهم للدخول في سوق العمل سواء من اطلاق مشاريعهم الخاصة او العمل الفردي او التوظيف في الشركات المحلية والعالمية.

ونوهت سماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية انه يتم  الاعلان عن  اطلاق البرنامج في الموقع الالكتروني الخاص بالمؤسسة ومواقع التواصل الاجتماعي التابعة لشركات مجموعة الاتصالات، حيث يتم ارسال نسخة الكترونية الى جميع الجامعات التي لديها التخصصات المطلوبة، بالإضافة الى نسخة ورقية من اجل التعميم على الطلاب وتشجيعهم على الاشتراك، موضحة انه يتم عمل زيارات ميدانية من قبل فريق عمل المؤسسة  بالتنسيق مع الجامعات  وشرح كيفية التسجيل و شروط القبول في البرنامج،ويتم تدريبهم من قبل مدربين يعملون في شركات عالمية مثل جوجل و واتس اب في منطقة وادي السيلكون في أمريكا.

جوال تدعم جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي بأجهزة مكتبية وأثاث لمشروع "لسنا أرقاماً"

غزة/ دعمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية ، جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، بأجهزة مكتبية وأثاث لمشروع "لسنا أرقامًا" من أجل تنمية القدرات الكتابية والقصصية لدى الكتَّاب الشباب والناشئين وتدريبهم وتطوير مهاراتهم.

 

وتم افتتاح المشروع بحضور نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، السيدة نعيمة القيق، و عضو مجلس الإدارة هاني أبو عشيبة وعدد من الإداريين والعاملين في الجمعية، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات.

 

وثمَّنت نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الوداد للتأهيل المجتمعي، السيدة نعيمة القيق، دور شركة جوال في دعمها لمشروع "لسنا أرقامًا" الذي يخدم شريحة واسعة من فئة الشباب والكتَّاب والمثقفين، ويمنحهم المناخ الملائم لتنمية قدراتهم في الكتابة والابداع.

 

وأشارت إلى أن الدعم المقدم من شركة جوال للمشروع يُعزّز الثقة بين فئات المجتمع من النخب والكتاب والمثقفين، ويهيئ لهم المناخ المناسب لمواصلة الابداعات وتنمية قدراتهم، ويمنحهم الدوافع نحو تقديم المزيد، شاكرةً ومثمنةً الدور الذي قامت به جوال في الاهتمام بفئة من أهم فئات المجتمع ونخبته المؤثرة في الرأي العام، ولفتت إلى أن مستويات الوعي لدى الشعوب تقاس بحجم ثقافتهم وموروثهم الثقافي، مشددةً على أن الشعب الفلسطيني شعب مثقف و لديهم مخزون كبير من التراث و الثقافة و التي طالما عمد الاحتلال إلى طمسها عبر عقود من الزمن .

 

بدوره، أكد مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، على استراتيجية شركة جوال في العمل على تطوير المؤسسات الوطنية الفلسطينية، و على دعم الكتاب الشباب والمفكرين لما لهم من دور أساسي في نشر الوعي والثقافة في المجتمع، وأشار إلى أن تعزيز الثقة وبناء جسور في العلاقات بين "جوال" ومؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني هدف سامي ونهج أصيل تسعى ادارتها لتعزيزه.

 

و أضاف أن جوال ستقدم المزيد من دعمها للمؤسسات الفاعلة التي ترى أنها بحاجة للتطوير وتخدم فئات اجتماعية مهمشة، إضافة إلى سعيها المتواصل في تطوير التعليم وتنمية القدرات البشرية في المجتمع، فضلًا عن دعمها للعديد من المؤسسات والجمعيات العاملة في المجال الصحي، والأكاديمي، والقطاعات الأخرى الإغاثية والخيرية؛ و أكد أن جوال تُولي الانسان اهتمامًا كبيرًا وتسعى بكل السبل للمساهمة في المشاريع التي تعزَّز الاستثمار فيه للنهوض بمجتمع فلسطيني أفضل.

جوال تدعم جمعية أصدقاء المريض الخيرية بأجهزة طبية

جوال تدعم جمعية أصدقاء المريض الخيرية بأجهزة طبية

 

غزة/ دعمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية ، جمعية أصدقاء المريض الخيرية في غزة بعدة أجهزة طبية شملت عدة أقسام داخل الجمعية، من أجل تطوير العمل فيها وتوفير الراحة للمرضى وجمهور المواطنين الذي يعودها، حرصا على راحتهم وتقديم أفضل الخدمات لهم.

 

وتم افتتاح مشروع توفير أجهزة طبية لأقسام "المختبر، العمليات، الاستقبال و الطوارئ" في مقر جمعية أصدقاء المريض الخيرية بغزة، بحضور رئيس مجلس إدارة الجمعية، د. مصطفى العيلة، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، وعدد من الطاقم الطبي و الإداري في الجمعية و وفد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

 

وألقى خلال حفل الافتتاح رئيس مجلس إدارة الجمعية د. مصطفى العيلة، كلمة أشاد فيها بالدعم الذي قدمته شركة جوال لعدد من الأقسام المهمة داخل الجمعية، والتي تقدم خدمات جليلة لجمهور المواطنين، موضحًا أن هذا الدعم الكريم من جوال يُعزّز من صمود الجمعية في ظل الاوضاع المعيشية الصعبة، ويزيد من اصرارها على تقديم أفضل الخدمات وتطوير العمل فيها.

 

وثمَّن العيلة دور جوال و حرصها على دعم المؤسسات التي تقدم الدعم للمواطنين بشكل مباشر وتُصر على تطوير العمل فيها من أجل الارتقاء بها لأفضل المستويات في الخدمات المُقدمة، واعتبر أن هذا الدعم مهم جداً بالنسبة للجمعية وجمهور المواطنين الذين يتلقون خدمات منها، و أن الأقسام التي تم تطويرها بهذا الدعم من الأقسام الحيوية في الجمعية و التي لها أهمية خاصة على حياة المواطنين وتوفر عليهم عناء الجهد والمال، في ظل الوضع الاقتصادي المتردي الذي يُخيّم على قطاع غزة.

 

بدوره، أشاد مدير ادارة اقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، بسير العمل في جمعية أصدقاء المريض الخيرية، وأكد على أن التزام جوال بمسؤوليتها الاجتماعية نابع من حرصها على دعم القطاعات والمؤسسات الوطنية حفاظًا على استمراريتها وسير العمل فيها و ضمن استراتيجيتها في تطوير ادائها لتقديم أفضل الخدمات لجمهور المواطنين.

 

وشدَّد شمالي على أن شركة جوال تحرص على القيام بدورها الوطني الداعم والفاعل في تنمية الاقتصاد الفلسطيني ودفع عجلة التنمية ودعم المؤسسات والجمعيات الخدماتية والاغاثية والاكاديمية وغيرها للقيام بدورها في تقديم الخدمات المباشرة للمواطنين على أكمل وجه وبالطرق السليمة التي تتوافق مع رؤية الشركة و إدارتها، للوصول إلى بيئة صحية متطورة ومتناغمة مع التطور الحاصل في البلدان المحيطة والعالم المتقدم.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم عددا من المشاريع الحيوية في بيت لحم ونابلس وسلفيت

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم عددا من المشاريع الحيوية في بيت لحم ونابلس وسلفيت

 

رام الله - افتتحت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عددا من المشاريع الخيرية والخدماتية والتنموية، بالتعاون مع مجالس قروية وجمعيات وهيئات مجتمعية أخرى تعنى بذوي الاعاقة في محافظات بيت لحم، وسلفيت، ونابلس، وذلك في إطار برامج المسؤولية المجتمعية التي تنفذها المجموعة، وتلبية لاحتياج المجتمع المحلي والمدني من خلال التنسيق مع جهات الاختصاص، وبحضور ومشاركة رسمية لممثلي المؤسسات في تلك المحافظات.

 

وضمت المشاريع تأهيل وتجهيز مركز الواحة للأشخاص ذوي الإعاقة العقلية في بيت ساحورالتابع للجان العمل الصحي حيث ان هذا المشروع يعتبر مشروعا تنمويا مدرا للدخل للجمعيه ويعمل على تشغيل ذوي الاعاقة حيث يستفيد من المشروع 22 معاق بشكل مباشر ، وتجهيز مركز الدار البيضاء لذوي الإعاقة الذهنية في سلفيت بأجهزة وأدوات تعليمية وكهربائية وغرفة حسية لتأهيل وتطوير قدرات ذوي الاعاقة ودمجهم بالمجتمع ، وكذلك المساهمة في تجهيز حديقة طلوزة للاطفال في القرية والتي تعتبر المتنفس الوحيد لاطفال القرية والقرى المجاورة كما تساهم في توفير مكان امن للاطفال ، بمحافظة نابلس.

 

وفي هذا السياق أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر على أن المجموعة تولي المسؤولية المجتمعية اهتماماً خاصا، وعكفت منذ عدة سنوات على مأسستها، بهدف تكريس رسالتها بتوجيهها نحو العمل التنموي وبناء المؤسسات التي يمتد أثرها لسنوات طويلة، وتقدم الفائدة المرجوة منها للمجتمع، مؤكدا على أن المشاريع الثلاثة في بيت ساحور وسلفيت ونابلس تلامس أحتياجات المجتمع بصورة مباشرة وهذا ما نسعى اليه في مجموعة الاتصالات من خلال مسؤوليتنا الاجتماعية.

 

إلى ذلك قال رئيس مجلس قروي طلوزة عدنان صلاحات إن الحديقة في القرية تعتبر المتنفس الوحيد للأطفال ولأهالي القرية، لا سيما وأنها تحاذي مدرسة بنات طلوزة الثانوية وتضم في أروقتها صفوف للطلبة من الصف الأول الأساسي الى الثاني ثانوي توجيهي ويبلغ عدد طلبتها 350 طالب وطالبة.

 

وقال صلاحات إنه يتوجب على كافات قطاعات الاقتصاد الفلسطيني أن تحذو حذو المجموعة في تخصيص مبالغ مالية لهذا الغرض، متوجها بشكره إلى مجموعة الاتصالات على هذه المساهمة.

 

وقالت مديرة مركز الواحة للأشخاص ذوي الإعاقة العقلية رولا خير إن الأخير يقدم خدماته النفسية والتأهيلية لأكثر من 22 شخص في محافظة بيت لحم، ويعمل على دمجهم بالمجتمع من خلال تفعيلهم وتمكينهم، عبر التأهيل والتدريب.

 

وشددت خير على أن دعم المؤسسات الاقتصادية الفلسطينية يسهم بشكل مهم في تحويل هؤلاء الأشخاص إلى فئات مجتمعية منتجة وفاعلة في المجتمع، مما يعزز تغيير النظرة النمطية للأشخاص ذوي الإعاقة، والتي تعكس دوماً أنهم فئة لا تستطيع العطاء والعمل.

 

ونوه محافظ محافظة سلفيت اللواء ابراهيم البلوي الا أن محافظة سلفيت تعتبر من المحافظات الريادية في المبادرات وفي مد يد العون للجمعيات والمؤسسات الخيرية والتي تعمل مع ذوي الاحتياجات الخاصة ولا سيما ان هذه الفئة تعتبر من ضمن اولويات اهتمام المحافظة، واهاب البلوي بجميع المؤسسات ان تحذو حذو مجموعة الاتصالات التي تتبنى دورا رياديا في النهوض بالمؤسسات والجمعيات الخيرية .

 

وذكرت مديرة المركز اماني شاهين  بأن فلسفة مركز الدار البيضاء تقوم على إعادة استيعاب ذوي الإعاقة الذهنية من خلال تأهيلهم ليصبحوا قادرين على الاندماج بالمجتمع وتوصيل حاجاتهم الأساسية والتعبير عنها إضافة إلى توفير الحياة الكريمة لهم.

 

ولفتت شاهين إلى أن عدد الأطفال المستفيدين من المركز هم 31 طفل بينهم 22 يقوم المركز على تأمين المبيت لهم،  مما يعني أن المركز يتكفل بتقديم الخدمات بكافة أشكالها لذوي الإعاقة الذهنية مجاناً بما في ذلك المواصلات، لافتة إلى أن المركز يستقبل حالات الإعاقة الذهنية من جميع محافظات الوطن في القسم الصباحي والمبيت ويتم تقديم التعليم والتأهيل والعلاج للأطفال ذوي الإعاقة بواسطة أكاديميين ومعلمين اختصاص في داخل المركز.

 

وفي هذا الإطار أعرب مدير المسؤولية الاجتماعية في مجموعة الاتصالات رائد عواد، عن سعادته ورضاه الكبير لبصمة المجموعة في هذا الجهد الإنساني النبيل، لا سيما وأن ذلك ينعكس على مستوى الخدمة التي تقدمها مثل هذه المؤسسات والمراكز للفئات الخاصة من أبناء شعبنا.

 

وخلص عواد إلى القول بإن الظروف الصعبة التي يواجهها أبناء شعبنا الفلسطيني، تتطلب من جميع مؤسسات القطاع الخاص تقديم كافة أشكال المساندة والدعم، وتخصيص موازنات خاصة لهذا الغرض.

جوال تدعم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان و جمعية بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان

جوال تدعم المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان و جمعية بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان

 

دعمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية الرائدة في عالم الاتصالات الخلوية في فلسطين، بالشراكة مع المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان مشروع تأثيث المقر الجديد للمركز في مدينة غزة، وتوفير سبل الراحة للمواطنين الذين يتلقون الخدمات باستمرار منه، فيما دعمت الشركة مؤسسة بسمة أمل لرعاية السرطان الخيرية بعدد من الأجهزة المكتبية التي تساهم في تحسين الخدمات التي تقدمها للمواطنين والمرضى، وتطوير العمل فيها وفق الأنظمة الحديثة.

وشارك في حفل افتتاح المشروعين، مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية، حيث كان في استقبالهم مدير المركز الفلسطيني لحقوق الانسان، الاستاذ راجي الصوراني، ونائب رئيس مجلس الادارة بالمركز، جبر وشاح؛ ومدير جمعية بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان، سامي الجوجو.

ورحب مدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، الأستاذ راجي الصوراني بالحضور وثمن وشكر ما قامت به شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" من دعم لتأثيث مقر المركز الجديد، هذا بالأضافة إلى ما تقوم به من رعاية ودعم للعديد من المشاريع التي تساهم في تطوير مؤسسات المجتمع الفلسطيني وتوفير الدعم اللوجستي على قاعدة الشراكة المجتمعية، وأن الدور الرائد التي تقوم به جوال و مجموعة الاتصالات الفلسطيمية يعزز الشراكة المجتمعية من خلال دعم الشركات الوطنية والذي يؤدي الى تطوير المؤسسات وتحسين الخدمات، وطالبهم بزيادة هذه المبادرات كماً ونوعاً لتساهم في تعزيز صمود المؤسسات والجمعيات؛ وأكد الصوراني أنه هذا التمويل الفلسطيني الأول الذي يتلقاه المركز منذ تأسيسه.

وأثنى على دور جوال في تطوير المؤسسات، في ظل الظروف التي يعيشها قطاع غزة، مشيرًا إلى أن تعزيز ثقافة الدعم الوطني من شركات وطنية تعمل برأس مال فلسطيني، يزيد من تطوير المؤسسات ويدفع باتجاه تحسين الخدمات المقدمة للجمهور الفلسطيني في قطاع غزة.

من جهته، أشاد مدير جمعية بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان الخيرية، سامي الجوجو بتوفير شركة جوال كافة احتياجات الجمعية التي تعمل على تقديم الخدمات الانسانية بشكل مباشر لمرضى السرطان الذي يعتبر الأشد والأخطر بين الأمراض الأخرى، منوهًا إلى أن الأجهزة المكتبية التي دعمت بها الشركة الجمعية تساهم في تطوير و تسهيل الخدمات المقدمة للفئة المهمة بين المرضى في القطاع، نظرًا لحجم المعاناة التي يتعرض لها المرضى خلال فترة علاجهم.

وأوضح خلال كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح مشروع دعم توفير الأجهزة المكتبية، أن المؤسسة كانت بحاجة ماسة لهذه الأجهزة، لتحسين ظروف العمل ومتابعة حالات المرضى بانتظام، وتسهيل مهام سفرهم أثناء رحلة العلاج في مستشفيات الضفة الغربية والداخل الفلسطيني.

وتقدَّم بشكره العميق لشركة جوال والقائمين وادارتها الحكيمة، التي تعمل ضمن استراتيجية وطنية من أجل تعزيز دور المؤسسات الانسانية، وتطوير العمل فيها من خلال الدعم التي تقدمه لتثبيت صمودها وتنمية نشاطاتها وتمكينها من تقديم الخدمات للجمهور بشكل أوسع.

بدوره، أكد مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، على استراتيجية جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية في تمكين عمل المؤسسات الوطنية، وتطوير أدائها بالشكل التي يتناسب مع احتياجات المواطنين، وتوفير سبل الراحة لهم، والتخفيف من معاناتهم.

وأشار إلى أن شركة جوال تنظر باهتمام بالغ لتعزيز صمود المؤسسات والجمعيات والمراكز بكافة أنواعها وأشكالها، بما يتوافق مع رؤية القيادة الفلسطينية في بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية، والتطلع إلى الحرية والاستقلال الكامل.

وشدَّد على أن الشركة تتطلع إلى راحة المواطنين وتوفير الخدمات واحتياجاتهم الأساسية، عبر دعم المؤسسات التي لها علاقات مباشرة بالجمهور، إضافة إلى الاستثمار في الانسان الفلسطيني، التي يعد أساس المجتمع، للمساهمة في دفع عجلة التنمية بصورة أفضل تنافس على الصعيد الاقليمي والدولي.

جوال تطلق سلسلة فعالياتها الخاصة بماراثون فلسطين الدولي

       

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

في اطار رعايتها للعام الخامس على التوالي

جوال تطلق سلسلة فعالياتها الخاصة بماراثون فلسطين الدولي

 

أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال فعالياتها الخاصة بماراثون فلسطين الدولي بنسخته السابعة، والمنوي اقامته يوم الجمعة الموافق 22-03-2019 في مدينة بيت لحم.

وتأتي هذه الحملة ضمن خطة ورؤية جوال لدعم الرياضة الفلسطينية، بالشراكة مع المجلس الاعلى للشباب والرياضة وبتوجيهات من اللواء جبريل الرجوب، حيث جددت جوال رعايتها لماراثون فلسطين الدولي للعام الخامس على التوالي، استكمالا لخطتها الاستراتيجية المتجسدة في الارتقاء بمستوى الرياضة الفلسطينية ودعم الشباب الفلسطيني، خصوصاً وأن الرياضة تعتبر من أهم الوسائل التي يعبر بها الشباب الفلسطيني عن ذاته،  كما أنها من أهم الأدوات التي تساهم في نهوض الشباب نحو مستقبل أفضل.

وعن هذه الحملة أكد مدير إدارة العناية بالزبائن في جوال مأمون الفارس وخلال المؤتمر الصحفي الخاص بإطلاق فعاليات الماراثون،"أن جوال تفتخر برعايتها الدائمة للرياضة الفلسطينية، ومن أولوياتها رعاية ماراثون فلسطين الدولي الذي يعتبر منصة رئيسية لنقل صورة حضارية عن فلسطين للعالم أجمع ويؤكد تمسكنا وثباتنا على هذه الأرض وإصرارنا على البقاء فيها رغم وجود الصورة الأكثر عنصرية والمتمثلة بجدار الفصل العنصري والحصار الذي يفرضه الاحتلال علينا وانتهاكه لحقنا بالحركة والتنقل".

 وأكد الفارس أن الحملة تتضمن منح عدد كبير من المشتركين فرصة المشاركة بالماراثون بشكل مجاني من خلال تقديم بطاقات المشاركة لهم مجانا، وتتضمن الحملة أيضا إقامة أنشطة وفعاليات ترفيهية يوم الماراثون في مدينة بيت لحم تستهدف جمهور المشاركين بكافة فئاتهم وتقديم الهدايا والجوائز المميزة لهم.

يذكر أن جوال الراعي الدائم للرياضة الفلسطينية والراعي الحصري للمنتخب الفدائي، قدمت أيضا رعايتها ودعمها المتواصل لعدد كبير من الاتحادات والمؤسسات والأنشطة الرياضية، وأهمها إتحاد كرة القدم والسلة والطائرة واليد والعديد من الأنشطة الرياضية الأخرى، إلى جانب رعايتها تجهيز البنية التحتية لعدد كبير من المنشآت الرياضية.

أيام إرشادية في الجامعات الفلسطينية - جامعة النجاح الوطنية

 

ماراثون التوعية بالاستخدام الآمن للانترنت

 

احتفال جائزة الاعلام الاجتماعي 2018 - غزة

 

الحفل الختامي لبرنامج انا جوال في جامعة القدس- ابوديس

 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية ومؤسسة غزة سكاي جيكس توقعان اتفاقية شراكة لدعم الشباب الريادين

رام الله/ وقعت مجموعة الاتصالات الفلسطينية ومؤسسة غزة سكاي جيكس اتفاقية تعاون مشترك لدعم الشباب الريادين في مجال تكنولوجيا المعلومات في الضفة الغربية وقطاع غزة لمدة ثلاث سنوات، وسيتم تنفيذ المشروع عبر مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية.

 وجرت مراسم التوقيع في مقر مجموعة الاتصالات الفلسطينية في البيرة، بحضور رايان سترجل مدير مؤسسة غزة سكاي جيكس، وعمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية وسماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية.

وتحدث رايان سترجل مدير مؤسسة غزة سكاي جيكس قائلا: " يسرنا أن نستمر في شراكتنا الدائمة مع مجموعة الاتصالات والتي تقدم الدعم لأنشطتنا في مركز التكنولوجيا في مدينة غزة، ونطمح  كذلك الى تطوير أنشطتنا ومشاريعنا لتصل إلى كافة مناطق فلسطين .

وأضاف سترجل" نحن متحمسون للشراكة مع مجموعة الاتصالات لإطلاق برنامج التدريب الخاص بالريادين أصحاب المشاريع الذاتية من خلال أكاديمية الفريلانس والتي سيتم تنظميها  خلال العام الحالي، لتقدم منهاج غزة سكاي جيكس ضمن برنامج لمدة 20 أسبوعًا"، مشيراً إلى أنه سيتم تدريب المشاركين من قبل مجموعة من الخبراء والقادة ذوي الخبرة في تطوير الويب والتصميم الجرافيكي والترجمة، متطلعاً إلى استجابة كبيرة من العديد من الرياديين الطموحين في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية: " نفتخر دائما بتنفيذ شراكات استراتيجية تدعم قطاع الشباب الريادين في مجال تكنولوجيا المعلومات، ونسعى دائما لخلق فرص عمل للشركات الناشئة أوالشباب أصحاب الأعمال الذاتية، من خلال دمجهم مع ذوي الخبرة عبر ورش العمل التي تُعقد من أجل الاستفادة من الخبرات والدعم المقدم.

وأشار العكر إلى أهمية دور مجموعة الاتصالات في دعم قطاع التكنولوجيا لما له من أثر رئيسيي في تطور عجلة الاقتصاد، حيث بات يشكل اللبنة الاساسية لتطوير جميع القطاعات باختلافها، وأصبح هذا القطاع أساس للريادة وتسهيل عمل الرياديين لإيصال أفكارهم في بعض الأحيان إلى العالمية.

وتحدث العكر عن أهمية هذه الشراكة والتي ستساهم في إيجاد فرص عمل للشباب، ولا سيما في قطاع غزة وتمويل مشاريعهم، بالإضافة إلى التدريب الذي سُيعقد لمدة ثلاثة أشهر بإشراف مجموعة من الخبراء ذوي الاختصاص، معرباً عن أمله في أن تحقق هذه الشراكة الفائدة  القصوى لفئة الشباب الريادين وأن تفتح لهم أبواباً وآفاقاً جديدة نحو مستقبل أفضل.

محافظة الخليل وجوال توقعان اتفاقية لدعم حملة "تراحموا"

وقع اللواء جبرين البكري محافظ محافظة الخليل والسيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال يوم أمس الاربعاء اتفاقية لدعم حملة تراحموا والتي تتضمن توفير 50 كرسي كهربائي لذوي الإعاقة من كافة ارجاء المحافظة.

حيث تم توقيع اتفاقية الدعم في مقر المحافظة وذلك بحضور نائب المحافظ خالد دودين وطاقمي جوال والمحافظة حيث ثمن اللواء البكري هذه الخطوة التي تنم عن حرص مجتمعي واخلاقي لدى شركة جوال داعيا جميع الجهات لدعم الحملة وانجاحها لتكون عرس وطني بامتياز.

 من جانبه أكد ملحم ان جوال ومن منطلق مسؤولياتها المجتمعية والوطنية ترعى وتدعم كافة الافكار والحملات التي من شأنها تسهيل الحياة للمواطنين وخصوصا ذوي الاعاقة الذين يستحقون كل الرعاية والدعم، وأضاف ملحم أن مشكلة ذوي الإعاقـة تكمن فـي الظـروف الاجتماعية المختلفة والتي تفرض قيودا أمام مشاركتهم في فعاليات الحياة الاجتماعية اليومية، منوها إلى ان هذا الدعم الذي تقدمه جوال يساهم ولو بالقليل في توفير الحق في الحياة الكريمة لذوي الاعاقة الحركية.

حملة تراحموا والتي انطلقت منذ فترة وجيزة حققت نجاح مميز حتى اللحظة والتي ستختتم بمهرجان وطني واسع يحدد مكانه لاحقا سيتم خلاله توزيع الكراسي على مستحقيها بعد اختيارهم من قبل لجنة مختصة تعتمد معايير تم الاتفاق عليها سلفا.

 

جوال توقع اتفاقيّتي دعم وتعاون مع بلدية الشوكة برفح وجمعية الشبان المسيحية بغزة

وقعت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية الرائدة في عالم الاتصالات المتنقلة في فلسطين اتفاقية تعاون ودعم مع بلدية الشوكة في محافظة رفح، جنوب قطاع غزة، تضمنت توفير وتركيب بلاط لأرصفة الحديقة المركزية، وذلك خلال حفل خاص أُعدّ لهذا الغرض، بحضور رئيس البلدية، منصور بريك، بهدف تطوير الحديقة وتأهيلها لتلامس حاجة المواطنين من حيث البنى التحتية والخدمات العامة والأماكن الترويحية، كما وقعت اتفاقية دعم مع جمعية الشبان المسيحية بغزة، لتطوير الساحة الداخلية فيها وفق الأنظمة الحديثة والمريحة لروادها، بحضور رئيس مجلس الادارة، سهيل طرزي.

 

ووقع الاتفاقيتين مع بلدية الشوكة، وجمعية الشبان المسيحية، في مقر شركة جوال، مديرادارة اقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، بحضور مدير ادارة اقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة، عوني الطويل، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

 

وتقضي اتفاقية شركة جوال مع بلدية الشوكة بمحافظة رفح، بتقديم دعم لتوفير وتركيب بلاط لأرصفة الحديقة المركزية التي تعد متنفسًا أساسيًا للمواطنين في المنطقة، ووجهة ترفيهية في ظل ما يعانيه القطاع من ظروف معيشية صعبة تدفع عامة الأسر للبحث عن ملاذ آمن لأطفالهم يقضون فيه أوقاتهم و يستمتعون بالألعاب بداخلها.

 

وتقدَّم خلال حفل التوقيع رئيس البلدية، السيد منصور بريك، بالشكر لمجموعة الاتصالات الفلسطينية وشركة جوال التي دعمت تطوير الحديقة لتتناسب وفق احتياجات الجمهور في بلدة الشوكة.

 

وركَّز على اهتمام الشركة وتعاونها المستمر للمساهمة في تقديم الدعم للبلدية والمواطنين، وتوظيف كل طاقاتها من أجل التخفيف من معاناة سكان البلدة لتعزيز صمود المؤسسات العاملة في الوطن.

 

ومن جهته، عبَّر خلال الاحتفال بالتوقيع، رئيس مجلس ادارة جمعية الشبان المسيحية بغزة، سهيل طرزي، عن امتنانه الشديد لشركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية، للدور الريادي في حرصهما على دعم المؤسسات الوطنية والجمعيات التي تهتم بجميع فئات المجتمع، وخصوصًا الشباب، وسعي شركة جوال الحثيث لتوفير كل ما يلزم من أجل تطويرها وتأهيلها لتكون قادرة على الاستمرار في العطاء بالشكل المطلوب.

 

وأوضح أن الجمعية تقدم عدة خدمات للمواطنين بقطاع غزة في مختلف الانشطة الرياضية والاجتماعية والثقافية، مشيرًا إلى أن دعم شركة جوال لها بتطوير وتأهيل الساحة الداخلية، سيخلق حالة من الارتياح العام لدى روادها، ويساهم في استمرار انشطتها بطرق سليمة وآمنة، ويُشجع على تطوير الأداء واتاحة المجال أمامها لتقديم المزيد من الخدمات.

 

بدوره، شدَّد مدير ادارة اقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، على أهمية التعاون بين الشركة والمؤسسات الوطنية التي تقدم الخدمات للمواطنين، وأوضح أن التعاون الوثيق بين الشركة وبلدية الشوكة، وجمعية الشبان المسيحية يعد استراتيجيًا، هدفه الأساسي تسهيل تقديم الخدمات للفئات المستهدفة من الأسر الفلسطينية.

 

ونبَّه إلى أن "جوال" تحرص بشدة على تقديم الدعم وتوفير احتياجات المؤسسات التي تقدم خدمات بشكل مباشر أو غير مباشر للجمهور، موضحًا أن الهدف الأساسي للشركة يكمن في ترسيخ أسس أعمدة الوطن الاساسية، التي تحتضن فئات المجتمع المهمة وتعمل على تأهيلها وتوظيف طاقاتها والاستفادة منها بما يتماشى مع رؤية القيادة الفلسطينية تحو استكمال المشروع الوطني، بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

شركة "جوال" تفتتح معرضها الجديد في محافظة قلقيلية

قلقيلية/ افتتح محافظ قلقيلية اللواء رافع رواجبة ورئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطنية عمار العَكر ورئيس الغرفة التجارية طارق شاور وامين سراقليم فتح محمود الولويل ومديرعام شركة جوال،عبد المجيد ملحم، اليوم الأربعاء، معرض جوال بموقعه الحيوي الجديد في شارع الحديقة قلقيلية، وبحضورعدد كبير من ممثلي المؤسسات والشركات ورجال الاعمال والوكلاء والموزعين.

 

وقال محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة " نبارك لجوال افتتاح معرضهم الجديد، والذي سيقدم خدمات أكثر تطوراً للمشتركين." وتحدث عن صمود أهل محافظة قلقيلية والذين يعانون من حصار الجدار العنصري وصعوبة الحياة.

 

وهنئ رئيس بلدية قلقيلية الدكتور هاشم المصري جوال بمعرضها الجديد قائلاً" نبارك لكم افتتاح معرضكم الجديد، ونثمن جهودكم المبذولة من اجل تقديم أفضل الخدمات للمواطن الفلسطيني،و دوركم  بالمساهمة في دعم العديد من المؤسسات الوطنية عبر المسؤولية الاجتماعية.

 

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية " نفخر بوجودنا بين أهلنا وأحبائنا في محافظة قلقيلية لافتتاح مركز جوال بموقعه الحيوي الجديد، ونرحب بجميع الحضور الكريم ". مشيراً إلى اهتمام مجموعة الاتصالات الدائم بتجديد وتطوير معارض جوال المنتشرة في انحاء الوطن والبالغ عددها 24 معرضاً، ايماناً باهمية المشتركين وتسهيل حصولهم على جميع الخدمات والمعلومات التجارية الخاصة باخرالحملات والعروض المطروحة، مؤكداً على ان الاهتمام بتجديد وتغيير موقع معرض جوال في محافظة قلقيلية، يأتي بهدف التسهيل على مشتركينا لتقديم خدمات أفضل وأسرع ، نظرا لموقعه الحيوي.

 

وأوضح العكر" نهتم  بالاستثمار في تطوير البنية التحتية ومرافق شركات مجموعة الاتصالات بشكل دائم ومستمر، وذلك من اجل تحسين فاعلية خدماتنا بشكل افضل ومواكب للتكنولوجيا الحديثة،كما و نطمح دائماً ألى افتتاح المزيد من المعارض التي تقدم احدث الخدمات التكنولوجية والتي تتناسب مع التطورات الحاصلة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، لتقديم كل ما هو جديد و معاصر بما يتلائم  مع احتياجات مشتركينا .

 

بدوره قال عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال" يشرفنا في هذا اليوم أن نكون بينكم، لنفتتح سويا معرضنا في مدينة قلقيلية الحبيبة، استكمالا لخطتنا الاستراتيجية والمتجسدة في تطوير  وتأهيل معارضنا في جميع محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.

واضاف ملحم إن افتتاح معرض قلقيلية في هذا المقر الجديد والمميز بموقعه ومساحته يهدف الى استيعاب و خدمة أكبر عدد ممكن من المشتركين، ويأتي هذا المعرض الى جانب 23 معرض  منتشرة في جميع ارجاء الوطن، بالاضافة الى اكثر من 400 موزع رئيسي وحصري الى جانب الاف نقاط البيع .

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تنفذ المرحلة الاولى من مبادرة "نور حياتك" لدعم دور الايتام

رام الله- نفذت مجموعة الاتصالات الفلسطينية المرحلة الأولى من مبادرة "نور حياتك" الخاصة بتركيب خلايا شمسية لدور إيواء الايتام في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتهدف المبادرة إلى خلق مشروع مدر للدخل مستدام لبيوت الايتام وصديق للبيئة وفي ذات الوقت توفير الطاقة للمشاريع التي يتم تنفيذها من خلال دور الايتام وتقليل النفقات التشغيلية.

 

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية "نسعى دائما في مجموعة الاتصالات عبر مشاريع المسؤولية الاجتماعية المتنوعة، إلى تنفيذ مبادرات تنموية تهدف إلى الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من المجتمع الفلسطيني، وقد التزمت المجموعة بتبني مشاريع مجتمعية وتنموية قصيرة وطويلة الأمد على مدى السنين الفائتة".

 

وتحدث العكرعن أهمية المبادرة كونها تخدم شريحة هامة في المجتمع ألا وهي فئة الايتام، مشيراً إلى أهمية مشروع تركيب نظام الخلايا الشمسية لدورالايتام والذي سيساهم في تقليص النفقات التشغيلية الشهرية لفاتورة الكهرباء، مما سيخفف العبئ المادي وبالتالي ستوفر خدمات أفضل للقاطنين فيها، ومن جهة أخرى ستساهم في دعم المشاريع التي يتم تنفيذها داخل هذه المؤسسات والتي يعود ريعها إلى الجمعيات، مشيراً إلى أنه قد تم تنفيذ المرحلة الاولى من المبادرة، وذلك عبر تركيب نظام الخلايا الشمسية لثمانية دورأيتام في الضفة وغزة، وسيتم استكمال المراحل الاخرى في عام 2019 ضمن الخطة الزمنية المُعدة للتنفيذ.

 

ونوه العكر إلى أن المجموعة ستواصل تنفيذ استراتيجيتها وتطوير إسهاماتها المجتمعية وذلك تماشياً مع قيمها وشِعارها التجاري والتنموي، مضيفاً أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية تؤكد التزامها تجاه المجتمع لتصبح مثالاً للبناء التنموي النموذجي في فلسطين.

سحب قرعة دوري جوال لكرة السلة للعام 2018-2019

 

رام الله – عقد مؤتمر صحفي خاص بقرعة دوري جوال لكرة السلة للعام 2018-2019 ، في مقر شركة جوال في مدينة البيرة، بحضور اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولومبية، والسيد إبراهيم حبش رئيس اتحاد كرة السلة والسيد عبد المجيد ملحم المدير العام لشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال وعدد كبير من رؤساء الأندية السلوية الفلسطينية.

ورحب اللواء جبريل الرجوب، برعاية جوال لدوري كرة السلة للدرجة الممتازة، للسنة العاشرة على التوالي، مشيراً إلى أن كرة السلة قطعت تحديات كثيرة ويتوجب علينا دعمها ومتابعتها، حيث تجمع هذه الرياضة اشطار الوطن من خلال الاندية المشاركة بها، كما أنها توحد الخطة الاستراتيجية الرياضية لتشكل صورة متكاملة مع كافة الاتحادات الرياضية في سبيل تحقيق الاهداف المرجوة.

بدوره أكد عبد المجيد ملحم على أن جوال الراعي الحصري لدوري المحترفين في كرة السلة، ليكون هذا الموسم العاشر على التوالي الذي ترعاه جوال لتساهم في رقي وتطور كرة السلة التي تعتبر من أهم الرياضات المحلية والعالمية، خصوصاً وأن الرياضة تعتبر من أهم وسائل تعبير الشباب في المجتمع،  كما أنها من أهم الأدوات التي تساهم في نهوض شبابنا نحو مستقبل أفضل.

وفي نهاية المؤتمر كرم ابراهيم حبش رئيس اتحاد كرة السلة، اللواء جبريل الرجوب والسيد عبد المجيد ملحم، شاكراً جهودهم ودعمهم لاتحاد السلة و كافة انديته و لاعبيه.

وجاء توزيع الفرق المشاركة حسب القرعة كالتالي :
نادي بير زيت – نادي حطين
اسلامي بيت لحم – ابداع الدهيشة

ارثوذكسي بيت ساحور – مركز شباب قلنديا

سرية رام الله – دلاسال القدس
ارثوذكسي رام الله – تراسنطا بيت حنينا




 

بحضور جماهيري غير مسبوق وأجواء كرنفالية طائرة سنجل تحلّق بلقب دوري "جوال" الممتاز

 

 

توّج فريق نادي سنجل، بلقب دوري "جوال" الممتاز بالكرة الطائرة، للمرة الخامسة في تاريخه، بعد تغلبه الليلة الماضية، على منافسه فريق القوات، بثلاثة أشواط لشوط، في اللقاء الذي جمعهما في ختام منافسات الدوري، على صالة بلدية سلفيت، وسط حضور رسمي وجماهيري غير مسبوق، تقدمه اللواء إبراهيم البلوي محافظ سلفيت، والعميد أركان حرب إيهاب السعيدني قائد منطقة سلفيت، ومهند بني نمرة نائب رئيس بلدية سلفيت، وسائد زهران مدير شرطة سلفيت، وعبد المجيد حجة أمين عام اللجنة الأولمبية، وثائر أبو بكر مدير العلاقات العامة بشركة "جوال"، وحمزة راضي رئيس اتحاد الكرة الطائرة، والعقيد أمل خليفة رئيس الاتحاد العام للرياضة العسكرية، واللواء جبر عصفور رئيس اتحاد الطائرة الأسبق، وعدنان أبو فرحة رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد، وتيسير علاونة رئيس لجنة الحكام، وجمع غفير من عشق اللعبة.

قبل اللقاء، تم استعراض لاعبي الفريقين وحكام اللقاء أمام منصة الشرف، ووقف الجميع احتراماً للسلام الوطني الفلسطيني، لتبدأ المواجهة التي انتظرها الجمهور الذي ملأ الصالة، وكان ينقص فريق سنجل نقطة واحدة فقط للتويج باللقب، أي الفوز بشوطين من اللقاء، بينما فريق القوات كان يحتاج للفوز بنقاط اللقاء كاملة أي دون شوط فاصل.

وكان لفريق سنجل ما أراد، حيث حسم اللقب مبكراً، من خلال فوزه بالشوطنين الأول والثاني بعد منافسة قوية (29/27 و26/24)، وفي المقابل، أصبحت آمال فريق القوات معلقة على المركز الثاني، الذي يحتاج بموجبه للفوز بثلاثة أشواط متتالية، غير أن المهمة كانت صعبة عليه، فتمكن من الفوز بالشوط الثالث (25/22)، لكن فريق سنجل لم يعطه الفرصة الكاملة بالعودة، فسارع لحسم الشوط الرابع (25/23)، ليتوج سنجل باللقب الرابع على التوالي ببطولة الدوري الممتاز، والخامس في تاريخه.

وكان فريق عزون استفاد من فوزه إدارياً على فريق جيوس، ليحل بالمركز الثاني، بينما جاء ترتيب القوات ثالثاً، وجيوس رابعاً.

مثل فريق سنجل: عمر فقهاء، خالد خليل، مهند فقهاء، زياد عصفور، جهاد طوافشة، غريب شبانة، أحمد عصفور زياد عواشرة، محمـد عصفور، حسين عصفور، وقاده المدرب رافي عصفور.

في حين مثل القوات اللاعبون: مهند بشير، محمـد شماشنة، محمود الخطيب، هيثم البو، مشير جودة، محمود أبو فرحة، وجدي القدومي، وعبد الله عبد الله.

حكم اللقاء: أزهر خطاطبة حكم أول، كمال رمضان حكم ثان، أسامة زيد ومهدي إسماعيل ومحمـد فتحي وخلدون عصيدة للرايات، عمر حمد على العداد النقطي، رافت قادورس على اللوحة الإلكترونية، وبسام سماعنة حكم مسجل.

وعقب المباراة واحتفال لاعبي سنجل مع جمهورهم، توج حمزة راضي رئيس الاتحاد، وثائر أبو بكر مدير العلاقات العامة في شركة "جوال" وكبار الحضور فريق سنجل بكأس الدوري والميداليات الذهبية، وفريق عزون بكأس المركز الثاني والميداليات الفضية، وفريق القوات بكأس المركز الثالث والميداليات البرونزية، وتم تكريم حكام اللقاء بالميداليات التقديرية والحكم أسامة زيد بدرع تقديرية، وتكريم خاص لراعي الدوري شركة جوال، وشرطة وبلدية ومحافظة سلفيت، واللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية، وعبد المجيد حجة أمينها العام، وسط فرحة عارمة من الفرق المتوجة.

   

 

جوال وبالتل تطلقان فعالية " ساعة من البرمجة" للسنة الخامسة على التوالي

 رام الله/  أطلقت شركتي جوال وبالتل وللسنة الخامسة على التوالي الحملة  العالمية " ساعة من البرمجة" في فلسطين بمشاركة اكثر من 180 دولة حول العالم، والتي تنفذها مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية، الذراع التنموي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية بشركاتها ( جوال ، شركة الاتصالات، حضارة، ريتش)، وستنفذ الفعالية خلال الشهر الحالي " كانون الاول2018" من الفترة 312 وحتى 912 في مقري جوال وبالتل في رام الله ونابلس و قطاع غزة، وتهدف الحملة الى تحفيز الطلبة والمهتمين من مختلف الاعمار والفئات على مستوى العالم، على التعلم اساسيات ولغات البرمجة بطريقة سهلة وممتعة.

 

وتحدث عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات عن أهمية الفعالية قائلاً "يشرفنا كشركات متخصصة بالتكنولوجيا أن نستمر في رعاية وإطلاق هذه الفعالية التكنولوجية وللسنة الخامسة على التوالي، والذي يشارك فيها كل عام عشرات الملايين من الطلاب الموهوبين في مجال البرمجة حول العالم، وذلك للاستفادة من الدروس والتي تستمر لمدة ساعة متواصلة من خلال الموقع الالكتروني، بأكثر من 40 لغة، لمن تتراوح اعمارهم بين 4 و 104 عام،مشيراً إلى أن الهدف الرئيسي من الفعالية هو دعم الابداع في فلسطين وتشجيع الفئة المستهدفة على المشاركة وتعزيز قدراتهم وثقتهم بنفسهم في مجال البرمجيات العالمية .

 

وثمن العكر العلاقة الاستراتيجية المستمرة والبناءة بين المجموعة ووزارة التربية والتعليم العالي، والتي تتكامل كي تحقق الفائدة القصوى من البرنامج والذي يستهدف طلاب المدارس ويشجع الاطفال على التعرف على مفهوم البرمجة بشكل مبدئي، ليفتح لهم آفاق مستقبلية في حال توفر الموهبة لديهم،مشدداً على أهمية دعم الابداع والريادة في مجال الحاسوب وتقنياته،ودعم المبادرات الشبابية القابلة للتطوير والتنفيذ في هذا المجال لطرحها وتطبيقها من خلال مختلف المتاجر الالكترونية.

 

وأشارت سماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية إلى أهمية نشر ثقافة البرمجة بشكل واسع بين الطلاب،مبينة انه ومن خلال الشراكة مع المؤسسة العالمية Code.org ، قمنا بتنفيذ برنامج " ساعة من البرمجة" من خلال حملات مختلفة تعمل على تدريب وتوجيه طلاب المدارس على مفهوم البرمجة من خلال scratch، حيث بدأنا بتنفيذ البرنامج منذ أربع سنوات مستهدفين عشرات الآلاف من الطلاب سنوياً، وذلك بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي ووكالة الغوث في الضفة وغزة، وقد حققنا نمواً بعدد الطلاب والمدارس عام 2017 حيث وصل عدد الطلاب المشاركين حوالي 38000 طالب ووصل عدد المدارس الى 620 مدرسة.

في حفل مهيب جوال واتحاد كرة القدم يكرمان المنتخب الوطني" الفدائي"

 

 

كرَمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، أبطال المنتخب الوطني الفدائي في حفل مهيب، أقيم في مسرح الأمير تركي في جامعة النجاح الوطنية، وحضر حفل التكريم دولة الدكتور رامي الحمدالله رئيس الوزراء ، وسيادة اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، والسيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، والسيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال، بالاضافة إلى عدد كبير من الشخصيات القيادية والوطنية، ووسائل الاعلام والطلبة.

وقد أقيم هذا الحفل تكريماً للجهود التي بذلها المنتخب الوطني على مر السنوات الماضية، لرفع اسم فلسطين، وعلى غرار تأهله إلى تصفيات كأس أمم اسيا 2019 والتي ستعقد مبارياتها في الشهر الأول من العام المقبل.

ومن خلال إقامة هذا الحفل تؤكد جوال حرصها الدائم على إسناد المنتخب الوطني، وتكريمه ساعيةً لإعطائه الدعم الذي يستحق لخوض مبارياته القادمة بشغف كامل مُؤهِلاً إياه إلى الكأس في أمم آسيا، ومن أمم آسيا نحو العالمية، كما أن هذا التكريم يأتي استكمالاً لخطة جوال الاستراتيجية السنوية بدعم المنتخب الوطني الفدائي والوقوف إلى جانب الشباب الفلسطيني في قطاع الرياضة.


 


وفي كلمة القاها الحمدالله أكد على حرص الحكومة تطوير واقع الشباب والرياضة ودعمها لكافة الجهود المبذولة في سبيل النهوض والرقي بالرياضة الفلسطينية، وأضاف لقد تحدت الرياضة الفلسطينية كل الصعاب، بل نشأت في خضم القيود وشح الإمكانيات، إلا أنها حققت نجاحها وصيرورتها وإنطلاقتها الجدية الواعدة، وتأهلت وفازت، وكسرت الحصار والعزلة التي تريدها لنا إسرائيل.

وأكد الحمد الله اليوم تتوافر لكم، في المنتخب الوطني لكرة القدم، شروط ومقومات النجاح، في بيئة محفزة، وإدارة رياضية وإشراف فني، مدعوم بالتفاف شعبي ورسمي واسع النطاق، بالإضافة إلى الدعم الملموس المقدم من شركة جوال رعاة الرياضة الفلسطينية وداعميها.

 

وفي ذات السياق، رحب اللواء الرجوب في كلمته، بتجديد جوال لاتفاقية الرعاية للمنتخب الفدائي، حيث قال "إن هذه المبادرات التي تقدمها جوال للفدائي ما هي إلا إسناد للاستحقاقات الوطنية الرياضية، ولِما وصل إليه اليوم الفدائي بعد سلسلة من الإنتصارات التي استطاع من خلالها أن يثبت نفسه رغم كافة المعيقات التي واجهته، وأكد أن الشراكة مع جوال شراكة بعقلية عصرية  "

وأكد الرجوب أن مشاركة منتخب فلسطين في أمم آسيا ستهدف لتحقيق إنجاز مميز، داعيا إلى ضرورة تفعيل حراك إعلامي وطني لتوجيه الأنظار إلى بطولة أمم آسيا وحشد الدعم الكافي للفدائي، داعيا القطاع الخاص الفلسطيني إلى الإستثمار بالرياضة الفلسطينية كونها لغة العصر.

 

من جهته هنأ د. ماهر النتشة القائم باعمال رئيس جامعة النجاح، المنتخب الفدائي على مسيرة النجاح المتواصله، وأضاف تشكل الرياضة في فلسطين واحدة من أهم ملامح تشكيل الهوية الفلسطينية، وبخاصة عندما تنتقل من بعدها المحلي إلى بعدها الدولي مؤكدا استعداد الجامعة تقديم كل ما يلزم  في سبيل تطوير الرياضة الفلسطينية.

 

وأعرب السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية في كلمته، عن سعادته بتكريم الفدائي، وفخره بالعلاقة الاستراتيجية مع الاتحاد الفلسطيني لكره القدم، مشيراً إلى ثقته الكبيرة بمنتخبنا الوطني وقدراته الرياضية التي ستؤهله للمنافسة الرياضية عالمياً، مشيداً بدور الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بقيادة اللواء جبريل الرجوب، وما وصلت اليه الرياضة الفلسطينية، شاكراً كافة الجهود التي بذلت لدعم وإسناد الفدائي في مسيرته،

وأعلن العكر خلال الحفل عن إطلاق حملة " الأصل فلسطيني" والتي تسلط الضوء على كل المنجزات الفلسطينية التي نفخر بها، والتي تؤكد على اعتزازنا بكل ما يمثل الهوية الوطنية الفلسطينية، مؤكداً أن الدعم الذي تقدمه جوال سيستمر ايماناً منها بدور الشباب الفلسطيني بتنمية المجتمع وإعلاء إسم فلسطين.

جوال تجدد رعايتها الحصرية للمنتخب "الفدائي"

جددت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال) اتفاقية رعايتها الحصرية ودعمها للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم "الفدائي" للعام 2018-2019 وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر الشركة في مدينة البيرة بحضور رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية السيد عمار العكر، ومدير عام شركة جوال السيد عبد المجيد ملحم، والعديد من الشخصيات الرياضية والوطنية. 

 

 من جهته أعرب اللواء جبريل الرجوب عن سعادته بتجديد الشراكة مع شركة جوال، مشيداً بدور جوال المميز في رعايتها المستمرة والدائمة للرياضة الفلسطينية، والتي تمثلت اليوم بتجديد رعايتها للمنتخب الفدائي، وأضاف أن توقيع هذه الاتفاقية مع شركة جوال يعكس حرص القائمين على الشركة وسلوكهم بتعزيز صمود أبناء شعبنا، والمساهمة في تطوير الرياضة الفلسطينية، وأن تجديد رعاية جوال للمنتخب الفدائي هو تأكيد على مبادرات جوال القيمة ورعاياتها المهمة، كما ويعكس رؤية جوال في دعم الاستحقاقات الوطنية الرياضية.

 

وأكد اللواء الرجوب أن ثقته بابطال منتخبنا الوطني عالية، متمنياً لهم التوفيق في بطولة كأس أمم أسيا 2019، مؤكداً على وجوب رفع اسم فلسطين عالياً في المحافل الدولية.

 

بدوره أكد السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية،  على عمق العلاقة التي تجمع جوال والأسرة الرياضية الفلسطينية، موضحاً أن جوال ستبقى على عهدها بدعم الرياضة الفلسطينية كجزء لا يتجزأ من مسؤوليتها تجاه شبابنا الفلسطيني، وذلك لأن الرياضة تعتبر من أهم الوسائل التي ينقل من خلالها شبابنا الفلسطيني رسائله محلياً ودولياً.

وأضاف العكر أن جوال تتباهى وتفتخر بوقوفها الدائم خلف صناع النصر الفلسطيني وحماة الإنجاز مشيداً بالقيادة الرياضية الفلسطينية التي وضعت المنتخب على خارطة البطولات العالمية، مؤكدا على أن جوال بصدد تجهيز خطة فعاليات ضخمة لمساندة المنتخب الفدائي في الاستحقاق الهام والقادم والمتمثل بكأس أمم آسيا وأن اولى الفعاليات ستتمثل بتكريم أبطال المنتخب الفدائي قبيل مغادرتهم أرض الوطن للالتحاق ببطولة أمم آسيا.

ووقع الاتفاقية كل من سيادة اللواء جبريل الرجوب، والسيد عبد المجيد ملحم مدير عام الشركة الفلسطينية الخلوية جوال، بحضور السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية.

 

يذكر أن جوال الراعي الدائم للرياضة الفلسطينية، تقدم دعمها المتواصل لعدد كبير من الانشطة والاتحادات الرياضية الفلسطينية، وأهمها اتحاد كرة القدم والسلة والطائرة واليد ومارثون فلسطين الدولي والعديد من الانشطة الرياضية الاخرى، وكانت السباقة بين شركات القطاع الخاص في مبادراتها ورعاياتها التي قوبلت بالرضى والترحاب من الوسط الرياضي الفلسطيني.

اللواء الرجوب يكرم فدائي السلة وحجة يتوج ارثوذكسي بيت ساحور بطلا للسوبر


اللواء الرجوب يكرم فدائي السلة وحجة يتوج ارثوذكسي بيت ساحور بطلا للسوبر
رام الله - بسام ابو عرة - كرم اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية الجمعة منتخب كرة السلة المتاهل للمرحلة الثانية من التصفيات الاسيوية 2021، بعد مشاركته الناجحة في التصفيات الاولية بالبحرين وحصوله على المركز الثاني وجاء التكريم على هامش مباراة سوبر كرة السلة التي جمعت قلنديا وبيت ساحور على صالة السرية ، بحضور ابراهيم حبش رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة وعبد المجيد ملحم مدير عام جوال
فيما توج امين عام اللجنة الاولمبية ابو جهاد حجة فريق ارثوذكسي بيت ساحور بطلا لكاس السوبر السلوي بفوزه على مركز قلنديا بنتيجة 68 نقطة مقابل 64 في اللقاء الذي جمعهما الجمعة على صالة السرية برعاية جوال، بحضور جماهير غفيرة امتلات بهم الصالة ، يتقدمهم شخصيات رياضية واعتبارية واعضاء الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ورئيسا الناديين قلنديا وبيت ساحور.
وحفلت مباراة السوبر بالعديد من الفعاليات قبيل انطلاق اللقاء حيث ابدعت عريفة الحفل امين سر اتحاد السلة حنين ناصر بتقديم الفقرات، وقدمت نموذجا جديدا من اللباقة والابداع والتميز في القاء الضوء على فقرات الحفل السلوي الذي ومن خلاله اعلن عن انطلاق الموسم السلوي الجديد 2018 -2019 .
وقدمت ناصر الفقرات تباعا بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على ارواح شهدائنا، ففكرة الدبكة الشعبية لفرقة سرية رام الله الاولى، وفقرة جمباز ومن ثم فرقة السرية في المني باسكت، قبيل اعلانها عن تكريم فدائي السلة المتاهل للمرحلة الثانية من تصفيات امم اسيا 2021 بعد مشاركته الناجحة في التصفيات الاولية بالبحرين وتميزه هناك.
اللواء الرجوب يكرم فدائي السلة 
وكان قام اللواء جبريل الرجوب بتكريم بعثة منتخب كرة السلة بحيث تم تكريم كافة البعثة من لاعبين وجهازين اداري وفني وعلاج واعلام، فيما قام مركز قلنديا بتكريم اللواء الرجوب .
مباراة السوبر 
توج فريق ارثوذكسي بيت ساحور بطلا لكاس السوبر السلوي الاول بعد عبوره مركز قلنديا بنتيجة 68 نقطة مقابل 64 نقطة في مباراتهما بالسرية الجمعة ، التي اعلن من خلالها افتتاح الموسم الجديد ، وقدم الفريقان مباراة متوسطة المستوى لم ترتق للمطلوب كونها مباراة اعصاب وعلى كاس السوبر، ما جعل الفريقان يركزان على الفوز فقط دون الحاجة لتقديم فنيات سلوية او جمل سلوية فنية خاصة انها المباراة الاولى للفريقين بشكل رسمي بالموسم الجديد بعدما كان انتهى الموسم الماضي وعاشت الاندية ببيات شتوي
جاءت البداية قلنداوية بحتة حيث سيطر الفريق الازرق على المجريات فنيا ونقاطا، ولعبت كتيبة معتز ابو دية بقوة وبطريقة سريعة واغلقت المنطقة الدفاعية بشكل جيد وهاجمت من جميع الاطراف وبالذات من العمق ومن خارج القوس وكان الفريق موفقا جدا بالتسجيل ، خاصة في ظل وجود صائل قاسم ونديم بدرية وسامي عودة وشادي واينار عودة والخبرة نزار شحادة ، واحمد العمري وادهم الجمزاوي ومحمد عماد وحاتم صندوقة.
فيما ارتبكت كتيبة غسان عليان في البداية ولعب الفريق بتسرع كبير وعدم تركيز وكثرة الاخطاء والكرات المقطوعة وانفتاح الدفاع بشكل كبير وعدم اللجوء الى اغلاقه واللعب بترو وخطة، ما ادى الى عدم تقديم الفريق مستوى يليق بحامل الكاس، رغم وجود اسماء لامعة مثل موسى بشير وامين الراميني وجهاد يغمور وماهر قسيس ومايكل المصري وجاك صابات، الا ان الفريق كان تائها تماما في الربع الاول الذي انتهى لمصلحة قلنديا بنتيجة 25 نقطة مقابل 14
الربع الثاني: في الربع الثاني انتفض فريق بيت ساحور من اجل تعويض نتيجة الربع الاول ونظم صفوفه بطريقة افضل وتوفق اللاعبون في التصويب والتسجيل خاصة بعد هدوء الاعصاب وعدم التسرع واغلاق المنطقة الدفاعية من قبل موسى بشير وماهر قسيس وجهاد يغمور، بينما برع جاك صابات وامين الراميني بالهجوم من تحت السلة ، في نفس الوقت انفتح دفاع قلنديا وغاب الفريق بشكل كامل عن هذا الربع، فلم يقدم الفريق شيئا يذكر سوى 9 نقاط فقط في ظل عدم انسجام وتسرع وقطع كرات عديدة ، مستفيدا منها الفريق الساحوري من كل الاخطاء التي وقع بها فريق قلنديا لينهي فريق بيت ساحور الربع لمصلحته 21 مقابل 9 ولتكون النتيجة الاجمالية تقدم بيت ساحور بفارق نقطة 35 مقابل 34.
الربع الثالث : عاد فريق قلنديا الى اجواء اللقاء من جديد وحاول الفريق تنظيم صفوفه ووقف الحماس الكبير لدى لاعبي بيت ساحور من اجل ترتيب الهجمات القلنداوية بطريقة اسرع وادق، لكن ذلك كان صعبا على الفريق الذي وجد نفسه بحاجة لتجديد الدماء من لاعبيه وكانت هذه نقطة الضعف لدى الكتيبة الزرقاء لان البدلاء لم يكونوا بمستوى الاساسيين، بينما في بيت ساحور هناك بدلاء بمستوى الاساسيين، وهنا مربط الفرس في الفوز باللقاء، لينتهي الربع الثالث لمصلحة بيت ساحور ايضا 16 مقابل 14 .
الربع الرابع: واصل فريق بيت ساحور تالقه وسيطرته على مجريات اللقاء من خلال اللعب بطريقة متوازنة والتركيز على هدوء الاعصاب وعدم التسرع، فنجح الفريق بتقديم الافضل وكان لموسى بشير تميزا واضحا باللقاء من بعض ثلاثياته وريباونده الدفاعي والهجومي وابدع جاك صابات في التسجيل كثيرا وكانت له بصمة واضحة باللقاء .
فيما قلنديا بقي على حاله بعيدا عن مستواه المعهود وافتقد للفدائية التي يلعب بها ما ادى لانهاء بيت ساحور الربع لمصلحته 17- 16 واللقاء الاجمالي 68 مقابل 64 ، رغم تالق سامي عودة وتسجيله النقاط الاعلى بالمباراة مسجلا 19 نقطة. ليتوج الفريق الساحوري بكاس السوبر عن جدارة واستحقاق.
حكم اللقاء الدولي عنان دراغمة والاتحاديان بسام ابو ثابت وهيثم حوشية وعلى الطاولة: سجلها بشير عبد العزيز ووقتها سالم عز و24 ث زاهر الدبس وراقب الحكام احمد دعنا.
في ختام اللقاء قام امين عام الاولمبية عبد المجيد حجة وعبد المجيد ملحم مدير عام جوال وابراهيم حبش رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة بتتويج ارثوذكسي بيت ساحور بطلا لكاس السوبر.
وكان أفضل المسجلين من بيت ساحور: امين سلمان 18 نقطة، موسى بشير 16 نقطة، جاك صابات وماهر قسيس لكل منهما 13 نقطة
وأفضل المسجلين من قلنديا: سامي عودة 19 نقطة، شادي عودة واينار عودة لكل منهما 13 نقطة، وصايل قاسم 10 نقاط.
وافضل ما كان في اللقاء الروح الرياضية العالية التي تحلى بها الفريقان وجمهورهما وكانا نكهة اللقاء بجدارة

ارثوذكسي بيت ساحور ومركز قلنديا في لقاء متجدد

رام الله - إعلام اللجنة الأولمبية: سحب اتحاد كرة السلة، قرعة كأس "جوال"، في مقر اللجنة الأولمبية بالبيرة، اليوم الأحد، بحضور رئيس الاتحاد، إبراهيم حبش، وثائر أبو بكر، مسؤول العلاقات العامة في "جوال" راعية بطولات الاتحاد، ونمر أيوب، رئيس لجنة المسابقات، وناصر البدرساوي، مقرر اللجنة الفنية، ومحمد هندة، المراقب العام للجنة الأولمبية، بالإضافة إلى ممثلي الأندية المشاركة في البطولة.
ورحب إبراهيم حبش بالحضور، وهنأ أرثوذكسي بيت ساحور، بتحقيق كأس السوبر، على حساب فريق مركز قلنديا، يوم الجمعة الماضي، وعبر عن سعادته بالحضور الجماهيري الغفير الذي واكب المواجهة التي أقيمت في صالة سرية رام الله الأولى.
ولفت حبش إلى أن بطولة الكأس، المقرر ان تبدأ يوم الجمعة المقبل الواقع في السادس والعشرين من الشهر الجاري ستكون باكورة انشطة الموسم، مشيراً إلى أن الاتحاد سوف يعلن عن روزنامته السنوية الشهر المقبل، بعد اعتماد التقريرين: المالي والإداري لمجلس إدارة الاتحاد السابق.
وأكد حبش أن الاتحاد يضع على رأس أولوياته، تطوير مكونات اللعبة الثلاثة، اللاعب، والمدرب والحكم، ونوه إلى أن جميع النشاطات ستصب في صالح تطوير المنتخبات الوطنية، خاصة الفئات العمرية المختلفة.
وأوضح أن الاتحاد عمل على إنجاز التعليمات الخاصة ببطولة الكأس من اجل حماية قوانين اللعبة، ولضمان سير البطولة على قدر عال من المهنية والاحترافية.
وقال ثائر أبو بكر: "نحن فخورون برعاية بطولات اتحاد كرة السلة، للعام العاشر على التوالي، ونتمنى أن يكون الموسم الجديد مميزاً، نحن سعداء بالحضور الجماهيري الغفير في لقاء السوبر، ونتمنى النجاح لكافة الأندية"، وأشار أبو بكر إلى وجود مكافآت للأندية المتوجة بالمراكز الأولى، والمشاركة في البطولات.
ووضع نمر أيوب ممثلي الأندية بصورة تعليمات الكأس، وتم فتح باب النقاش حول بنودها المختلفة، وشرح ناصر البدرساوي نظام البطولة التي ستقام بطريقة خروج المغلوب من مباراتين.
ونوه البدرساوي الى انه في حال تعادل فريقين في أي من المباراتين، يتم تحديد الفائز بنتيجة المباراة الأخرى، وفي حال استمرار التعادل، تستمر المباراة الثانية لأي عددٍ من الأوقات الإضافية (٥) دقائق حتى يتم كسر التعادل، وفيما يلي نتائج سحب القرعة:
أرثوذكسي بيت ساحور - قلنديا
سرية رام الله - حطين
تراسنطا - إبداع الدهيشة
بيت جالا - جمعية الغد
بيرزيت - جنين
إسلامي بيت لحم - العمل الكاثوليكي 
دلاسال القدس - أرثوذكسي بيت لحم
دلاسال بيت لحم - أرثوذكسي رام الله

حسن النجار يخطف الأنظار ويتوج بطلاً للجولة الثانية من بطولة الدفع الرباعي والمعيوي وصيفا

 

تحت رعاية الرئيس وبدعم من شركة جوال والكتروتيك وبيرفكت

 
 

رام الله/ محمد أبو عرام:-

نال المتسابق البطل حسن النجار من مدينة جنين ومساعده مالك النجار على متن جيب لقب سباق الدفع الرباعي، الجولة الثانية من بطولة فلسطين لسباقات الدفع الرباعي موسم 2018 والتي نظمها الاتحاد الفلسطيني لرياضة السيارات والدراجات النارية، بعد أن خطف الأنظار بقدرته الفائقة على التحكم بالعقل والاله ووصوله إلى نهاية المسار في أسرع توقيت.

وتابع السباق الذي انطلق صباح يوم ألجمعه في مدينة البيرة جمهور غفير قدر بأكثر من خمسة ألاف متفرج اصطفت على جنبات المسار وشجعت بحرارة بتفاعلاتهم بالحركات البهلوانية للمتسابقين خاصة  لحظة طيران المركبة وارتفاعها عن الأرض ودخول المركبة في بركة المياه وتجاوز دوار الطين.

وخلال السباق قامت شركة جوال وشركة الكتروتيك بتوزيع القبعات على الجماهير وتوزيع بعض الهدايا انطلاقا من تشجيع الجماهير

وفي نهاية السباق قام عبد الله الشعراوي رئيس الاتحاد وعبد الحكيم الشني عضو الاتحاد، واللواء نزيه نعيرات مندوب اللجنة الاولمبية وثائر أبو بكر مدير العلاقات العامة في شركة جوال و م. سامر الطوباسي مدير عام شركة الكتروتيك وشاهر حنني مدير عام شركة برذرز وبرفكت للمقاولات بتتويج أبطال الجولة الثانية من بطولة فلسطين لسباق الدفع الرباعي

النجار بطلا والمعيوي وصيفا

بعد مشاركة 26 بطلاً على مدار أكثر من ستة ساعات شيقة ومثيرة تمكن البطل حسن النجار من نيل اللقب بعد أن تمكن من تجاوز المسار بزمن قدره 1:39:89 وجاءت النتائج النهائية على النحو التالي

المركز الأول حسن النجار ومساعده طاهر ابو عصب على متن جيب رنجلر بزمن 1:39:89

المركز الثاني محمد المعيوي ومساعده ثائر حلايقه على متن جيب رنجلر بزمن 1:43:54

المركز الثالث عماد ابو دبور ومساعدة رامي ابو زينه على متن جيب بزمن 1:45:59

المركز الرابع احمد امطير على متن لاندروفر بزمن 1:50:64

المركز الخامس طارق شاهين على متن جيب بزمن 2:08:09

المركز السادس اسعد عطاطره  على متن لاندروفر بزمن 2:20:48

المركز السابع محمد النتشة على متن جيب بزمن 2:24:15

المركز الثامن كمال احمد على متن لاند روفر بزمن 2:38:25

المركز التاسع عمار جبارين على متن سبورت بزمن 2:43:82

المركز العاشر إدريس الجعبري  على متن متسوبيشي باجيرو بزمن 3:06:19

 

أما على مستوى الفئات

كأس الفئة "A" عماد أبو دبور ، وبالمركز الثاني احمد امطير وبالمركز الثالث اسعد عطاطره

كأس الفئة "B" حسن النجار وبالمركز الثاني محمد المعيوي وبالمركز الثالث طارق شاهين

وقامت الكتروتك للتجارة والتسويق المتخصصة بالأجهزة الكهربائية المنزلية "وكلاء ماركة Normande" بتسليم حسن النجار بطل السباق بغسالة فيما تم تسليم محمد المعيوي وصيف السباق بجهاز تلفزيون وعماد أبو دبور جهاز ميكروويف

وقد قامت شركة جوال وشركة الكتروتيك والشخشير وبرفكت للمقاولات بدعم الجولة الثانية من بطولة فلسطين لسباقات الدفع الرباعي

وفي نهاية السباق أعرب عبد الله الشعراوي رئيس الاتحاد عن شكره لكل من ساهم في دعم ورعاية الجولة الثانية من بطولة فلسطين وإيصالها لبر الأمن

وشكر كل الشركات الراعية وتمنى مواصلة الشركات دعمها لأنشطة الاتحاد من أجل مواصلة العمل بقوة واقتدار

كما وجه برسالة شكر وعرفان للمقدم نزار الحاج رئيس دائرة استخبارات حرس الرئيس والرائد إسماعيل أبو فرحه والنقيب حلمي الحاج لدعمهم ووقفتهم مع اتحاد رياضة السيارات لإنجاح الجولة الثانية

وهنيء الشعراوي أبطال السباق وتمنى أن تكون الجولة الثالثة من بطولة فلسطين لسباقات الدفع الرباعي بمشاركة أردنية

من جهته أعرب ثائر أبو بكر مدير العلاقات العامة في شركة جوال عن سعادة أسرة جوال بنجاح بطولة الدفع الرباعي وبهذا المد الجماهير الذي يعبر عن عشق هذا النوع من الرياضة

وأكد أبو بكر بأن شركة جوال تسعى دائما للتواجد في كل الأنشطة الرياضية والشبابية انطلاقا من رسالة الشركة

ووعد أبو بكر بتقديم كل الدعم والرعاية لاتحاد رياضة السيارات والدراجات النارية خلال السباقات القادمة مع تأكيده لدعم الاتحادات الرياضية الأخرى وعلى رأسها اتحاد كرة القدم والسلة ورعايته الحصرية لمنتخب الفدائي

وقدم الاتحاد الدروع التقديرية إلى رئيس بلدية البيرة، وشركة جوال، وشركة الكتروتيك والشخشير وبيرفكت والدفاع المدني، والشرطة، والخدمات الطبية، وشرطة الحراسات، والأمن الوطني، والدفاع المدني، وحرس الرئاسة واستخبارات حرس الرئيس

تكونت اللجنة العليا للسباق من محمد نزال رئيسا للجنة وعضوية اياد ابو اقبيطة واحمد ابو عبيد وحازم الجولاني وحكم حامد مدير السباق.

 

فيما تكونت اللجنة الفنية من حكم حامد مدير السباق، ولجنة تحكيم مكونه من محمد عدوي ونبيل الكنش، وعامر مزعرو وجابر عاروري ، واحمد لدادوة تحكيم الكتروني، وسامر الشني ومازن صلاح الموقف المغلق، ورامي وجيه واحمد شريف فاحصين، وراتب سعادة نقطة الانطلاق، وإبراهيم حازم مساعد تحكيم، ومحمود صافي وسنان نجوم توقيت نقطة الانطلاق

جوال و جمعية عطاء فلسطين يفتتحان مشروع تزويد جمعية بنك الدم بنظام الطاقة الشمسية

غزة 13/9/2018: استكمالًا لسلسلة مشاريع قامت بها من أجل الحفاظ على استمرارية دور المؤسسات العاملة في القطاع الصحي والخدمات المرتبطة به، افتتحت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، وجمعية عطاء فلسطين الخيرية مشروع تزويد جمعية بنك الدم المركزي بنظام الطاقة الشمسية، والذي تم تنفيذه من خلال جمعية عطاء فلسطين الخيرية و بتمويل من "جوال" لتمكين جمعية بنك الدم المركزي من الاستمرار في العمل نتيجة الانقطاع الدائم للتيار الكهربائي، و من أجل الحفاظ على مخزون وحدات الدم و مشتقاته في ثلاجاتها تحت درجة تبريد عالية على مدار الساعة و الحفاظ عليها من التلف، و ضمان استفادة أكبر عدد من المرضى الذين يحتاجون و بشكل مستمر إلى وحدات الدم.

 

وشارك في افتتاح المشروع في مقر جمعية بنك الدم المركزي بغزة ، رئيس الجمعية د. زياد شعت و أعضاء مجلس الإدارة بالجمعية، وأمين سر جمعية عطاء فلسطين الخيرية، السيدة نجاح عليوة، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة في غزة، عوني الطويل، وعدد من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

 

وأشاد رئيس جمعية بنك الدم المركزي، د. زياد شعت، بالجهود التي تبذلها شركة جوال، في توفير الدعم اللازم والضروري، لكل احتياجات الجمعية، مشيرًا إلى أن جوال قامت بتمويل المشروع، ونفذته جمعية عطاء فلسطين الخيرية، وأوضح خلال كلمته التي ألقاها في الافتتاح أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية سبق وأن دعمت الجمعية بتجهيز صالة التبرع بالدم بالمبنى الجديد للجمعية، إضافة إلى حرصها واستمرارها بدعم عدد كبير من الجمعيات والمؤسسات العاملة في مختلف القطاعات .

 

واعتبر د. شعت أن دعم شركة جوال لهذا المشروع، يعد ضروريا ومهما في ظل الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي، من أجل الحفاظ على وحدات الدم و مشتقاته التي تخدم أعدادًا كبيرة من المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة ويحتاجون إلى وحدات دم باستمرار.

 

وثمنت أمين سر جمعية عطاء فلسطين الخيرية، السيدة، نجاح عليوة، أهمية دعم وتمويل المشاريع التي تفيد المؤسسات والجمعيات الصحية، في ظل الاوضاع الراهنة، مشيرة إلى أن تنفيذهم لمشروع الطاقة الشمسية الممول من شركة جوال، له أهمية كبيرة في الحفاظ على كميات وحدات الدم الذي يتبرع بها المواطنين لخدمة المرضى.

 

وأشارت إلى أن الخدمات التي تقدمها جمعية بنك الدم المركزي تعتبر مهمة جدا، وتدعم قطاع واسع من المستشفيات والمراكز الصحية، وتمدها بالاحتياجات والنواقص، حال حدوث طوارئ.

 

بدوره، أكد مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، أن هذا الدعم يأتي تجسيدًا لدور واهتمامات شركة جوال النابع من مسؤوليتهما الاجتماعية تجاه شعبنا الفلسطيني في كل مكان، وأوضح أن ما قامت به الشركة يعد جزءًا مهما لخدمة المرضى بتوفير الطاقة الكهربائية للجمعية على مدار الساعة لتشغيل ثلاجات حفظ وحدات الدم، ويمكنها من الاستمرار في عطائها المستمر لخدمة أبناء شعبنا من المرضى، والجرحى والمصابين.

 

وشدد على أن شركة جوال تسخِّر كل طاقاتها وجهودها لدعم المشاريع الحيوية والتنموية التي تساهم في التطوير الصحي و الحفاظ على حياة المرضى، وتقديم أفضل رعاية لهم، منوها إلى أن دعم الشركة لمثل هذه المشاريع يعد من الأولويات التي ينظر إليها، خاصة وأنه يقدم خدمات لشريحة واسعة من المرضى الذين يتطلعون إلى الأمل في الحياة.

 

يشار إلى جوال و مجموعة الاتصالات الفلسطينية هي المساهم الأكبر مجتمعياً من القطاع الخاص في دعم المشاريع التنموية بقطاع غزة على مدار العشرين عاماً الماضية، حيث نفذت جوال العديد من المشاريع التي ساهمت في النهوض بالعديد من القطاعات في قطاع غزة، الذي يعاني من أزمات متلاحقة منذ بداية الحصار الإسرائيلي في منتصف عام 2006، والتي كان لها دور كبير و مهم في استمرارية تقديم الخدمات الأساسية بشكل مباشر للمواطنين، إيمانًا منها بالدور المنوط بها، ولتحسين الأداء، ومنع انهيار الخدمات، تلبية لحاجة المواطنين وتوفير سبل و مقومات الراحة و الخدمات المميزة لهم بالشكل المطلوب.

 

 

الاعلان عن انطلاق فعاليات اكسبوتك 2018

 

رام الله / أعلن اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (PITA)، ومجموعة الاتصالات الفلسطينية الراعي الرئيسي لإكسبوتك 2018 ، عن موعد إنطلاق فعاليات ( إكسبوتك) في دورته الخامسة عشر، والذي من المقرر أن يُعقد في كل رام الله وغزة في الفترة ما بين 24-26 من الشهر الحالي، تحت شعار" نحو مستقبل أفضل ". وذلك بحضور د. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ود.يحيى السلقان رئيس اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية وعمارالعكرالرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، في مقر شركة جوال .

 

من ناحيته، أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى، على أهمية الأسبوع التكنولوجي، مشيدا بالشراكة القائمة بين الوزارة وشتى الهيئات المعنية والعاملة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وأثنى على الشعار الخاص بالأسبوع التكنولوجي "نحو مستقبل أفضل"، لافتا إلى الدور الكبير الذي يمكن أن تساهم فيه التكنولوجيا في الارتقاء بواقع الشعب الفلسطيني، ودفع شتى القطاعات قدما.

ولفت إلى حيوية الدور الذي تلعبه شركات الاتصالات، لا سيما على صعيد توفير خدمات الجيل الثالث، الذي أشار إلى أنه يمثل نقلة نوعية ،مبيناً أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يعتبر أحد القطاعات العابرة للحدود، مشيرا بالمقابل إلى عناية الحكومة بالنهوض بهذا القطاع.

 

وبين د. موسى جانبا من المشاريع والمبادرات التقنية التي تنفذها الحكومة وتحديدا الحكومة الالكترونية، لافتا في الوقت نفسه، إلى العناية التي توليها الحكومة لتشجيع الاستثمار في هذا القطاع، ما دلل عليه برزمة الحوافز التي أقرتها لهذا الغرض. وأدان الممارسات الإسرائيلية بحق قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مبينا أن الحكومة والوزارة تتابعان الملف الخاص المتعلق بنية الطرف الإسرائيلي تركيب أبراج في الضفة لتقوية نطاق تغطية الشركات الخلوية الإسرائيلية التي تخدم المستوطنات.

 

وأوضح أن الوزارة قامت بمخاطبة العديد من الأطراف الدولية بخصوص الإعلان الإسرائيلي حول تخصيص 40 مليون شيكل لتقوية نطاق التغطية، مبينا أن العمل على هذا الموضوع لن يتوقف.

 

وخلال كلمته اكد الدكتور يحيى السلقان رئيس مجلس ادارة اتحاد شركات انظمة المعلومات- بيتا، على ان اكسبوتك في عامه الخامس عشر مازال الحدث الاكبر والأهم على مستوى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وعلى مستوى الاقتصاد الفلسطيني بشكل عام،  وتحدث عن فعاليات هذا العام والتي تشمل المؤتمر التكنولوجي المتخصص والذي يعقد بتاريخ 25 سبتمبر في فندق الميلينيوم، حيث يستضيف فيه مجموعة كبيرة من الخبراء العالميين في اربع مجالات رئيسية وهي: الابداع،  حيث يشكل هذا القطاع اكبر منبر للإبداع والحلول الاقتصادية والمجتمعية المختلفة، والجلسة الثانية  FinTech & Investment وتشمل الجلسة كل جديد فيما يتعلق باستخدام التكنولوجيا في القطاع المالي والمعاملات الالكترونية، اما الجلسة الثالثة تحت عنوان قطاع الاتصالات والتحديات التي تواجهه والتي ستكون جلسة متخصصة للنظر بالتحديات الجمة التي تواجه القطاع وسبل مواجهتها، بالاضافة الى جلسة العلاقات الدولية والتي ستركز على دور دول العالم المختلفة بالاستثمار والتنمية بهذا القطاع وأفق بناء تعاون وشراكات مختلفة وسيشارك بهذه الجلسات مجموعة من الخبراء ومدراء الشركات العالمية بالاضافة الى سفراء مثل  السفير الهندي والياباني بالاضافة الى مندوبين عن مؤسسات دولية امريكية وبريطانية وفرنسية، وخبراء من الولايات المتحدة وبريطانيا والارجنتين ودبي والكويت والاردن وفلسطين المحتلة.

 

وعليه هذه دعوة للمهندسيين ورجال الاعمال وطلبة الجامعات والرياديين للمشاركة والتشبيك والاطلاع على تجارب دولية ومحلية وقصص نجاح والتعرف على التوجهات العالمية في قطاع التكنولوجيا.

وحيث اطلق اكسبوتك هذا العام تحت شعار نحو مستقبل أفضل لما لدور التكنولوجيا في تحسين وتفعيل كافة القطاعات الاقتصادية والنهوض بالاقتصاد الفلسطيني بشكل عام، بالاضافة الى دوره في توفير فرص عمل وخلق افاق جديدة بالعمل بالاضافة الى الشركات الناشئة والرياديين الذين يستثمروا ويستخدموا التكنولوجيا بشكل واضح للبدء بمشاريع اقتصادية مختلفة.

 

كما سيشمل الحدث عشاء العمل تحت رعاية الدكتور رامي الحمدلله، بالاضافة ولأول مرة سيكون هناك يوم متخصص بالحلول الذكية يعقد بتاريخ 26/9/2018 والذي سيكون بعنوان Palestine Smart Solutions" " ، وهذا اليوم سيكون مخصص لتقوم الشركات بتقديم عروض مهنية لأفضل الخدمات والمنتجات التي لديها امام الجهات ذات العلاقة من قطاعات اقتصادية واكاديمية وحكومية وخاصة، وهذه فرصة للشركات الاستفادة من العروض والخصومات المقدمة من الشركات خلال هذا ليوم،  وعلى هامش فعاليات هذا اليوم سيعقد ورشة  متخصصة تحت عنوان  Geo Smart Location Solutions .

 

وأشار السلقان الى ان الفعاليات ستعقد بالتوازي في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة وسنقوم بقطاع غزة بعمل سلسلة من اللقاءات مع الجامعات بالاضافة الى جلسة متخصصة خاصة بدور النساء في هذا القطاع.

وفي نهاية حديثه شكر السلقان مجموعة الاتصالات الفلسطينية بالتل جروب كونهم الشريك الرئيسي على مدار ال 15 سنة السابقة وقدم شكره لباقي الرعاة والشركاء الذي يدعمون استمرارية هذا الحدث وتطوره.

 

من جانبه قال عمار العكرالرئيس التنفيذي لمجموعة الإتصالات الفلسطينية " يسعدنا ان نلتقي بكم وللسنة الخامسة عشرة على التوالي وبرعاية رئيسية من مجموعة الاتصالات، للإعلان عن موعد اطلاق فعاليات اسبوع فلسطين التكنولوجي " اكسبوتك 2018" في الضفة الغربية وقطاع غزة ". شاكراً  إتحاد شركات أنظمة المعلمومات (بيتا) على جهودهم الدائمة والحثيثة لإقامة هذا الحدث بشكل سنوي ومختلف عن كل عام لعرض أحدث ما توصلت اليه التكنولوجيا في العالم، وعملهم المستمر والدؤوب في قطاع تكنولوجيا المعلومات، وتوفير فرص العمل للعديد من المهندسين والمختصين والخبراء والشباب المهتمين في المجال. وعلى تواصلهم الدائم مع كبرى الشركات والمؤسسات الدولية لإستحضار كل مفيد وجديد لسوق تكنولوجيا المعلومات في فلسطين.

 

وأشار العكر إلى أن عنوان فعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي لعام 2018 "نحو مستقبل أفضل "، هو ما نسعى إليه في قطاع التكنولوجيا كشركات متخصصة في هذا المجال، رغم جميع التحديات المفروضة علينا من الجانب الاسرائيلي لمحاربة تطور قطاع التكنولوجيا في فلسطين، لما له من دور اساسي في عملية التنمية والتطور الاقتصادي، وتطرق في حديثه الى اخر التحديات التي  يتعرض لها قطاع الاتصالات في فلسطين هو قرار الحكومة الاسرائيلية الأخير بتاريخ 12/8/2018 والمتعلق بدعم مباشر للشركات الاسرائيلية لتقوية شبكاتها في جميع مناطق الضفة الغربية بحجة تحسين الخدمة للمستوطنين،تمهيداً لاعادة السيطرة على سوق الاتصالات المحلي ومنافسة الشركات الوطنية بشكل غير شرعي .

 

واضاف العكر" لاشك ان التكنولوجيا أصبحت المحرك الرئيسي لكافة القطاعات الاقتصادية واصبحت التكنولوجيا الخلاقة عنواناً للمبدعين والمبتكرين الذين يبحثون عن التميز وتسويق افكارهم وتحويلها إلى مشاريع حقيقية عبر مختلف المنصات الالكترونية التي تطرح  التطبيقات المتنوعة المحتوى"، منوهاً إلى انه  تم تنفيذ العديد من البرامج التي تدعم الابداع و التميزوالشركات الناشئة والرياديين من خلال  مؤسسة مجموعة الاتصالات الفلسطينية للتنمية المجتمعية وبالشراكة مع مؤسسات عالمية رائدة في مجال التكنولوجيا .

التربية وجوال تكرّمان أوائل طلبة "الإنجاز" والجامعات والكليات وذوي الإعاقة

 

بيان مشترك

2018-9-2

كرّمت وزارة التربية والتعليم العالي وشركة جوال، اليوم، أوائل الطلبة المتفوقين في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز" وأوائل الطلبة من ذوي الإعاقة وأوائل الجامعات والكليات للعام الدراسي 2017-2018.

 جاء ذلك برعاية ومشاركة رئيس الوزراء أ. د. رامي الحمد الله، ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ومستشارة رئيس الوزراء د. خيرية رصاص، ورئيس هيئة مكافحة الفساد رفيق النتشة، ورئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد، ووكيل وزارة التربية د. بصري صالح، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، وعدد من مديري التربية والتعليم العالي، والحائزة على لقب المعلمة الأولى على العالم حنان الحروب، وممثلو الدول المانحة والداعمة لقطاع التعليم، وممثلون عن اتحاد المعلمين، وعدد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية والأكاديمية، وأسرتي الوزارة ومجموعة الاتصالات، وممثلو مؤسسات التعليم العالي، وحشد من الأسرة التربوية، وأهالي الطلبة، والمؤسسات الشريكة.

وقال رئيس الوزراء: "أنقل لكم اعتزاز الرئيس محمود عباس بهذا المستوى العالي من التقدم والنجاح الذي حققتموه، فنحن نحظى بكم وبالمميزين من أبناء شعبنا الذين بهم وبطاقاتهم ومعارفهم نبني ونؤسس وطننا ونسمو على كل المعيقات والقيود، تحية لكم ومن خلالكم، إلى أبنائنا الطلبة في القدس المحتلة، وفي غزة المحاصرة، وفي الأغوار وكل التجمعات البدوية المهددة، فقد صادر الاحتلال الاسرائيلي وحاصر أرضنا، وهدد مدارسنا وخطف أطفالنا وشبابنا وزج بهم في معتقلاته، لكنه لم يفلح في سلبنا إرادة الحياة والتقدم التي نراها اليوم تتجلى بين هذا الحشد المميز من المتفوقين".

وأردف الحمد الله: "لقد ارتكز العمل بداية على صون وحدة وتماسك النظام التعليمي والعمل التربوي في الضفة الغربية وقطاع غزة، وراكمنا الكثير من الخطوات للنهوض بالتعليم العام والعالي وتطوير وتطويع مخرجاتهما لتتناسب مع حاجاتنا المجتمعية والوطنية، فبعد نجاحنا في إطلاق امتحان الإنجاز، وتوسيع نطاق النشاطات الحرة اللامنهجية؛ استكملنا حلقة تطوير المناهج المدرسية، ونتخذ الآن المزيد من الإجراءات لدمج التعليم المهني والتقني، وزيادة دمج الطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة، هذا بالإضافة إلى جهود رقمنة التعليم وتطوير البنية التحتية للمدارس وإنشاء المزيد من مدارس التحدي في المناطق المهمشة والمهددة ومدارس الإصرار في مستشفياتنا".

واستدرك رئيس الوزراء: "نحتفل بكم في وقت نحتاج فيه كل عناصر القوة والصمود، فإسرائيل ماضية، بدعم مطلق من الإدارة الأمريكية، بمصادرة حقوق ومقومات الشعب الفلسطيني وتعطيل فرص إقامة دولته المستقلة القابلة للحياة، بل وتدمير سيادة القانون الدولي أيضا، حيث أعلنت الإدارة الأمريكية عن وقف تمويل الأونروا، في عدوان سافر على حقوق شعبنا والالتفاف على دور الوكالة في حماية اللاجئين وصون حقوقهم ومكانتهم، لقد طالبنا دول العالم بالوقوف عند مسؤولياتها المباشرة في لجم الابتزاز الأمريكي، وتوفير المزيد من الدعم للأونروا لتمكينها من مواجهة أزمتها المالية والاضطلاع بمسؤولياتها في تلبية احتياجات اللاجئين الفلسطينيين، خاصة التعليمية والصحي".

بدوره، أكد صيدم أن الاحتفاء بالطلبة المتفوقين في الثانوية العامة وأوائل الطلبة من ذوي الإعاقة ومؤسسات التعليم العالي يبرهن على روح العطاء والوفاء لهذا الإنجاز والتميز الفلسطيني.

وأشاد صيدم بجهود رئيس الوزراء أ.د. رامي الحمد الله على رعايته واهتمامه بالتعليم وحرصه الدائم لمناصرة الجهود التطويرية الراهنة، مقدماً شكره لمجموعة الاتصالات الفلسطينية لشراكتها الوثيقة مع الوزارة ودعمها للعديد من الفعاليات والنشاطات، مشيداً بدور الدول المانحة والداعمة لقطاع التعليم.

وأضاف صيدم: "في كل زاوية من الوطن نرى أبنائنا وبناتنا وهم يتسلحون بالعلم والمعرفة، هؤلاء الذي يكتبون اسم فلسطين على الشمس التي لا تغيب، هؤلاء الذين يرفعون هرمون الأمل"، خاصةً الطلبة ذوي الإعاقة الذين يمتلكون الإرادة الصلبة لتحقيق مزيد من التميز والنجاح. وألقى الوزير أبيات شعر تؤكد على حب الحياة والعلم وزرع الأمل في نفوس الطلبة، مؤكداً على حب الشعب الفلسطيني للعلم والتعلم وهو ما يجسده على سبيل المثال لا الحصر؛ تقدم المسنة خديجة أبو عرقوب لامتحان الثانوية العامة "الإنجاز" لهذا العام وغيرها من كبار السن، وتحقيق المزيد من النجاحات في المحافل الدولية المختلفة.

وتطرق الوزير إلى ما وصفها بالحرب التي تشنها الولايات المتحدة على وكالة "الأونروا" من خلال قطع الدعم عن الوكالة؛ بما يستهدف ضرب القضية الفلسطينية، مؤكداً على صمود الشعب الفلسطيني وعدم خضوعه لأي ابتزازات، موجهاً التحية للأونروا وهي تصمد في وجه التضييق والابتزاز.

من جهته، قال العكر: "إننا في شركة جوال وفي مجموعةِ الاتصالاتِ الفلسطينيةِ بشكل عام نتطلع دوماً إلى استمرارِ الشراكةِ الاستراتيجيةِ مع وزارةِ التربيةِ، والتي تواصل عملَها الدؤوب على مدار العام من أجل تطوير عملية التعليم في فلسطين"، مضيفاً: "نتشرف اليوم بالاحتفالِ بكوكبةٍ جديدةٍ من أبنائنِا وبناتنا الطلبِة المتفوقين وذويهم، الذين سهروا الليالي من أجل طلب العلا بمساندة الأهل وجهودهم في توفير كافة الظروف الملائمة للوصول إلى هذا اليوم الذي نحتفل فيه معكم بنجاحكم وتفوقكم".

وأشار العكر إلى أنه وللسنةِ الخامسة عشرةَ على التوالي تواصل جوال دعم المتفوقين من أوائل الإنجاز وأوائل الكليات في الجامعات، إيماناً بضرورة تعزيز روح المثابرة وتحفيز الابداع بين طلبتنا. "واليوم، يسعدنا تقديم حاسوبٍ محمولٍ لكل متفوقٍ ومتفوقة تقديراً لاجتهادهم، وبمثابة كلمة شكراً لكلٍ منهم، وأريد أن أنوه أيضاً أننا قد أعلنا قبل بضعة أيام وبالتعاون مع وزارة التربية عن أسماء الطلبة المتفوقين الحاصلين على منح مجموعة الاتصالات للتعليم الجامعي والمهني والتي بلغ عددها 550 منحة، من أجل دعمهم لاستكمال مسيرتهم التعليمية في مختلف جامعاتنا الفلسطينية. 

وجدد العكر التأكيد على إيلاء الشباب والطلبة اهتماماً خاصاً، سواءً في المرحلة المدرسية ومن خلال برنامج (أبجد نت)، وكذلك دعم طلبة الإنجاز، والبرامج الخاصة بهم، والاستمرار معهم عند دخولهمِ للمرحلة الجامعية من خلال المنح الجامعية، وصولاً إلى ما بعد الجامعة من خلالِ مشاريع تمكين الشباب وبرامج التدريب والتوظيف أيضاً.

وألقى كل من؛ الطالبة لما داودي الحاصلة على معدل 99.7 في امتحان "الإنجاز" بالفرع العلمي، والطالبة رغد الطباخي الحاصلة على معدل 97.4 في الفرع الأدبي، والطالب معتصم غوادرة الأول على جامعة النجاح الوطنية؛ كلمات نيابةً عن الطلبة المكرمين من أوائل الإنجاز والجامعات والكليات وذوي الإعاقة، أكدوا فيها على مواصلة الطريق لتحقيق مزيد من الإنجاز والتفوق خدمةً لفلسطين وشعبها، مقدمين شكرهم لرئيس الوزراء ووزير التربية ومجموعة الاتصالات وجوال على تنظيم هذا الحفل وإدخال الفرحة في نفوس الطلبة وتحفيزهم نحو المزيد من التميز. 

وفي نهاية الحفل، الذي تخلله فقرات غنائية وطنية قدمتها الفنانة رولا عازر؛ وتولى عرافته مدير عام النشاطات الطلابية في وزارة التربية صادق الخضور، تم توزيع الشهادات التقديرية على الطلبة المكرمين وتسليمهم أجهزة حاسوب محمولة مقدمة من شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية؛ وذلك تقديراً لتميزهم وتفوقهم.

 

التربية والاتصالات تعلنان أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج المنح الجامعية والمهنية للعام 2018

بيان مشترك

2018-8-30

رام الله  -أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات الفلسطينية عن أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الجامعية والمهنية للعام 2018، والذي تنفذه مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، للسنة التاسعة على التوالي بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي.

وتم توزيع المنح الدراسية على الطلبة المتفوقين والبالغ عددها (550) منحة، خلال حفل نظمته الوزارة والمجموعة، اليوم الخميس، في قصر رام الله الثقافي بمدينة رام الله، وفندق المتحف بمدينة غزة، بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووكيل الوزارة د. بصري صالح، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج، والمديرين العامين للعلاقات العامة والدولية، والمنح والخدمات الطلابية في وزارة التربية نديم سامي وشادي الحلو، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، ومدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية والمجتمعية سماح أبو عون حمد، وحشد من أسرتي الوزارة والمجموعة، وبحضور الطلبة وذويهم.

وفي هذا السياق، أكد صيدم البقاء على العهد في دعم الطلبة وتوفير المنح الدراسية، خاصةً للطلبة ذوي الإعاقة وطلبة التعليم المهني والتقني، مشيراً إلى أنه ومع هذا العام تكون الوزارة ومجموعة الاتصالات الفلسطينية قد قدمتا 4250 منحة للطلبة منذ بداية برنامج المنح هذا.

وأشاد الوزير بالشراكة المتينة والاستراتيجية مع مجموعة الاتصالات التي تتكاتف فيها الجهود لخدمة الطلبة وقطاع التعليم بشكل عام، مشيداً بذات الوقت بجهود أسرة الوزارة التي تصل الليل بالنهار لتحقيق الجودة المُثلى للتعليم وإحداث النقلة النوعية على صعيد التعليم والاستمرار بإبقاء اسم فلسطين على خارطة المعرفة عالمياً.

وأضاف صيدم مخاطباً الطلبة الحاصلين على المنح وذويهم: "اليوم نقف إلى جانبكم لنشد من أزركم، ولتنطلقوا إلى فضاء رحب من الإبداع والتميز تضعون فيها اسم فلسطين على خارطة المعرفة".

بدوره؛ هنأ عمار العكر الطلبة المستفدين من البرنامج وذويهم قائلاً: "باسمي وباسم أسرة مجموعة الاتصالات الفلسطينية، يسعدني أنّ ألقاكم وككل عام في حفلنا السنوي لبرنامج دعم التعليم الجامعي والمهني للطلبة المتفوقين للعام 2018، وبالشراكة مع وزارة التربية، ويشرّفني أن ألتقي كل عام بكوكبة جديدة من أبنائنا وبناتنا الطلبة المتفوقين في الثانوية العامة "الإنجاز" من مختلف محافظات الوطن".

وقال العكر نلتقي اليوم وللسنة التاسعة على التوالي معكم في حفل برنامج دعم التعليم الجامعي والمهني، تحديداً مع الطلبة المتفوقين في مختلف التخصصات والذين نجحوا بالاستمرار بالحصول على معدلات عالية واستكمال مسيرتهم العلمية، مؤكداً على التزام المجموعة بتجديد المنح سنوياً للطلبة الملتزمين بشروطها، مشيراً إلى أن المجموعة ما زالت مستمرة في أداء دورها الريادي في تمكين الشباب من خلال البرنامج، وقد قدمت مجموعة الاتصالات منذ إطلاق البرنامج عام 2010 (4250) منحة حتى اللحظة، وبلغ عدد الخريجين 529 خريج جامعي و 20 خريج مهني، وتشمل فئة الأوائل من ذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام.

وأشاد العكر بدور وزارة التربية قائلاً: "نحن نؤمن بأهمية الشراكة بين مجموعة الاتصالات ووزارة التربية، وتكامل الأدوار فيما بين مؤسسات القطاع الخاص ومؤسسات القطاع الحكومي، حيث إن وزارة التربية من أهم المؤسسات التي لا بد من العمل معها على تطوير القوة البشرية العاملة وتطوير البنية التحتية للمدارس وتقديم الخدمات الأفضل لطلابها (أبنائنا)؛ لما تحمله الوزارة من أهمية على جميع الأصعدة، لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء فلسطين".

وفي كلمتها نيابة عن الطلبة المستفيدين من هذه المنح، شكرت الطالبة هيا أبو صبيح وزارة التربية ومجموعة الاتصالات على هذا الدعم النوعي؛ خاصةً للطلبة المحتاجين وذوي الإعاقة؛ مؤكدةً البقاء على العهد في مواصلة تحقيق النجاح والتميز خدمةً لفلسطين وشعبها.

 

 

 

التربية والاتصالات تعلنان أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج المنح الجامعية والمهنية للعام 2018

 

في مدينتي غزة ورام الله

التربية والاتصالات تعلنان أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج المنح الجامعية والمهنية للعام 2018

بيان مشترك

2018-8-30

رام الله  -أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات الفلسطينية عن أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الجامعية والمهنية للعام 2018، والذي تنفذه مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية، للسنة التاسعة على التوالي بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي.

وتم توزيع المنح الدراسية على الطلبة المتفوقين والبالغ عددها (550) منحة، خلال حفل نظمته الوزارة والمجموعة، اليوم الخميس، في قصر رام الله الثقافي بمدينة رام الله، وفندق المتحف بمدينة غزة، بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووكيل الوزارة د. بصري صالح، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج، والمديرين العامين للعلاقات العامة والدولية، والمنح والخدمات الطلابية في وزارة التربية نديم سامي وشادي الحلو، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، ومدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية والمجتمعية سماح أبو عون حمد، وحشد من أسرتي الوزارة والمجموعة، وبحضور الطلبة وذويهم.

وفي هذا السياق، أكد صيدم البقاء على العهد في دعم الطلبة وتوفير المنح الدراسية، خاصةً للطلبة ذوي الإعاقة وطلبة التعليم المهني والتقني، مشيراً إلى أنه ومع هذا العام تكون الوزارة ومجموعة الاتصالات الفلسطينية قد قدمتا 4250 منحة للطلبة منذ بداية برنامج المنح هذا.

وأشاد الوزير بالشراكة المتينة والاستراتيجية مع مجموعة الاتصالات التي تتكاتف فيها الجهود لخدمة الطلبة وقطاع التعليم بشكل عام، مشيداً بذات الوقت بجهود أسرة الوزارة التي تصل الليل بالنهار لتحقيق الجودة المُثلى للتعليم وإحداث النقلة النوعية على صعيد التعليم والاستمرار بإبقاء اسم فلسطين على خارطة المعرفة عالمياً.

وأضاف صيدم مخاطباً الطلبة الحاصلين على المنح وذويهم: "اليوم نقف إلى جانبكم لنشد من أزركم، ولتنطلقوا إلى فضاء رحب من الإبداع والتميز تضعون فيها اسم فلسطين على خارطة المعرفة".

بدوره؛ هنأ عمار العكر الطلبة المستفدين من البرنامج وذويهم قائلاً: "باسمي وباسم أسرة مجموعة الاتصالات الفلسطينية، يسعدني أنّ ألقاكم وككل عام في حفلنا السنوي لبرنامج دعم التعليم الجامعي والمهني للطلبة المتفوقين للعام 2018، وبالشراكة مع وزارة التربية، ويشرّفني أن ألتقي كل عام بكوكبة جديدة من أبنائنا وبناتنا الطلبة المتفوقين في الثانوية العامة "الإنجاز" من مختلف محافظات الوطن".

وقال العكر نلتقي اليوم وللسنة التاسعة على التوالي معكم في حفل برنامج دعم التعليم الجامعي والمهني، تحديداً مع الطلبة المتفوقين في مختلف التخصصات والذين نجحوا بالاستمرار بالحصول على معدلات عالية واستكمال مسيرتهم العلمية، مؤكداً على التزام المجموعة بتجديد المنح سنوياً للطلبة الملتزمين بشروطها، مشيراً إلى أن المجموعة ما زالت مستمرة في أداء دورها الريادي في تمكين الشباب من خلال البرنامج، وقد قدمت مجموعة الاتصالات منذ إطلاق البرنامج عام 2010 (4250) منحة حتى اللحظة، وبلغ عدد الخريجين 529 خريج جامعي و 20 خريج مهني، وتشمل فئة الأوائل من ذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام.

وأشاد العكر بدور وزارة التربية قائلاً: "نحن نؤمن بأهمية الشراكة بين مجموعة الاتصالات ووزارة التربية، وتكامل الأدوار فيما بين مؤسسات القطاع الخاص ومؤسسات القطاع الحكومي، حيث إن وزارة التربية من أهم المؤسسات التي لا بد من العمل معها على تطوير القوة البشرية العاملة وتطوير البنية التحتية للمدارس وتقديم الخدمات الأفضل لطلابها (أبنائنا)؛ لما تحمله الوزارة من أهمية على جميع الأصعدة، لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء فلسطين".

وفي كلمتها نيابة عن الطلبة المستفيدين من هذه المنح، شكرت الطالبة هيا أبو صبيح وزارة التربية ومجموعة الاتصالات على هذا الدعم النوعي؛ خاصةً للطلبة المحتاجين وذوي الإعاقة؛ مؤكدةً البقاء على العهد في مواصلة تحقيق النجاح والتميز خدمةً لفلسطين وشعبها.

 

 

 

ليالي بيرزيت

فعاليات العيد في غزة

 

حفل استقبال الطلبة في جامعات غزة

سحب قرعة دوري جوال الممتاز للكرة الطائرة والاولى والسيدات

 

بحضور حجة وراضي وابو بكر وجرت بالاولمبية

سحب قرعة دوري جوال الممتاز للكرة الطائرة والاولى والسيدات 

البيرة-  سحبت اليوم الاثنين قرعة بطولة دوري جوال للكرة الطائرة في مقر اللجنة الاولمبية بالبيرة بحضور الامين العام للجنة ابو جهاد حجة وثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة بجوال الشركة الراعية وحمزة راضي رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة الطائرة واركان الاتحاد معروف شطارة وعدنان ابو فرحة ورائد صلاحات وهديل ابو بكر وممثلي اندية الدرجة الممتازة في اللعبة.

وقبل انطلاق القرعة رحب عدنان ابو فرحة مسؤول لجنة المسابقات بالاتحاد بالحضور شاكرا للاولمبية اهتمامها ودعمها الاتحاد وشاكرا شركة جوال الراعي الحصري للدوري ومثمنا دورهم الكبير في دعم الرياضة الفلسطينية بشكل عام وكرة الطائرة بشكل خاص.

فيما شكر ابو جهاد حجة الامين العام للاولمبية باسم اللواء جبريل الرجوب المنظومة الرياضية وكرة الطائرة بالذات  مثمنا دور ورعاية جوال لدوري الكرة الطائرة ، مطالبا الاتحاد بتحديد روزنامته  والياته منذ بداية الموسم الرياضي ومجدولا المشاركات الخارجية الرسمية ، مؤكدا ان جوال  دوما في طليعة الداعمين للمنظومة الرياضية وبخاصة كرة الطائرة الفلسطينية.

من جانبه قدم ثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة بجوال شكره للاتحاد وللاولمبية على الشراكة بينهم من خلال رعاية جوال للدوري الممتاز لكرة الطائرة هذا الموسم ، مثمنا الدور الكبير لشركته في دعم ورعاية الدوري ، شاكرا للواء جبريل الرجوب نهوضه بالحركة الرياضية جمعاء ودعمه واهتمامه بها ، شارحا ان جوال تقوم بدعم القطاع الرياضي منذ اكثر من عشر سنوات ، وعلاقاتها بكرة الطائرة واتحادها علاقات مبنية على الصدق والتعاون والافادة للعبة ولمنظومة كرة الطائرة الفلسطينية.

ومن ثم سحبت قرعة دوري جوال للكرة الطائرة بمشاركة 10 اندية هي: سنجل وجيوس وعزون وجينصافوط وفقوعة واماتين وكفر ثلث والنبي الياس ودير بلوطوالقوات.  

وسيكون نظام البطولة بطريقة نصف الدوري في المرحلة الاولى وفي المرحلة الثانية التي ستفرز المربع الذهبي ستلعب ايضا بطريقة نصف الدوري وجاءت القرعة كما يلي:

القوات X  فقوعة

عزون X   سنجل

جيوس X   اماتين

جينصافوط X  كفر ثلث

النبي الياس X  دير بلوط 

وسيقص شريط الافتتاح فريقا القوات وفقوعة بعد عيد الاضحى المبارك وسيتم تحديد مكان وزمان اللقاء لاحقا.

وسحبت قرعة دوري الدرجة الاولى التي يشارك فيها 12 ناديا وجاءت القرعة كما يلي:

رمون - رنتيس

دير دبوان - بيت فوريك

جلبون - العروب

عصيرة القبلية - النزلة الشرقية

بيت عوا - مخماس

واد رحال - تل

 

وتجري بطولة دوري الاولى بطريقة نصف الدوري  ويصعد فريقان للممتازة ويهبط مثلهما للدرجة الثانية.

اما دوري السيدات فقد سحبت هو الاخر قرعته بمشاركة 6 اندية جاءت حسب التالي:

دير بلوط - صورباهر

ابداع - ديار

مرج بن عامر - الزاوية

ويجري الدوري بطريقة نصف الدوري .

النادي الأرثوذكسي برام الله يحتفل باليوبيل الذهبي

رام الله – توج النادي الأرثوذكسي احتفالاته والتي بدأها في قاعة بلدية رام الله مع بداية العام باحتفال مركزي مهيب في قاعة البلدية تحت رعاية سيادة اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية وبحضور د. ليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة ، والمهندس موسى حديد رئيس بلدية رام الله ، والسيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال ، والسيد خليل رزق رئيس اللجنة التجارية والصناعية برام الله ، والأب الياس عواد ، والأب عبد الله يوليو و د.نيبال خليل عن اللجنة الأولمبية و الأستاذ نبيل مشحور مدير البعثة البابوية و د. أحمد صبح والسيد نجمة غانم والرؤساء السابقون للنادي ومندوبي الأندية والجمعيات في مدينة رام الله  ووفد كبير من أعضاء النادي ومشجعيه .

 

وبعد أن استمع الحضور الى النشيد الوطني الذي عزفته فرقة كشافة النادي ، وشاهدوا الفلم  عن إنجازات وتاريخ النادي ، كما ورحب رئيس النادي د. هاني الحصري بالحضور ومهنئاً أعضاء النادي بهذه الاحتفالية وانجازات وتطلعات النادي للمستقبل ، كما شكر د. ليلى غنام على جهودها في دعم مشاريع النادي وشكر بلدية رام الله ورئيسها المهندس موسى حديد على دعمهم الدائم للنادي .

 

كما شكر شركة جوال ومديرها العام عبد المجيد ملحم حيث أفاد بأن هنالك شراكة دائمه مع شركة جوال  في كافة الاحتفاليات والنشطات الرياضية والاجتماعية .

كما  وشكر البعثة الباباوية على دورها في دعم مشاريع النادي وخاصة حديقة الأطفال والأستاذ نبيل مشحور على دوره بالدفاع عن النادي .

والقت الدكتورة ليلى غنام كلمة شاملة حيت النادي وحيت القطاع الخاص وعلى رأسهم شركة جوال في دعم الأندية الرياضية وكذلك السيد حماد الحرازين والذي تبرع بمبلغ كبير لتأهيل مطبخ النادي ، وباركت للأب الياس عواد راعي كنيسة دير الروم الأرثوذكسية على انتخابه رئيساً فخريا للنادي .

خضوري تفتتح المضمار الرياضي الأول من نوعه فلسطينيا برعاية جوال

 

افتتحت جامعة فلسطين التقنية خضوري اليوم المضمار الرياضي الأول من نوعه فلسطينياً، بحضور رئيس الجامعة أ.د مروان عورتاني ومحافظ طولكرم عصام أبو بكر ورئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرجوب  والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية أ. عمار العكر، وأمين سر المجلس أ. عصام قدومي وأمين سر حركة فتح في إقليم طولكرم حمدان إسعيفان ومديرو الدوائر الأمنية والمدنية في محافظة طولكرم و مدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم  وممثلي مجلس الطلبة وحركة الشبيبة وعدد من الكادر الأكاديمي والإداري في الجامعة.

 

وخلال حفل الافتتاح رحب أ.د. مروان عورتاني بالحضور  في جامعة خضوري التي تعد نموذجاً للتعليم المقاوم التي اكتسبت زخماً وحققت قفزة نوعية خلال السنوات القليلة الماضية بضم الكليات الحكومية لها لتصبح مظلة وحاضنة وطنية للتعليم التقني في فلسطين، مع استمرار العمل على ضم كليات أخرى مستقبلاً.

وأشاد أ.د. عورتاني بالدعم السخي الذي قدمته مجموعة الاتصالات الفلسطينية لدعم مشروع المضمار والملعب الرياضي، استكمالا لمشاريع أخرى دعمتها خلال السنوات الخمس الماضية، ضمن الخطة التطويرية الشاملة التي تشهدها خضوري وفقاً للمعايير الدولية المعاصرة للبنية الجامعية، بما يشمل فرعي الجامعة في العروب ورام الله، احقاقاً للمادة القانونية التي تنص على حق التعليم العالي للجميع.

وثمن أ. د. عورتاني إنجازات المحافظ اللافتة على مستوى السلم الأهلي والامن، ودعمه الدائم للجامعة على كافة المستويات كأحد الركائز الأساسية في دعم مسيرة خضوري وتطورها بشكل خاص وطولكرم بشكل عام. كما أشاد أ.د. عورتاني بالدور اللافت الذي لعبه اللواء الرجوب في تطوير الرياضة الفلسطينية لتصبح أداة للمقاومة وايصال صوت القضية الفلسطينية في المحافل الدولية، كما شكر  إقليم فتح في المحافظة ومجلس طلبة الجامعة لعملهم مع إدارة الجامعة بشراكة حقيقة لتطوير الجامعة والنهوض بها.

بدوره اعتبر أبو بكر افتتاح المضمار الدولي انجازاً عظيماً يضاف الى إنجازات الجامعة التي تعبر مصدر فخر لمحافظة طولكرم وللوطن، معتبراً ان استقرار الجامعة وتطورها هو استقرار للمحافظة.

وأضاف أبو بكر أن أي انجاز للجامعة هو انجاز للوطن داعيا  لتقديم المزيد من الدعم للجامعة لتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني وتمكين استقراره، والعمل باتجاه إقرار الجانب القانوني للجامعة.

من جهته أشاد الرجوب بالتوسع الجغرافي الذي شهدته الجامعة والذي ما كان ليتحقق لولا ارتكازه على جودة اكاديمية وادارية  حازت على الاهتمام والتقدير، داعياً الى اعتبار خضوري نموذجاً تحتذي به الجامعات الفلسطينية الأخرى لتوفير مرافق رياضية كاملة تقدم خدماتها للجميع، معرباً عن استعداد المجلس لتبني المخطط الرياضي في جامعة خضوري والذي يعكس في مخرجاته الشمول الرياضي الاجتماعي والاقتصادي وغيره.

ودعا الرجوب جامعة خضوري لتنفيذ دراسة تحليلية بالشراكة مع الجامعات والمختصين تتمتع بحس مهني ويكون الوطن الواحد هو المنطلق الرئيس لهذه الدراسة المبنية بدرجة عالية من العدالة المكانية والاجتماعية بعيداً عن التحزب تستوعب الكل الفلسطيني.

من جهته اعتبر العكر أن انجاز المضمار يعكس إصرار الشعب الفلسطيني على البناء والتطوير، في ظل التحديات التي تواجهها الجامعة بفعل وقوعها على نقطة تماس مع الاحتلال، مشيداً بالدور التاريخي الرياضي لمحافظة طولكرم وجامعة خضوري، شاعراً بالاعتزاز بجامعة خضوري كونها صرح اكاديمي تاريخي أسست منذ ثمانين عاماً وما زالت تزداد تطوراً وتوسعا.ً

وأضاف العكر أن تدشين هذا المشروع جاء في ظل حالة من التسارع الكبير في النشاط والحراك الرياضي، وما رافقه من نجاحات وخطوات على صعيد الرياضة بمختلف أنواعها، إضافة إلى الوثب، وميلاد أكاديميات متخصصة استطاعت أن تواكب احتياج شعبنا للرياضة ووفرت مناخا إيجابيا لاستيعاب شبابنا في مشهد مميز، تحت رعاية الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، ورئيسه سيادة اللواء الرجوب، مما خلق حالة رياضية حقيقية مكنت فلسطين من المنافسة في الاحداث الرياضية الإقليمية والدولي، مشيراً الى اعتزاز شركة جوال في كونها من المشاركين والمساهمين في مختلف النجاحات الرياضية، والتي تتوج اليوم بنجاح هذا المضمار الرياضي.

وفي سياق متصل عقد الرجوب لقاء مع طلبة الجامعة بعنوان "الرياضة الفلسطينية آفاق وتحديات" تطرق  خلالها الى واقع الرياضة الفلسطينية وجهود المجلس الاعلى للشباب في تكريس وبناء منظومة رياضية وخلق كوادر مؤهلة وتوفر بنى تحتية في محافظات الوطن، وبين أهمية تعزيز المنظومة الرياضية وبنائها على أساس وطني يعيد للرياضة الفلسطينية دورها الريادي والتاريخي على المستوى العربي، مؤكداً على أهمية ودور الشباب ومؤسسات المجتمع المدني والجامعات الفلسطينية بشكل أساسي في المساهمة في تطوير هذه المنظومة.

جوال تفتتح مشاريع حيوية في محافظة خانيونس

 افتتحت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" مشروعين حيويين في محافظة خانيونس أحدهما مشروع تجهيز وحدة الإعلام الذكية لذوي الإعاقة في مدرسة بسمة الخاصة بتعليم وتأهيل الأطفال ذوي الإعاقة التابعة لجمعية إعمار للتنمية والتأهيل، إضافة إلى افتتاح مشروع تطوير وحدة التصنيع الغذائي في جمعية البراعم التنموية لدعم فئة النساء المهمشات وتمكينهم اقتصاديا واجتماعيا، لمواجهة ظروف الحياة الصعبة.

وشارك في افتتاح مشروع تجهيز وحدة الإعلام الذكية لذوي الإعاقة في مدرسة بسمة الخاصة بتعليم وتأهيل الأطفال ذوي الإعاقة مدير جمعية إعمار للتنمية و التأهيل، أنور أبو موسى، ومدير ادارة اقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي مدير، و مدير إدارة إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية، خليل ابو سليم، ومدير شركة حضارة في غزة، عوني الطويل، فيما شارك في افتتاح مشروع تطوير وحدة التصنيع الغذائي في جمعية البراعم التنموية لدعم فئة النساء المهمشات و تمكين المرأة، رئيس مجلس إدارة الجمعية، الدكتور صالح اللحام، و مديرة الجمعية، غدير فارس ومدراء اقليم غزة في مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

وأشاد مدير جمعية اعمار أنور موسى بالدعم الذي تقدمه شركة جوال لفئة ذوي الإعاقة، وأثنى على دور الشركة التي تبنت تجهيز وحدة الإعلام الذكية لذوي الإعاقة ورفدها بكل ما يلزم من أجهزة ومستلزمات لضمان راحة الطلبة في تلقيهم التعلم الذي يواكب الأنظمة الحديثة المعمول بها في دول العالم المتقدمة، ووضعهم على سلم أولويات التطور التكنولوجي.

واعتبر أن ما قامت به شركة جوال من دعم واهتمام لهذه الفئة بالتحديد يعكس رؤيتها الحكيمة في بناء مجتمع سليم تتطلع كل فئاته لمواكبة كل ما هو متطور بما يتوافق مع اساليب التعليم الحديثة المتبعة في الدول المتقدمة والشرق الأوسط.

وأشار أبو موسى للفوز الذي حصدته مدرسة بسمة الخاصة في مسابقة جائزة التعاون للتعليم "جائزة نبيل هاني القدومي للتميز في التعليم .. مدارس متميزة لمستقبل مشرق" وحصولها على المركز الأول على مستوى مدارس فلسطين والذي كان لشركة جوال و مجموعة الاتصالات الفلسطينية ودعمها المتواصل دور هام في تحقيقه.

من جانبها أثنت مديرة جمعية البراعم التنموية، غدير فارس على الدعم الذي قدمته شركة جوال لفئة النساء المهمشات التي يعانون أوضاعا انسانية واقتصادية واجتماعية وصحية صعبة في ظل الظروف التي تعيشها الأُسر في قطاع غزة نتيجة الحصار والاغلاق المستمر.

وأشارت في كلمة مقتضبة خلال الافتتاح إلى الدور التي قامت به جوال في دعم وتطوير المشروع، مُعدّدة الفوائد التي تعود على النساء المستفيدات منه، وكيف سيسهم في تغيير حياتهم ومعيشتهم للأفضل، وأوضحت أن تطوير وحدة التصنيع الغذائي سيعمل على وضع النساء على درجات سلم الحياة الصحيحة، ويفتح أمامهم الباب لتطوير أفكارهم ومنتجاتهم بما يتوافق مع حاجة السوق المحلي.

بدوره، أكد مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، أن هذا الدعم يأتي تجسيدًا لدور واهتمامات مجموعة الاتصالات الفلسطينية وشركة جوال النابع من مسؤوليتهما الاجتماعية تجاه شعبنا الفلسطيني في كل مكان.

وأوضح أن جوال لن تتوانى في تقديم الدعم للمؤسسات التي ترعى وتحتضن الفئات المجتمعية المختلفة، وخصوصا ذوي الإعاقة، وتقدم لهم المشاريع التي تلبي حاجاتهم واحتياجاتهم الآنية، من أجل الارتقاء بالعيش و ضمان حياة أفضل، تفتح أمامهم آفاق عديدة لينخرطوا في المجتمعات الأخرى.

وشدَّد على أن تطوير وحدة التصنيع الغذائي لفئة النساء المهمشات يفتح أمامهم آفاق كبيرة لتطوير أعمالهم الخاصة، ويلبي احتياجاتهم الأسرية الضرورية، ويمكنهم اقتصاديا واجتماعيا، ويرتقي بهم وبأسرهم في ظل الاوضاع المعيشية الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة.

جوال ستنشر نتائج إمتحان ( الإنجاز) مجانا

رام الله- أعلنت شركة الاتصالات الفلسطينية الخلوية (جوال) أنها ستقوم بنشر نتائج امتحان الثانوية العامة (الانجاز) مجانا وذلك فور الاعلان عنها رسميا، وذلك في إطار التشاور والتنسيق ما بين الشركة ووزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، كما قامت الشركة بإعداد تطبيق خاص لطلبة (الانجاز) لمعرفة نتائجهم من خلاله وهذا التطبيق الاول من نوعه في فلسطين.

 

وبهذا الصدد أعلنت الشركة عن تقديم هذه الخدمة بشكل مجاني لهذا العام، لا سيما وأن إيرادات الرسائل القصيرة الخاصة بالنتائج كانت في العام الماضي تمنح لوزارة التربية والتعليم العالي، لاستخدامها في مشاريع تنموية.

 

وتتمنى جوال التوفيق والنجاح  لأبنائنا الطلبة في إمتحان (الانجاز) معربة عن إعتزازها الكبير بالشراكة الدائمة مع وزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بما يخدم ابنائنا الطلبة وينعكس بشكل  إيجابي على تحصيلهم العلمي وتعزيز المعرفة لديهم.

 

 

 

جوال وجمعية أصدقاء المريض بغزة توقعان اتفاقية دعم وتعاون

غزة/ وقَّعت شركة جوال وجمعية أصدقاء المريض الخيرية في مدينة غزة، اتفاقية تعاون جديدة، تتضمن دعم وتوفير جهاز منظار معدة لعيادة المناظير التخصصية، بهدف تطوير العيادة الصحية، وتوفير سبل الراحة للمرضى الذين يرتادونها لتلقي العلاج وفق المعايير الصحية المتطورة.

 

وشارك في توقيع الاتفاقية كلاً من: رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء المريض الخيرية د. أحمد أبو فول، ومدير إدارة اقليم غزة في شركة جوال عمر شمالي، ومدير إدارة اقليم غزة في شركة الاتصالات خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة في غزة عوني الطويل، بالإضافة إلى لفيف من مدراء مجموعة الاتصالات الفلسطينية في مقر شركة جوال بغزة.

 

وأثنى رئيس مجلس إدارة الجمعية د. أحمد أبو فول على دور شركة جوال، في دعم القطاعات والمؤسسات والجمعيات العاملة في المجال الصحي والإنساني، مشيرًا إلى حرص جوال، واهتمامها بهذا الجانب المهم في حياة المواطنين بقطاع غزة والضفة الغربية، واصرارها على دعمه والنهوض به من أجل توفير حياة صحية آمنة، عبر رفده بالأجهزة والمستلزمات الطبية المتطورة التي تساهم بشكل فعال في مساعدة المرضى، في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها قطاع غزة.

 

ونبَّه أبو فول أن هذا الدعم يخدم شريحة واسعة من المواطنين، الذين هم بأمس الحاجة إلى  العلاج المدعوم قليل التكلفة، لكسب مزيدٍ من الوقت نتيجة ازدحام المرضى داخل أقسام الباطنة في مستشفيات القطاع، موضحًا أن المشروع مهمة وطنية بالدرجة الأولى، وأن مساهمة جوال وتكفلها بمصاريف الجهاز سيرسم البسمة على عدد كبير من المرضى الذين لا يستطيعون الانتظار والحجز طويل الأمد في المستشفيات مما يقيهم من الوقوع في المضاعفات الصحية التي قد تنتج نتيجة تأخر الفحوصات الطبية.

 

بدوره، أكد مدير إدارة اقليم غزة في شركة جوال، السيد عمر شمالي، على اهتمام "جوال" بدعم ورفد وتطوير القطاع الصحي إلى جانب عدد من القطاعات الأخرى الهامة والتي تؤثر بشكل مباشر في حياة المواطنين، الذين يعيشون ظروفا صعبة وقاسية في القطاع.

 

وأردف شمالي قائلاً: "إن جوال لن تتوانى عن تقديم الدعم المطلوب لهذه المؤسسات العاملة في المجالات الصحية والاغاثية والانسانية والتربوية والتعليمية، مشيرًا إلى أن جوال أخذت على عاتقها المساهمة في دعم المشاريع التنموية في كافة المجالات من أجل تطويرها، وتوفير سبل الراحة للمواطنين".

 

وشدَّد على حرص جوال النابع من مسؤوليتها المجتمعية تجاه المؤسسات والقطاعات الفلسطينية المختلفة كافة، للمساهمة في دعم المشاريع التطويرية  من أجل تحسين الخدمات المقدمة للمرضى، وللجمهور الفلسطيني بصفة عامة، من أجل خلق بيئة صحية متطورة ومتناغمة مع التطور الحاصل في البلدان المحيطة والعالم المتقدم.

 

 

 

توقيع اتفاقية تعاون بين سلطة المياه وشركة "جوال"

تم في مقر سلطة المياه اليوم  توقيع اتفاقية تعاون بين سلطة المياه وشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" بشأن دعم منتدى المياه العالمي، حيث وقع الاتفاقية رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات عمار العكر، وبحضور مدير عام جوال عبد المجيد ملحم ، و مدراء من مجموعة الاتصالات و سلطة المياه .

أعرب رئيس سلطة المياه المهندس مازن غنيم عن سعادته لانضمام مجموعة الاتصالات الى قطاع حيوي وهام وهو قطاع المياه من خلال التعاون في دعم منتدى فلسطين الدولي للمياه، مؤكدا على ان التعاون ضمن العمل التخصصي دائما حاضرا واليوم يتوج بالتعاون في اطار خارجي سيتم من خلاله نقل صورة جديدة لا سيما اننا في هذا المنتدى نسعى للخروج عن المالوف فنحن اليوم نبحث عن فئات جديدة وقطاعات اخرى من اجل ان ننقل لها معاناة قطاع المياه الفلسطيني  وان نحشد المزيد من الجهات لدعم هذه القضية الانسانية.

وأضاف الوزير غنيم اننا نقلنا للعالم اجمع ماساة المياه في فلسطين واليوم من خلال هذا المنتدى نريد ان نظهر جانبا اخر وذلك من خلال ان نضع لفلسطين مكانا عل الخارطة الدولية فنحن لدينا ما نضيفه مع شركائنا من خلال مشاركتهم في ايجاد حلول للمشاكل المائية التي باتت مقلقة على مستوى العالم كالزيادة السكانية، والتغير المناخي وشح المياه.

من جانبه ثمن العكر جهود سلطة المياه الفلسطينية وعلى راسها المهندس مازن غنيم على جهوده المتواصلة للعمل من أجل تطوير قطاع المياه في فلسطين وتوفير مياه نقية للمواطنيين. مشيرا الى انه يشرفنا كمجموعة الاتصالات أن نكون شركاء في رعاية منتدى فلسطين الدولي الأول للمياه، والذي يُنفذ تحت رعاية الرئيس محمود عباس.

واضاف ان اطلاق فعاليات المؤتمر ولاول مرة في فلسطين ، سيكون بمثابة منصة تجمع كافة اصحاب القرار و الخبراء المؤثرين على قضايا المياه دولياً، وسيشهد تواجد شخصيات سياسية واقتصادية وممثلين عن الدول المانحة والمنظمات الاهلية والمؤسسات الدولية والعديد من الخبراء الدوليين المتخصصين في قضايا المياه.

واختتم حديثه بالاشارة الى ان مجموعة الاتصالات الفلسطينية تهتم ومن خلال برامج المسؤولية الاجتماعية، لدعم جميع المشاريع التنموية والحيوية، والتي تعود بالنفع على المواطن الفلسطيني، ونهتم بترسيخ التعاون ما بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص لما له اثر في دعم الاقتصاد الفلسطيني و تعزيزه.

أغنية جوال تحصد اكثر من 3مليون مشاهدة بالايام الاولى من اصدارها

لاقت أغنية احنا من هون رواجا كبيرا على وسائل التواصل الاجتماعي بين أوساط الشباب الفلسطيني والعربي 

حيث أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال أغنيتها اهداء لجماهير المنتخبات العربية المشاركة في كأس العالم وشهدت تفاعلا كبيرا في الأوساط الرياضية وكان من ابرز المتفاعلين مع الاغنية المعلقين الرياضيين العربيين عصام الشوالي و حفيظ دراجي وعدد كبير من الصفحات الرياضية النشيطة في الدول العربية.

ونشر حفيظ دراجي على صفحته:

 "أبناء شعبنا الفلسطيني كما عهدناهم يقفون مع كل المنتخبات العربية في وقت لم تقف معهم كل البلدان العربية، وفي وقت لم تقف بعض البلدان العربية مع بعضها البعض !!

في الحقيقة نحن الذين نحتاج لدعم ومساندة الأبطال الأحرار في زمن الغدر والجبن .."

فيما علق عصام الشوالي على الاغنية: "من فلسطين الصمود، اغنية دعم و مساندة و تشجيع لممثلي العرب في المونديال لمصر والمغرب وتونس والسعودية أحلى تحية".

 

و عبر عشرات الآلاف من الشباب العربي عن اعتزازهم بفلسطين وشعبها ونضالها المستمر وكيف استطاعت فلسطين ومؤسساتها إظهار الوطن العربي الكبير بمشهده الوحدوي المميز بالرغم من كل محاولات تقطيع أوصال الدول العربية.

 

لمشاهدة الاغنيه :

https://youtu.be/NdMOvhF0xhY

جوال تطلق حملتها الخاصة بكأس العالم

أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال حملتها الخاصة بكأس العالم 2018، و ذلك قبل يوم واحد على انطلاق مباريات كأس العالم المقامة في روسيا. وبدأت الحملة بإطلاق أغنية مصورة إهداءً من جوال لكافة الدول العربية المشاركة في المونديال وهي مصر وتونس والمغرب والسعودية. وقد لاقت الأغنية رواجاً وتفاعلا كبيراً في أوساط الشباب الفلسطيني والعربي.

وتتضمن حملة كأس العالم والتي تحمل شعار "وين ما تكون شجّع بجنون"العديد من الفعاليات المقامة في عدد كبير من الميادين العامة والمقاهي والأندية في كافة مدن الضفة الغربية وقطاع غزة، تهدف لمشاركة الشارع الفلسطيني أجمل اللحظات في تشجيع الدول العربية المشاركة في المونديال.

 كما أطلقت جوال حملتها التجارية الخاصة بكأس العالم والتي تشمل عدد كبير من الجوائز، التي تتضمن العديد من أجهزة BeIN Sports وباقة كأس العالم، وتذاكر لحضور المباريات النهائية, بالإضافة إلى مئات الدولارات.

وتمنح الحملة كافة مشتركي جوال العديد من الفرص للدخول بالسحب على الجوائز، بحيث يكون الاشتراك بالحملة تلقائياً لمشتركي الضفة الغربية عند شراء إحدى حزم  3G. فيما يحصل مشتركو قطاع غزة على فرص تلقائية لدخول السحب عند شحن الرصيد بقيمة 10 شيكل أو أكثر أو عند شراء إحدى حزم الإنترنت.

يشار إلى أن شركة جوال راعي الرياضة الفلسطينية وراعي المنتخب الفدائي الفلسطيني لكرة القدم قد وفرت الدعم لعدد كبير من الرياضات وأهمها كرة القدم وكرة السلة وكرة الطائرة خلال الأعوام الماضية، وتعتبر السبّاقة بين شركات القطاع الخاص في مبادراتها ورعاياتها التي قوبلت بالرضى والترحاب من الوسط الرياضي الفلسطيني.

 

 

بلدية بيت حانون وجوال يفتتحان مشروع تطوير بئر مياه (سُقيا جنين)

 

افتتحت بلدية بيت حانون وشركة (جوال)، اليوم الاثنين، مشروع تطوير بئر مياه (سُقيا جنين) بهدف تزويد سكان العزبة والمناطق المجاورة لها بالمياه الصالحة للشرب في عزبة بيت حانون شمال غزة.

وحضر الافتتاح كل من: رئيس البلدية الدكتور محمد نازك الكفارنة، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال عمر شمالي، ومدير إقليم غزة في شركة الاتصالات الفلسطينية خليل أبو سليم، ومدير شركة حضارة بغزة عوني الطويل، وعدد من الوجهاء ولجان الحي والشخصيات الاعتبارية.

وقال الكفارنة: إن الدور الذي قامت به شركة جوال يساهم في تطوير الخدمات المقدمة للأسر التي تعيش في العزبة والمناطق المجاورة لها، والتي تستفيد منه بشكل يلبي احتياجات السكان الأساسية من المياه العذبة في ظل النقص الحاد الذي يعاني منه قطاع غزة، خصوصاً في السنوات العشر الأخيرة.

وأضاف: أن شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية، حاضرون دائماً بمساهماتهم الفعالة والهادفة لخدمة المواطنين، والتي لم تتوانَ في تقديم الدعم المتواصل لكافة المؤسسات والبلديات.

وأوضح الكفارنة، أن عزبة بيت حانون والمناطق المجاورة لها تقع ضمن فئة المناطق المهمشة، والتي عانت ويلات الحصار والحروب، وتحتاج إلى المزيد من المشاريع التنموية التي تساهم في تعزيز صمود المواطنين، وتوفير مقومات الحياة السليمة لهم.

ومن جانبه، بين شمالي، أن شركة جوال دائماً تحرص على تقديم الدعم لبلدية بيت حانون والمؤسسات كافة، من أجل توفير حياة كريمة وآمنة للمواطنين، تساهم في تعزيز صمودهم.

كما أشار شمالي إلى أن مساهمة جوال في تطوير مشروع بئر مياه (سُقيا جنين) نابع من إسهامات الشركة المتواصلة في دعم وتعزيز المشاريع الحيوية والتنموية من أجل توفير مناخ صحي أفضل يُجنّب المواطنين التعرُّض للأمراض الناتجة عن التلوث البيئي، والنقص الحاد في المياه الصالحة للشرب والاستخدام الآدمي وفق احصائيات الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية.

وشدَّد شمالي على أن شركة جوال تُولي الإنسان اهتمامًا كبيرًا وتسعى بكل السبل للمساهمة في مشاريع البنية التحتية التي تعزَّز الاستثمار فيه للنهوض بمجتمع فلسطيني أفضل خالٍ من الأوبئة والأمراض، لترسيخ بناء الدولة الفلسطينية وفق الأنظمة الصحية والبيئية، بما يكفل الأمن الغذائي السليم.

 

جوال تطلق الحملة الخيرية الأكبر في فلسطين

رام الله، 16 أيار 2018، أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" وبالتزامن مع شهر رمضان الفضيل, حملتها المجتمعية الأضخم في فلسطين والتي جائت تحت عنوان "فيك الخير"، وذلك بهدف تعزيز مساهمتها في المجتمع الفلسطيني.

وفي هذا السياق، أكد السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال بأن الشركة إذ تنتهز فرصة حلول شهر رمضان الكريم لغرس قيم الخير والتكافل الاجتماعي والعمل التطوعي في كل مكان. حيث قررت الشركة بأن يكون الاستثمار الحقيقي خلال شهر رمضان في مشاريع خيرية تعود بالفائدة على قطاعات وفئات المجتمع المختلفة. هذا وسيكون لجوال عدد من المبادرات التي سيتم نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي للشركة مستخدمة وسم #فيك_ الخير، وذلك بهدف تسليط الضوء على هذه المبادرات، ودعوة الناس لتطبيق مبادرات مماثلة لخلق حالة تؤكد على أهمية هذا الشهر، وتحديداً خلال هذه الأوقات العصيبة التي يمر بها أبناء شعبنا .

وعن فكرة الحملة، فقد قال ملحم: "إن الشركة حريصة على الاستمرار في مساهمتها المجتمعية وأن تكون لها بصمة خير في المجتمع الفلسطيني". وأضاف: "إن رسالتنا في شركة جوال لا تقتصر على كوننا شركة فلسطينية تعمل على دفع عجلة الاقتصاد، إنما نسعى لأن يكون لنا أياد بيضاء تسهم في تنمية المجتمع من خلال التركيز والاهتمام بكافة فئاته".

كما عبر ملحم عن أمنياته بنجاح الحملة وتحقيق أهدافها كاملة مشيرا إلى أن "جوال تتطلع دوما إلى المساهمة المجتمعية الفاعلة في مختلف مناحي الحياة الفلسطينية، وأن هذا الأمر هو من أبجديات ومبادئ الشركة الأساسية، كما تتطلع الشركة إلى تحقيق مبادرات مجتمعية خلاقة تساهم في رسم الفرحة والبسمة على وجوه أطفال فلسطين وعائلاتها". كما دعى الجميع لبدء سلسلة من المبادرات الخيرية البسيطة كلٌ في منطقته وبيئته من أجل تعزيز المعنى الحقيقي للشهر الفضيل المرتكز على التكافل الاجتماعي، والتكاتف ما بين الجميع.

ولتعزيز مفهوم الحملة، فقد أطلقت شركة جوال حملة موازية تؤكد على مبدأ المشاركة، تقدم من خلالها حزم 3G للمشتركين وحزم مجانية يستطيع المشترك إهداءها لأهله وأصدقائه في الضفة الغربية، ولمشتركي قطاع غزة سيحصل المشترك على دقائق مجانية يستفيد منها خلال الشهر الفضيل وأخرى يستطيع إهداءها ترسيخاً لمفهوم العطاء والخير.

 

الامين العام للاتحاد الدولي للاتصالات يزور مجموعة الاتصالات الفلسطينية

 

رام الله – إستقبلت مجموعة الاتصالات الفلسطينية، اليوم، الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات هولين زهاو ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور علام موسى الذين كانا على رأس وفد رسمي، وذلك في مقر المجموعة الرئيسي في مدينة البيرة، حيث كان على رأس مستقبليهم والوفد المرافق لهما، عمار العكر الرئيس التنفيذي للمجموعة ومدراء المجموعة. 

وأثنى السيد زهاو على نمو وتقدم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين ومواكبته للتسارع العالمي الذي يشهده هذا القطاع، مثمنا الدور الرئيسي لهذا القطاع الحيوي في استقطاب آخر ما تتوصل إليه التكنولوجيا وطرحه بين يدي المواطن الفلسطيني، بما ينعكس بشكل إيجابي على تسهيل الاعمال وسرعة الإنجاز والتوفير مقومات التواصل.

وذكر زهاو بأن قطاع الاتصالات الفلسطيني يتميز باتباع السياسات المرنة والتعاطي الإيجابي مما مكنه أن يصبح شريكاً حقيقياً ومهماً لنظرائه في منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى دوره الحيوي محليا.

من جهته أكد موسى على توجيهات الحكومة الفلسطينية بضرورة استمرار ازدهار قطاع الاتصالات في فلسطين لأنه أصبح أحد رموز السيادة الفلسطينية والاستقلالية عن الاحتلال الإسرائيلي.

وشدد موسى على أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تواصل دائم مع مجموعة الاتصالات وشركات الاتصالات في فلسطين لضمان حصول المواطن على كل الخدمات التكنولوجية بما ينسجم مع احتياجاته.

اما العكر، فاستعرض للضيفين والوفد المرافق لهما تطورات عمل مجموعة الاتصالات، وأبرز القفزات التي حققتها خلال العقدين المنصرمين، مشدداً على أنها تعمل في ظروف استثنائية فرضت على السوق الفلسطيني، ورغم ذلك استطاعت أن تكون مواكبة بل وفي الصفوف الأولى على الصعيد الإقليمي، مثمنا زيارة الامين العام للاتحاد الدولي للاتصالات ووزير الاتصالات لمقر المجموعة.

وقال العكر "إن مجموعة الاتصالات الفلسطينية هي المشغل الأكبر للأيدي العاملة على مستوى القطاع الخاص الفلسطيني"، كما أنها "تستوعب على الدوام الكفاءات الفلسطينية المتميزة في شتى المجالات".

وختم العكر بالقول أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية تفتخر كونها أول عضو فلسطيني من القطاع الخاص في الاتحاد الدولي للاتصالات منذ ما يزيد عن عشر سنوات وتشارك بفعالية في معظم مؤتمرات ونشاطات الاتحاد .

 

 

 

 

جوال تفاجئ مشتركيها بحملة الـ "ثلاثين سيارة"


جوال تفاجئ مشتركيها بحملة الـ "ثلاثين سيارة"

رام الله- 18-02-2018 أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" أول مشغل 3G فلسطيني الحملة الاضخم لكافة مشتركيها في الضفة الغربية وقطاع غزة تشمل السحب على  ثلاثين سيارة فاخرة، وذلك في إطار الحملات التشجيعية لمشتركيها وتقديراً لهم على ثقتهم وانضمامهم لعائلتها الكبيرة.

بحيث يحصل جميع مشتركي جوال على فرص لدخول السحب على 30 سيارة فاخرة من ضمن الانواع ,BMW X 5 ,Mercedes GLC FORD  Edge  NISSAN JUKE ,Volkswagen Golf,

  “PEUGEOT 208

وتأتي الحملة احتفاءا من جوال بعد اطلاقها لخدمات الجيل الثالث وتنفيذا لوعدها لمشتركيها باطلاق افضل العروض والخدمات والحملات .

من جهته، قال عبد المجيد ملحم – مدير عام شركة جوال "انطلاقاً من تقديرنا المستمر لمشتركينا الاعزاء فنحن مستمرون بإطلاق حملات متنوعة وجوائز تشجيعية، وذلك في اطار تعزيز علاقتنا المميزة مع مشتركينا،وسنبقى على تواصلٍ مستمر لتحقيق المزيد من الرضا لكافة المشتركين".

وعبر ملحم عن عظيم امتنانه لمشتركي جوال ، لثقتهم الكبيرة التي يولونها للشركة وخدماتها والتي كان اخرها الاقبال غير المسبوق على الاشتراك بخدمات الجيل الثالث من الشبكة الاوسع والاكثر تطورا وانتشارا شبكة جوال .

واكد ملحم أن هذه الحملة لن تكون الأخيرة في هذا العام، وأن جوال ستستمر دوما في مفاجأة مشتركيها، وبث السعادة والفرح في نفوسهم. وأكد على إستمرار الشركة في نضالها اليومي للحصول على الموافقات اللازمة لإطلاق خدمات الجيل الثالث في قطاع غزة. ومحاربة الوجود غير القانوني للشركات الإسرائيلية في السوق الفلسطيني، مشددا على أن الشركة تسعى دائما لمد جسور الثقة مع زبائنها الكرام، وتحرص على مواكبتهم بكل ما هو جديد، من خلال استحداث برامج وتطبيقات توفر عليهم الوقت والجهد في البحث عن المعلومة والتواصل مع الآخرين.

وتقوم الحملة الجديدة على منح كافة مشتركي جوال العديد من الفرص للدخول بالسحب على أحدث وأفخم السيارات. بحيث يكون الاشتراك بالحملة بشكل تلقائي لكل مشترك يقوم بالاشتراك باحدى حزم الانترنت او تعبئة رصيد بقيمة 10 شيكل او اكثر لمشتركي الدفع المسبق وبخصوص مشتركي الفاتورة والمكس  يتم منحهم فرص تلقائية للدخول بالسحب بناءا على تكلفة البرنامج الشهرية.
 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تعلن نتائجها المالية الاولية للعام 2017

 

مجلس الادارة يوصي بتوزيع ارباح نقدية تصل الى 40% من القيمة الاسمية للسهم

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تعلن نتائجها المالية الاولية للعام 2017

 

رام الله 15-2-2018 رام الله 15-2-2018 أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن نتائجها المالية الموحدة الاولية للعام 2017، وقد بلغ صافي الربح حوالي 70.5 مليون دينار أردني مقارنة بـ80.1  مليون دينار أردني للعام الماضي ،وقد أقر مجلس إدارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية في جلسته الأخيرة عقد اجتماع الهيئة العامة العادي الحادي والعشرون  لمساهمي شركة الاتصالات الفلسطينية، وذلك بتاريخ 2018/3/26  من العام الحالي 2018 في مدينة رام الله وعبر الاتصال المرئي مع غزة، كما قرر المجلس رفع توصيته إلى الهيئة العامة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة %40 من القيمة الاسمية للسهم والبالغة دينار أردني واحد. 

 

وصرح رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات السيد صبيح المصري "إن مجموعة الاتصالات الان أصبحت علامة فارقة في القطاع الخاص الفلسطيني، بل أستطيع القول أنها رائدته بامتياز، مشددا على أنها وخلال مسيراتها التي نافت على العقدين بقليل، ما زالت تسجل النجاح تلو النجاح.

وأضاف المصري إن سياسة مجلس ادارة المجموعة وادارتها التنفيذية ترتكز على تحسين العائدات على رأس المال من خلال انتهاج السياسة الاستثمارية الناجحة واتباع السياسات الادارية المتطورة لتضاهي بذلك المؤسسات الاقتصادية الدولية والإقليمية.

 

وقال المصري إننا نعمل في ظروف استثنائية وفي سوق إستثنائية، في ظل الاحتلال الاسرائيلي الذي يضع العقبات بشكل دائم أمام مسيرتنا، ولكننا كمجلس إدارة المجموعة والادارة التنفيذية وانتماء طواقمنا تمكنا من التغلب على كل تلك العقبات، وتحويلها إلى إبداعات فلسطينية وفرص من أجل النجاح وتطويرالاقتصاد الوطني.

وبارك المصري لفلسطين و قيادتها وشعبها تشغيل خدمة الجيل الثالث على الشبكات الفلسطينية مشيراً إلى أن هذا حق طال انتظاره، املا أن يتم تشغيل الخدمة في قطاع غزة في القريب العاجل.

 

وعلى هذا الصعيد توقع الرئيس التنفيذي للمجموعة عمار العكر إن انطلاق خدمات الجيل الثالث يشكل بداية لنمو ايجابي في الاقتصاد الوطني من خلال تأثير الجيل الثالث على استخدام الانترنت والتطبيقات المختلفة لخدمات الجيل الثالث في الحياة مثل ما حصل في اقتصادات اخرى، وفي هذا السياق تطرق العكر إلى إختراق السوق الفلسطينية وإغراقها في الشرائح الاسرائيلية، متعهداً بالعمل على تنظيف السوق من تلك الشرائح بشكل تدريجي، من خلال تقديم الخدمة الافضل والاكثر موائمة لاحتياجات المواطن.

 

وقال العكر إن غياب تقنيات الجيل الثالث عن الشبكات الفلسطينية شكلت مدخلاً للبعض لإقتناء الشرائح الاسرائيلية، ولكن بعد تشغيل الخدمة "فلسطينياً"، نأمل أن يساعد ذلك في تنظيف السوق الفلسطينية من تلك الشرائح، وبالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لتمكين الشركات الفلسطينية من عملية اطلاق الجيل الثالث في قطاع غزة باقرب وقت.

 

وفيما يتعلق بالمسؤولية المجتمعية شدد العكر على أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية أصبحت رائدة في هذا المجال، وعكفت المجموعة منذ إطلاق أعمالها وبتوجيهات مجلس إداراتها وعلى رأسه السيد صبيح المصري على أن تكون بصماتها واضحة من أجل تقديم البرامج والمشاريع التي تحقق الفائدة والنمو في المجتمع الفلسطيني، ولا تكتفي بتقديم المساعدات الاغاثية التي لا تترك أثرا على المجتمع الفلسطيني.

 

 

جوال تطلق خدمات الجيل الثالث

أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال، خدمات الجيل الثالث الخلوية بشكل تجاري، مستخدمة شعار "3G النت معك عطول" والذي يقدم خدمات الجيل الثالث بسرعة 3.75G، ويعتمد على السرعة في نقل البيانات والمعلومات، ويُساهم بقوة في تحسين خدمات الاتصالات الحالية، وتقديم كل ما هو مميز لاستخدامات الانترنت المختلفة ويسهم بشكل أساسي بتوفيره قي كافة الأماكن العامة والخارجية تحديداً.

 

وتعتبر خدمات الجيل الثالث هامة جدا على صعيد التكنولوجيا في فلسطين، حيث أنها ستمهد الطريق أمام صناعات برمجية مميزة، إضافة إلى منح القطاعين العام والخاص ورواد الإعلام الاجتماعي، فرص مميزة لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين، مما يساعد في تحسين وتطوير القطاعات المختلفة، بما فيها التجارة وتسهيل سبل التواصل مع العالم الخارجي، وكسب الوقت في اختيار البضائع وسرعة شحنها ونقلها.

 

وعبَّر مدير عام شركة جوال عبدالمجيد ملحم، عن سعادته بتشغيل الخدمة، ووصفها بالتاريخية، وكشف أن إطلاق خدمة الجيل الثالث "3G"، يُعدُّ حدثا هاما في تاريخ الشركة وتاريخ سوق الاتصالات الفلسطيني ، موضحا أن استخدام الخدمة سيمنح المشترك الفلسطيني مزايا التمتع بمواكبة التطور التكنولوجي، والتواصل الأمثل أسوة بدول العالم المتقدمة ووضع فلسطين على خارطة ثورة الاتصالات العالمية والتطور الرقمي. 

وقال" هذا الإنجاز الوطني جاء بعد أعوام من التفاوض بين الجهات الرسمية الفلسطينية مع الجانب الإسرائيلي الذي كان يحجب عنا هذه الخدمة والترددات المتصلة بها لدواع امنية وسياسية، واقتصادية، وسُمح لنا اليوم بالحصول على ترددات الجيل الثالث بعد ما أصبح الجيل الرابع متاح لمشتركي شركات المشغل الخلوي الإسرائيلية، ليحاول التقليل من إمكانياتنا وقدرتنا التنافسية، إلا أننا سنقدم للمشتركين كل ما هو جديد ومميز رغم مضايقات الاحتلال كما اعتدنا دائماً".

 

وأكد ملحم على أن جوال تسعى دائما لمد جسور الثقة مع زبائنها الكرام، وتحرص على مواكبتهم بكل ما هو جديد، من خلال استحداث برامج وتطبيقات توفر عليهم الوقت والجهد في البحث عن المعلومة والتواصل مع الآخرين.

 

ووعد ملحم مشتركي جوال بتقديم أفضل العروض والخدمات الخاصة بالجيل الثالث، مشدّداً على أن الشركة تبذل قُصارى جهدها مع كافة الجهات المختصة، لتشغيل خدمات الجيل الثالث في قطاع غزة الحبيب في القريب العاجل للإستفادة من حجم الخدمات المتاحة عبر هذا الجيل.

 

هذا وشملت حملة الإطلاق عدد من حزم الانترنت المتنوعة لكافة شرائح المجتمع بهدف توفير خيارات مميزة للمشتركين. 

كما وشمل عرض الاطلاق حزم مضاعفة تسهل على المشترك تصفح الانترنت والاستفادة من خدمات الجيل الثالث التي ستمكنه من استخدام الانترنت دون التقيد في مكان محدد تحت شعار "النت معك عطول"، اضافة الى تقديم هدية مجانية لجميع المشتركين بحزم الانترنت وهي عبارة عن انترنت مجاني وبسقف 5G حتى نهاية الشهر الحالي.

 

والتزاما من جوال بالموقف الوطني وانسجاما مع الحراك الشعبي بشأن القدس، تم الغاء كافة الفعاليات المقررة يوم الثلاثاء، ولكنها اصرت على اطلاق الخدمات ليلة الثلاثاء ليتمكن المواطن الفلسطيني من نقل صورة ما يعانيه للعالم من خلال تقنية الجيل الثالث.

 

وتعمل جوال الرائدة في مجال التكنولوجيا، على تقديم خدمات الاتصال الخلوي الأكثر تطوراً في فلسطين، وتحرص على مواكبة التطورات العالمية على هذا الصعيد، بما ينسجم مع تطلعات الاتحاد الدولي للاتصالات، الذي أشار في تقريره الأخير إلى أن عدد مستخدمي الانترنت في العالم سيصل إلى 4.3 مليار شخص في نهاية العام 2017، مشدَّدة على أهمية بروز تنمية هذا القطاع الهام في فلسطين، وتصدره خارطة الاتصالات العالمية، وفقا للتنامي الكبير والذي وصل إلى دخول مليون مستخدم جديد يومياً للإنترنت في العالم، الأمر الذي بدوره يُرسّخ نشر الثقافة الفلسطينية في كل مكان عبر استخدام الوسائل والتقنيات الحديثة التي باتت من أهم ضروريات الحياة.

بتمويل من مجموعة الاتصالات الفلسطينية افتتاح قسم العناية المركزة في المستشفى الاهلي الخليل

الخليل افتتحت مجموعة الاتصالات الفلسطينية والمستشفى الأهلي بالخليل قسم العناية المركزة التابع للمستشفى، وذلك بحضور كل من  كامل حميد محافظ محافظة الخليل، و تيسير ابو اسنينة رئيس بلدية الخليل، ورامي القواسمة مدير صحة الخليل، ود. يوسف تكروري مدير عام المستشفى الاهلي ، وعمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية وعبد الكريم الزغير رئيس جمعية اصدقاء المريض.

 

ووجه كامل حميد محافظ محافظة الخليل  كلمة شكر لابناء الشعب الفلسطيني على صمودهم و ثباتهم، وأثنى على اهتمام مجموعة الاتصالات بالإسهام في تطوير المؤسسات الصحية في محافظة الخليل والتي تعدّ واحدة من أكثر محافظات الوطن حاجة إلى تطوير هذا القطاع من أجل تلبية الاحتياجات المتزايدة للمواطنين في المحافظة.

 

كما وأشاد تيسير ابو اسنينه رئيس بلدية الخليل بدعم مجموعة الاتصالات واهتمامها بتأهيل و تطوير قسم العناية المركزة في المستشفى، والذي سيساهم في تلبية احتياجات المرضى و رفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة من طاقم المستشفى، بالاضافة الى تحسين الوضع الصحي في المنطقة و التخفيف من معانة المواطنين في محافظة الخليل والمناطق المحيطة، منوهاً الى تميز الخليل بالمؤسسات القوية والرائدة، و اكد على ان بلدية الخليل معنية بالتعاون مع كافة الشرائح و قطاعات المجتمع الفلسطيني.

 

و قال د. رامي القواسمة مدير مديرية صحة محافظة  الخليل" نحن  سعيدين  بتدشين هذا المكان في هذا الصرح الكبير الذي نفتخر به حيث يسعى دائما المستشفى الاهلي للتطور والتميز لخدمة ابناء الخليل" .

واما عبد الكريم الزغير رئيس جمعية اصدقاء المريض صرح قائلاً" نعمل في الهيئة الادارية على تدشين وافتتاح اقسام جديدة لخدمة كافة اهالي محافظة الخليل ، ودعمهم خاصةً في قطاع الصحة و احتياجاته."

 

و قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات " نولي اهتماماً خاصاً للمساهمة قدر المستطاع وضمن الامكانيات المتاحة لدعم و تطوير القطاع الصحي في فلسطين سواء كان ذلك عبر دعم تمويل أجهزة ومعدات طبية أومن خلال توظيف أحدث الوسائل التكنولوجية المستخدمة في الطب على مستوى العالم والتبرع بها لمؤسساتنا الوطنية والمراكز الطبية المتواجدة في مختلف أرجاء الوطن فلقد كان لنا العديد من المشاريع الهامة والحساسة والتي خدمت أبناء شعبنا في هذا المجال ".

 

 وأضاف العكر " نأمل ان يساهم افتتاح قسم العناية المركزة في المستشفى المساهمة في تحسين  مستوى العناية الطبية المقدمة من قبل الكادر الطبي التابع للمستشفى، والذي سيخدم عدد أكبر من المرضى ومتابعة حالاتهم"،منوها الى  تركيز  المجموعة على تنفيذ المشاريع التنموية وخاصة في قطاع الصحة و الذي يعتبر من أهم القطاعات حاجةً الى  تطوير دائم ، خاصةً في ظل التطور العلمي الحديث وابتكار احدث الوسائل العلاجية و التي توصل اليها الطب الحديث في العالم.

 

و تحدث د. يوسف التكروري مدير عام المستشفى الاهلي قائلاً" نفتتح اليوم قسم العناية المركزة التابع للمستشفى، والذي قمنا بتأهيله و تطويره بدعم من مجموعة الاتصالات الفلسطينية ، ليخدم  عدد اكبر من المرضى والذين هم بحاجة الى عناية فائقة في المحافظة و المناطق المجاورة ، منوهاً ان تطوير المستشفى ودعمها باجهزة حديثة و متطورة يساهم في تطوير قطاع الطبي في فلسطين.

 

كما وتم عمل زيارة لجمعية الاحسان الخيرية لرعاية وتأهيل المعاقين في الخليل، والتي دعمتها مجموعة الاتصالات سابقاً،من خلال تمويل شراء معدات وادوات لتحسين الخدمات المقدمة للنزلاء في السكن الداخلي التابع للجمعية، مما يساهم في توفير حياة كريمة لهم .

برعاية مجموعة الاتصالات الفلسطينية انطلاق فعاليات "اكسبوتك" في رام الله وغزة

                                                                                                                                     

انطلقت في رام الله وغزة، أمس، فعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي "اكسبوتك ٢٠١٧"، وينظمه اتحاد شركات أنظمة المعلومات "بيتا"، على مدار ثلاثة أيام برعاية رئيسية من مجموعة الاتصالات.

وبدأت فعاليات "اكسبوتك"، بتنظيم المؤتمر التكنولوجي في رام الله، بينما انطلق المعرض التكنولوجي في قطاع غزة، مع مراعاة أن شعار الأسبوع العام الحالي هو "الابتكار والاستثمار".

وشارك في افتتاح المؤتمر، كل من وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى، اضافة إلى رئيس مجلس إدارة "بيتا" د. يحيى السلقان، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات عمار العكر، ونائب مدير بنك فلسطين رشدي الغلاييني.

وفِي هذا السياق، أثنى موسى، على التطور الذي شهده قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، لافتا إلى أنه أحد ركائز الاقتصاد الوطني.

وقال: إن زيادة استثماركم في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والعناية بمفهوم الريادة والإبداع، لهو دليل واضح على أن الشعب الفلسطيني، رغم الارهاصات السياسية المحيطة، عازم على المضي قدما في بناء اقتصاد متطور قائم على اقتصاد المعرفة، بما يسهم في أحد جوانبه في الحد من البطالة التي لا سقف لها.

واستدرك: إن الاستثمار في قطاع الاتصالات والتكنولوجيا، يمكن عبر التشجيع الذي نوليه أهمية، اضافة الى وجود طاقة بشرية لدى الفلسطينين، تمكننا من الاستثمار في الموارد البشرية المؤهلة، والقادرة على صنع المستحيل من أجل الرقي بهذين القطاعين في صفحة مشرقة، شهد لها العالم.

وقال: لقد تحول اكسبوتك، من حدث صغير في إمكاناته وبرامجه، كبير في رسالته، إلى تظاهرة وطنية فلسطينية ودولية، تعقد سنويا تعكس حب الفلسطيني للعلم والتعلم، ومواكبة التطورات التقنية الهائلة التي نراها من حولنا، لأننا أحوج ما نكون إلى العمل والفكر الإبداعي والتنمية والاستثمار.

من جهته، لفت السلقان إلى أهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مبينا أنه رغم الشوط الذي قطعه، إلا أن هناك الكثير مما ينبغي فعله لدفعه قدما إلى الأمام.

وبين أن الاتحاد ارتأى إقامة فعاليات الأسبوع رغم الأوضاع التي تمر بها فلسطين، لإدراكه ضرورة إبراز الوجه الآخر لفلسطين، وتشبث شعبها بإرادة الحياة، لافتا إلى أهمية "اكسبوتك" لجهة المساهمة في بناء دولة عصرية حديثة أساسها اقتصاد المعرفة.

واعتبر أن تنظيم فعاليات الأسبوع في رام الله وغزة، بمثابة تجسيد لوحدة الوطن، مشيرا إلى حرص "بيتا" منذ انطلاقة فعاليات "اكسبوتك" على تكريس هذا الأمر.

ولفت إلى سعادته بتنظيم النسخة الـ (١٤) من "اكسبوتك"، منوها إلى مشاركة عشرات الشركات في فعاليات المعرض في شطري الوطن.

وعزا العكر، رعاية المجموعة لفعاليات الأسبوع، إلى عنايتها بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، باعتبارها رائد هذا القطاع وأكبر مستثمر فيه هنا.

وبين أن المجموعة حرصت منذ بداية "اكسبوتك" على رعاية فعالياته بشكل دوري كل عام، لإدراكها عظم المسؤوليات الملقاة على كاهلها، لجهة المساهمة بالنهوض بهذا القطاع.

ولفت إلى أن المجموعة تواصل أداء دورها في تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مؤكدا أن إطلاق خدمة الجيل الثالث سيكون لها أثر بالغ على المجتمع.

وأشار إلى أن جهودا كبيرة بذلت في سبيل توفير خدمة الجيل الثالث، مشيدا بإدارة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لهذا الملف، وروح العمل التشاركي الذي ميز هذه المسألة.

من ناحيته، قال الغلاييني: نحن نؤمن بأن التكنولوجيا قد أصبحت العنصر الأساسي في تطور مختلف مجالات الحياة، سواء كانت اقتصادية أو تنمويه او غيرها، ومن هذا المنطلق، فإننا نسعى جميعا إلى أن يكون اقتصادنا قائماً على المعرفة والابتكار والإبداع. 

التربية والاتصالات تعلنان أسماء الطلبة المستفيدين من المنح الدراسية للعام 2017

 

 

 

 

 في مدينتي غزة ورام الله  2017-09-13

أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات الفلسطينية، اليوم الاربعاء أسماء الطلبة المستفيدين من برنامج الاتصالات للمنح الجامعية للعام2017 والذي تنفذه مؤسسة "مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية" وبتمويل من المجموعة للسنة الثامنة على التوالي بالشراكة مع وزارة التربية.

 

وتم توزيع المنح الدراسية على الطلبة المتفوقين والبالغ عددها (550) منحة، وذلك خلال حفل نظمته الوزارة و المجموعة، اليوم الأربعاء، في قاعة الهلال الأحمر الفلسطيني بالبيرة، وفندق المتحف بمدينة غزة، بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووكيل الوزارة د. بصري صالح والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، وعدد من المديرين العامين في المجموعة ووزارة التربية والتعليم العالي وبحضور الطلبة وذويهم.

 

وفي هذا السياق، أكد صيدم أن وزارة التربية وفي هذا العام الذي حمل عنوان "التعليم العالي" ستواصل تنفيذ البرامج النوعية التي تستهدف تقديم خدمات تعليمية للطلبة وضمان وصولهم إلى مدارسهم وجامعاتهم ورفدهم بالقيم المُثلى والمعارف والمهارات التي تؤهلهم لمستقبل أفضل.

 

وشدد الوزير على الاهتمام الذي توليه الوزارة بقطاع التعليم المهني والتقني وتركيزها على بنية هذا القطاع الحيوي وتعزيز إقبال الطلبة على التخصصات التي تنسجم مع سوق العمل المحلية والعالمية، لافتاً في هذا الإطار إلى تخصيص 100 منحة للتعليم المهني والتقني وكذلك تخصيص عدد من المنح للطلبة الأيتام وذوي الإعاقة، الأمر الذي يبرهن على روح المسؤولية والحرص الكبير على هذه الفئة.

 

وتطرق إلى واقع التحديات التي يواجهها التعليم نتيجة ممارسات الاحتلال العنصرية واستهدافه للمدارس خاصةً في القدس، مشدداً على ضرورة مجابهة هذه السياسات والدفاع عن الهوية الوطنية الجمعية عبر توفير كافة المقومات التي تضمن حماية التعليم وعدم تمرير مخططات الأسرلة والتهويد الأمر الذي يتطلب شراكة فاعلة من المؤسسات الداعمة والشريكة، وفي مقدمتها القطاع الخاص.

 

 وأشاد صيدم بدعم مجموعة الاتصالات الفلسطينية عبر عديد البرامج والمشاريع المشتركة ومساهمتها في دعم الطلبة خاصةً من خلال المنح الدراسية، بما يضمن للطلبة التميز والتفوق في مؤسسات التعليم العالي، داعياً إلى تعزيز التعاون وتكثيفه عبر إشراك المزيد من المؤسسات الوطنية والأهلية والقطاع الخاص في دعم العملية التعليمية، مقدماً باسم الأسرة التربوية التهاني للطلبة الحاصلين على هذه المنح، متمنياً لهم دوام التقدم والتألق وتحقيق المزيد من الإنجازات.

 

بدوره، هنّأ عمّار العكر الطلبة المستفيدين من المنحة وذويهم قائلا " يسعدني أنّ ألقاكم في حفلنا السنوي لتوزيع المنح الجامعية على الطلبة المتفوقين للعام 2017، بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي. كما يشرّفني أن ألتقي في كل عام بكوكبة جديدة من أبنائنا وبناتنا الطلبة المتفوقين في الثانوية العامة من مختلف محافظات الوطن، واسمحوا لي أن أعبر لكم عن فخري بتفوقكم في دراستكم، كما اسمحوا لي أن أشكر ذويكم الذين وبالتأكيد ساهموا في إبداعكم وإنجازكم هذا".

 

وقال العكر" نلتقي اليوم وللسنة الثامنة على التوالي في حفل المنح الجامعية، مع أبنائنا المتفوقين في مختلف التخصصات والذين نجحوا بالاستمرار بالحصول على معدلات عالية واستكمال مسيرتهم العلمية". مؤكداً على التزام المجموعة بتجديد المنح سنوياً للطلبة الملتزمين بشروطها، وعلى رأس هذه الشروط  الحفاظ على مستوى التفوق الأكاديمي، حيث بلغ عدد الخريجين للعام 2017 ( 117) خريج ليصبح عدد خريجي المنحة 407 طالباً وطالبةً منذ انطلاقها، والتي تشمل أطباء ومهندسين ومعلمين وممرضين وغيرهم من التخصصات الأخرى المهمة، مشيراً إلى أهمية مبادرة "علمني" والتي عززت روح المبادرة والمسؤولية من خلال المنح التي تقدمها رابطة خريجي مجموعة الاتصالات وموظفي مجموعة الاتصالات للطلبة الجدد.

 

 ونوه العكر إلى أن  مجموعة الاتصالات قدمت 3790 منحة من خلال برنامج المنح الذي تم إطلاقه عام 2010، منها 167 منحة للطلبة الأيتام و 81 منحة للطلبة من ذوي الإعاقة، مشيداً بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي، والتي ستضع حجر الأساس أمام المستقبل المهني للطلبة، وستعزز نجاحهم المستمر نحو بناء مستقبل أفضل.

 

من ناحيتها، تحدثت مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية سماح أبو عون حمد عن أهمية برنامج المنح الدراسية المقدمة للطلبة وتوفير الأقساط الجامعية لهم من جهة، وربط ذلك من جهة أخرى، بالحفاظ على مستوى دراسي متفوق لضمان استمرار استفادتهم من المنحة، وذلك من خلال معايير محددة وواضحة للطلبة.

 

ولفتت أبو عون حمد إلى أن برنامج المجموعة للمنح الجامعية يعتبر من أهم البرامج التي تقوم بها المجموعة في قطاع التعليم، حيث تعمل المؤسسة وبشكل سنوي على تطوير البرنامج والمعايير والتخصصات بما يهدف إلى التنمية المستدامة ليتناسب مع توفير فرص التعليم للشباب وتهيئة بيئة سوق العمل المستقبلية.

وألقت الطالبة  ريانة جمال والطالب زياد عديله كلمات باسم الخريجين والطلبة المتفوقين؛ شكروا فيها وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات الفلسطينية على توفير هذه المنح للطلبة لمساعدتهم في إكمال تعليمهم الجامعي.

وتخلل الحفل عرض لفيلم قصير حول برنامج المنح الجامعية، وفقرة فنية لفرقة كورال الثورة.

شركة جوال توقع اتفاقية تعاون مشتركة مع بنك القدس

 

 

 

وقعت شركة الاتصالات الخلوية  الفلسطينية "جوال" مع بنك القدس اتفاقية تعاون حول خدمات التسديد الإلكتروني والآلي وخدمات شحن الأرصدة من خلال الوسائل الإلكترونية لبنك القدس، حيث تم التوقيع في مقر شركة جوال في مدينة رام الله بحضور كل من السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال والسيد صلاح هدمي المدير العام لبنك القدس وعدداً من المدراء في كل من شركة جوال وبنك القدس.

ووفقاً للاتفاقية تتيح القنوات الإلكترونية لبنك القدس سهولة في إتمام عملية إدارة الفواتير والأرصدة الخاصة بمشتركي شركة جوال؛ حيث يستطيع المشترك بنظام الفاتورة أن يسدد فواتيره، وتتيح الآلية إضافة الرصيد لمشتركي "المكس"، وتعبئة رصيد لمشتركي الدفع المسبق، وذلك من خلال الحساب الشخصي لمشترك جوال في بنك القدس.

وقال السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال "نحن سعداء جداً بشراكتنا مع بنك القدس بإبرام هذه الاتفاقية بيننا والتي تسهل عمل كل منا في اختصاصه، كما وتسهل تقديم الخدمات للمواطن الفلسطيني وتوفر عليه الكثير من الوقت والجهد".

وأضاف السيد ملحم "إن العلاقة بيننا وبين بنك القدس هي علاقة استراتيجية أساسها خدمة المواطن وتقديم أفضل الخدمات له".

وأكد السيد ملحم "نعمل في شركة جوال على مواكبة التطور دائماً ونضع على سلم أولوياتنا حصول المشترك على أحدث الخدمات وأكثرها فعالية، لذا تأتي هذه الاتفاقية للتسهيل على أكبر قاعدة مشتركين في قطاع الاتصالات الخلوية في فلسطين المتمثلة بمشتركي جوال، ولتتم عملية تسديد فواتيرهم بشكل آلي وشحن أرصدتهم وتحويلها بسهولة وسلاسة من خلال قنوات البنك الإلكترونية".

وتعقيبا على هذه الاتفاقية قال السيد صلاح هدمي مدير عام بنك القدس " تعد هذه الإتفاقية ضمن الاستراتيجية الهادفة لتطوير الخدمات الإلكترونية لعملائنا، الأمر الذي يعمل بدوره على توفير الراحة العملائنا الحاليين ويعمل على توسعة قاعدة عملائنا في المستقبل، إذ تعتبر الآلية المتبعة إحدى أكثر الآليات فعالية في إطلاعهم على حساباتهم، والتي من خلالها يتمكنون من إدارة أرصدتهم وفواتيرهم".


وأضاف السيد هدمي "نعمل بالشراكة مع جوال على النهوض بخدمات العملاء والمشتركين لنكون النموذج الأمثل في ذلك على مستوى قطاع البنوك وقطاع الاتصالات الخلوية على هذا الصعيد."

يذكر أن شركة جوال يجمعها علاقة استراتيجية ووطيدة مع بنك القدس، كما ويجمعهما العديد من الاتفاقيات التي تنص على تقديم الخدمات التي تصب في خدمة مشتركي جوال والعملاء في بنك القدس، ويسهل البنك من خلال جوال خدمات أخرى مثل معرفة رصيد الحساب وطلب دفاتر الشيكات ومعرفة أسعار العملات وتحويل الأرصدة من خلال الرسائل القصيرة على الجوال، لتعمل كل منهما على الصعود بالواقع الاقتصادي الفلسطيني من خلال تقديم الخدمات الأفضل للمواطنين وتحمل عبء المسؤولية الاجتماعية، وذلك في إطار تمكين المجتمع.

لأول مرة في فلسطين جوال تضم مجموعة من السيارات الكهربائية بالكامل لمجموعة مركباتها

 

 

الإثنين 28/8/2017م

أعلنت شركة جوال عن انضمام مجموعة من السيارات الكهربائية –صديقة البيئة- لمجموعة مركباتها بالشراكة مع شركة "نيسان" والتي قدمت نموذجاً مميزاً من سيارات “NISSAN LEAF” التي تعتمد على الطاقة الكهربائية بالكامل، حيث أطلقت فعالية الإعلان عن أول سيارات تعمل بنظام الطاقة الكهربائية في فلسطين اليوم في مقر شركة جوال الكائن في مدينة البيرة، وذلك بحضور كل من معالي وزير النقل والمواصلات المهندس سميح طبيلة والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر ومديرعام شركة جوال عبدالمجيد ملحم وإيهاب مشعشع مدير عام شركة نيسان.

 وتعتبر تجربة هذا النوع من السيارات هي الأولى في فلسطين، وبهذا تعتبر شركة جوال الشركة الأولى في اقتناء السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة.    

ورحب معالي وزير النقل والمواصلات المهندس سميح طبيلة بالشراكة  بين شركتي جوال وشركة نيسان، وأشاد بدور القطاع الخاص الريادي قائلاً "أعبر عن سعادتي بمشاركتكم هذا الحدث الريادي في إطلاق سيارة نيسان LEAF الكهربائية بالكامل، والتي تعتبر نقلة نوعية على مستوى التكنولوجيا في فلسطين، ونشكر كلاً من شركة جوال ونيسان لاستجابتهما لسياسات صداقة البيئة الدولية، إذ يعمل هذا النوع الرفيع من السيارات على الحد من التلوث البيئي، بالإضافة إلى حرص الشركة في الانتاج على السلامة المرورية"

وشكر معالي الوزير شركة جوال على اهتمامها الدائم في تبني الحداثة والتطور، إذ تعتبر جوال السباقة في ذلك دائماً لتكون نموذجاً ومثالاً على التقدم لباقي شركات القطاع الخاص، كما وشكر شركة "مينا" للإستثمار لتركيزها على نوعية وحداثة التقنيات التي تستقطبها لفلسطين.

وقال إيهاب مشعشع مدير عام شركة نيسان " نود في نيسان  فلسطين ان نعرب عن سعادتنا البالغة بهذه الشراكة مع شركة ريادية على مستوى الوطن بحجم شركة جوال، هذه الشراكة التي كان القاسم المشترك فيها هو مواكبة اخر ما توصلت له التكنولوجيا والحداثة في العالم لنقلها للسوق الفلسطيني بما يصب في مصلحة المواطن اقتصاديا واجتماعيا وبيئيا على المدى القريب والبعيد"، مضيفاً "وكما هي شركة جوال رائدة الابداع والتكنولوجيا والحداثة في فلسطين فإن شركة نيسان العالمية رائدة في مجال صناعة السيارت الكهربائية صديقة البيئة واليوم سوف نطلق رسميا سيارة نيسان ليف لتكون اول سيارة كهربائية بالكامل في السوق الفلسطيني."

 وأوضح مشعشع نطمح في نيسان فلسطين ان نطور هذه الشراكة مع شركة جوال وان نتشارك مع الوزارات المختلفة ومؤسسات المجتمع المدني من اجل بناء بنية تحتية مناسبة وتعزيز ثقافة السيارت الكهربائية صديقة البيئة  بما يحقق البعد المنشود وهو الوصول لبيئة صحية مع نسبة تلوث أقل لنحفظ لاولادنا والاجيال القادمة بيئة صحية مستدامة.

في الإطار، قال السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات "جوال كبرى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، هي الرائدة دائماً في الحفاظ على البيئة وتطبيق البرامج البيئية العالمية التي تتناسب مع المعايير الراقية في كل دول العالم، وهذا النهج المتبع بشكل دائم في كافة شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية منذ تأسيسها فكانت الصداقة في مجالات الريادة والمسؤولية الاجتماعية تجاه الفرد والمجتمع ككل"

وأضاف السيد العكر "نبارك هذه الخطوة الريادية التي تعمل على تحفيز شركات القطاع الخاص للسعي نحو التميز والإبداع في العمل وتقديم ما هو أفضل للمواطن والمجتمع الفلسطيني، ونعتبر شراكتنا مع القطاع الخاص والمجتمع المحلي أساس لتطورنا وتطور الاقتصاد الفلسطيني"

وأعلن السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال عن اقتناء السيارات الصديقة للبيئة قائلاً "يسرنا اليوم أن نعلن عن انضمام مجموعة من السيارات الكهربائية “NISSAN LEAF” –صديقة البيئة- لمجموعة مركبات شركة جوال، ونعبر عن اعتزازنا كوننا الشركة الأولى في فلسطين التي تقتني هذا النوع من  السيارات ، واردف قائلاً "نتوجه بالمباركة لأنفسنا ولشركائنا في شركة "نيسان" على هذه الخطوة الجديدة في طريق شراكتنا التي لطالما كانت بناءة وتسعى لتقديم الأفضل، بالاضافة إلى التغيير الهائل الذي سيضيفه استخدام هذا النوع من السيارات على مستوى التكنولوجيا وعلى مستوى صداقة البيئة".

وأضاف ملحم إلى أن جوال ستقوم  بإدخال سيارات “NISSAN LEAF” للخدمة داخل مجموعة سياراتها في الضفة الغربية، تطبيقاً لسياسات صداقة البيئة ومسؤوليتها الاجتماعية تجاه البيئة، خصوصاً وأن هذه السيارات صديقة للبيئة 100% لعدم استهلاكها المحروقات،حيث سيكون هنالك عدة نقاط شحن للسيارات في عدة مدن في الضفة الغربية، كبداية لتقديم السيارة للسوق الفلسطينية.

ونوه ملحم إلى أن شركة جوال من أولى الشركات الحاصلة على شهادة "جودة إدارة البيئة" العالمية (ISO14001) على مستوى الشرق الأوسط ، وتسعى باستمرار إلى إعادة تجديد هذه الشهادة من خلال مراجعة مختلف عملياتها ونشاطاتها بشكل يضمن سلامة البيئة،لا سيما بخصوص الأمواج الصادرة عن محطات التوسعة والبث التابعة لها. وفي الختام أكد ملحم على أن شركة جوال ومن إنطلاقها في عام 1999م وحتى اليوم سعت ومازالت تسعى لتطبيق كافة المعايير الدولية للحفاظ على البيئة في جميع أعمالها، وتحرص على مواكبة أحدث التقنيات خصوصاً الريادية التي تدفعنا جميعاً للسعي للتميز.

التربية وجوال تحتفيان بأوائل الإنجاز والجامعات والكليات وذوي الإعاقة

 

 

 27-8-2017

كرمت وزارة التربية والتعليم العالي وشركة جوال، اليوم، أوائل الطلبة المتفوقين في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز" وأوائل الطلبة من ذوي الإعاقة وأوائل الجامعات والكليات، وذلك برعاية وحضور رئيس الوزراء أ. د. رامي الحمد الله ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، ورئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد، ووزير النقل والمواصلات م. سميح طبيلة، ورئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز م. عدنان سمارة، ومحافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، ووكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير أ. عزام أبو بكر، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنو زكريا، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، وعدد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية والأكاديمية وحشد كبير من الأسرة التربوية وأهالي الطلبة والمؤسسات الوطنية والدولية الشريكة.

وقال الحمد الله: "إن التعليم طريقنا الأساس لتجسيد هويتنا ووحدتنا، وتحقيق تطلعاتنا المشروعة في الخلاص من الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة. وتعد الإنجازات التي نراكمها في قطاع التعليم، إحدى أبرز مؤشرات نجاح عملنا الحكومي في رعاية مصالح مواطني دولتنا والوصول بخدماتنا إلى كل شبر من أرضنا، خاصة في المناطق الريفية والمهمشة والمتضررة من الجدار والاستيطان، وكافة المناطق المسماة (ج)".

وأضاف الحمد الله: "لقد أردنا لعملنا الحكومي أن يحتضن ويواكب النجاح والإنجاز الذي يحققه طلبة فلسطين، وأن يسمو به، وأردنا كذلك أن نتحدى ونتصدى لكل الصعاب والتحديات التي يضعها الاحتلال الإسرائيلي أمام استمرار واستدامة العملية التعليمية. فقبل ساعات من انطلاق العام الدراسي الجديد، كانت قوات الاحتلال تصادر وتفكك مدرسة جب الذيب المهددة، التي تخدم أكثر من ستين طالبة وطالب، والتي كان الاتحاد الأوروبي قد بناها قبل أيام فقط. ورغم ذلك آثر طلابها بدء عامهم الدراسي بين أنقاض المدرسة وفي الخيام، وممارسة حقهم الطبيعي في التعلم والتعليم كباقي شعوب الأرض". 

وأردف الحمد الله: "باسم شعبنا الفلسطيني، ونيابة عن فخامة الأخ الرئيس محمود عباس، أهنئكم وأهنئ معلماتكم ومعلميكم وكذلك ذويكم وأسركم، بهذا التحصيل الأكاديمي المتميز، والذي يثبت للعالم أن في فلسطين شعب مصر على الحياة والنجاح، رغم كافة الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية الصعبة التي تحاصر الطلبة والمعلمين والبيئة التعليمية".

واستطرد رئيس الوزراء: "لقد حمل العام الماضي إنجازات هامة ونوعية لرفد التعليم، فأدخلنا المناهج الجديدة للصفوف (1-4) أساسي، وأطلقنا نظام الثانوية العامة "الإنجاز"، ووسعنا البنية التحتية للمدارس والجامعات، وطبقنا النشاطات الحرة اللاصفية في مئة مدرسة حكومية، ودمجنا التعليم المهني والتقني في التعليم العام، وطورنا قوانين التربية وقانون التعليم العالي، وأبرمنا اتفاقيات التعاون لمضاعفة المنح الخارجية، كما أعدنا إحياء المجلس الأعلى للتعليم المهني والتقني".

وأوضح الحمد الله: "في هذا العام، واصلنا المسيرة، هادفين إلى تطوير المنظومة التعليمية برمتها، بالتكامل بين عناصرها ومراحلها، وهي التعليم العالي والعام ورياض الأطفال، حيث نواصل تطوير مناهج الصفوف (5-11)، والتوسع في برنامج رقمنة المدارس وإنشاء المدارس المتطورة الخضراء. ونتعهد أمامكم بالالتزام بتقديم المنح الجامعية، فبالإضافة إلى منحة الرئيس محمود عباس، ومنح وزارة التربية والتعليم من الجامعات الفلسطينية، ومنح مجلس الوزراء وسنسعى لتوفير عدد آخر من المنح، وهناك منح مجموعة الاتصالات الفلسطينية، التي تقدم حوالي خمسمائة وخمسين منحة موزعة بين التعليم الجامعي والتقني وتخصصات معينة، كما وسنستمر في تقديم القروض للطلبة المحتاجين في الجامعات الفلسطينية".

واستدرك رئيس الوزراء: "إننا وإذ نكرم أوائل الطلبة، فنحن نحتفل بكل واحدة وواحد منهم، ونقف عند العشرات بل المئات من قصص النجاح والتميز والتحدي. فقد تحديتم الألم والمعيقات، وخرجتم من رحم المعاناة والصعوبات، مبادرين متميزين متفوقين ورائدين. وبهذه المناسبة اوجه التحية الى اسرة الشهيد محمد شرف والى كافة شهداء فلسطين، ولا بد لي من التوقف عند قصة إنجاز وتفوق مميزة للطالبة "وفاء بدرية" التي تحدتْ إعاقتها والصعوبات التي تعترضها وحصلتْ على معدل 98.7، والطالب الكفيف "مؤنس نزال"، الذي حصد المركز الأول في الفرع الأدبي على مستوى محافظة قلقيلية بمعدل 98.2، والذي سمعناه يتلو القرآن الكريم قبل قليل. كما وننحي احتراما للحاج "عبد القادر أبو عجمية"، الذي أصر على النجاح في امتحانات الثانوية العامة، وقد تجاوز العقد الثامن من عمره. وأحيي الأسيرة المحررة "عائشة جمهور" من القدس المحتلة على نجاحها، وهي التي قدمت امتحانات الثانوية العامة خلال وجودها في السجون الإسرائيلية".

وأضاف الحمد الله: "ولا يغيب عن بالنا اليوم، أسرانا الأطفال الذين تختطف إسرائيل طفولتهم وحريتهم وتصادر حقوقهم. ونطالب الأسرة الدولية والمنظمات الحقوقية والإنسانية بالتدخل الفاعل لإلزام إسرائيل بالإفراج عن حوالي ثلاثمائة طفل وقاصر تعتقلهم في سجونها ومعتقلاتها، أصغرهم الأسير الطفل شادي فراح".

وتابع الحمد الله: "احيي مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وكافة الشركاء من مؤسسات القطاع الخاص والأهلي، التي تتحلى بروح المسؤولية الوطنية، وتدعم المتفوقين وتسمو بتميزهم من خلال المنح التعليمية والبرامج التدريبية، وتوفير فرص التشغيل ودعم المبادرات والابتكارات وتبنيها".

واختتم الحمد الله كلمته: "كما أتوجه بكل التحية من بناتنا وأبنائنا المتميزين الذين نحتفي بهم وبطاقاتهم وإنجازاتهم، وأحيي اسرة التربية والتعليم وعلى رأسها الوزير د. صبري صيدم، ومعلمات ومعلمي فلسطين وكافة مكونات المنظومة التعليمية الذين بفضل تفانيهم وانتمائهم، نمضي نحو مستقبل زاهر ومتطور ونصنع ونبني دولتنا بسواعد وخبرات وعقول وطنية أصيلة. بكم جميعا، نثبت بأن نجاحنا واصرارنا أقوى من التحريض والهدم والمصادرة والاقتلاع، وبطموحكم وطاقاتكم نحن أقوى من الجدران والحواجز والحصار الذي تطوقنا به إسرائيل".

بدوره، أكد صيدم أن الاحتفاء بالطلبة المتفوقين في الإنجاز وأوائل الطلبة من ذوي الإعاقة ومؤسسات التعليم العالي يؤكد اهتمام الوزارة برعاية ودعم التفوق والتميز والإبداع للوصول إلى العالمية بهذه الجوانب، معرباً عن افتخاره بتكريم هذه الثلة من المتفوقين الذين يشكلون مفخرة لفلسطين، متمنياً لهم حياة أكاديمية موفقة ومستقبلاً زاهراً مليئاً بالتميز والعطاء.

وأشاد صيدم بجهود رئيس الوزراء أ.د. رامي الحمد الله لرعايته واهتمامه بالتعليم وحرصه الدائم لمناصرة الجهود التطويرية الراهنة التي شملت اعتماد نظام الإنجاز واعتماد المناهج الجديدة للصفوف من 5-11 والتركيز على تطوير قطاع التعليم العالي، حيث أُطلق على العام الدراسي الجديد "عام التعليم العالي" بما يؤكد الاهتمام بهذا القطاع بما يشمل قطاع التعليم المهني والتقني، مقدماً شكره لمجموعة الاتصالات الفلسطينية على شراكتها الدائمة مع الوزارة ودعمها عديد الفعاليات والنشاطات المثمرة والهادفة.

وتطرق الوزير في كلمته للحرب الشرسة التي يشنها الاحتلال على قطاع التعليم في مدينة القدس وغيرها من المدن والمناطق المستهدفة؛ مؤكداً أن الوزارة لن تدخر أي جهد للدفاع عن المسيرة التعليمية في المدينة المقدسة التي يحاول الاحتلال طمس الهوية الوطنية فيها من خلال منع تدريس كتب المناهج التعليمية الفلسطينية والسعي لفرض مناهجه على مدارس المدينة.

ودعا صيدم لوقفة جادة لوضع حدٍ لهذا الإجرام بحق التعليم في القدس وغيرها من المدن والبلدات المستهدفة ومناطق التماس، مؤكداً السعي على مستوى القيادة والحكومة وبالتنسيق مع كافة المؤسسات ذات العلاقة لوقف هذا الإجرام وهذه العنجهية.

من جانبه، قال العكر: "نتطلع دوماً إلى استمرار الشراكة الاستراتيجية مع وزارة التربية والتعليم العالي، التي تواصل عملَها الدؤوب في تطوير عملية التعليم، وصولاً إلى ما يطبق في دول العالم الحديث"، مبرقاً آيات التهنئة للوزارة وطاقمها المميز وعلى رأسها الوزير د. صبري صيدم، على جهودهم التطويرية لتحقيق هذا النجاح الذي شكل قفزةً نوعية، تحققت بفضل جهودهم الحثيثة، "حتى غدا الإنجازُ واقعاً على الأرض، واقعٌ يتسمُ بالتطور التكنولوجي ويتماشى مع أساليب التعليم الحديثة، ليتخرج طلبتُنا منه وقد امتلكوا أُسس المعرفة الاجتماعية والمهنية والاقتصادية إلى جانب الأسس العلمية، معتمدين الأسلوب المعرفي وليس التلقين فقط".

وأضاف العكر: "للسنة الرابعة عشر على التوالي تواصل جوال، دعم المتفوقين من أوائل الثانوية العامة وأوائل الكليات والجامعات، إيماناً بضرورة تعزيز روح المثابرة وتحفيز الإبداع بين طلبتنا، واليوم، يسعدنا تقديم حاسوب محمول لكل متفوق ومتفوقة تقديراً لاجتهادهم، وبمثابة كلمة شكراً لكل منهم".

وقال العكر: "أجدد التأكيد هنا على أننا، نولي الشباب وأبناءنا الطلبة اهتماماً خاصاً، سواء في المرحلة المدرسية ومن خلال برنامج (أبجد نت)، وكذلك دعم طلبة الإنجاز، والبرامج الخاصة بهم، وكذلك الحال نستمرُ معهم عند دخولهم إلى المرحلة الجامعية من خلال المنح الجامعية، وصولاً إلى ما بعد الجامعة من خلال مشاريع تمكين الشباب وبرامج التدريب والتوظيف".

وفي كلمة الطلبة المتفوقين، وبالنيابة عن أوائل الإنجاز وجه الطالب أحمد دروبي عديد الرسائل والتي أكد فيها باسم طلبة فلسطين على الوفاء الأصيل للشهداء والتأكيد على رسالة العلم والعمل والإبداع وحث الطلبة على المضي قدماً في رفعة شأن فلسطين في كافة المحافل الإقليمية والعالمية، معبراً عن تقديره وامتنانه باسم المكرمين لرئيس الوزراء ولوزير التربية وللأسرة التربوية ولشركة جوال ولأهالي الطلبة ولجميع القائمين على هذا الحفل المميز.

وفي كلمتها نيابة عن الطلبة الجامعيين المتفوقين دعت الطالبة هديل المبسلط إلى التسلح بالإيمان والعزيمة والنشاط والإبقاء على شعلة العطاء منيرة وتبديد عتمة الجهل بالعلم والمعرفة، مذكرة أن فلسطين بحاجة إلى كل جهد شبابي في سبيل نهضتها، شاكرة ً جميع القائمين على هذا الحفل التكريمي.

وتخلل الحفل، الذي تولى عرافته الناطق باسم الوزارة صادق الخضور؛ فقرات فنية قدمتها الفنانة سيدر زيتون وفرقتها سيدارز، وفرقة أوف للفن الشعبي.

وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات التقديرية على المكرمين وتسليمهم أجهزة حاسوب محمولة تقديراً لتفوقهم، مقدمة من شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية.

سحب قرعة دوري جوال بكرة اليد

 

 

 سحبت الاحد قرعة دوري جوال بكرة اليد في مقر اللجنة الاولمبية بحضور د. نبال خليل نائب رئيس اللجنة الاولمبية وابو جهاد حجة الامين العام للجنة وثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة في جوال و مهند عودة امين عام اتحاد اليد والاعضاء جواد غناموجمال سرحان ومندوبي الفرقالمشاركة بالدوري.



وقبل سحب القرعة أكد ثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة في جوال على دعم شركته للرياضة الفلسطينية ورعايتها لدوري كرة اليد 2017 - 2018 وان الشركة ماضية في شراكتها مع الرياضة الفلسطينية عن طريق اللجنة الاولمبية بغية الوصول بها الى الرياضة العالمية.
واضاف ابو بكر : ان جوال ستواصل الدعم والمساندة والرعاية للاتحادات الرياضية الفاعلة حتى تكون هذه الاتحادات قادرة على تنظيم نشاطاتها وبطولاتها الرياضية، وشكر اللجنة الاولمبية على مساندتها الدائمة للاتحادات وللرياضة الفلسطينية كما شكر اتحاد كرة اليد على محاولاته لتطوير ونشر اللعبة في ارجاء الوطن.

فيما قدم جواد غنام مسؤول لجنة المسابقات في اتحاد كرة اليد شكره الكبير للجنة الاولمبية على مساندتها للاتحاد وعلى راسها اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة ،وشكر شركة جوال على رعايتها للدوري مؤكدا ان جوال ستبقى راعي الرياضة الفلسطينية كما كانت فلها بصمة مضيئة في الرياضة الفلسطينية وشكر اندية اليد على المشاركة بالدوري ، وتعهد بالارتقاء باللعبة الى افضل مستوى وطالب الاعلام بالتعاطي مع بطولات كرة اليد كما باقي الاتحادات واعتبر ان كرة اليد مظلومة اعلاميا، ومن ثم تمت سحب القرعة التي جاءت كما يلي:
شاركت في القرعة 9 اندية هي : عزون ، القسطل - قبلان ، اذنا، قراوة بني حسان، يطا، برج اللقلق، حوارة، كفر جمال، عصيرة الشمالية.

وسيكون الاسبوع الاول من دوري جوال كما يلي :
عزون القسطل
اذنا قراوة بني حسان
يطا برج اللقلق
حوارة كفر جمال
عصيرة الشمالية باي.
ويقص شريط افتتاح دوري جوال فريقا عزون والقسطل في الثالث والعشرين من ايلول المقبل يوم السبت.
سحب قرعة دوري سلة جوال للدرجة الممتازة

 

 

 على هامش حضوره قرعة دوري جوال السلوي الثلاثاء في ارثوذكسي رام الله

*اللواء الرجوب: الرياضة العنصر الوحيد الذي يوحد شعبنا والسلة الفلسطينية لها بصمة وكل الشكر لجوال


*امجد البشتاوي: شراكتنا استراتيجية مع الاولمبية وهذا الموسم التاسع الذي نرعاه لنساهم في رقي وتطور اللعبة
*خضر ابو عبارة : لدينا برنامج متكامل سنقوم بتنفيذه، ومكافأة البطل والوصيف 10 و7 الاف دولار .

رام الله- أكد اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية على ان الرياضة هي العنصر الوحيد الذي يوحد الشعب الفلسطيني في كل اماكن تواجده في الضفة وغزة والشتات، فالرياضة توحدنا وتجعلنا على قلب رجل واحد وهذا اهم عنصر من عناصر الحركة الرياضية الفلسطينية.
واضاف الرجوب الثلاثاء على هامش حضوره سحب قرعة دوري الدرجة الممتازة بكرة السلة ودوري الانسات والتي جرت في ارثوذكسي رام الله: ان اتحاد كرة السلة يعتبر من المميزين خلال الفترة الماضية وله بصمة محليا وعربيا واسيويا ، ورحب بالجميع مؤكدا على ان اللعبة والاتحاد ليس حكرا على احد ويجب العمل بعيدا عن المناطقية والفصائلية والامور الشخصية والوجاهة، بل العمل للصالح العام للعبة التي يفيد من خلالها وطنه رياضيا.

وقدم الرجوب شكره الكبير لشركة جوال الراعية لكرة السلة راعية الرياضة الفلسطينية والذين التزموا مع اتحاد كرة السلة منذ زمن بعيد وما زالوا ملتزمين في رعايتهم مشكورين ، وقدم شكره لرؤساء الاندية السلوية مطالبا اياهم العمل على تقديم موسم سلوي ناجح بهمة وحماس واصرار على العمل السليم لخلق رياضة وطنية ووفق القوانين المرعية عالميا.

واكد الرجوب على التزام الاولمبية بتوفير كل الامكانيات لانجاح الرياضة الفلسطينية ولكن على اسس ايجاد خطط استراتيجية للاتحادات بعيدا عن المزاجية . واضاف : الرياضة بحاجة الى فكر استثماري نستطيع من خلاله استثمار الاموال في خدمة الرياضة الفلسطينية لتعم بالفائدة على الشعب الفلسطيني.
من جانبه قال امجد البشتاوي مدير ادارة الشبكة بجوال راعي الدوري السلوي "يسرنا ويسعدنا اليوم أن نكون في قاعة النادي الأرثوذكسي في مدينة رام الله، بين أعظم المؤسسات الشبابية التي تعنى برياضة كرة السلة الفلسطينية، وبين أعرق الأندية في الرياضة السلوية الفلسطينية، لسحب قرعة دوري جوال للدرجة الممتازة للعام 2017م،لنعمل على استكمال المسيرة الرياضية الفلسطينية خصوصاُ في كرة السلة التي تستحوذ على شغف الشباب الفلسطيني.

واضاف البشتاوي: واستكمالاً لدورنا في مسؤوليتنا الاجتماعية، حرصنا على أن نكون الراعي الأول لدوري المحترفين في كرة السلة، ليكون هذا الموسم التاسع على التوالي الذي ترعاه جوال لتساهم في رقي وتطور كرة السلة التي تعتبر من أهم الرياضات المحلية والعالمية، خصوصاً وأن الرياضة تعتبر من أهم وسائل تعبير الشباب في المجتمع، وانخراطهم به وتمثيلهم له، كما أنها من أهم الأدوات في نهوض شبابنا نحو مستقبل أفضل، لذا كان قطاع الشباب والرياضة نصب أعيننا على مدار السنين الفائتة، وما زلنا نعمل على أن نكون راعي الرياضة الفلسطينية دائماً.
وتابع البشتاوي : كما أننا في جوال نسعى دوماً لتقديم أفضل الخدمات للشباب الفلسطيني على مستوى برامج الاتصالات الخلوية كبرنامج "أنا حر"، ونعمل على تقديم فرص التوظيف والتدريب لشبابنا الفلسطيني على مستوى الوطن جميعه ببرامجنا المتنوعة كبرنامجي “Go Professional” وبرنامج “Galaxy” لأننا نؤمن بمستقبل واعدٍ لفلسطين بشبابها الرائع.

وختم البشتاوي : أود أن أستغل الفرصة للتأكيد على شراكتنا الاستراتيجية مع اللجنة الأولمبية الفلسطينية والاتحادات الرياضية الفلسطينية ، كما ونؤكد على فخرنا واعتزازنا الدائم برعايتنا لمنتخبنا الفدائي لكرة القدم ، ونقدم شكرنا للجنة الأولمبية ممثلة باللواء جبريل الرجوب وكافة الاتحادات على الجهود التي تبذلها من أجل الارتقاء والنهوض بالرياضة الفلسطينية،. وأقدم كامل الشكر لإعلامنا الرياضي الذي يعمل يداً بيد لنجاح الرياضة الفلسطينية وإيصال رسالة شبابنا للعالم أجمع.
فيما قال خضر ابو عبارة رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة : نحن فخورون بالعمل في هذه المنظومة الرياضية بقيادة اللواء جبريل الرجوب ، وسنعمل بكل الطاقات للارتقاء بكرة السلة محليا وعربيا ودوليا .
وشكر ابو عبارة شركة جوال على مواصلة دعمها لكرة السلة الفلسطينية واكد ان الاتحاد لديه برنامج متكامل سيقوم على تنفيذه ، واعلن عن 11 الشهر الجاري انطلاق الدوري الممتاز رسميا للرجال فيما سينطلق دوري الانسات في منتصف الشهر الجاري ايضا.

وشرح ابو عبارة الية الدوري ذهابا وايابا والوصول الى الفاينل فور واعلن عن جوائز الدوري المالية وهي 10 الاف للفائز الاول و7 الاف للفائز الثاني و2000 دولار لكل نادي في الدوري فيما اعلن عن قيمة الفائز الاول بالدوري النسوي وهو 3 الاف دولار.
ومن ثم قام انيس سماعنة رئيس لجنة المسابقات بشرح موجز عن الية الدوري وجدولة المباريات ، وقام اللواء الرجوب بسحب القرعة بحضور د. هاني الحصري عضو اللجنة التنفيذية للاولمبية وخضر ابو عبارة رئيس الاتحاد ونائبه خليل ابو شمالة وامجد البشتاوي مدير ادارة الشبكة بجوال وثائر ابو بكر مدير العلاقات العامة بجوال ورؤساء الاندية المشاركة بالدوري، وجاءت قرعة الدوري الممتاز كما يلي :

السرية اهلي القدس
دلاسال القدس ابداع
ارثوذكسي بيت ساحور ارثوذكسي بيت لحم
ارثوذكسي رام الله حطين
بيرزيت عيبال
اسلامي بيت لحم مركز قلنديا
ويقص شريط الافتتاح فريقا السرية حامل اللقب واهلي القدس يوم الاحد على صالة السرية .

وكشف ابو عبارة عن جوائز البطولة، 10 الاف دولار للفائز الأول، و7 الاف دولار للثاني، و2000 دولار لكل نادي بالدوري. وستلعب المسابقة ذهابا وإيابا بوجود فاينل فور الأول مع الرابع والثاني مع الثالث.
اما قرعة دوري الانسات فكانت كما يلي:
1- تراسنطا بيت حنينا العمل التلحمي
2- بذور الامل اريحا السرية
3- بيرزيت دلاسال القدس
4- ارثوذكسي رام الله دلاسال بيت لحم
5- اكاديمية القدس ارثوذكسي بيت جالا

شركة جوال والبنك الاسلامي الفلسطيني يوقعان اتفاقية تعاون مشتركة

 

وقع البنك الاسلامي الفلسطيني مع  شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" اتفاقية تعاون لتقديم خدمات التسديد الالكتروني والآلي  وشحن أرصدة من خلال قنوات البنك الالكترونية، حيث تم التوقيع في مقر شركة جوال في رام الله. 

وتنص الاتفاقية على تسهيل تقديم خدمة تسديد الفواتير الخاصة بشركة جوال من خلال القنوات الإلكترونية للبنك الإسلامي الفلسطيني والتي تشمل الانترنت البنكي والموبايل البنكي والصرافات الآلية، حيث يستطيع العميل الاستعلام عن فواتيره وتسديدها لمشتركي الفاتورة ومكس أو زيادة الرصيد للمشتركين في خدمة الدفع المسبق وذلك مباشرة من حساب العميل في البنك.

وقال مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني السيد بيان قاسم أن هذه الاتفاقية  تأتي ضمن استراتيجية البنك الرامية إلى تطوير الخدمات الإلكترونية التي يقدمها البنك للعملاء، مما يساهم في تعزيز موقع البنك بين العملاء الحاليين والمستقبليين، وذلك ضمن رؤية البنك للتسهيل على العملاء إنجاز معاملاتهم البنكية بأسرع وقت وبأقل جهد بالإضافة إلى بقائهم على اطلاع على حساباتهم بأي وقت وإدارة أرصدتهم بشكل أكثر فاعلية. 

وأضاف"هذه الاتفاقية تعتبر خطوة للارتقاء بخدمة العملاء من خلال تطوير الخدمات البنكية المقدمة لهم، وهي خدمات وتتميز بسهولة الاستخدام وتضمن استمرارية الخدمة لدى المشترك."

وأكد قاسم أن الخدمة سيتم إطلاقها في المستقبل القريب، مشيراً إلى أن التطورات التي تشهدها قنوات البنك الإلكترونية تتم وفق خطة منهجية تتواءم مع استراتيجية البنك للأعوام 2017 وحتى 2020 وتستجيب في ذات الوقت لاستراتيجية سلطة النقد الفلسطينية الرامية إلى تحقيق الشمول المالي، شاكرا شركة جوال على تعاونهم لإتمام هذه الاتفاقية ومواكبتها للتطور السريع في مجال الاتصالات والحلول وتكنولوجيا المعلومات وتقديمها على مدار الأعوام لحلول تقنية مميزة وأحدث الخدمات التكنولوجية بأعلى معايير الجودة.

من جهته قال السيد عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال "تأتي الاتفاقية في إطار مواكبة التطور وتقديم أفضل الخدمات لجميع مشتركي جوال، وذلك للتسهيل على أكبر قاعدة مشتركين في قطاع الاتصالات الخلوية الفلسطينية المتمثلة بمشتركي شركة جوال كتسديد الفواتير آلياً وشحن الأرصدة وتحويلها من خلال جميع قنوات البنك الغير تقليدية الأمر الذي يسهل على المشترك الحصول على الخدمة بطريقة سريعة وفعّالة"

وأكد السيد ملحم "نؤكد على عمق العلاقة الاستراتيجية بيننا وبين البنك الإسلامي الفلسطيني، ونسعى لاستكمال كافة الاتفاقيات التي تقدم  الخدمة الأفضل لمشتركيننا وللمواطنين"

من الجدير بالذكر أن شركة جوال يجمعها والبنك الإسلامي الفلسطيني العديد من الاتفاقيات والخدمات المشتركة التي تتيح للمواطنين عدداً من الخدمات التي تيسر عمل المشتركين لدى شركة جوال والعملاء لدى البنك الإسلامي الفلسطيني، وتعمل المؤسستين في إطار استكمال واقع اقتصادي واجتماعي أفضل للمواطنين سعياً نحو تحقيق الكفاءة والتطور في مواكبة العالم.

شركة جوال تفتتح معرض ميدان فلسطين في مدينة غزة

 

 

قامت شركة الاتصالات الخلوية جوال بافتتاح معرض جديد للشركة في ميدان فلسطين (الساحة) في مدينة غزة بحضور إدارة الشركة ممثلة بمديرها العام السيد عبدالمجيد ملحم، ومدير إدارة إقليم غزة السيد عمر شمالي، ورئيس الغرفة التجارية في غزة السيد وليد الحصري ورئيس جمعية رجال الأعمال الفلسطينية السيد علي الحايك وعدد كبير من ممثلي المؤسسات والشركات ورجال الأعمال والوكلاء والموزعين.

وجاء افتتاح معرض جوال وسط البلد استكمالاً لسلسلة المعارض التي تقدم شركة جوال من خلالها خدماتها لمشتركيها ولتسهل عليهم الوصول للحصول على الخدمة، لذا اختير موقع المعرض ليتلائم مع ذلك ولتوفير خدمات الشركة في موقع حيوي جداً ومهم لأهالي غزة.

ورحب السيد ملحم بالحضور جميعاً حيث أكد على تقديم أفضل الخدمات التي استطاعت جوال توفيرها للمشتركين قائلاً "نحمل في شركة جوال شعار "كل يوم جديد" ونضعه نصب أعيننا، وبالتأكيد نقدم كل ما هو جديد من حيث البرامج والخدمات التي تتناسب مع احتياجات شعبنا الحبيب في قطاع غزة من كافة الفئات والشرائح المجتمعية من عائلات ورجال أعمال وتجار، كما ونهتم بالتحديد بفئة الشباب إذ نعمل كل يوم على تقديم أفضل البرامج لشبابنا الأحباء الذين يسعون للحياة ما استطاعوا إليها سبيلا، لذا قدمنا برنامج "دردش شباب" و"أنا حر" ليلائما فئة الشباب من حيث الحصول على أفضل أسعار الاتصالات الخلوية في فلسطين". وأضاف السيد ملحم "اهتمامنا بالشباب لا ينحصر بالبرامج التجارية بل عملنا على استيعاب 150 خريج جديد من خريجي جامعات غزة الحبيبة، لينالوا فرصتهم في التدريب والعمل من خلال شركة "جوال" ضمن برنامج “Go Professional” وبرامج التدريب والتوظيف الشبابية الأخرى، لنبني مسيرتهم المهنية ونعمل على الحد من البطالة بين أوساط شبابنا الفلسطيني."

 

 

وذكر السيد ملحم "تغطي شبكة جوال الآن حوالي 99% من المناطق المأهولة في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتخدم مشتركيها من خلال  24 معرض، وحوالي 400 موزع رئيسي وفرعي بالإضافة إلى أكثر من 10,000 نقطة بيع، لنتمكن من الوصول لمشتركينا الأعزاء بأسرع طريقة ممكنة ولنكون متواجدين دائماً في تقديم الخدمة.

وأضاف السيد ملحم في كلمتِه حديثهُ عن جانب المسؤولية الاجتماعية التي تعنى بها جوال في قطاع غزة، إذ عملت جوال في القطاع على دعم المشاريع التنموية التي تتيح ديمومة في الدخل للمواطنين، كما وقدمت الشركة الدعم لقطاع التعليم من خلال تقديم مئات المنح الدراسية، بالإضافة إلى الإهتمام بالقطاع الصحي من خلال تقديم المستلزمات الطبية والمعدات وتأهيل المراكز الطبية المختلفة، وعملت جوال على تمكين دور المرأة والاهتمام بالاتحادات التي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة والكفيفين، كما كان الاهتمام ينصب في إعادة إحياء البنية التحتية وترميمها مثل ترميم وتعبيد شارع البحر "الكورنيش" في قطاع غزة، وترميم عدد من البيوت لذوي الدخل المحدود ضمن مشروع "تحدي الخير" بالإضافة إلى برنامج "حياة كريمة" الذي عمل على تمكين عشرات العائلات المتضررة من الحرب في قطاع غزة،.

وبالمناسبة، وجه السيد عمر شمالي مدير إدراة إقليم غزة في شركة جوال، رسالة للحضور  ولمشتركي جوال في قطاع غزة قائلاً "كنا معكم في قطاع غزة الحبيب طيلة هذه السنين، وسنبقى معكم، نشارككم الحلوة والمرة، لنكون معكم يداً بيد وسويةً نواجه التحديات، التي نثني على مثابرة أهل قطاعنا الحبيب في مواجهتها، وفي الصمود في وجهها، كما ونحيي الإبداع الفلسطيني في غزة الحبيبة في ظل الحصار المفروض عليها من المحتل، لذا يجمعنا والمشتركين في قطاعنا الحبيب علاقة محبة بنيت خلال هذه السنين، لنكون عائلة واحدة، راكمت الخبرات لتتفهم احتياجاتكم ولتقدم لكم أفضل الخدمات. ومن جهتنا ولهذا، حرصنا على تقديم أفضل خدمات الاتصالات اللاسلكية، وأن لا تتأثر طيلة السنوات الماضية، حتى في أصعب اللحظات التي عشناها في الحروب المتتالية على قطاعنا الحبيب".

و أكد السيد علي الحايك رئيس جمعية رجال الأعمال خلال كلمته على الدور الريادي والدور الاقتصادي المهم الذي لعبته شركة جوال، وذلك برفد الاقتصاد المحلي في قطاع غزة خلال السنوات الماضية وأشار على أهمية استمرار دعم القطاع من خلال برامج المسؤولية الاجتماعية المختلفة.

وبدوره أكد السيد وليد الحصري رئيس الغرفة التجارية بغزة خلال كلمته على أهمية الدعم الذي تقدمهُ شركة جوال في نطاق المسؤولية الاجتماعية وبالتحديد تقديم المنح للطلبة، وتوظيف الخرجين الجدد وتقديم البرامج التدريبية لهم. وأضاف "إن دور جوال لم يقتصر على المسؤولية الاجتماعية فقط، وإنما كانت ولازالت عمود اقتصادي مهم في ظل وجود بيئة مليئة بالتحديات، كما وكانت قادرة على مجابهة أصعب الظروف للوصول للمشترك بأفضل الخدمات والأسعار والتواصل مع كافة الشرائح تحديداً فئة الشباب"

ومن الجدير بالذكر أن شركة جوال تعمل دائماً على توسعة رقعة تقديم خدماتها في كافة مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة، كما وتعمل على تقديم الخدمات الحديثة في مجال الاتصالات الخلوية دائماً وتلتزم بتقديم أفضل الخدمات لمشتركيها، وكانت قد أطلقت مؤخراً عدداً من البرامج لفئات مختلفة كبرنامج "أنا حر" للشباب وبرنامج "الجنيه الفلسطيني" الأوفر على الإطلاق لمستخدمي نظام الدفع المسبق، وبرنامج "سمارت" لمستخدمي الفاتورة.

جوال تكرم فوجها الأول من خريجي برنامج Code for Palestine

 

 

  كرّمت شركة الاتصالات الخلوية "جوال" الفوج الأول من متدريبي برنامج“Code for Palestine” ، وذلك في مقر أكاديمية مجموعة الاتصالات في مدينة أريحا، وكرّم الخريجين المدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية  السيدة سماح أبو عون ومدير إدارةالتسويق في شركة جوال السيد علاء حجازي.

واستمر برنامج “Code for Palestine” لمدة ثلاث سنوات تدريبية لطلبة المدارس المتفوقين والمبدعين من الفئة العمرية ما بين 15-16 سنة، وانطلق البرنامج تحت إطار المخيم التدريبي “We code” الذي يقام سنوياً في مقر أكاديمية مجموعة الاتصالات في مدينة أريحا. ويتناول مواضيع البرمجة والتفكير النقدي والتصميم الإبداعي والقيادة الفاعلة وعدداً من المواضيع الأخرى. كما ويشارك اليوم دفعتين جديدتين ضمن البرنامج في سنتهم الثانية والأولى.

واستهل الطلبة حفل التكريم بعرض مشاريعهم التي عملوا عليها لمدة ثلاث سنوات والتي كانت نتاجاً للتدريبات الفعالة التي حصلوا عليها.

وقالت سماح أبو عون بالمناسبة "جاءت فكرة البرنامج في العام 2015م لتعزيز المهارات في التفكير المنطقي والريادة طلاب المرحلة الاعدادية من مختلف محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة، والذي تم تدريبهم من خلال مجموعة من المدربين من جامعات عالمية، في مقر نادي و مركز تدريب مجموعة الاتصالات في اريحا عبر مراحل سنوية، ومن باب المسؤولية المجتمعية إرتأينا أنه من واجبنا إطلاق هذا البرنامج لاهتمامنا بفئة الشباب وتنمية مهاراتهم".

وأضافت أبو عون "نسعى جاهدين لتوفير بيئة مجتمعية مناسبة تلائم شبابنا الفلسطيني ليحقق طموحته من خلال الطاقات الكامنة لديه، والتي نرى أنه لا بد من توجيهها بالطريق السليم وبشكل إيجابي، لأن شبابنا قادرون وبجدارة على إثبات إبداعاتهم عالمياً. اليوم نحتفل بتخريج الدفعة الأولى من الملتحقين بالبرنامج ومستمرين في تقديم عطاءنا للملتحقين الجدد".

من جهته، أكد علاء حجازي مدير إدارة التسويق في شركة جوال "بأننا على استعداد دائم لإحتضان الفعاليات والأنشطة التي تتيح لأبناء شعبنا فرصاً للإبداع والمنافسة على مستوى فلسطين والعالم، ومن منطلق مسؤوليتنا الاجتماعية ننظم عدداً كبيراً من الفعاليات التكنولوجية على مستوى فلسطين مثل فعالية الهاكاثون الخاصة بتطوير تطبيقات الهاتف الجوال، ومستمرين في تنظيم برنامجي "ساعة من البرمجة" و"We code" المتخصصين في تعليم البرمجة لطلبة المدارس في مراحل مختلفة، بالإضافة إلى إطلاقنا لنادي جوال لوسائل التواصل الاجتماعي الأول من نوعه على مستوى فلسطين."

وأضاف حجازي "اهتمام شركة جوال  بفئة الشباب لا يقتصر على صعيد الرعايات التكنولوجية فقط، وإنما قمنا بتوفير برامج اتصال مختلفة خاصة بفئة الشباب مثل برنامج "أنا حر" الذي يتيح المكالمات وإرسال رسائل بأفضل الأسعار على مستوى فلسطين، بالإضافة إلى الانترنت، ليتناسب مع احتياجات الطلبة، ويلائِم متطلبات حياتهم ونمط استخدامهم للمكالمات والرسائل والانترنت  وبأسعار مميزة، وما زلنا مستمرين بتقديم أفضل الخدمات لشبابنا الأحباء."

واختتم حجازي كلمته شاكراً الحضور من الأهالي والمشتركين المتدربين آملاً أن يحصل المتدربين على فرصٍ أخرى في برامج جوال التدريبية كالالتحاق ببرنامج "أنا جوال" التدريبي في الجامعات والذي يتيح لطلبة الجامعات العمل في حقول التسويق والمبيعات والتصميم الاحترافي لمدة فصلين دراسيين، كما وتقدم جوال فرصة تدريبية للخريجين الجدد من خلال الالتحاق ببرنامج "Go Professional" مدفوع الأجر، المتميز بإثراء الخبرات والمهارات للخريجين الجدد.

شركة جوال الرائدة في التكنولوجيا ترعى وبشكل سنوي الكثير من الفعاليات والأنشطة في هذا المجال, إذ ترعى جوال بشكل رئيسي وسنوي المعرض التكنولوجي "الإكسبوتك"، كما وتنظم فعاليات رئيسية على المستوى المحلي والدولي مثل تنظيم فعالية الهاكاثون الخاصة بتطوير تطبيقات الهاتف الجوال، وتستمر في تنظيم كل من برنامجي "ساعة من البرمجة" و"We code" المتخصيين في تعليم البرمجة لطلبة المدارس في مراحل مختلفة، بالإضافة إلى تقديم الشركة لعدد التطبيقات الذكية ورعايتها لتوفير أعلى مستوى خدمة لمشتركيها، هذا وستحصل الشركة على خدمة الجيل الثالث قريباً لتواكب التطورات التكنولوجية في عالم الاتصالات قدر المستطاع.

افتتاح دوري "جوال" الممتاز للكرة الطائرة

 

 

  افتتح دوري الكرة الطائرة للدرجة الممتازة، والذي يقام برعاية شركة "جوال"، بانتصارات متوقعة لحامل اللقب خدمات جباليا، ووصيفه الصداقة، وبطل الكأس شباب جباليا، على كل من الزوايدة، بيت حانون الرياضي، والكرامة توالياً،وذلك عصر يومي الإثنين والثلاثاء المنصرمين، على صالة الشهيد القائد سعد صايل في مدينة غزة.

خدمات جباليا (3/1) اتحاد الزوايدة
وحقق خدمات جباليا بقيادة مدربه الجديد حسن أبو عبيد الفوز في افتتاح لقاءاته على اتحاد الزوايدة، وحصد كامل النقاط، ولكنه خسر شوطاً أمام اتحاد الزوايدة، الأمر الذي قد يشكل على حامل اللقب ضغطاً مبكراً، كون الأشواط قد تكون عاملاً للحسم في لوائح الاتحاد الخاصة بلجنة المسابقات.
ورغم أن الخدمات حقق الفوز في الشوط الأول وبفارق كبير بلغ (25/9)، إلا أن الزوايدة بقيادة مدربه عماد أبو عويمر انتفض بشكل كبير في الشوط الثاني
وحسمه لصالحه بنتيجة (25/21).
شعر بعدها لاعبو الخدمات بالخطر الحقيقي، وأعادوا تنظيم صفوفهم من جديد، ليحسموا الشوطين الثالث والرابع بنتيجة (25/15)، و(25/13).
قاد اللقاء تحكيمياً: رجب عبيد أولاً، وجميل الزعانين ثانياً، أحمد صالح مسجلاً، وعلى الخطوط بلال أبو سمعان، ومحمد أبو ركبة، ومحمد عوكل من لجنة المسابقات، وجمال حسونة من لجنة الحكام.

الصداقة (3/0) بيت حانون الرياضي
واستهل الصداقة أولى مبارياته في البطولة بفوز نظيف على اتحاد بيت حانون الرياضي بثلاثة أشواط دون رد، حيث حقق الفوز في الشوط الأول وبفارق مريح بنتيجة (25/15)، ولكنه عانى كثيراً في الشوط الثاني، وكاد أن يفقده، ولكنه حسمه لصالحه بعد التمديد بنتيجة (27/25)، وأكمل لاعبوه المهمة وحصدوا الشوط الثالث بنتيجة (25/14).
أدار اللقاء تحكيمياً: حاتم حمودة أولاً، محمد أبو سعدة ثانياً، أكرم السرسك مسجلاً، جهاد أبو حبل، وبلال أبو سمعان على الخطوط، ومحمد عوكل من لجنة المسابقات، وجمال فياض من لجنة الحكام.

شباب جباليا (3/0) الكرامة
وحقق شباب جباليا بطل الكأس فوزاً متوقعاً على الكرامة، وذلك بثلاثة أشواط دون رد، والتي جاءت نتائجها على النحو التالي:
الشوطين الأول والثاني (25/14)، والثالث (25/23)، وقاد اللقاء تحكيمياً: رجب عبيد أولاً، جهاد أبو حبل ثانياً، عاطف حسونة، وحارث أبو العمرين مراقبي خطوط، ومحمد عوكل من لجنة المسابقات، وأسامة المقيد من لجنة الحكام.

الشجاعية (3/0) المجمع الإسلامي
وحقق الشجاعية أيضاً فوزاً بثلاثة أشواط دون رد، وذلك على فريق المجمع الإسلامي، وجاءت نتائجها على النحو التالي: الشوطين الأول والثاني (25/14)، والثالث بنتيجة(25/17)،وقاد اللقاء تحكيمياً: محمد أبو سعدة أولاً، وجهاد أبو حبل ثانياً، سمير المقيد مسجلاً، عاطف حسونة، وحارث أبو العمرين مراقبي خطوط، ومحمد عوكل من لجنة المسابقات، وجمال حسونة من لجنة الحكام.

جوال تعلن عن التبرع بريع الرسائل القصيرة الخاصة بنتائج الثانوية العامة إنجاز

 

 

أعلنت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" عن تبرعها بالريع العائد من الرسائل القصيرة SMS الخاصة بنتائج امتحان الثانوية العامة "إنجاز" لمشاريع تربوية خاصة بذوي الاعاقة وذلك عبر اتفاق مع وزارة التربية والتعليم العالي ، وأكدت جوال أن هذا التبرع يأتي من منطلقالمسؤولية الاجتماعية التي تحملها الشركة تجاه الأفراد داخل المجتمع وبالتحديد الأفراد في الفئات المهمشة .

ومن الجدير بالذكر، أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية كانت قد وقعت مع وزارة التربية والتعليم العالي مذكرة تفاهم لتوزيع 550 منحة دراسية جامعية الطلبة الناجحين في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز"، في الضفة الغربية وقطاع غزة، كما وقّع الجانبان مذكرة أخرى لرعاية المتفوقين بامتحان الثانوية العامة "الإنجاز" ورعاية حفل تكريم أوائل "الإنجاز" والجامعات والكليات وذوي الإعاقة.

التربية ومجموعة الاتصالات توقعان مذكرتي تفاهم لتقديم 550 منحة دراسية ورعاية المتفوقين بامتحان الثانوية العامة الإنجاز والجامعات

 

 

دائرة الإعلام التربوي

09-7-2017

 

وقّعت وزارة التربية والتعليم العالي ممثلة  بوزيرها د. صبري صيدم ومجموعة الاتصالات الفلسطينية ممثلة برئيسها التنفيذي عمار العكر، اليوم الأحد، مذكرة تفاهم لتوزيع 550 منحة دراسية جامعية على مجموعة مختارة من الطلبة الناجحين في امتحان الثانوية العامة "الإنجاز"، في الضفة الغربية وقطاع غزة، كما وقّع الجانبان مذكرة أخرى لرعاية المتفوقين بامتحان الثانوية العامة "الإنجاز" ورعاية حفل تكريم أوائل "الإنجاز" والجامعات والكليات وذوي الإعاقة. 

 

وحضر مراسم التوقيع على مذكرتي التفاهم وكيل الوزراة د. بصري صالح والوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد والوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير أ. عزام أبو بكر وعدد من المديرين العامين وأسرتي الوزارة ومجموعة الاتصالات. 

 

وفي هذا السياق أكد د. صيدم على أهمية تقديم هذه المنح لخدمة الطلبة المتميزين وتمكينهم من الالتحاق بقطاع التعليم الجامعي، خاصةً في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة، وتأكيداً على الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص لخدمة القطاع التعليمي، مشدداً على أنَّ الاتفاق يتضمن تقديم (100) منحة للطلبة في المجالات التقنية وكذلك تشجيع الطلبة للالتحاق بتخصصات نادرة كالرياضيات والفيزياء وغيرها من تخصصات العلوم؛ من خلال تقديم (50) منحة إضافية لهذه التخصصات.

 

وأشاد صيدم بدور مجموعة الاتصالات في خدمة التعليم العالي، خاصةً التزامها السنوي بتقديم مجموعة من المنح وتطوير فكرة البرنامج وأدوات العمل في تقديم المنح ومتابعتها، داعياً مؤسسات القطاع الخاص إلى تبني هذا النهج والالتزام بالمسؤولية الوطنية والاجتماعية اتجاه الطلبة والمجتمع الفلسطيني.    

 

من جهته قال العكر: "يشرفنا استمرار التعاون المستمر مع وزارة التربية والتعليم العالي وعلى رأسها معالي الوزير الدكتور صبري صيدم، ونثمن جهوده المبذولة من أجل تطوير قطاع التعليم في فلسطين بما يتماشى مع التطورات التكنولوجية المواكبة لهذا القطاع، والتي تعمل على تسهيل التحصيل العلمي وتوفير الوقت والجهد لطالبي العلم"، مباركاً للوزارة نظام امتحان الثانوية العامة الجديد "الإنجاز"، والذي يتناسب مع توجهاتها التطويرية وسعيها الدائم لتوظيف التكنولوجيا في التعليم وتطبيق البرامج النوعية التي تنسجم مع روح العصر.

 

وأشار العكر إلى أن الجميع يترقب هذه الأيام موعد ظهور نتيجة امتحان الثانوية العامة، وتمنى لجميع الطلبة التفوق والنجاح واختيار التخصصات المناسبة، مصرحاً أن مجموعة الاتصالات ما زالت مستمرة في أداء دورها الريادي في تمكين الشباب من خلال "برنامج مجموعة الاتصالات للمنح الجامعية والمهنية"، حيث قدمت مجموعة الاتصالات منذ إطلاق البرنامج عام 2010؛ (3790) منحة حتى اللحظة، وبلغ عدد الخريجين 311 خريج وخريجة، كما وتواصل المجموعة دعم المتفوقين والمبدعين من أوائل الثانوية العامة وأوائل الكليات في الجامعات من خلال تكريمهم وللسنة 12 على التوالي من أجل تعزيز حافز الإبداع لديهم.

 

وأعلن العكر أن عدد المنح الكلي لعام 2017 سيكون 550 منحة موزعة كالآتي: 400 منحة للمنح الجامعية للتخصصات المعتمدة حسب الآلية، و100 منحة مهنية ضمن التخصصات التي تحددها وزارة التربية والتعليم العالي على أن تكون تخصصات تقنية ومهنية بحتة، بالاضافة إلى 50 منحة جامعية جديدة لتخصص العلوم(علوم، فيزياء، كيمياء، رياضيات، احياء).

مجموعة الاتصالات الفلسطينية ترعى المؤتمر المشترك للرابطة الدولية لمدارس و معاهد الادارة IASIA وبالتعاون مع ديوان الموظفين العام

 

 

رام الله/ قامت مجموعة الاتصالات الفلسطينية و بالتعاون مع ديوان الموظفين العام برعاية المؤتمر المشترك للرابطة الدولية لمدارس و معاهد الادارة IASIA ،و قد وقعت الاتفاقية بحضور رئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات عمار العكر ومدير عام جوال عبد المجيد ملحم، وذلك في مقر المجموعة في البيرة / البالوع.

 

وصرح معالي رئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد  ان هذا المؤتمر الهام يعقد لاول مرة في فلسطين ، و الذي سيساهم في رفعة الادارة العامة و الارتقاء بها في دولة فلسطين من خلال المشاركة الواسعة للدول و المؤسسات و الافراد الاعضاء في الرابطة الدولية لمدارس و معاهد الادارة IASIA، و التي تضم أكثر من (70) دولة من الدول المرموقة في الاقليم و العالم،وشبكة الشرق الأوسط وشمال افريقيا لبحوث الادارة العامة، مضيفاً سيساهم هذا المؤتمر في تجسيد مؤسسات الدولة الفلسطينية المستقلة و تحقيق التنمية المستدامة على أسس من الشراكة المؤسسية بين القطاعات الثلاث في دولة فلسطين العام و الخاص و الاهلي، ليثبت قدرة فلسطين على المساهمة بفعالية في المنظومة الدولية كعضو فاعل و مبادر بما يعود بالنفع على كافة الدول و المؤسسات و الأفراد الاعضاء في هذه المنظمات الدولية المرموقة.

 

و قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية " نفخر بالتعاون  والشراكات المستمرة بين القطاع الخاص و القطاع الحكومي لما له من اثر واضح و فعال في رفع اسم فلسطين و تعزيز اقتصادها على جميع الاصعدة"، منوهاً  إلى أهمية نقل التجربة الفلسطينية في المحافل الدولية و نقل صورة صحيحة عن مؤسساتنا و ادائها الاداري و المالي.

 

وشكر العكر ديوان الموظفين العام على عقده مثل هذه  المؤتمرات التي تطرح اهم القضايا و التحديات المتزايدة التي تواجهها الادارة العامة الاقليمية و الدولية في ظل الضغوط الاقتصادية المستمرة ،مؤكدا  على أهمية الكادر البشري في بناء المؤسسات، وضرورة الارتقاء به، وتسليحه بالمهارات اللازمة من أجل تعزيز فرص نجاحه، وبالتالي نجاح وتطور المؤسسة التي ينتمي اليها ، مشيرا الى تطور المفاهيم الادارية والقيادية، وأساليب الادارة الحديثة، وما ينسجم منها مع الحالة الفلسطينية .

توقيع اتفاقية رعاية جوال للفدائي

 

 

 وقع اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الأحد، اتفاقية رعاية شركة “جوال” للمنتخب الفدائي للعام 2017، وذلك في مقر الاتحاد في ضاحية الرام، بحضور عمار العكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، وعبد المجيد ملحم، مدير عام شركة جوال،وعمر أبو حاشية، الأمين العام لاتحاد كرة القدم الفلسطيني.

وقال اللواء الرجوب إن توقيع هذه الاتفاقية مع شركة جوال يعكس حرص القائمين على الشركة وسلوكهم بتعزيز صمود أبناء الشعب الفلسطيني، والمساهمة في تطور الرياضة الفلسطينية.

وأضاف الرجوب، أن الرياضة استطاعت أن تكون عنصرا للوحدة الوطنية، الأمر الذي شجع ويشجع كافة شركات القطاع الخاص لدعم الرياضة، داعيا كافة الشركات إلى دعم الرياضة الفلسطينية، ومؤكدا أن الاتحاد يرفض أي دعم غير فلسطيني.

وفي سياق آخر، رحب الرجوب بالمنتخب العُماني الذي يصل أرض الوطن اليوم، لملاقاة الفدائي ضمن منافسات الجولة الثانية من التصفيات النهائية المؤهلة لكأس آسيا 2019، والمقرر عقدها بعد غدٍ الثلاثاء، في تمام الساعة 23:00 مساءً، على إستاد فيصل الحسيني في الرام، داعيا الجماهير للزحف إلى الملعب لدعم المنتخب الوطني، مؤكدا أن الدخول إلى الملعب سيكون مجاني وسيتحمل تكاليف التذاكر الاتحاد، كما سيتم توفير حافلات لنقل الجماهير من مختلف المحافظات.

وحول سؤال عن منع الاحتلال للاعبين من قطاع غزة للانضمام للفدائي، أكّد اللواء الرجوب أن المعركة مع الاحتلال مستمرة، وممارساته التعسفية ضد الرياضة الفلسطينية ما زالت قائمة سواء على حركة الرياضيين أو الأدوات والتجهيزات الرياضية، ولكن الإتحاد عازم على الصمود والتحدّي والمُضي قدماً في بناء الرياضة الفلسطينية.

من جانبه عبّر عمار العكر، عن اعتزازه وفخره بتوقيع جوال اتفاقية رعاية الفدائي للعام الثاني على التوالي، موجها ً شكره لإتحاد كرة القدم وعلى رأسه اللواء الرجوب على التعاون بين جوال والإتحاد، مقدماً شكره لجميع ممثلي وسائل الإعلام على تغطيتهم لكافة الأحداث والنشاطات الرياضية.

كما أكد العكر على أهمية الشراكة بين اتحاد كرة القدم والقطاع الخاص، مشيراً إلى الإنجازات الكبيرة التي تحققت خلال الفترة الماضية للرياضة الفلسطينية على كافة الأصعدة، مشيراً إلى أن رعاية جوال للرياضة الفلسطينية خلال الفترة الماضية ساهم في تقريب الشركة من الجمهور الفلسطيني.

وتمنى العكر في نهاية حديثه التوفيق لمنتخبنا الوطني في لقائه الهام أمام المنتخب العُماني الشقيق، آملاً من الجماهير الفلسطينية الوقوف خلف الفدائي في هذه المباراة ومساندة اللاعبين من مدرجات الملعب.

وعقب توقيع الاتفاقية، قام اللواء الرجوب بصحبة ممثلي شركة جوال، والإعلاميين، بجولة داخل إستاد فيصل الحسيني، للاطلاع على آخر التجهيزات والاستعدادات لاستضافة مجريات المباراة أمام عُمان.

جوال تطلق فعالياتها الرمضانية في الضفة الغربية وقطاع غزة

 

 

أعلنت شركة الاتصالات الخلوية "جوال" عن إنطلاق فعالياتها الرمضانية وخدماتها الخاصة بشهر رمضان، والتي تتضمن باقة متنوعة من الخدمات المضافة التي ستقدم لمشتركي جوال بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، هذا بالتزامن مع إطلاقها سلسلة من الفعاليات التي تشاركها مع أفراد المجتمع طيلة الشهر الفضيل.

وتجوب الفعاليات أنحاء الضفة الغربية وقطاع غزة، كما وتتضمن عدداً من الفعاليات المتنوعة التي تتلاءم والشهر الفضيل، تتخللها أجواء من الفرحة والبهجة في شوارع المدن والقرى الفلسطينية، إذ تنطلق "قافلة رمضان" في عدد من المدن الفلسطينية في الضفة الغربية بعد صلاة التراويح، وينطلق "قطار رمضان" في قرى مناطق الضفة وقطاع غزة، هذا بالإضافة إلى المسحراتي والمولد و"باص الحلويات" في قطاع غزة، بالإضافة لرعايتها عدداً من الخيم الرمضانية، والتي تعلن عنها الشركة وبشكل مستمر من خلال صفحاتها على وسائل التواصل الاجتماعي والإذاعات المحلية، ولم تنسَ جوال المصلين على المعابر في أيام الجمعة.

وقال السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال "جوال تقدم عروضها وخدماتها بما يتلاءم مع كل مناسبة دينية ووطنية واجتماعية، إذ لكل مناسبة جوها الخاص الذي يتطلب ذلك"، وأضاف أن "جوال لطالما أخذت هذا الأمر بعين الإعتبار وحرصت دائماً على تقديم الخدمة المناسبة في الوقت المناسب، حيث تم إطلاق حملة خاصة برمضان، بالإضافة إلى الخدمات الدينية والحزم المتنوعة من الخدمات المضافة، ليتسنى للمشتركين أن يتمتعوا بسهولة الاتصال والتواصل في الشهر الفضيل."

وأكد السيد ملحم على أهمية حملة رمضان لهذا العام كونها تنبثق عن فكرة ممارسة وترسيخ الخير المتأصل في الناس ومشاركته مع الآخرين، فهي تمكن المشتركين من التواصل مع الأحباب والأصدقاء بأفضل الأسعار في شهر الخير، عدا عن العديد من المفاجآت والجوائز العينية طوال الشهر الفضيل.

وأطلقت جوال حملة "برمضان حلت البركات وكترت الجنيهات" لهذا العام لمشتركي الدفع المسبق، حيث تقدم الحملة باقة متنوعة من الخدمات المضافة في هذا الشهر الفضيل لتشارك بها مشتركيها لحظاتهم الرمضانية السعيدة والمباركة، والتي يمكن الاستفادة منها من خلال الاتصال على #888* للاستفادة من العروض المتعلقة بحملة الجنيه في رمضان والاستفادة من الهدايا القيمة من رحل سفر وجوائز نقدية وأجهزة المحمول الذكية والعديد من الجوائز النقدية خلال الشهر الفضيل التي يستفيد منها خمس مشتركين يومياً، هذا بالإضافة إلى إطلاق جوال حملات خاصة للمعتمرين في الشهر الفضيل، وعروض خاصة على خدمة التجوال المحلي للاستفادة من هذه الخدمة خلال زيارة المشتركين للقدس والأقصى.

وبهذا تكون جوال كما كل عام في شهر رمضان حريصة على تقديم العروض والخدمات المميزة من حيث السعر والامتيازات والمفاجآت والجوائز العينية، بالإضافة إلى الفعاليات السنوية التي تشارك الناس من خلالها بهجة الشهر الفضيل في مختلف محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.

التربية ومجموعة الاتصالات تربطان كافة المدارس الحكومية بالانترنت مجاناً

 

  

 

4/6/2017

رام الله - أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات الفلسطينية، اليوم، المرحلة النهائية من  برنامج  "أبجد نت"، والذي يهدف إلى ربط  كافة المدارس الفلسطينية بشبكة الانترنت وتطوير المحتوى الإلكتروني التعليمي في المدارس الفلسطينية من خلال توفير البنية التحتية المناسبة والتي تشمل توفير خدمة الانترنت بشكل مجاني من شركتي الاتصالات وحضارة، و ذلك بالتعاون مع وزارة التربية والمؤسسات المدنية المختصة.

جاء ذلك خلال حفل أقامته وزارة التربية والتعليم العالي ومجموعة الاتصالات في مقر الوزارة برام الله، بمشاركة وحضور وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، ومدراء شركات وإدارات المجموعة وممثلي الأسرة التربوية. 

وفي هذا السياق أكد د. صيدم أن هذا الحدث يعكس روح الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص لا سيما في ظل التعاون البناء الذي يستهدف وبدعم من مجموعة الاتصالات الفلسطينية ربط كافة المدارس الحكومية بالانترنت، مؤكداً على أهمية هذا البرنامج الذي ينسجم مع خطط الوزارة التربوية التطويرية خاصة برنامج الرقمنة الذي يعد واحداً من البرامج التي حققت نجاحات على مستوى المدارس المستهدفة.

وجدد صيدم تأكيده على جهود الوزارة وقناعاتها الراسخة بتوظيف التكنولوجيا في التعليم والعمل على توفير كافة السبل التي تضمن خدمة الغايات التربوية، خاصةً في ظل التحولات الرقمية التي يشهدها العصر الراهن والذي يستوجب من الجميع العمل على الاستفادة منه بغية تحقيق نهضة تعليمية شاملة.

وبين صيدم أن إطلاق المرحلة النهائية من هذا البرنامج يأتي متزامناً مع ولادة امتحان الثانوية العامة الجديد "الإنجاز" والذي جاء بعد قرن ونيف من نظام التوجيهي القديم، مؤكداً أن هذا الإنجاز الجديد يتقاطع وتوجهات الوزارة التطويرية وسعيها الدائم لتوظيف التكنولوجيا في التعليم وتطبيق البرامج النوعية التي تنسجم مع روح العصر.

وأعرب صيدم عن شكره وتقديره لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، مشيداً بما قدمته ومنذ سنوات من خدمات ودعم للقطاع التعليمي، خاصةً في مجال ربط المدارس بالانترنت وتوفير المنح الدراسية لطلبة الثانوية العامة ومؤسسات التعليم العالي.

من جهته، أشار العكر إلى أن برنامج أبجد نت من أهم البرامج التنموية التي يتم تنفيذها في مجموعة الاتصالات، والذي تسعى من خلاله إلى تطوير التعليم الإلكتروني في المدارس الفلسطينية، والذي يعتبر بمرحلته الحالية تتويجاً لجميع المراحل السابقة وثمرة الجهود المبذولة من أجل رقمنة التعليم في فلسطين، من خلال ربط كافة المدارس الحكومية بالانترنت.

وشدد العكر على أن إدخال الوسائل التكنولوجية الحديثة في العملية التعليمية والعمل على تطوير المناهج والأساليب  التدريسية داخل المدارس، سيساهم في تنويع مصادر المعرفة لدى الطلبة وستعمل على توفير الوقت والجهد تماشياً مع التطورات الهائلة، مؤكداً على ضرورة المساهمة في بناء قدرات جيل فلسطين الواعد، عن طريق دعمه بتوفير أحدث التقنيات وسبل استخدامها، وتشجيعه على استخدام تقنيات نظم التعلم الإلكتروني.

وصرح العكر "نحن شركاء مع وزارة  والتربية والتعليم العالي في تطوير النظام التربوي والتعليمي من خلال تنفيذ مثل هذه البرامج والدعم الفني المقدم من قبلنا، للمساهمة قدر الإمكان في كسر الفجوة الرقمية، فالتعليم الإلكتروني وتقنية المعلومات ليسا هدفاً أو غاية بحد ذاتهما، بل هما وسيلة لتوصيل المعرفة وتحقيق الأغراض المعروفة من التعليم والتربية ومنها جعل المتعلم مستعداً لمواجهة متطلبات الحياة العملية بكل أوجهها والتي أصبحت تعتمد بشكل أو بآخر على تقنية المعلومات وطبيعتها المتغيرة بسرعة"، مشدداً على أهمية التعاون المشترك مع وزارة التربية والتعليم العالي كجهه مسؤولة عن تطوير الوسائل التعليمية في فلسطين، شاكراً جهودهم المبذولة من أجل تطبيق وإنجاح برنامج "أبجد نت" وتطبيقه في جميع المدارس الحكومية من أجل تعزيز البنية التحتية التكنولوجية.

برعاية رئيسية من جوال: أيام معدودة ... وينطلق قطار معرض الصناعات الفلسطينية 2017 بنابلس

 

تستعد نابلس لإطلاق فعاليات معرض الصناعات الفلسطينية 2017م في السادس عشر من أيار الحالي ، والذي سوف يتواصل على مدار ثلاثة أيام وحتى الثامن عشر من الشهر ذاته على ارض قاعات القلعة بالمدينة ، بتنظيم من غرفة تجارة وصناعة نابلس ، وتحت رعاية دولة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله، وبرعاية رئيسية شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال) والبنك الوطني، والراعي التكنولوجي شركة الاتصالات الفلسطينية (بالتل)، وراعي الاعلام الرسمي الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون الفلسطيني ، وبشراكة اعلامية مع راديو 24 اف ام ، وراديو حياة ، وموقع كل العرب ، وتنفيذ وادارة حدث من شركة (بلوبل) للدعاية والاعلان. وتعتبر نابلس عاصمة فلسطين الاقتصادية كما اطلق عليها الشهيد الراحل (ابو عمار) مما يعطيها ثقلاً اقتصادياً مهماً على الصعيد الاقتصادي الوطني الفلسطيني.

 

وبحسب تقارير الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني ، فإن مدينة نابلس يوجد فيها ما يقارب ال 17 ألف منشأة اقتصادية من كافة الصناعات والمنتجات. ويعطي العدد الكبير من المنشآت الاقتصادية لنابلس حصة متعاظمة من السوق الفلسطيني والخارجي خاصة في مجال التجارة والانتاج والصادرات. ويعتبر هذا المعرض خطوة داعمة للاقتصاد الوطني وللمنتج الوطني خاصة في ظل تراجع الاقتصاد الوطني في الآونة الأخيرة بحسب كل التقارير المحلية والدولية ، نتيجة اجراءات الاحتلال وتأثيرها على حركة التجار والصناعيين والمواطنين والبضائع والسلع.

 

وقال رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس عمر هاشم أن الغرفة تحرص كل الحرص وضمن رسالتها على إبراز المنتج الوطني الفلسطيني للعمل على ترويجه وتعريف المستهلك بجودته ، نظرا لاهمية ذلك في دعم مكانته في الاسواق المحلية والخارجية على حد سواء. واضاف ان الغرفة سعت وتسعى مع كل الشركاء للعمل بشكل جاد لتسليط الضوء على المنتج الوطني الذي اثبت جدارته في المنافسة محليا وخارجيا خلال السنوات الاخيرة بالنظر الى ارتفاع قيمة الصادرات الفلسطينية الى الخارج وحصول المئات من الشركات الفلسطينية على شهادات الجودة الفلسطينية والدولية. وقال هاشم "هذه المعارض تؤثر بشكل كبير على الحياة الاقتصادية والاجتماعية أيضا على الصعيد المحلي ، وتعتبر المنصة التي تطل منها الصناعة الوطنية على المستهلك والتاجر الفلسطيني. وأكد على أهمية المعرض باعتباره اداة لتوصيل رسالة الصناعة والانتاج الى كل الاطراف. ونوه الى ان الغرفة ومنذ ان اقرت اقامة المعرض تعمل بكل جهد ممكن لانجاحه ، مؤكدا ان الاستعدادات النهائية لافتتاحه تستكمل حاليا بالشراكة مع كافة الاطراف ذات العلاقة ، بوجود ما يزيد عن 70 منشأة اقتصادية من كافة المحافظات الفلسطينية ومن داخل اراضي 48. وقال ان شركة المشرق للتأمين قدمت مشكورة رعايتها لوثيقة تأمين المعرض.

 

بدوره  اعتبر عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، قيام شركة جوال برعاية معرض الصناعات بشكل متواصل ، جزءا من سياسة الشركة الداعم للصناعة الوطنية، خاصة وأن هناك جهدا يبذل لاستبدال بضائع ومنتوجات المستوطنات، بمنتجات فلسطينية مصنوعة بايدي فلسطينية لتشجيعها من اجل تعزيز الاقتصاد المحلي و دعمه.

 

وتطرق العكر إلى المنافسة غير الشرعية  لشركات الاتصالات الاسرائيلية في السوق الفلسطيني، و غير المرخصة للعمل في السوق، وتقدم خدمات لا تستطيع الشركات الفلسطينية تقديمها بسبب قيود الاحتلال على الشركات، وبالتالي يتكبد قطاع الاتصالات الفلسطيني العديد من الخسائر المادية نتيجة لهذه القيود، وشكر العكر الحكومة على قرار حظر الشرائح الاسرائيلية من السوق الفلسطيني.

 

وبالمناسبة، قال السيد عبدالمجيد ملحم المدير العام لشركة جوال أن رعاية جوال لهذا المعرض يأتي من حرص جوال على زيادة الحصة السوقية لقطاع الإنتاج الصناعي الفلسطيني، مضيفاً أنه من منطلق المسؤولية الاجتماعية تدعم الشركة المشاريع الريادية والتنموية التي تساهم في تنمية وتطوير الاقتصاد الوطني. بالإضافة إلى أن جوال حريصة على التواصل مع كافة شرائح المجتمع، وتشارك بفعاليات متنوعة تأكيداً منها على أهمية كافة الشرائح والقطاعات في مجمتمعنا الفلسطيني.

 

وفي إطار تعليقه على رعاية البنك الوطني للمعرض، قال رئيس مجلس ادارة البنك طلال ناصر الدين، أن هذه الرعاية تتماشى مع توجهات البنك ورسالته الداعمة للصناعات الوطنية الفلسطينية وبالتالي الاقتصاد الوطني والذي تشكل البنوك الوطنية أحد أهم أعمدته، مؤكدا أن المنتجات الوطنية أصبحت تضاهي في جودتها المنتجات العالمية كما هو الحال كذلك في الصناعة المصرفية الوطنية، حيث أن البنوك المحلية أثبتت جدارتها وأصبحت تنال ثقة المواطن الفلسطيني وتضاهي جودة خدماتها البنوك العالمية مما وسع من حصتها السوقية في فلسطين. مشيرا كذلك الأمر إلى أن البنك الوطني ومنذ نشأته ينتهج سياسة شرائية تفضيلية لصالح المنتجات الوطنية دعما لها، مؤكدا على أهمية المعرض باعتباره منصة فعالة للترويج للصناعات الوطنية الفلسطينية ودعمها.

شركة جوال ترعى ماراثون البيرة الخامس الداعم للأسرى

 

  

 

برعاية رئيسية من شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، انطلق ماراثون البيرة الخامس والذي تنظمه "جمعية أبناء البيرة الخيرية" يوم الجمعة الموافق 5/5/2017م في مدينة البيرة من أمام إستاد بلدية البيرة الدولي ووصولاً إلى نقطة النهاية أمام مقر جمعية أبناء البيرة، واختتم الماراثون بتتويج الفائزين في ساحة مدرسة المغتربين في المدينة.

وتأتي رعاية شركة جوال للماراثون في إطار المشاركة في فعاليات مساندة الأسرى المضربين عن الطعام، إذ حمل الماراثون شعار "إضراب الكرامة"، كما وتتقاطع أهداف الماراثون الذي جاب شوارع مدينة البيرة مع رؤية وأهداف جوال، إلى إعادة إحياء روح العمل التطوعي لدى فئة الشباب إذ تدعم جوال كافة فئات وشرائح المجتمع في فعالياتها ورعاياتها.

بالمناسبة، قال السيد علاء حجازي مدير إدارة التسويق في شركة جوال "اهتمام جوال برعاية الماراثون يأتي من اهتمام الشركة المتواصل في دعم المبادرات المحلية، خصوصاً التي تتقاطع ورؤيتنا في رعاية الشباب والرياضة وتأهيلهم محلياً ودولياً، ومن منطلق مسؤوليتنا الاجتماعية اتجاه تنمية العمل التطوعي لفئة الشباب". وأشار السيد حجازي "جوال تؤكد على مشاركتها في الفعاليات المساندة لأسرانا المضربين عن الطعام"

وأكد السيد حجازي على أن جوال ترعى وتدعم كافة النشاطات المجتمعية الرياضية والثقافية والفنية، مضيفاً أن الرياضة تمثل أحد مرتكزات القطاع الشبابي، وجوال ستبقى في طليعة الشركات التي تدعم وترعى الفعاليات الشبابية.

وفي إطار آخر، أضاف السيد حجازي "نحن نسعى لتمكين الشباب الفلسطيني ولتحفيز التواصل فيما بينهم، من خلال برامجنا الخدماتية مثل برنامج "أنا حر" وبرنامج "دردش شباب" ليستفيدوا من أفضل العروض على مستوى فلسطين، وليتمكنوا من إنجاز ابداعاتهم بسلاسة."

من الجدير بالذكر أن شركة جوال كانت الراعي الرئيسي لماراثون فلسطين الدولي الخامس هذا العام، وتعتبر جوال راعي الرياضة الفلسطينية إذ ترعى وتدعم العديد من الرياضات وأهمها كرة القدم والسلة والطائرة، وتعتبر السبّاقة بين شركات القطاع الخاص في مبادراتها ورعاياتها التي قوبلت بالرضى والترحاب من الوسط الرياضي الفلسطيني، الى جانب رعايتها الحصرية لمنتخبنا الوطني "الفدائي".

 

جوال توقع اتفاقية رعاية كأس ودوري جوال مع الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة للموسم 2017/2018

 

 

استكمالاً لدورها في دعم ورعاية الرياضة الفلسطينية، وقعت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" مع الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة اتفاقية رعاية كأس ودوري جوال لكرة السلة للموسم 2017/2018م في مقر شركتها في مدينة البيرة بتاريخ 26/4/2017م، وذلك بحضور كل مناللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة ورئيس اتحاد الكرة واللجنة الأولمبية، والسيد خضر أبو عبارة رئيس اتحاد كرة السلة الفلسطينية، والسيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، والسيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال.

ويعتبر هذا الموسم التاسع الذي ترعاه شركة جوال بالاتفاق مع الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة، إذ توجت جوال في السنوات السابقة العديد من الفعاليات والأنشطة والإنجازات السلوية. وكبداية لهذه الرعاية يفتتح الاتحاد الجديد أولى أنشطته ببطولة كأس جوال للكرة البرتقالية بمشاركة 12 نادياً من الدوري الممتاز، بالإضافة إلى ثلاثة أندية من الدرجة الأولى، وتستمر الأنشطة بدوري جوال لكرة السلة، بالإضافة إلى العديد من الفعاليات التي سيقيمها الاتحاد خلال الموسم 2017/2018م.

وكان الاتحاد قد أعلن عن إنطلاق الموسم السلوي بسحب قرعة بطولة كأس جوال في وقت سابق من هذا الشهر بحضور عدد من ممثلي الأندية الفلسطينية وحضور ممثلي الراعي الحصري "شركة جوال" ومجموعة من الإعلاميين الرياضيين.

وأكد اللواء الرجوب أن العلاقة مع شركة جوال هي علاقة استراتيجية تتمثل بحالة من المآخاة والإجماع على توحيد أهداف القطاع الخاص وقطاع الرياضة، خصوصاً وأن شركة جوال كانت على مدار فترة نهوض الرياضة الفلسطينية وتطورها سباقة للرعاية والشراكة، لتكون وباستحقاق راعي الرياضة الفلسطينية.

وهنأ اللواء جبريل الرجوب اتحاد كرة السلة على توقيع الاتفاقية، داعياً الاتحاد ممثلاً برئيسه وكوادره إلى الأخذ بعين الإعتبار حماية ما تم بناءه في الفترة الماضية واستمرار عملية البناء والتطوير للرياضة، خاصة في ظل استمرار الشراكة مع القطاعات الداعمة كجوال، وختم شاكراً أسرة شركة جوال على عطائهم الدائم للرياضة الفلسطينية.

بدوره أكّد السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، على استمرارية الشراكة ونجاحها مع قطاع الرياضة بقيادة اللواء الرجوب، وتأكيد الدور المجتمعي الذي تقوم به شركة جوال في هذا الإطار الذي يعتبر من أهم الأطر المحلية ويندرج تحت أهم القطاعات المحلية.

وأعرب السيد العكر عن فخره بأنّ تكون جوال السباقة دائماً لدعم الرياضة في فلسطين، الأمر الذي شجع الشركات للحاق بركب رعاية ودعم الرياضة، مستعرضاً دور الشركة في رعاية المنتخب الفدائي والاتحادات الرياضية المختلفة، والتي ترافقت نجاحاتها بالشراكة مع جوال منذ نهوض الرياضة الفلسطينية.

 

بالمناسبة، أشار السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال أن حرص الشركة على التعاون المشترك مع الإتحاد الفلسطيني لكرة السلة، والذي عَكس على مدار المواسم الرياضية الماضية نجاحات متفانية. كما وأضاف "عملنا منذ تأسيس شركة جوال على دعم الأنشطة الرياضية المختلفة في سبيل دعم الرياضة الفلسطينية والنهوض بها، ومنذ ما يزيد عن 8 سنوات وضعت جوال رؤيتها للمساهمة في دعم وتطوير الرياضة الفلسطينية لكرة السلة، لتساهم في رقيها ونموها بما يساعد أيضاً على تنمية مواهب وقدرات الشباب الفلسطيني."

وأكد السيد محلم "إن دعم الاتحادات الفلسطينية والأندية والمؤسسات الرياضية هو جزء لا يتجزأ من مسؤليتنا تجاه المجتمع، وانطلاقاً من أهمية دعم القطاع الرياضي الفلسطيني والمساهمة في تطويره وتنميته وذلك لأن الرياضة تعتبر من أهم الوسائل التي ينقل من خلالها شبابنا الفلسطيني رسائله محلياً ودولياً، خصوصاً كرة القدم والسلة". وعبر قائلاً " نفخر بإنجازاتنا وشراكاتنا مع الإتحادات الرياضية الفلسطينية، التي طورت بشكل كبير وترجمت على أرضنا الفلسطينية بنجاحات كبيرة."

ووجه السيد ملحم كلمة شكر للإعلاميين الرياضيين، واللجنة الأولمبية والاتحادات الفلسطينية الرياضية على كافة جهودهم المبذولة خلال السنوات السابقة.

من جهته، أشاد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة السيد خضر أبو عبارة بدور شركة جوال الراعي الحصري لنشاطات الاتحاد السلوي، والتي دعمت على مدار هذه السنوات الرياضة والرياضيين وارتقت بالرياضة الفلسطينية إلى ما هي عليه اليوم، لتكون راعي الرياضة الفلسطينية بجدارة واستحقاق.

كما وأضاف "كأس جوال هو بداية الشراكة الاستراتيجية مع شركة جوال في رعايتها للاتحاد الفلسطيني لكرة السلة، وسيتبعه العديد من البطولات الرسمية والتنشيطية التي تهدف لتطوير وزيادة انتشار اللعبة."

جوال راعي الرياضة الفلسطينية وفرت الرعاية والدعم لعدد كبير من الرياضات وأهمها كرة القدم والسلة والطائرة خلال السنوات الماضية، وتعتبر السبّاقة بين شركات القطاع الخاص في مبادراتها ورعاياتها التي قوبلت بالرضى والترحاب من الوسط الرياضي الفلسطيني، الى جانب رعايتها الحصرية لمنتخبنا الوطني "الفدائي".

توزيع أرباح نقدية بواقع 40 قرشاً لكل سهم الهيئة العامة لشركة الاتصالات الفلسطينية تعقد اجتماعها العشرون في رام الله

 

 

رام الله - عقدت الهيئة العامة لشركة الاتصالات الفلسطينية المساهمة العامة المحدودة (بالتل) اجتماعها العشرين في فندق الموفنبيك برام الله وعبر تقنية الاتصال المرئي في فندق المشتل بقطاع غزة، وذلك برئاسة السيد صبيح المصري رئيس مجلس الإدارة، وبحضور كل من د. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ،ود. حاتم سرحان مراقب الشركات في وزارة الاقتصاد الوطني، والسيد منيب المصري رئيس مجلس إدارة باديكو القابضة، والسادة أعضاء مجلس إدارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية، والسيد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، إلى جانب السادة ممثلي هيئة سوق رأس المال وبورصة فلسطين، والسادة ممثلي شركة إرنست ويونغ مدققي الحسابات الخارجيين للشركة عن العام 2016، والمستشارين القانونيين، وأعضاء الإدارة التنفيذية لشركات المجموعة، وجمهور المساهمين الحاضرين أصالة ووكالة.

 

وفي بداية الاجتماع، تم عرض فيلم يُجمل إنجازات ومشاريع شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية منذ انطلاقها، ثم قام السيد صبيح المصري بتلاوة تقرير مجلس الإدارة عن العام 2016. وتبٍع ذلك تلاوة تقرير مدقق حسابات الشركة للسنة المالية 2016، ومن ثم تمت مناقشة البيانات المالية لشركة الاتصالات الفلسطينية والمصادقة عليها للسنة المالية المذكورة، وبناءً على ذلك تمّ إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 31 كانون الأول من العام 2016.

 

ومن ثم قامت الهيئة العامة بانتخاب شركة إرنست ويونغ كمدقق حسابات الشركة عن العام 2017، ومن ثم أقرت الهيئة العامة توصية مجلس الإدارة بخصوص توزيعات أرباح نقدية عن العام 2016 بنسبة 40% من القيمة الاسمية للسهم والبالغة دينار أردني واحد، أي ما يساوي 40 قرشاً للسهم الواحد، وبإجمالي يقارب 52.65 مليون دينار أردني كتوزيعات نقدية عن أرباح العام 2016.

 

وقد أظهر التقرير المالي للعام 2016  تحقيق المجموعة ربحاً صافياً بقيمة حوالي 80.1 مليون دينار أردني بالمقارنة مع العام 2015 والذي بلغ حينها 83.1 مليون دينار أردني. فيما ارتفعت الإيرادات التشغيلية الموحدة لتصل إلى 332.4 مليون دينار أردني أي بنسبة 0.04% مقارنة مع 332.3 مليون دينار أردني في العام الماضي.

 

وتحدث السيد صبيح المصري رئيس مجلس الإدارة قائلاً" عشرون عاما مضت ونحن نشعر بالفخر كل يوم ونحن نرى أعمالنا تتطور، وثقة المواطنين الفلسطينين فينا تزداد وتكبر، فمنذ أن إنطلقت شركتنا الاولى في العام 1996، وهي شركة الإتصالات الفلسطينية بالتل، ومرورا بشركة الإتصالات الفلسطينية الخلوية جوال، وشركة حضارة لخدمات الأنترنت، وشركة ريتش للإتصال، وشركة بال ميديا للخدمات الإعلامية في العام 2004، ونحن نرى هذا التقدم والنجاح لحظة بلحظة. وبكم أصبحنا علامة فلسطينية فارقة ومفصلية على الصعيدين المحلي والعالمي".

 

وأضاف المصري لقد أصبحت مساهمة مجموعة الإتصالات الفلسطينية الإقتصادية، وحجم إستثماراتها المحلية والدولية أمراً واضحاً ، وأصبح العمل الذي تقوم فيه يساهم في الدخل القومي الفلسطيني، ويستثمر في مجالات إعمار فلسطين، وتحسين فرص العمل فيها، وينسجم أشد الإنسجام مع توجهات القيادة الفلسطينية في الإنفتاح الإقتصادي، وترسيخ أسس قوية فاعلة في السوق، وحربها ضد الإحتلال وسياسته المتلاحقة لتدمير هذا الإقتصاد. وهو ما ينعكس إيجابا على مجمل صراعنا معه، ونقل صورة أكثر تحضرا للعالم عن مجتمعنا ورغبته في بناء دولة حرة مستقلة عاصمتها القدس الشريف.

 

من جهته أشارعمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية" الى ان شركات مجموعة الإتصالات الفلسطينية استطاعت إيصال كافة خدماتها إلى كل المناطق الفلسطينية التي تقع ضمن نطاق دولة فلسطينية، وذلك بديناميكية ورؤية ثاقبة لكل الطواقم الفنية في هذه الشركات، وعبر الإدارات المتعاقبة، التي راكمت العمل، وسهرت وتعبت من أجل ذلك، مشيراً الى توظيف الطواقم اللازمة لتنفيذ عملها في مختلف المجالات، ومنحهم فرص الإطلاع والتفاعل مع التجارب العالمية والعربية في هذا الإطار. فكان الإستثمار بالإنسان الفلسطيني، وطاقاته الإبداعية المتنوعة يوازي الإستثمار المالي والمادي للمجموعة، مما جعل عملنا فلسطينيا خالصا، ووطنيا كبيرا. وصار في وطننا خبراء كثر في مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات".

 

 وأضاف العكر" اليوم ونحن ندرك هذا التحدي الجديد المتمثل في تجديد رخصة عملنا، والثقة في طواقمنا ، سنعمل على تحقيق أهدافنا المستقبلية، وخطط عملنا طويلة وقصيرة المدى والتي يقف على رأسها تفعيل خدمة ترددات الجيل الثالث، وتطوير خدمات الهاتف الارضي والإنترنت، وتقديم مزيد من الدراسات والأفكار الهادفة إلى تطوير قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، ولنكون السباقين دوما لأن يكون وطننا في طليعة الدول في هذا القطاع.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية وبالشراكة مع المجلس الأعلى للإبداع و التميز تدعم عدداً من المشاريع الابداعية للشباب

 

 

رام الله/ دعمت مجموعة الاتصالات الفلسطينية وبالشراكة مع المجلس الأعلى للإبداع عدداً من المشاريع الابداعية للشباب، وذلك بهدف تطويرها و تنفيذها كمشاريع قابلة للتطبيق، و تم توقيع إتفاقية بهذا الخصوص بحضور م.عدنان سمارة  رئيس المجلس الاعلى للابداع و التميز وعمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات وسماح ابو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية الجهة المنفذة للمشروع.

 

وقال م.عدنان سمارة  رئيس المجلس الاعلى للابداع والتميز يعمل المجلس الأعلى للإبداع والتميّز على تعزيز التكامل بين القطاعات المختلفة من خلال برامجه ونشاطاته المختلفة، كما يعمل على تشجيع القطاع الخاص على القيام بدور حيوي فاعل في دعم إبداعات الشباب الريادي لا سيما الشركات الوطنية الكبرى، إذ أثنى م. عدنان سماره رئيس المجلس على ما قامت وتقوم به مجموعة الاتصالات الفلسطينية من برامج ومشاريع ونشاطات رائدة في دعم الإبداع الفلسطيني، وقد تجلى ذلك في تقديم الدعم المادي التأسيسي لخمسة مشاريع متخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي كانت قد شاركت في فعاليات المنتدى الوطني الأول للمبدعين في فلسطين. وأعرب سماره عن ثقته في التعاون الاستراتيجي المثمر بين المؤسستين والذي ينعكس إيجاباً على منظومة الإبداع والريادة في فلسطين.

 

و قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات " نهتم دائماً في مجموعة الإتصالات الفلسطينية بدعم الإبداع والتميز وتجسيد قيم العطاء وتحفيز الإبتكار بين أبناء شعبنا الفلسطيني، لما يملكه هذا الشعب من طاقات إبداعية جمة كان لها الأثر الأكبر في مختلف ميادين الحياة سواءً على الصعيد الفردي أو المؤسساتي أو المجتمعي،  منوهاً الى ان  دعم و صناعة الإبداع ياتي  مكملاً للعمل التنموي الذي تقوم به المجموعة لقطاعات مختلفة وشرائح هامة من المجتمع الفلسطيني بحيث تهدف مجمل أنشطة المجموعة إلى خلق مجتمع متطور متفاعل ذو أبعاد فكرية حديثة و متقدمة.

 

وأضاف العكر يشرفنا التعاون المستمر مع المجلس الاعلى للابداع لإتاحة الفرص لقطاع الشباب لطرح افكارهم الابداعية وترجمتها عبر مشاريع قابلة للتطبيق، في ظل عدم توافر اي فرص أو خيارات لعرضها على المنصات الابداعية المختصة، مشيراً الى انه سيتم دعم خمسة مشاريع و تطوير النماذج الاولية للمشاريع بحسب خطط العمل المقدمة من أصحاب المشاريع.

 

وأشار العكر إلى أهمية دعم وتحفيز الإبداع في فلسطين والذي يأتي ضمن استراتيجية متكاملة للمجموعة لدعم قطاع الريادة والابداع، مؤكداً على دعم مجموعة الاتصالات الدائم لقطاع التكنولوجيا والتعليم ضمن برامج  مختلفة تنفذ بآليات تنموية مستدامة عن طريق مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية.

 

والجدير بالذكر أن المشاريع الحاصلة على الدعم هي مشروع أستطيع التواصل لصاحبته نور حلّاق ، ومشروع مراقبة وقياس خزانات الوقود لأصحابه بسام قفيشة وأحمد الهشلمون وصائب عواودة ، ومشروع بريل بورد لصاحباته غدير أبو شعبان وإسراء الأشقر ونور الوادية وآيات أبو نقيرة ، و مشروع سوار الأمان لصاحبه معاذ عامر و مشروع الرسام ثلاثي الأبعاد لأصحابه قتيبة مصطفى، وماهر عباس، وأحلام جراب .

مجموعة الاتصالات الفلسطينية والجامعة العربية الامريكية توقعان اتفاقية لتطوير الشبكة اللاسلكية وخدمة WIFI بالجامعة

 

 

رام الله/ وقعت مجموعة الاتصالات الفلسطينية والجامعة العربية الاميركية ، اتفاقية تهدف إلى تطوير الشبكة اللاسلكية و خدمةWIFI في الجامعة ومرافقها،وذلك في مقر مجموعة الاتصالات في رام الله. 

جاء ذلك خلال حفل مراسيم التوقيع الذي اقيم في مقر مجموعة االاتصالات برام الله و بحضور الاستاذ الدكتور علي ابو زهري رئيس الجامعة العربية الامريكية ، وعمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات ،وفالح ابو عرة مساعد رئيس الجامعة للشؤون الادارية والمالية وعبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال  وعدد من اعضاء الهيئة التدريسية ، ومدراء مجموعة الاتصالات.

 

وأعرب الاستاذ الدكتور علي ابو زهري رئيس الجامعة العربية الامريكية عن سعادته بهذه الاتفاقية لما ستحمله من تطوير للعمل الاداري والاكاديمي في اطار التكنولوجيا و البحث العلمي الخاص بالجامعة ، وتحقيق رسالتها التعليمية والمجتمعية في رفد المجتمع الفلسطيني وسوق العمل بالكوادر المؤهلة والمدربة لبناء المجتمع و مواجهة كافة التحديات. واثنى أبو زهري على مساهمة مجموعة الاتصالات لدعم الشبكة اللاسلكية وتطويرها من اجل المساهمة في تطوير العملية التعليمية وتمكين الطلاب والموظفين من استخدام الوسائل التكنولوجية.

 

وشدد ابوزهري على أهمية التعاون المستمر بين القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية لما له من تأثير كبير على النهوض بقطاع التعليم، شاكراً مجموعة الاتصالات على التزامها بمسؤوليتها الاجتماعية  للحفاظ عى التعليم العالي في فلسطين .

 

 

من جهته قال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات أن هذه الاتفاقية تأتي في إطار استراتيجية المجموعة للمساهمة بشكل فاعل والشراكة مع مؤسسات التعليم العالي لتطوير هذا القطاع الهام، حيث تؤمن المجموعة أن الاستثمار التكنولوجي في قطاع التعليم العالي من شأنه أن يسهم في خطط تطوير نوعية التعليم في الجامعات والمعاهد والكليات، وسيمنح كلاً من الأساتذة والطلبة والخريجين في آن واحد الفرصة والإمكانيات لتطوير مهارات الطلبة بما يلبي احتياجات السوق المحلي، ويمكّن الخريجين من دخول سوق العمل، والإسهام في عملية التنمية الشاملة في فلسطين، مشيراً إلى أن المجموعة تحرص على استمرارية الدعم والتعاون مع مختلف مؤسسات التعليم العالي، وذلك عبر تسخير التكنولوجيا الحديثة لخدمة تطوير التعليم.

 

وأشار العكر الى ان هذا الدعم ياتي من منطلق ايمان مجموعة الاتصالات بأهمية الجامعة العربية الامريكية/ جنين كصرح علمي يستوعب كل عام دراسي عدداً كبيراً من الطلبة، وايمانا بدورها في بناء مستقبل الوطن والمتمثل في بناء الاجيال القادمة والنهوض بها وتطوير مستواها العلمي والفكري والثقافي، وشدد العكر على ان المجموعة وضمن استراتجيتها الاساسية تبحث دوماً عن آليات حديثة لدعم التعليم و تطويره،وسبل  لتطويرالتنمية المتجددة والتي هي خيارنا الاستراتيجي ذو الاولوية القصوى.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم جمعية المغازي للتأهيل المجتمعي

 

 

 

غزة/ افتتحت مجموعة الاتصالات الفلسطينية و جمعية المغازي للتأهيل المجتمعي مشروع "تجهيز وحدة علاج النطق و التخاطب"، وتم الافتتاح بحضور السيد محمود شلتوت أمين سر الجمعية و القائم بأعمال المدير التنفيذي وعمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركة جوال وخليل أبو سليم مدير إدارة إقليم غزة بشركة الاتصالات الفلسطينية ، وعدد من الطاقم الإداري للجمعية.

 

و شكر محمود شلتوت مجموعة الاتصالات الفلسطينية على دعمها لهذا المشروع و الذي يخدم الأطفال في منطقة المغازي مؤكداً أن المشروع سيعمل على تطوير الخدمات الصحية المقدمة لهؤلاء الأطفال ، وأضاف أننا نأمل ان تحذو كل المؤسسات الوطنية حذو مجموعة الاتصالات في دورها لدعم المؤسسات التي تعنى بتأهيل الأطفال الذين يعانون من مشاكل النطق و التخاطب.

 

من جهته عبر عمر شمالي عن اهمية المشروع الذي يقدم الخدمات الصحية لهذه الفئة من الأطفال ، و أضاف أننا في مجموعة الاتصالات نسعى من خلال مشاريعنا بالمسؤولية الاجتماعية الى دعم الفئات المهمشة و الوقوف بجانبها ، مؤكدا على دور مجموعة الاتصالات بالمساهمة بدعم القطاع الصحي والى المشاريع الهامة والحساسة التي تم نفذتها خلال الاعوام السابقة.

 

من جهته قال خليل أبو سليم إن مجموعة الاتصالات تولي اهتماما خاصا بقطاع الصحة بأوجهه المختلفة، لذلك خصصت المجموعة جزءاً من موازنة المسؤولية الاجتماعية لدعم هذا القطاع و العمل على تطويره، موضحاً بأن المجموعة حريصة على تنفيذ المشاريع الحيوية والتي تعمل على تطوير المجتمع المحلي ودراسة احتياجاته لتساهم قدر الإمكان في تعزيز مكانته و تحسين الخدمات التي يقدمها للمواطنين.

جوال ترعى معرض المنتجات الفلسطينية

 

"تحت رعاية الدكتور رامي الحمدالله رئيس مجلس الوزراء"

 

وقعت شركة الاتصالات الخلوية "جوال" وشركة الخدمات والحلول التصديرية "بال سيركلس" منظم معرض المنتجات الفلسطينية 2017م اتفاقية لرعاية المعرض كراعي رئيسي وذلك في الفترة ما بين التاسع عشر من الشهر الحالي وسيستمر حتى الثاني والعشرين ولمدة اربعة أيام في قاعات منتزه بلدية البيرة.

وأشاد السيد إبراهيم النجار مدير عام شركة "بال سيركلس" المنظمة للمعرض بدور شركة جوال إذ أن رعاية جوال لمعرض المنتجات الفلسطينية تعتبر هامة جداً وداعمة، وتساهم بتسجيل قصة نجاح أخرى من خلال دعم المنتج الوطني والترويج له، بالإضافة إلى المساهمة في زيادة حصته السوقية في السوق المحلي.

وأضاف أن هذا المعرض يعتبر من أكبر المعارض التي تم تنظيمها في السوق الفلسطيني، حيث سيتم عرض أكثر من 580 منتج فلسطيني من قطاعات المنتجات الغذائية والمنتجات البلاستيكية ومواد التنظيف ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، بالإضافة إلى منتجات المحارم والورق والمنتجات البلاستيكية والمنتجات اليدوية والتراثية وماكنات التعبئة والتغليف، ومنتجات فلسطينية أخرى بجودة عالية حيث أصبحت المنتجات الفلسطينية تضاهي مثيلاتها الاجنبية وتزيد عنها بالجودة والمواصفات.

من جهته، قال السيد عبدالمجيد ملحم مدير عام شركة جوال "إن رعاية شركة جوال لهذا المعرض تأتي من خلال استراتيجية الشركة في دعم المنتج الوطني والترويج له لزيادة حصته السوقية، ومن منطلق المسؤولية الاجتماعية الكبيرة التي تتصف بها شركة جوال، ومن خلال دعم المشاريع الريادية والتنموية التي تساهم في تنمية وتطوير اقتصادنا الوطني"

وأضاف السيد ملحم أن جوال تطرح برامج وحملات جديدة ومميزة بشكلٍ دائم، كما ودعا السيد ملحم رجال الأعمال والشركات والموزعين والزوار بشكل عام لزيارة المعرض، والاطلاع على عروض جوال وبرامجها المميزة للشركات.

 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم الجمعية الفلسطينية لرعاية مرضى السرطان

 

 

غزة/ افتتحت مجموعة الاتصالات الفلسطينية والجمعية الفلسطينية لرعاية مرضى السرطان في النصيرات بالمحافظة الوسطى مشروع "توفير أجهزة ومعدات مكتبية للجمعية "، و تم الافتتاح بحضور السيد رزق الصوص المدير التنفيذي للجمعية وعمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركةجوالوخليل أبو سليم مدير إدارة إقليم غزة بشركة الاتصالات الفلسطينية ، وعدد من الطاقم الإداري للجمعية.

 

و شكر رزق الصوص المدير التنفيذي للجمعية الفلسطينية لرعاية مرضى السرطان مجموعة الاتصالات الفلسطينية على دعم الجمعية و الذي سيعود بشكل إيجابي على مرضى السرطان وسيعمل تطوير العمل في الجمعية لمساعدتهم  و تقديم الخدمات اللازمة لهم ، مؤكداً أن هذا الدعم هو استمرار لمسيرة العطاء التي تقدمها مجموعة الاتصلات لدعم مجتمعنا الفلسطيني.

 

بدوره قال خليل أبو سليم مدير إدارة إقليم غزة بشركة الاتصالات الفلسطينية أن المجموعة تعمل على دعم الفئات المهمشة و التي تحتاج إلى الدعم و المساندة من أجل المساهمة في إضافة نوعية تؤثر في حياتهم بشكل إيجابي في ظل الظروف الحياتية الصعبة التي يعيشونها ، مشيراً إلى اهمية تنفيذ مشاريع حيوية وذات بعد تنموي تعمل على تطوير مختلف المرافق الحيوية في قطاع غزة .

 

من جهته قال عمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركة جوال أن هذا الدعم ياتي في اطار تعزيز الشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي، والتي هي بحاجة الى دعم القطاع الخاص ومساندته من اجل الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين و المرضى بشكل خاص، وذلك من خلال دراسة إحتياجاته لنساهم قدر الإمكان في تعزيز مكانته ودوره البناء .

 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم تجهيز مطبخ لجمعية سيدات بيتونيا

 

بيتونيا – افتتح نائب محافظ محافظة رام الله والبيرة حمدان البرغوثي ،ورئيس بلدية بيتونيا ربحي دولة اليوم، "مطبخ العزومة" للتصنيع الغذائي الخاص بجمعية سيدات بيتونيا والذي تم تجهيزه بدعم من مجموعة الاتصالات الفلسطينية.

 

ويأتي هذا الدعم انسجاماً مع استراتيجية مجموعة الاتصالات و التي تتمثل في تنفيذ مشاريع تهدف إلى تمكين المرأة في فلسطين عبر العشرات من البرامج المُستدامة والمشاريع المدرّة للدخل.

 

وحضر الافتتاح الى جانب نائب المحافظة البرغوثي عماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وطاقم جمعية سيدات بيتونيا ، واعضاء المجلس البلدي، وأمين سر حركة فتح في بيتونيا وكوادر التنظيم، وممثلين عن الجمعيات ومؤسسات المدينة.

 

وأشاد حمدان البرغوثي نائب محافظ محافظة رام الله والبيرة بدور مجموعة الاتصالات في دعم المجتمع الفلسطيني بكافة قطاعاته، وتحديداً دعمها لقطاع المرأة و الذي يتمثل بتنفيذ مشاريع تنموية مدرة للدخل، مما يساهم في رفع مستوى المعيشة لهن ولعائلاتهن ،مؤكدا على أن دور المراة اساسي من اجل بناء مجتمع سوي و متكامل ، واشاد البرغوثي بالمرأة الفلسطينية وتحدياتها وعطائها الكبير مهنئا اياها بمناسبة يوم المرأة العالمي، وأكد البرغوثي على دور المراة في كافة ميادين الحياة ، ووقوفها دوماً الى جانب الرجل ، منوها على أن هذا الدعم اليوم يأتي من أجل أن نرى خلال الايام القادمة انتاجاً  لسد احتياجات بعض الاسر في المدينة".

 

من جهته، شكر دولة مجموعة الاتصالات على دعمها قائلاً" يسعدنا ان نقوم بافتتاح هذا المشروع المدر للدخل لجمعية سيدات بيتونيا، والذي سيساهم بشكل كبير في تحسين دخل الجمعية وتمكين النساء العاملات فيها ، مؤكداً أهمية دعم المرأة في مجتمعنا وتمكينها على كافة المستويات، فهي الام والعاملة والمناضلة جنباً الى جنب مع الرجل ، نظراً للمسؤوليات والاعباء التي تفرض عليهن نتيجة الظروف الصعبة التي نعيشها".

وأكد دولة أن بلدية بيتونيا تؤمن بالشراكة الكاملة مع كافة مؤسسات المدينة وهذا في طبيعة الحال واجبنا تجاه اهلنا وسكان مدينتنا ومنذ البداية عاهدناهم على ذلك وها نحن اليوم نسير وفقا لذات الهدف الواحد.

 

بدوره أوضح عماد اللحام مدير ادارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات  ان المجموعة حرصت على دعم وتنفيذ برامج خاصة لتمكين المرأة بالشراكة مع مختلف المؤسسات العامة والأهلية والمجتمعية، وذلك من أجل ضمان تحقيق التكامل والانتشار سواءً من حيث طبيعة المشاريع أو الوصول إلى مختلف الشرائح النسوية في كافة المناطق المهمّشة والنائية.

 

وأضاف اللحام هدفنا الأساسي تمكين المرأة لتكون سيدة منتجة ومبدعة قادرة على مواجهة التحديات الاقتصادية التي يعيشها شعبنا إلى جانب المساهمة في تأمين مستوى معيشي أفضل لها ولأسرتها الصغيرة،منوهاً الى ان شهر مارس يشهد الاحتفال بيوم المرأة العالمي وعيد الام، وهنا يجب أن نستغل الفرصة لتكريمها و تقديرها على جميع الجهود التي تقوم بها على كافة الأصعدة، كونها جزء لا يتجزأ من المجتمع الفلسطيني.

 

من جانبها، شكرت رئيسة جمعية السيدات لينا طافش "ام عمر" مجموعة الاتصالات الفلسطينية على دعمها السخي للجمعية ولبلدية بيتونيا لتواصلها ودعمها الكامل لما تنفذه جمعية السيدات ، مؤكدةً أن وجود ودعم المحافظة لفعالياتنا  يمنحنا مزيداً من الإصرار على تقديم الأفضل والسير قدماً فيما نقوم به.

 

برعاية جوال وبالتل اطلاق مسابقة “HASHCODE” في فلسطين

 

رام الله/ أطلقت شركتي جوال وشركة الاتصالات الفلسطينية بالتل مسابقة البرمجة العالمية Google Hash Code،  بمشاركة اكثر من 150 مبرمج فلسطيني، وبتنفيذ من مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية الذراع التنموي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية بشركاتها، وذلك في مقر جوال بالبيرة، ومقر شركة الاتصالات في نابلس.

 

من جهته، أعرب مدير إدارة التسويق في شركة جوال علاء حجازي، عن استعداد جوال الدائم لاحتضان الفعاليات والأنشطة التي تتيح لأبناء شعبنا فرصاً للإبداع والمنافسة على مستوى العالم،مضيفاً ان اهمية هذه المسابقة تكمن كونها احدى اكبر المسابقات البرمجية حول العالم ، مشيراً نسعى دوما في جوال لتقديم الفرص للشباب الفلسطيني لابرازالإبداع ومواكبة العالم في تطوره والمنافسة الدائمة التي تخدم أبناء شعبنا ،ونوه حجازي الى ان استراتيجية مجموعة الاتصالات تستهدف بشكل دائم قطاع الشباب والتكنولوجيا واعطاء الفرص للريادين لتطبيق افكارهم و ابراز ابداعتهم و اخراجها لنور.

 

 واردف حجازي شركة جوال الرائدة في التكنولوجيا كانت الراعية للعديد من الفعاليات والأنشطة في هذا المجال، كما وتنظم فعاليات رئيسية على مستوى فلسطين مثل تنظيم فعالية الهاكاثون الخاصة بتطوير تطبيقات الهاتف الجوال،  وتستمر في تنظيم كل من فعالية "ساعة برمجة" و"We code" والتي تقتصر على طلاب المدارس، بالإضافة إلى عدد من التطبيقات الذكية التي توفرها الشركة من خلال موقعها الإلكتروني.

 

من جانبه أكدّ مدير ادارة التسويق في شركة الاتصالات الفلسطينية ابراهيم خرمان سعي بالتل الدائم لاستضافة وتنظيم كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا؛ مضيفاً " فعالية مسابقة Google Hash Code، هي مسابقة برمجية عالمية تنظمها شركة Google سنويا، ويتم استضافتها في دول أوروبا، والشرق الأوسط وأفريقيا، بما في ذلك دول العالم العربي. حيث يكون هناك عادة أكثر من 200 تجمع للمنافسة تحدث في نفس الوقت في أكثر من 50 دولة حول العالم،مضيفاً الهدف منها مشاركة المطورين في العالم في حل مشكلة برمجية حقيقية لدى شركة Google، يستطيع المطورون من خلالها المشاركة في تطوير مهاراتهم البرمجية على مستوى عالمي والمنافسة مع مطورين آخرين من كافة أنحاء العالم. يتم المشاركة في الفعالية عن طريق تشكيل مجموعة من الفرق، كل فريق يضم 2 – 4 من المشاركين ليتمكنوا من العمل على إيجاد حلول برمجية لهذه المشكلة.

 

وأوضح خرمان  انه تم هذا العام استضافة فعالية مسابقة Google Hash Code في مدينتي نابلس ورام الله، حيث جمعت كل فعالية ما يقارب من 70 – 100 مشاركا، و استهدفت الفعالية مطوري البرمجيات المحترفين من الشركات الفلسطينية وكذلك طلاب تخصصات هندسة الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات من كافة الجامعات الفلسطينية. وتم السماح للمشاركين باختيار لغة البرمجة والأداة التي يجدونها مناسبة خلال تطوير حل المشكلة، مؤكداً على اهتمام شركة الاتصالات باحتضان مثل هذه الفعاليات و دعمها من اجل المساهمة في تطوير قطاع الشباب و التكنولوجيا في فلسطين.

 

و الجدير بالذكر انه تم اشتراك 35 فريق فلسطيني في المسابقة هذا العام،و قاموا بتحقيق نتائج عالية، تصدرت النتائج العالمية وكانت بمثابة مشاركة مشرفة لفلسطين وظهور اسمها على الموقع الالكتروني وتحديدها على خريطة العالم.

 

 

من جهته، قال جعفر حجير، أحد منسقي "لقاءات فلسطين التقنية": "للعام الثاني على التوالي، شاركنا مع مجموعة مطوري جوجل في نابلس لتنظيم التجمعات المحلية لمسابقة Google Hash code في فلسطين، ويأتي ذلك تماشياً مع أهداف "لقاءات فلسطين التقنية" في زيادة قدرات أفراد المجتمع التقني الفلسطيني، من المحترفين والهواة والطلاب وذلك بمنحهم الفرصة للمشاركة في منافسات عالمية من هذا المستوى، خصوصاً وأن الفعالية تشمل جميع دول أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط. إضافة إلى أن التجمعات المحلية شكلت فرصة لاجتماع عشرات المبرمجين الفلسطينيين في مكان واحد بأمسية تنافسية، مما خلق فرصاً إضافية للتشبيك."

 

وعن التطورات التي أحدثتها الجهات المنظمة عن الفعالية المشابهة عام 2016، يقول عمرو أبو زنط، رئيس "مجموعة مطوري جوجل في نابلس": "لقد حاولنا الاستفادة من تجربتنا في تنظيم المشاركة الفلسطينية في Google Hashcode عام 2016، و بعد تحليل هذه التجربة قررنا توسيع المشاركة بتنظيم تجمع فلسطيني ثانِ في رام الله إضافة لتجمع نابلس، وذلك لمنح المحترفين الفلسطينيين في مجال تكنولوجيا المعلومات الفرصة للمشاركة بنسبة أكبر. و إضافة لذلك، تمثلت التطويرات هذا العام بتنظيم لقاء تدريبي قبل أسبوع من موعد المسابقة، شارك فيه عدد كبير من الفرق التي تعتزم دخول المنافسة، تم فيه إطلاعهم على أنظمة و قوانين المسابقة، و تمت استضافة مجموعة من الطلاب و المحترفين الذين شاركوا خبرتهم من فعالية العام الماضي ، و اطلعوا الجمهور على أفضل الطرق لبناء الفرق، و الاستعداد للمسابقة".

ريتش وبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين توقعان اتفاقية شراكة للاستفادة من خدمات الاتصال المتخصّص والمساند

رام الله- وقعت كل من شركة ريتش إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية لخدمات الاتصال المتخصّص ممثلة بمديرها العام السيد رامي شمشوم، وبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين اتفاقية شراكة تعمل بموجبها شركة ريتش على تقديم خدمات الإتصال المتخصص لبرنامج الأغذية العالمي.

 

وحسب الاتفاقية فإنّ شركة ريتش ستتكفّل باستقبال المكالمات الواردة من منتسبي ومستفيدي برنامج الأغذية العالمي في فلسطين على الرقم (1800124126) وتسجيل استفساراتهم وتحويلها إلى الأقسام المختصة بالإضافة إلى توفير إمكانية طلب معلومات عن المساعدة التي يتلقاها المنتسب أو إصدار شكوى، وذلك على مدار الساعة وفي جميع ايام الاسبوع.

 

وقال رامي شمشوم مدير عام شركة ريتش "يسعدنا إنضمام برنامج الأغذية العالمي في فلسطين لزبائن شركة ريتش ونحن فخورون بالتعاون المشترك فيما بيننا ونطمح إلى توطيد العلاقات مع مؤسسات ومنظمات أهلية ودولية من هذا النوع، كوننا شركة مختصة في تقديم خدمات متنوعة في مجال العناية بالزبائن من خلال إدارة المكالمات الواردة والصادرة بالإضافة إلى خدمة مراقبة وإدارة صفحات التواصل الإجتماعي.

وأشار شمشوم إلى أن الاتفاقية تصبو الى تركيز مفهوم مركز اتصال متخصص ومساند في فلسطين وليخدم الشركات والمؤسسات الرسمية والأهلية والدولية و الحديثة. مؤكداً  بان شركة ريتش  تطمح بأن تكون الرائدة في تقديم خدمات الإسناد والدعم والمساندة عالية الجودة في المنطقة مما يؤدي إلى تعزيز رضى الزبائن والمنتفعين وتمكين العلاقة معهم من خلال توفير  باقة واسعة من الخدمات والحلول لمختلف الاحتياجات.

جوال تسلم Audi A-3 للفائز الثاني في حملة ملايين الجنيهات وأحلى السيارات

 

 

 

رام الله - 11/2/2017م

قامت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال بتسليم السيد محمد أحمد موسى أبو عرقوب، سيارة “Audi A-3” ضمن حملة "ملايين الجنيهات وأحلى السيارات"، والتي تعدّ من الحملات التحفيزية لمشتركي جوال.

 السيد أبو عرقوب المقيم في مدينة دورا، والمشترك مع شركة جوال منذ 17 عاماً، كان قد عبر عن فرحته لكونه الفائز الثاني ضمن الحملة قائلاً"سعيد بانني كنت محظوظاً بالفوز بالسيارة الثانية ضمن حملة جوال" ملاين الجنيهات و احلى السيارات"، و اتوجه بالشكر الى شركة جوال لاطلاقها مثل هذه الحملات و التي تعزز وفائها لمشتركيها على  مدار السنوات السابقة و حتى اللحظة".

من جهته، قال عبدالمجيد ملحم – مدير عام شركة جوال "انطلاقاً من تقديرنا المستمر لمشتركينا الاعزاء فنحن مستمرين باطلاق حملات متنوعة و جوائز تشجيعية ، وذلك في اطار تعزيز علاقتنا المميزة مع مشتركينا ". كما وأشار ملحم "سلمنا عشرة سيارات إضافة الى ملايين الجوائز في العام 2016 وهذه السيارة الثانية في العام الحالي،  وسنبقى على تواصلٍ مستمر لتحقيق  المزيد من الرضا لكافة المشتركين."

ويأتي تسليم السيارة ضمن حملة "ملايين الجنيهات وأحلى السيارات"، حيث جاءت  هذه الحملة استكمالاً لبرنامج "الجنيه الفلسطيني" الذي أطلقته شركة جوال  في شهر تشرين ثاني الفائت ، علماً انه تم  تسليم الجائزة الأولى وهي – سيارة شيفورليه ماليبو – في بداية هذا العام للرابح الأول السيد علاء مصطفى الخليلي من سكان مدينة رام الله، و هناك فرصة للربح من خلال السحب على  ثلاث سيارات أخرى متاحةً لجميع المشتركين بالحملة .

 

وتقوم حملة "ملايين الجنيهات وأحلى السيارات" على منح كافة مشتركي جوال العديد من الفرص للدخول بالسحب على أحدث وأفخم السيارات، إضافة إلى ملايين الجنيهات المجانية لاستخدامها في الاتصال على جميع الاتجاهات سواءً مكالمات باتجاه جوال، بالتل، زين أو الشبكات المحلية الأخرى، والرسائل القصيرة المحلية والدولية، وكذلك التجوال المحلي واستخدام الانترنت. بحيث يكون الاشتراك بالحملة من خلال الإتصال على  *888# وتعبئة رصيد بقيمة 15 شيكل أو أكثر لمشتركي الدفع المسبق وبخصوص مشتركي الفاتورة ومكس يتم منحهم فرص تلقائية للدخول بالسحب.

و من الجدير بالذكر ان  شركة جوال تحرص دائماً على تقديم الحملات والعروض المميزة لجميع مشتركيها في الضفة وقطاع غزة ، الى جانب تنفيذها عدد من الرعايات المستمرة من خلال  برامج المسؤولية الاجتماعية المتنوعة و التنموية لخدمة كافة قطاعات  المجتمع الفلسطيني.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تعلن نتائجها المالية الاولية للعام 2016

 

 "مجلس الادارة يوصي بتوزيع ارباح نقدية تصل الى 40% من القيمة الاسمية للسهم "

رام الله –9/02/2017 أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن نتائجها المالية الموحدة الاولية للعام 2016، وقد بلغ صافي الربح حوالي 80,1 مليون دينار أردني مقارنة بـ 83,1 مليون دينار أردني للعام الماضي ،وقد أقر مجلس إدارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية في جلسته الأخيرة عقد اجتماع الهيئة العامة العادي العشرين لمساهمي شركة الاتصالات الفلسطينية، وذلك بتاريخ 5/4/2017 من العام الحالي 2017 في مدينة رام الله وعبر الاتصال المرئي مع غزة، كما قرر المجلس رفع توصيته إلى الهيئة العامة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 40% من القيمة الاسمية للسهم والبالغة دينار أردني واحد.

 

وبهذه المناسبة قال السيد صبيح المصري رئيس مجلس الادارة ، إن المجموعة ، باتت تشكل لبنة اساسية من لبنات الاقتصاد الوطني، وأحد أهم المشغلين للأيدي العاملة والكفاءات الشابة  في القطاع الخاص، مشيرا إلى أن شركات المجموعة تستوعب الآلاف من أبناء شعبنا، و اعتبر المصري إن مهمة مجموعة الاتصالات الفلسطينية لن تقف عند هذا النجاح، وانما يجب أن تتعداه، وتتعدى حدود وجغرافية فلسطين، لتصبح تجربة رائدة على الصعيد الاقليمي، وتصنع لنفسها مكانا مناسبا على صعيد التكنولوجيا والتطور العالمي، يليق باسم فلسطين.

وعن مسيرة المجموعة والتي توجت أخيرا بتجديد رخصة الاتصالات في السوق الفلسطينية، قال المصري، إن هذا الحدث يضعنا مرة اخرى أمام تحديات وأفق نجاحات وإستثمارات جديدة في المجتمع والسوق الفلسطيني ، ليبقى هذا القطاع أحد مظاهر السيادة الفلسطينية، ومواكبا لتطورات السوق العالمية، آخذين على كاهلنا انتزاع كل حقوقنا في قطاع الاتصالات، رغم كل العقبات التي تحول دون ذلك، ولا تخفى على أحد.

 

لا شيء أعظم من قطف ثمار النجاح "يقول المصري" "ونحن نرى أعمالنا تكبر، والثقة المجتمعية فينا تزداد"، فكانت تجربتنا طوال العشرين عاما الماضية تتسم بالشفافية والمهنية، وعلى ذات القدر من المسافة والمحبة لمختلف قطاعات الشعب الفلسطيني، وهو ما تترجم واقعا بأن يكون صوت الفلسطينيين مسموعا وفاعلا عبر المنابر المختلفة، لنقل صورة فلسطين.

 

وختم المصري قائلا، "اليوم تسجل مجموعة الاتصالات الفلسطينية إنجازا آخر يضاف إلى سجلها الحافل بالنجاح، والذي أسسته مجموعة الإتصالات الفلسطينية، وبنته لبنة لبنة لنكون على هذا القدر من الأصالة والمسؤولية في الإقتصاد الوطني الحديث من جهة، والوعي الوطني والإجتماعي في مسؤوليتنا الإجتماعية والتعليمية والصحية والانسانية  من جهة أخرى، فلم يعد هناك تجمع سكاني إلا وكان لمجموعة الاتصالات بصمة بناء أو دعم أو مساعدة اجتماعية"، مؤكدا أن المجموعة هي رائدة المسؤولية المجتمعية في فلسطين، وأنها عكفت في السنوات الاخيرة على مأسسة المسؤولية المجتمعية، ونقلتها من الطابع الاغاثي إلى التنموي من خلال دعم البرامج التشغيلية التي توفر حياة كريمة لعدد لا بأس به من الاسر الفلسطينية.

 

أما الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات، السيد عمار العكر،  فقال أن مسيرة العشرين عام الماضية تتوجت بأن أصبحت مجموعة الاتصالات هي الأساس للبنية التحتية الفلسطينية، بل واصبح يشار إلى تجربتنا ونجاحاتها المتواصلة بالبنان، فكان صمودنا وبناءنا في ظل الهزات التي تعرض لها السوق الفلسطيني تجربة فريدة، افرزت نجاحا متميزاً، بأن حولنا المعيقات التي يضعها الاحتلال على كل ما هو فلسطيني، إلى قصص نجاح ، فتغلبنا على كل تلك المعيقات وابتكرنا الحلول لها، لضمان استمرارية خدمات الانترنت والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

واستعرض العكر أبرز المعيقات التي يفرضها الواقع، وعلى رأسها المنافسة غير الشريفة، وغير القانونية مع الشركات الإسرائيلية التي تنتهك السوق في الأراضي الفلسطينية وتعمل بها دون مرجعية قانونية ودون وجه حق، وهو الأمر الذي يتسبب في الكثير من الخسائر، وتبديد الجهد الفلسطيني في التحرر والإستقلال.

 

وفي ظل حمى هذه الحرب التكنولوجية يقول العكر، إننا نرفع القبعة اجلالا واحتراما للانسان الفلسطيني الذي انحاز إلى شركاته الوطنية، وشكل مع مؤسساته سدا منيعا، وصرخ بصوت مرتفع، بأنه آن الاوان، لتتوحد الجهود  ضد هذه الشركات، وضد مروجي خدمات الشركات الإسرائيلية العاملة في هذا القطاع في أراضينا، وفي حدود دولتنا، داعيا كافة المؤسسات القانونية والحكومية، ومؤسسات المجتمع المدني والمدارس إلى بذل المزيد من الجهود لخلق حالة وعي بخطورة إستخدام الشرائح وخدمات الشركات الإسرائيلية على الإقتصاد الفلسطيني، وعلى مؤسسات دولة فلسطين وعلى مجمل الدخل القومي.

 

اليوم، ونحن قاب قوسين او أدنى من الوصول لطموحاتنا وتطلعاتنا، يقول العكر " سنعمل على تحقيق أهدافنا المستقبلية، وخططنا طويلة وقصيرة المدى والتي يقف على رأسها تفعيل خدمة ترددات الجيل الثالث، وتطوير خدمات الهاتف الارضي والإنترنت، وتقديم مزيد من الدراسات والأفكار الهادفة إلى تطوير قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات في فلسطين، سنظل مركز التحدي دوما لأن يكون وطننا في طليعة الدول في هذا القطاع".

 

وعن كادر العمل في مجموعة الاتصالات، يقول العكر، لم يكن الاستثمار التكنولوجي والمالي للمجموعة أكثر أهمية من الاستثمار في العنصر البشري، حيث قامت شركاتها بتوظيف الطواقم اللازمة لتنفيذ عملها في مختلف المجالات، ومنحتهم فرص الإطلاع والتفاعل مع التجارب العالمية والعربية في هذا الإطار،  فكان الإستثمار بالإنسان الفلسطيني، وطاقاته الإبداعية المتنوعة هو الرافد الاساسي، وهو عصبها القوي، مما جعل عملنا فلسطينيا خالصا، ووطنيا كبيرا، وصار في وطننا خبراء كثر في مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

وعلى صعيد العلاقة بين مجموعة الاتصالات الفلسطينية والمجتمع ، فأكد العكر إنها وعبر سنوات عملها، كانت الحاضنة الاكبر للشباب ومبادراتهم بشكل خاص، ولمختلف فئات المجمتع الفلسطيني بشكل عام، فلم تتوان عن تقديم الدعم وعبر مختلف برامج مسؤوليتها المجتمعية، في كل الحقول، وصارت هذه البرامج منارة للإنتاج والتميز الفلسطيني، وتتوجت بتخريج الفوج الاول والثاني من الخريجين الذين حصلوا على منح تعليمية من مختلف الجامعات الفلسطينية، وكنا المؤسسين لدعم لدعم الرياضة والرياضين، وما زلنا حتى اللحظة نرعى المنتخب الفلسطيني ( الفدائي) في كرة القدم، ودوري كرة السلة، ومارثون فلسطين، وغيرها من الألعاب الرياضية ، وقدمنا الدعم لما يزيد عن 270 مشروعا مدرا للدخل للعائلات الفقيرة والمحتاجة، وما زالت برامجنا لتوظيف وتدريب الخريجين فاعلة وحقيقية في تطوير قدراتهم وتوفير بيئة العمل المناسبة لهم، إضافة إلى دعم المجموعة ورعايتها معرض تكنولوجيا المعلومات أكسبوتك، وربط المدارس الفلسطينية المختلفة بالشبكة العنكبوتية مجانا ضمن مشروع مشترك مع وزارة التربية والتعليم، في مشروع ساعة برمجة الذي يؤسس في عقول طلبتها أهمية التكنولوجيا في الحياة العصرية .

جوال تتصدر مواقع وسائل التواصل الاجتماعي للعام 2016م حسب تقرير سوشيال ستوديو السنوي

  

رام الله الإثنين 30/01/2017

"جوال تتصدر مواقع وسائل التواصل الاجتماعي للعام 2016م حسب تقرير سوشيال ستوديو السنوي"


تصدرت شركة جوال مواقع التواصل الإجتماعي للعام الثالث على التوالي، وذلك وفقاً لنتائج التقرير السنوي لوسائل التواصل الاجتماعي في فلسطين للعام 2016م ، والذي أصدرته شركة "كونسيبتس" ضمن مشروعها – سوشال ستديو- ويقدّم في نسختيه الورقية و الإلكترونية تحليلاً لصفحات الشركات والمواقع الإلكترونية في فلسطين والعديد من المعلومات حول سلوك الفلسطينيين، الأفراد والمؤسسات على مواقع التواصل الإجتماعي (الفيس بوك، تويتر، إنستغرام، سناب شات، وساوند كلاود واليوتيوب).

وأشار السيد علاء حجازي مدير إدارة التسويق في شركة جوال إلى أهمية تصدر الشركة لمواقع التواصل الاجتماعي للعام الثالث على التوالي، وأشار "تسعى جوال لمواكبة التغيرات كافة على مستوى التكنولوجيا والإعلام، وبالتحديد الإعلام الاجتماعي الذي تشير المؤشرات إلى أنه سيكون ركيزة مستقبل الإعلام الالكتروني والمحطة الواسعة لتفاعل الأفراد عليها مع الأحداث، لذا جوال سباقة لمواكبة كافة التطورات وفي طليعة التفاعل عبر مواقع التواصل الاجتماعي."

وكانت صدارة شركة جوال في عدد متابعي حساباتها على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي من فلسطين، حيث بلغ عدد متابعي صفحة جوال الرسمية على الفيسبوك 1.56 مليون متابع، و285 ألف متابع على تويتر و143 ألف متابع على انستغرام، بالإضافة لما شهدته حسابات الشركة من نمو في عدد متابعيها على كل من لينكد إن وسنابشات ويوتيوب حيث حصدت فيديوهات شركة جوال على يوتيوب ما يقارب 8 مليون مشاهدة من داخل فلسطين خلال عام 2016  لتكون الأعلى مشاهدة على مستوى الشركات الفلسطينية.

كما وحصدت شركة جوال أعلى نسب تفاعل مع حساباتها في مختلف شبكات التواصل الاجتماعي وأعلى معدلات النمو من بين كل الشركات الفلسطينية خلال العام 2016 حسب التقرير.

وكان أبرز ما ميّز صدارة شركة جوال خلال العام 2016،حصولها على رمز "سريع الاستجابة" من فيسبوك بعد اطلاقها خدمة الرد والعناية بالزبائن في جميع قنوات مواقع التواصل الإجتماعي مضيفة بذلك وسائل جديدة للتفاعل مع المشتركين لأول مرة في فلسطين.

تطبيق الدفاع المدني الفلسطيني على الهواتف الذكية برعاية جوال

 

 "مهما كانت أولوياتك، حياتك أولوية"

رام الله/ 25-1-2017

أطلق الدفاع المدني تطبيق ذكي في المتاجر والأسواق الإلكترونية  للأجهزة المحمولة والتي تعمل بنظام أندرويد، وهذا التطبيق يحتوي على العديد من الإرشادات التي تهم المواطنين وطرق الوقاية العامة التي تهم المواطن.

وذكر تقرير إدارة العلاقات العامة والإعلام بالدفاع المدني أن هذا التطبيق والذي يحمل شعار الدفاع المدني أصبح متاحاً للتحميل بشكل مجاني على متجر الأجهزة المحمولة (Play store) والتي تعمل بنظام أندرويد ويتميز التطبيق بشكله العصري وسهولة استخدامه ليناسب كافة شرائح المجتمع الفلسطيني.

"مهما كانت الأولويات، حياتك أولوية" هذه الجملة هي الواجهة الرئيسية للتطبيق، فمهما تعددت أولوياتك تبقى حياتك على سلم هذه الأولويات.

يحتوي التطبيق على عدة نوافذ لتعطي المواطن كل ما يحتاجه من إرشادات ومعلومات عن الدفاع المدني وأبرز هذه النوافذ نافذة "مراكز الدفاع المدني" والتي تعتبر رئيسية وتحتوي على أسماء وعناوين مراكز الدفاع المدني بالإضافة لأرقام هواتف هذه المراكز المنتشرة في الضفة الغربية. بالإضافة إلى نافذة "الإبلاغ عن مشكلة" والتي تتيح تفاعل الجمهور مع الدفاع المدني من خلال هذه النافذة، إن يرسل المواطن المشكلة المتعلقة بالمخالفات وأمور السلامة العامة. أما بخصوص نافذة "إتصل بنا"، تتيح هذه النافذة للمستخدم الإتصال مباشرة برقم الطواريء الخاص بالدفاع المدني المجاني 102 بمجرد الضغط عليها.

كما يتضمن التطبيق في قائمته الرئيسية على حالة الطقس لكافة المحافظات لاطلاع مستخدمي التطبيق على حالة الطقس. بالإضافة إلى شريط إخباري لبث الأخبار العاجلة من أخبار حوادث السير وحوادث الحرائق التي تتعامل معها طواقم الدفاع المدني. كما ويتيح التطبيق خاصية تصفح الخرائط والتي تمكّن المستخدم من تحديد أماكن مراكز الدفاع المدني.

بالاضافة للنوافذ المذكورة أعلاه، توفر نافدة "ماذا أفعل" آلية طرح سيناريوهات متكررة للحوادث التي قد يتعرض لها المواطنين، مع طرح التصرف الصحيح والسليم مع هذه الحوادث.

من ناحيتها، أكدت السيدة ملاك زيادنة / مدير إدارة التسويق في شركة جوال على حرص الشركة على تطوير الامكانيات والخدمات للمواطنين من خلال رعاية التطبيقات الذكية على الهواتف الخلوية، وذلك في سعيها للوصول لراحة المواطنين وتحقيق القدر الأعلى من جانبها في المسؤولية الاجتماعية. واضافت السيدة زيادنة "تتبنى الشركة وتشجع جميع الأفكار الفعّالة التي تساعد المواطنين في الوصول للخدمات بشكل سريع، كما تهتم الشركة وبشكل أساسي في الخدمات التي تمتاز بالإبداع على مستوى التطبيقات الذكية والتي تتقاطع مع احتياجات المجتمع الأساسية واليومية، لتتيح بذلك الفرص في توفير أفضل الخدمات وفتح باب الإبداع أمام الشباب والمبرمج الفلسطيني". ومن الجدير بالذكر أن جوال قامت خلال الشهر الحالي بفعالية الهاكاثون (Hackathon) التي أتاحت للأفراد المشاركة وإبراز مواهبهم في عالم التطبيقات الذكية .

شركة جوال تفتتح معرض وسط البلد في المجمع التجاري لمدينة نابلس

 

 

  نابلس/ 1/2/2017 / افتتح محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب ورئيس بلدية نابلس/ وزير النقل و المواصلات المهندس سميح طبيلة والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطنية عمار العَكر  و رئيس الغرفة التجارية  عمر هاشم و رئيس ملتقى رجال اعمال نابلس نضال البزرة  ومدير عامشركة "جوال"، عبدالمجيد ملحم، اليوم الأربعاء، معرض جوال في المجمع التجاري في مدينة نابلس (وسط البلد) بحلته الجديدة، وعدد كبير من ممثلي المؤسسات والشركات ورجال الاعمال والوكلاء والموزعين.

من جهته شكر  اللواء اكرم الرجوب محافظ محافظة نابلس شركة جوال على جهودها المستمرة  لتوفير  احدث الخدمات لمشتركيها، وأشاد بشركة جوال لمواكبتها للتطورات المتسارعة في قطاع التكنولوجيا والاتصالات قائلاً:"تبقى شركة جوال في الطليعة دائماً، وتوفر آخر ما توصلت له التكنولوجيا في فلسطين بالرغم من كل المعيقات والواقع الذي يعيشه شعبنا تحت الاحتلال، ونتمنى لشركة جوال وجميع شركاتنا المزيد من التقدم والنجاح".

و قال رئيس البلدية المهندس سميح طبيلة " يسعدني و يشرفني ان اقف بينكم اليوم، لنحتفل معا في افتتاح هذا الفرع في حلته الجديدة المتميزة ،و لاشك  ان شركة جوال بشكل خاص، و مجموعة الاتصالات الفلسطينية عامة تعتبر رافداً هاماً في دعم اقتصادنا المحلي و الوطني ، بل هي أحد الركائز الرئيسية في عملية الاستيعاب و التشغيل و خلق فرص عمل حقيقة لابنائنا و بناتنا في مختلف التخصصات الفنية و الادارية، مضيفاً و هذا بالتاكيد يعمل على تحقيق العيش الكريم لابنائنا و عائلاتهم ، ليس في نابلس فحسب، و انما في كافة محافظات الوطن بشقيه الضفة الغربية و قطاع غزة. و هذا بحد ذاته، مساهمة فعلية في تحريك عجلة الاقتصاد و تحقيق التنمية المستدامة.

بدوره قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر " نفخر بوجودنا بين أهلنا وأحبائنا في محافظة نابلس لافتتاح مركز جوال بحلته الجديدة، لاننا نهتم دائماً بتجديد وتطوير معارض جوال المنتشرة في انحاء الوطن، ايماناً منا باهمية مشتركينا وتسهيل حصولهم على جميع الخدمات والمعلومات التجارية الخاصة باخرالحملات والعروض المطروحة"، وأكد العكر التزام مجموعة الاتصالات الفلسطينية  ببذل جهودها من اجل استمرارية الوصول لواقع تكنولوجي افضل في الوطن، مشيراً الى أن افتتاح هذا المعرض يأتي كثمرة تعاون مشترك ما بين "جوال"، والمحافظة والبلدية ، مما يدل على أهمية التعاون والشراكة ما بين القطاعين العام والخاص في تنفيذ المشاريع المشتركة الى تهدف الى خدمة المواطن.

و اضاف العكر ان اهتمامنا بتطوير مراكز خدمات شركات مجموعة الاتصالات يأتي تماشياً مع استراتيجيتنا الهادفة  الى تطوير خدماتنا بصورة تلبي تطلعات مشتركينا المتجددة وتمكننا من تقديم خدماتنا وفق أعلى معايير الجودة وأكثرها تطوراً،مؤكداً على اهتمام مجموعة الاتصالات بالاستثمار في تطوير البنية التحتية ومرافق شركات المجموعة بشكل دائم ومستمر، وذلك من اجل تحسين فاعلية خدماتنا بشكل افضل ومواكب للتكنولوجيا الحديثة.

كما وأكد مدير عام "جوال" عبد المجيد ملحم، على أن جوال تقدم كل ما هو جديد، وفي هذا الإطار قال: " بالتأكيد نقدم كل ما هو جديد خصوصاً بعد وصول قاعدة مشتركينا  إلى أكثر من 3 مليون مشترك حتى اصبحنا نمثل 78% من حجم  السوق الفلسطيني، مضيفاً وتغطي شبكة "جوال" الآن  حوالي 99% من المناطق المأهولة في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتخدم مشتركيها من خلال أكثر من 24 معرض، بالإضافة إلى أكثر من 400 موزع رئيسي وفرعي إلى جانب آلاف نقاط البيع."

وصرح ملحم " سنسعى للبقاء في الطليعة دائماً  خصوصاً في كل ما يتعلق بتقديم افضل واحدث  الخدمات لمشتركينا ومتابعة كافة التطورات المتعلقة بخدمات الاتصال الخليوي لنحقق احتياجات المواطنين في كافة انحاء الوطن، ولنتحدى واقعنا الصعب الذي نعيش في ظله ونعمل جاهداً من أجل تغيره ، وذلك من خلال تقديم أفضل البرامج الحملات والعروض والأسعار على الإطلاق."

جوّال ترعى النشاطات الثقافية في مؤسسة محمود درويش للعام 2017

 

 

رام الله- وقع اليوم في متحف محمود درويش د. زياد أبو عمرو، رئيس مؤسسة محمود درويش و عمار العكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، اتفاقية لرعاية الأنشطة الثقافية التي تنفذها مؤسسة محمود درويش من قبل شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال)، ونصتالاتفاقية على رعاية الأنشطة الثقافية التي تنفذها المؤسسة على مدار العام 2017.

وأكد زياد أبو عمرو على أهمية الشراكة مع القطاع الخاص في دعم النشاط الثقافي، مشيراً إلى الدور الريادي الذي تقوم به مجموعة الاتصالات الفلسطينية وشركة جوال تحديدا في هذا المجال، وعبر عن أمله بأن تتعزز مساهمة الشركات الفلسطينية ومؤسسات القطاع الخاص في دعم النشاطات والفعاليات الثقافية في فلسطين وفقا لسياسات تنظم هذه العملية بشكل بناء، وتصب في التوجهات الحضارية التي تمثل القيم الإنسانية والتعددية.

وأوضح أبو عمرو أن توجهات مؤسسة محمود درويش تتلخص بدعم وتنمية قيم الإبداع والحرية والفكر النقدي والوعي الموضوعي، ومواجهة الظلم والاستبداد والعنصرية ومقاومة التعصب، انحيازا للرسالة التي كرّس الشاعر محمود درويش حياته وإبداعه من أجلها.

ومن جانبه عبر العكر عن اعتزازه بصرح ومتحف الشاعر الكبير محمود درويش، وقال إنه تأسس ليليق بتاريخ الراحل الذي ترك بصمة كبيرة في العالم تحمل معها فلسطين إلى كل مكان، وأضاف" نحن هنا اليوم لتوقيع اتفاقية دعم لرعاية الأنشطة الثقافية التي ستقام في مؤسسة محمود درويش لدعم المثقفين والمبدعين والكتاب والشعراء الفلسطينيين.

وأشار العكر إلى دعم مجموعة الاتصالات لقطاع الثقافة من خلال تنفيذ عدة مبادارت وبرامج لدعم وإثراء هذا القطاع، منها جائزة فلسطين الدولية للتميز والإبداع،وقال "كان لدعمنا المشاريع الثقافية على مدار السنوات الماضية الأثر الكبير في إثراء المشهد الثقافي الفلسطيني للحفاظ على الهوية التراثية والثقافية الوطنية".

وأضاف العكر إن الحفاظ على التراث والهوية الفلسطينية والتمسك بهما يشكلان تحدياً كبيراً لنا كفلسطينين، وذلك لإثبات جذورنا على هذه الأرض المقدسة وعكس الصورة الحضارية الإيجابية على المستوى العالمي، مشدداً على أهمية المساهمة في تطوير قطاع الثقافة من خلال صقل مواهب المبدعيين ودعمهم، وتشجيع المبادارت الشابة في مجال الشعر والأدب وغيرها من المجالات ذات الصلة.

برعاية جوال إطلاق فعالية مسابقة

 

 

 

رام الله/ 14-1-2017

 بدأت شركة جوال عامها الجديد بفعالية مسابقة Hackathon الخاصة بتطوير تطبيقات الهاتف الجوال، وبتنفيذ من مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية الذراع التنموي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية بشركاتها، وذلك في مقر جوال بالبيرة.

 

واستهدفت المسابقة الفئات الشبابية المهتمة بمجال التطبيقات الذكية، رواد الاعمال، الشركات الناشئة، والشركات الصغيرة والمتوسطة التي تسعى إلى تطوير أعمالها، وتهدف المسابقة بشكل رئيسي الى تعزيز روح المشاركة والمثابرة والإبداع والعمل بروح الفريق وتطوير الأفكار الريادية في مجال تكنولوجيا المعلومات من خلال ثمانين مشارك من فئة الشباب، توزعوا بين الضفة الغربية وقطاع غزة، ليتنافسوا على إطلاق تطبيقات جديدة تخدم المجتمع الفلسطيني خلال ثمان وأربعين ساعة.

 

تهتم شركة جوال ضمن إطار المسؤولية المجتمعية وتمكين المجتمع في إتاحة الفرص للشباب الواعد ليقدم أفكاره ويسوقها، وضمن هذا الإطار أشار السيد عبد المجيد ملحم مدير عام جوال "نؤمن بإعطاء الشباب الواعد الفرصة للإبداع في مجال تطبيقات المحمول الذي يثري قطاع التكنولوجيا بشكل عام، حيث حرصنا على تقديم يد العون للأفكار الريادية الناجحة من خلال دعمها وتبني مجموعة من هذه المشاريع وتطويرها لتصبح مشاريع مثمرة تغني قطاع تكنولوجيا المعلومات وتفتح فرص فعلية أمام طاقات الشباب للعطاء فيما يعود بالمنفعة على الاقتصاد الفلسطيني وشريحة الشباب"

 

وأضاف ملحم "أصبح قطاع التكنولوجيا يتركز الصدارة في اهتمام دول العالم والتنافس على تطويره، نتيجة التطورات المتسارعة في طرح احدث الوسائل التكنولوجية وتطبيقات الهاتف الجوال والتي أصبحت تسهل الحياة اليومية للأفراد، وتعمل على تقليص الوقت والجهد في جميع المجالات". منوهاً إلى أن هدف المسابقة الأساسي هو اعطاء الفرصة للرياديين وأصحاب الافكار لطرح أفكارهم وإبراز إبداعاتهم الى النور، مما سيخلق لهم فرصة لتسويق هذه الأفكار وإمكانية تطبيقها على أرض الواقع.

 

وأشارت سماح أبو عون حمد - مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات الفلسطينية للتنمية المجتمعية بأن مدة المسابقة ثلاث أيام ابتداءً من يوم الخميس  الموافق 12 / 1 / 2017م الساعة الرابعة مساءً، وحتى يوم السبت الموافق 14 / 1 / 2017م. وستتنافس الفئات المستهدفة والتي لديها القدرة على البرمجة ومهارات تطوير الأعمال ومهارات التسويق والمبيعات، منوهة إلى أنه سيتم توفير مرشدين مختصين للإشراف على المتسابقين و تسهيل عملهم، حيث سيتم لاحقأ تقديم عروض تقديمية للمشاركين أمام لجنة مختصة لتقييم واختيار المراكز الأولى، كما وسيتم تخصيص جوائز تمنح للأفكار الناجحة ، في حفل خاص للإعلان عن أسماء الفائزين.

 

من الجدير بالذكر أن شركة جوال الرائدة في التكنولوجيا على مستوى فلسطين كانت الراعية الرئيسية لعدة فعاليات تتعلق في مجال تكنولوجيا المعلومات كفعالية "ساعة برمجة" وفعالية "We code" خلال العام 2016م. بالإضافة إلى عدد من التطبيقات الذكية التي توفرها الشركة من خلال موقعها الالكتروني والخدمات المتوفرة على قائمة خدمات المشتركين.

الحكومة الفلسطينية تجدد رخصتي شركة الاتصالات و شركة جوال بمبلغ 290 مليون دولار أمريكي

 

 

رام الله – جددت حكومة فلسطين رخص شركة الاتصالات الفلسطينية  الثابتة بالتل ورخصة وشركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية جوال لمدة عشرين عاما  اعتبارا من تاريخ 16/11/2016 وبمبلغ 290 مليون دولار امريكي، وبعد أن قامت  كلتا الشركتين  بإستكمال كافة الاجراءات الرسمية اللازمة لتجديد الرخصة، و تم التوقيع بحضور وزير المالية د.شكري بشارة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى و المستشار القانوني للسيد الرئيس الاستاذ حسن عوري و عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية.

و أشار د. شكري بشارة وزير المالية انه تم تشكيل فريقي عمل بقرار من مجلس الوزراء، للتفاوض فيما يخص الشق المالي برئاسة وزير المالية التخطيط وفريق ثاني برئاسة وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وعليه ارتأت وزارة المالية والتخطيط أن تستعين بخبرات دولية لكي تبدي توصياتها بناءً على المعايير الفُضلى لتحديد قيمة الرخصة ودام هذا الجهد على مدار أربع شهور من شهر حزيران حتى شهر تشرين أول ورفعت التوصيات واستنتاجات الشركة لفخامة الرئيس للإطلاع عليها.

وأضاف بشارة بناءً عليه أصدر سيادة الرئيس مرسومه بتشكيل لجنة للتفاوض برئاسة وزير المالية والتخطيط ووزير الاتصالات ووتكنولوجيا المعلومات أ. دعلام موسى والسيد حسن العوري المستشار القانوني لفخامة السيد الرئيس ، وعقد منذ ذلك التاريخ مجموعة من اللقاءات والحوارات دونت في محاضر وأنتهت برفع توصيات اعتمدت أخيراً من قبل فخامة السيد الرئيس ومجلس الوزراء بناءً على الخيار المعتمد.

و قال د. بشارة "من خلال التفاوض مع الشركة ومن خبرتي الشخصية من واقع عملي السابق فإنني أعلم مدى  التحديات والمعيقات والصعوبات التي تعرضت لها الشركة منذ تأسيسها والآن كمواطن فلسطيني أعتز بما وصلت له الشركة من إنجازات وتطور، إذا أخذنا أن حصتها في سوق المال الفلسطيني 35%  وتشغل موظف 3000 وتقدم خدمات مرتبطة بحياة كل مواطن فلسطيني، مضيفاً إن شركة الإتصالات تعتبر صرح وطني نفتخر به وبمدى مساهمته في الاقتصاد الوطني وبناء الدولة.

واعتبر الدكتور علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تجديد رخصة شركة الاتصالات وشركة جوال  خطوة نحو بناء وتطوير قطاع الاتصالات الفلسطيني، مؤكدا ان توقيع الاتفاقية جاء ليصب في مصلحة المواطن الفلسطيني بالدرجة الاولى الذي يتوق الى التمتع بأفضل الخدمات و الاسعار ، قائلا " لقد أعتمدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أفضل الاجراءات العالمية حيث عمدت الى الاستعانة بأفضل بيوت الخبرة العالمية في هذا المجال وتم إستقدام شركة عالمية مختصة "برايس ووتر هاوس" pwcوالتي لها باع وتاريخ طويل في العالم لتقييم الموضوع ، حيث قامت pwc بتفديم توصياتها بهذا الشان   لمساعدة الحكومة في عملية التفاوض مع الشركات اضافة الى الاستعانة  بخبرات  الاتحاد الدولي للاتصالات و البنك الدولي وتجارب الدول المحيطة ".

وشدد د. موسى على أن الحكومة واللجان المختصة التي تم تشكيلها لادارة ملف  تجديد  الرخصة من كافة الجهات المعنية ، سعت الى أن تكون الرخصة متوازنة وحرصت على ان تكون مرنة لتواكب التقدم الحاصل في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، منوها أن قطاع الاتصالات الفلسطيني يتعرض  لتحديات كبيرة  بسبب معيقات الاحتلال وسعيه الدائم للتغلغل في السوق الفلسطيني .

واثنى د. موسى على الدور الكبير الذي لعبته طواقم وزارتي الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات ووزارة المالية، وكذلك ادارة الشؤون القانونية في الرئاسة، من خلال المعايير المهنية والاسس التي بنوا عليها القرار بتجديد الرخصة لشركة الاتصالات وشركة جوال ، وانسجام ذلك مع رؤية الانطلاق بفلسطين وتطورها تكنولوجياً، لتكون في مصاف الدول المتقدمة على هذا الصعيد.

وبين د. موسى أن تجديد الرخصة لشركة الاتصالات وشركة جوال ، يدلل على عمق واستراتيجية العلاقة ما بين القطاعين العام "ممثلا بمؤسسات دولة فلسطين" والقطاع الخاص، والدور التكاملي بينهما، حرصا على مصلحة المواطن، في الوقت الذي يواجه شعبنا بكل قطاعاته ضغوطا لا تخفى على أحد في معركته من اجل انتزاع دولته الفلسطينية، وهو ما يحملنا جميعا  مسؤولية كبيرة .

وشكر السيد صبيح المصري رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية، سيادة الرئيس محمود عباس ودولة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله واللجنة الرئاسية الخاصة بتجديد رخصة مجموعة الاتصالات والتي شملت السيد شكري بشارة وزير المالية ود. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والاستاذ حسن العوري مستشار الرئيس للشؤون القانونية والطواقم العاملة معهم.

وأعتبر السيد صبيح المصري أن تجديد رخصة شركتي بالتل وجوال إنما هو إستكمال لمسيرة نجاح أمتدت على مدار السنوات الماضية التي كانت مليئة بالتحديات والعقبات اولها المنافسة غير الشرعية من شركات اسرائيلية أخترقت واستباحت السوق الفلسطيني وما زالت حتى اليوم ، مؤكدا أننا أبدينا تصميما منذ البدايات على النجاح وقيادة التحدي بكوادر فلسطينية واصلت العمل من أجل النهوض بقطاع الاتصالات وتقديم خدمات نوعية والوصول الى كافة أبناء الشعب الفلسطيني، مشددا على أن مجموعة الاتصالات اثبتت للجميع انها قادرة على نقل التكنولوجيا العالمية ووضعها بين يدي الانسان الفلسطيني، ليستفيد منها في مختلف مجالات عمله.

واردف المصري قائلاً: إن مجموعة الاتصالات ستبقى العمود الفقري وعصب الاقتصاد الفلسطيني الوطني، مشيراً بهذا الصدد الى حجم قطاع الاتصالات في السوق الفلسطيني و مساهمة في بناء اقتصاد قوي وتحقيق حلم شعبنا بمؤسسات قوية.

الى ذلك قال السيد عمار العكر الرئيس التنفيذي إن تجديد الرخصة وانجاز هذا الملف يُمكن المجموعة من وضع استراتيجيتها للعمل خلال العقدين القادمين، مشيراً الى ان كادر مجموعة الاتصالات يقوم دائما بعمل متواصل لمواكبة التطورات التكنولوجية، والتعامل مع هذه التطورات، والتغلب على ما تحمله من نقل ايرادات الاتصالات الى الشركات العملاقة مثل فيسبوك وغوغل وابل وغيرها.

وتطرق العكر الى مماطلة اسرائيل بموضوع ترددات الجيل الثالث، وتأخير منحها للجانب الفلسطيني، مشيراً الى جاهزية كوادر مجموعة الاتصالات الفلسطينية لتشغيل هذه الخدمة بعد 6 شهور من منحها وذلك ايماناً منها بضرورة الحفاظ على مكانتها وحيويتها، وحق الانسان الفلسطيني ان يتمتع بهذه الخدمة، ولو متأخراً، محملاً اسرائيل المسؤولية الكاملة عن هذا التأخير.

وحول اولويات المجموعة للفترة المقبلة قال العكر انها تتجسد في إطلاق الجيل الثالث وتهيئة المجموعة وشركاتها للتعاطي مع المتغيرات السريعة في هذا القطاع، رغم ان الاستثمار في الجيل الثالث غير مجدٍ، لان المعدات الخاصة بالجيل الثالث ستصبح بلا فائدة مع حلول 2022.  والاولى هو الاستثمار في الجيل الرابع بدلاً من الثالث لكن تبقى الترددات خاضعة لتحكم الجانب الاسرائيلي ما دام الاحتلال قائماً. 

جوال تطلق حملة ملايين الجنيهات وأحلى السيارات

 

 

رام الله- أعلنت شركة جوال، الشركة الفلسطينية الأولى والرائدة في مجال الاتصالات الخلوية والتسويقية عن إطلاقها لحملة "ملايين الجنيهات وأحلى السيارات"حيث يتمكن المشتركيين من الحصول على ملايين الجنيهات المجانية عند التعبئة لاستخدامها في الاتصال على جميع الاتجاهات سواءً مكالمات باتجاه جوال وبالتل وزين أو الشبكات المحلية الأخرى، والرسائل القصيرة المحلية والدولية،  وكذلك التجوال المحلي،واستخدام الانترنت، كما ويحصل المشتركين على فرص لدخول السحب على السيارات الخمسة،

Mercedes CLA 200، Audi A3، BMW 318i،Chevrolet Malibu، Mazda 6.

 وتأتي الحملة استكمالا لبرنامج الجنيه الفلسطيني والذي يعد الأوفر والأكثر مرونة على الإطلاق بتقديمه لباقات أسبوعية وشهرية تمكن المشترك من استخدامها بحرية سواءً للمكالمات أوالرسائل أو لكل الشبكات المحلية والدولية والانترنت والتجوال المحلي.

ومن وجهته أكد مدير دائرة القطاعات لدى الشركة السيد إياس قصص بأن الحملة لجميع مشتركي جوال وجاءت اختتاماً لسنة ال2016 لتكون بمثابة شكر من شركة جوال لمشتركيها وتقديراً لهم على ثقتهم وانضمامهم لعائلتها الكبيرة، كما أنها ختام لباقة من الحملات التي  أطلقتها الشركة منذ بداية العام الحالي  والتي شملت عدد كبير من الجوائز والسيارات  وقدمت آلاف الأرصدة والدقائق المجانية، وهذه الحملة المميزة من حيث التوقيت فهي ختام السنة الحالية وبداية سنة جديدة ومن جهة أخرى جاءت مرتبطة ببرنامج الجنيه الفلسطيني.

وانطلاقا من شعار كل يوم جديد تميزت شركة جوال بأنها السّباقة لتقديم الأفضل وتميزت بالمفاجآت المتواصلة التي تقدمها لمشتركيها ولا ننسى بأن جوال هي الرائدة في رعايتها لكل ماهو جديد الدائمة لفئة الشباب ضمن برامج المسؤولية الاجتماعية المتنوعة لمساعدتهم مجابهة تحديات العصر والواقع الفلسطيني ضمن الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي يعشها أبناء شعبنا. 

برعاية جوال و بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي الاعلان عن اسماء الطلبة الفائزين بمسابقة ساعة من البرمجة

 

 

رام الله/ أعلنت شركة جوال عن أسماء الطلبة الفائزين بمسابقة " ساعة من البرمجة، والتي تنفذها للسنة الثالثة على التوالي وبالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي، وبتنفيذ من  مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية الذراع التنموي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية بشركاتها (جوال، شركة الاتصالات، حضارة، ريتش ، بالميديا)، وذلك خلال مراسم حفل الاعلان عن اسماء الطلاب الفائزين في المسابقة،والذي عُقد في  شركة جوال برام الله، وبحضور وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، ومدراء من وزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومجموعة الاتصالات الفلسطينية .

وقال وزير التربية والتعليم  العالي د. صبري صيدم "يسعدنا أن تلتقي بكم اليوم لاعلان عن اسماء الفائزين في حملة ساعة من البرمجة، والتي بدأت بصورة متواضعة ،حتى بتنا نقف على اعتاب مرحلة مفصلية في الحياة الاكاديمية الفلسطينية، لذا فقد قررنا أن تصبح البرمجة جزءاً أصيلاً من العملية التعليمية".

و قد شدد د. صيدم على أهمية الشراكة ما بين القطاع العام والقطاع الخاص لتكريس تجربة فلسطينية في مجال البرمجة والاتصالات قادرة على منافسة التجارب العالمية في نفس المجال، مبينا انه سيتم اعتماد مجال البرمجة في المنظومة الدراسية، فقد قررنا توسيع تطبيق ساعة من البرمجة في معظم مدارسنا وصولاً لكل المدارس،و عليه سيطرا تعديل قريب على الجدول المدرسي للمدارس المشاركة، مما سيساهم في فتح افاق رحبة ومستقبل زاهر لطلابنا . وفي الختام شكر مجموعة الاتصالات على جهودها في تنفيذ برامج خاصة بتطوير التكنولوجيا و رقمنة التعليم.

وتحدث وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. علام موسى قائلاُ " هذه المسابقة  تُعتبر نوعا  من بناء الذات وقدرات البرمجة لدى الطلاب، لتصبح نمط تفكير متكامل لرسم ملامح الحياة والمستقبل الشخصي، ككل"، مضيفاً " نحن حريصون على دعم مثل هذه المبادرات التي تساهم في تطور قطاع التكنولوجيا في فلسطين".

وأشار إلى دور الوزارة في تزويد عدد من المدارس باجهزة حاسوب والتعاون مع وزارة التربية و التعليم العالي، والاتحاد الدولي للاتصالات لتأسيس ما يعرف بالصف الذكي، الذي سيشكل نمطا مختلفا في المدارس والجامعات، من اجل بناء مجتمع رقمي و قابل للتطور والحياة ، شاكراً مجموعة الاتصالات على جهودها في سبيل وضع اسم فلسطين على الخريطة العالمية.

وقال عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية " نشكر وزارة التربية  التعليم العالي وعلى رأسها د. صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي ونشكر وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وعلى رأسها د.علام موسى على تعاونهم المستمر وجهودهم الحثيثة من اجل تطوير قطاع التعليم الالكتروني في فلسطين ، مضيفاً ان مجال البرمجة مجال واسع، ونظراً لانتشار وسائل التكنولوجيا الحديثة وازدياد اهتمام قطاع الشباب بتكنولوجيا المعلومات والبرمجيات الحديثة التي أصبحت اللبنة الاساسية لتطوير كافة القطاعات ، كان لابد من تشجيع المواهب الكامنة داخل طلاب المدارس ذوي العلاقة، من خلال هذا البرنامج والذي يهدف إلى تشجيعهم على تعلم البرمجة و احترافها مستقبلاً.

وأشار العكر إلى ان اهتمام مجموعة الاتصالات بهذا البرنامج يهدف الى  تنمية التفكير والتحليل المنطقي للطلاب بعمر مبكر، مما سيساعدهم على اختيار التخصصات العلمية في المستقبل، والتي ستوفر لهم فرص تشغيلية مناسبة في السوق المحلي والاقليمي والعالمي، مصرحاً عن انه سيتم توقيع  اتفاقية مع وزارة التربية والتعليم العالي لاعتماد برنامج ساعة من البرمجة كحدث سنوي وبرنامج دائم ضمن البرامج التي ترعاها و تدعمها وزارة التربية والتعليم العالي في إطار سعيها  إلى تطوير قطاع التعليم  بشكل عام وقطاع التكنولوجيا بشكل خاص، لما له من أهمية في تطوير كافة القطاعات العاملة في المجتمع.

وافاد العكر انه ومن خلال البرنامج  تم  تدريب خريجين جدد ليقوموا بزيارة المدارس في كافة محافظات الوطن وتقديم عرض عن البرنامج وطرق التقدم لها،حيث عمل على البرنامج هذا العام 18 خريج بمعدل  72  ساعة عمل، كما وشارك في الحملة أكثر من 20,000  طالب و طالبة من مختلف مدارس الضفة وغزة.

وقال عبد المجيد ملحم مدير عام جوال سعدنا وللسنة الثالثة على التوالي باستضافة اكثر من 500 طالب وطالبة من محافظات الوطن،في مقر جوال  في فعالية  " ساعة من البرمجة" والتي تهدف الى تحفيز الطلاب على التعلم على اساسيات البرمجة بطريقة سهلة وممتعة، مستهدفة تأسيس جيل من الطلاب الذين يتمتعون بقدرة ريادية في البرمجة ضمن الإمكانيات المتاحة،مضيفاً وعملت مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية الجهة المنفذة للبرنامج على تطوير مسابقة لزيادة مشاركة الطلاب عن طريق المنافسة في مجال البرمجة وذلك بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم حيث عملت على التعميم على المديريات للمشاركة في المسابقة وعمل نهائيات للمدارس لتحديد ثلاث فرق فائزة والتي ستكون قادرة على تحقيق اعلى مستويات في البرمجة وطرق التفكير التحليلية للمشاكل، مشيراً الى انه سيتم الاعلان عن اسماء الثلاث الفرق الفائزة من بين 17 فريق ، والذين خاضوا تصفيات في المديريات لكافة المدارس، وسيتم منحهم جوائز تحفيزية.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم رابطة الخريجين المعاقين بصرياً في غزة

 

 

 

غزة- دعمت مجموعة الاتصالات الفلسطينية جمعية رابطة الخريجين المعاقين من خلال رعاية فعاليات اليوم العالمي لذوي الإعاقة، وتأتي الرعاية تماشياً مع استراتيجية المجموعة في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة ، ووقع الاتفاقية في مقر شركة الاتصالات الفلسطينية  كلاً من  رئيس الجمعية نادر بشير ومديرإدارة إقليم غزة لشركة الاتصالات خليل أبوسليم ، وبحضور عمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركة جوال .

ورحب خليل أبو سليم مدير إدارة اقليم غزة لشركة الاتصالات بالحضور، مؤكداً على أهمية دعم هذه الشريحة المهمشة في المجتمع وضرورة توعية المجتمع المحلي بدورهم وإبراز قدراتهم في خدمة المجتمع، مضيفاً أنه يجب علينا تسخير الظروف لحل مشاكل ذوي الإعاقـة بمختلف أشكالها والتي تفرض قيوداً أمام مشاركتهم في فعاليات الحياة الاجتماعية اليومية ، منوهاً إلى ان هذا الرعاية تساهم ولو بالقليل في دعم ومناصرة حقوق ذوي الاعاقة.

من جهته أكد عمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركة جوال على ضرورة تنفيذ مشاريع ومبادرات تُعنى بتخفيف العبئ عن ذوي الإعاقة ،مشيراً الى الاهتمام الخاص الذي توليه المجموعة لهذه الفئة وذلك في محاولة لدمجهم داخل المجتمع دون شعورهم بالحرمان والنقص.

وفي النهاية شكر رئيس الجمعية نادر بشير مجموعة الاتصالات الفلسطينية على رعايتها لهذه الفعالية والتي ستعمل على دعم و مناصرة ذوي الإعاقة في الوصول إلى حقوقهم مضيفاً إننا نقدّر هذه المساهمة من مجموعة الاتصالات ودورها المتواصل في دعم ذوي الإعاقة في فلسطين، والذي لا يزال بحاجة إلى كثير من الدعم و الخدمات الخاصة بهذه الفئة.

جوال تطلق فعالية " ساعة من البرمجة" للسنة الثالثة على التوالي

 

 رام الله/  أطلقت شركة جوال وللسنة الثالثة على التوالي الحملة  العالمية " ساعة من البرمجة" بمشاركة اكثر من 180دولة حول العالم، و التي تنفذها مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية ، الذراع التنموي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية بشركاتها ( جوال ، شركة الاتصالات، حضارة، ريتش ، بالميديا)، وستستمر الفعالية لمدة ثلاث أسابيع ابتداءاً من 20/11/2016 وحتى 12/12/2016، وتهدف الحملة الى تحفيز الطلبة والمهتمين من مختلف الاعمار والفئات على مستوى العالم، على التعلم اساسيات ولغات البرمجة بطريقة سهلة وممتعة.

 وتحدث عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال حول الفعالية قائلاً  " ساعة من البرمجة"هي حمله عالمية تسعى للوصول إلى عشرات الملايين وخاصة الطلاب ، في أكثر من 180 دولة ، حيث تتوفر دروس مدتها ساعة واحدة بأكثر من 40 لغة. لمن تتراوح أعمارهم ما بين 4 و104،ولا يشترط وجود خبرة في البرمجة.

واشارملحم الى انه قد تم عقد ورشة عمل في مقر جوال لمجموعة من الطلبة الحاصلين على منحة مجموعة الاتصالات للتعليم الجامعي، وتم تقديم شرح مفصل عن الحملة وآلية المشاركة في تنفيذها بهدف الوصول الى اشراك اكبر عدد من الطلاب والمدارس، مؤكداً على ضرورة التفاعل مع الموقع الخاص بالحملة وهو: www.hourofcode.com/ps، وتشجيع الطلاب على الولوج الى الموقع ومحاولة تطوير مهاراتهم لتعزيز مبدأ التفكير الابداعي و البرمجة، بهدف الوصول الى اكبر عدد من المشاركين على مستوى فلسطين.

وأشارت سماح أبو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية إلى أهمية المشاركة في هذه الحملة الالكترونية على الصعيدين المحلي والعالمي، والتي تعتبر أكبر حدث تعليمي تكنولوجي عالمي تنظمه مؤسسة code.org العالمية غير الربحية، وتهدف الى تحفيز الطلبة والمهتمين من مختلف الاعمار والفئات ، على مستوى العالم، على التعلم على اساسيات ولغات البرمجة بطريقة سهلة وممتعة والتي يشارك فيها 50 مليون طالب وطالبة من جميع انحاء العالم ومن مختلف الفئات العمرية ،مشيرة الى انه اشترك في تنظيم حملة " ساعة من البرمجة " كبار المبرمجين في العالم، ومؤسسي الشركات الكبرى مثل بيل غيتس مؤسس شركة ميكروست، و مارك زوكربيرغ المؤسس و الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، وغيرهم من عمالقة التكنولوجيا، وبمشاركة اكثر من 100 مؤسسة دولية مثل شركة امازون ومايكروسفت.

وثمنت أبوعون حمد العلاقة التعاونية المستمرة والبناءة بين المجموعة ووزارة التربية والتعليم، والتي استطاعت على مدى سنوات المساهمة في تطوير قطاع التعليم، وتنشئة جيل متعلم وواعٍ، قادر على مواكبة احدث الوسائل  التكنولوجية والتي تساهم في نشروسائل تعليمية حديثة، مشيرةً الى اشتراك اكثر من 20000 طالب من 200 مدرسة في العام 2015 ، مضيفةً بان فلسطين مليئة بالمواهب المبدعة والمتميزة والتي تحتاج إلى فرصة لاثبات قدراتها، خاصةً في قطاع الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات، من خلال المبادارات وتطبيقات الجوال الحديثة التي تقوم العديد من الشباب بانشائها والتي هي بحاجة الى دعم وتحفيز من اجل اعتمادها على المتاجر الالكترونية.

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تفتتح قاعة تدريب متعددة الأغراض بجامعة غزة

 

غزة/ افتتحت مجموعة الاتصالات الفلسطينية قاعة تدريب متعددة الأغراض بجامعة غزة ، ويأتي دعم المجموعة للجامعة في إطار استراتيجيتها في تطوير المؤسسات التعليمية و مسئوليتها الاجتماعية التي تهدف إلى تنمية و تمكين مؤسسات المجتمع المحلي لتقديم خدمات أفضل تنعكس إيجاباً على المواطنين.

وتم الافتتاح بحضور رئيس جامعة غزة الأستاذ الدكتور عبد الجليل صرصور وعمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة بشركة جوال وخليل أبو سليم مدير إدارة إقليم غزة بشركة الاتصالات الفلسطينية وعوني الطويل مدير شركة حضارة بغزة، وعدد من أعضاء مجلس إدارة الجامعة و طاقمها الأكاديمي.

وتمثل الدعم في تجهيز قاعة تدريب متعددة الأغراض مزودة بنظام فيديو كونفرانس لاستخدام الطلبة و الأكالديميين بالجامعة لتلبية احتياجاتها العلمية و التدريبية .

ورحب رئيس جامعة غزة الأستاذ الدكتور عبد الجليل صرصور بالحضور، و افتتح قاعة التدريب المتعددة الأغراض معرباً عن شكره وتقديره لمجموعة الاتصالات الفلسطينية على هذا الدعم الذي سيؤثر بشكل إيجابي و ملموس على الطلبة والعاملين في الجامعة، مؤكداً أن هذا الدعم هو استمرار لمسيرة دعم التعليم والعطاء الذي تقدمه هذه المؤسسة الوطنية باستمرار.

و أضاف صرصور أن الجامعة تتطلع لمزيد من الدعم من مجموعة الاتصالات مؤكداً على أهمية التعاون بين جامعة غزة و مجموعة الاتصالات الفلسطينية ، وقام رئيس الجامعة بعمل جولة تعريفية لوفد المجموعة للتعرف على مرافق الجامعة.

بدوره عبر عمر شمالي مدير إدارة إقليم غزة لشركة جوال عن أهمية هذا المشروع الذي سيخدم الطلبة و الأكاديميين على حد سواء داخل الجامعة مؤكداً أم المجموعة تسعى من خلال دعمها المتواصل لمختلف القطاعات في المجتمع إلى خلق تنمية مجتمعية مستدامة تعود بالفائدة على مجتمعنا الفلسطيني خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة مؤكدا على دور مجموعة الاتصالات بالمساهمة في دعم المشاريع الهامة والحساسة و التي نفذتها خلال الاعوام السابقة.

من جهته قال خليل أبو سليم مدير إدارة إقليم غزة لشركة الاتصالات الفلسطينية أن المجموعة تسعى ومن خلال  المسؤولية الاجتماعية إلى دعم جميع قطاعات المجتمع وتعزيز القدرة الإدارية للمؤسسات الأهلية وتحسين بيئة العمل و تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين ، ويأتي ذلك ضمن رؤيتنا وتوجهنا نحو تحقيق التنمية المستدامة.

 

مجموعة الاتصالات تدعم بلدية فجار

 

 

بيت لحم/ قامت مجموعة الاتصالات الفلسطينية بدعم بلدية فجار، من خلال تمويل مشروع تجهيز قاعة بلدية بيت فجار، وجرت مراسم التوقيع بحضور اكرم طقاطقة رئيس بلدية بيت فجار وعماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات. 

وشكر اكرم طقاطقة رئيس بلدية فجار مجموعة الاتصالات على دعمها الدائم و المباشر لمؤسسات المجتمع المحلي،والذي يساهم  في تطوير اداء البلدية ويحسن مستوى الخدمات المقدمة لاهالي البلدة ، والعمل على تلبية احتياجاتهم بشكل افضل، مشيراً الى ان تجهيز قاعة البلدية واعادة تاهيلها بغرض عقد الاجتماعات وورشات العمل الخاصة بالبلدية ، سيساهم في تعزيز مستوى الاعمال الخاصة بنا.

وقال عماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات "يسرنا تعزيز التعاون المشترك بين مجموعة الاتصالات الفلسطينية والبلديات من خلال مساهمتنا في دعم مشاريع تنموية تعمل على النهوض بمدننا وبلداتنا الفلسطينية ، مضيفاً سنشارك كمؤسسة اقتصادية فلسطينية قدر المستطاع في دعم المشاريع التنموية في كافة مدن وقرى فلسطين".

وأشار اللحام ان هذا الدعم ياتي في اطار تعزيز الشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي، والتي هي بحاجة الى دعم القطاع الخاص ومساندته من اجل تقديم خدمات افضل، وذلك من خلال دراسة إحتياجاته لنساهم قدر الإمكان في تعزيز مكانته و تحسين الخدمات التي يقدمها للمواطنين، منوهاً إلى أن دعم البلديات يأتي من منطلق أهمية دورها في خدمة المدن الفلسطينية في مجال التنمية والتطوير والإنشاء.  

جوال تطلق الجنيه الفلسطيني

 

رام الله-  أطلقت شركة جوال برنامج الدفع المسبق الجديد "الجنيه الفلسطيني" والذي يتميز بمزايا فريدة ومتعددة تلبي احتياجات السوق الفلسطيني وتطلعاته المتجددة.

في حين جاءت تسمية البرنامج ترسيخاً وحفاظاً على الهوية الفلسطينية وبهدف زيادة تمسك الأجيال الصاعدة بقضيتنا وتراثنا آملين أن يتم استخدام عملتنا الفلسطينية (الجنيه الفلسطيني) في القريب العاجل.

ويعد برنامج "الجنيه الفلسطيني" الأوفر على الإطلاق وذلك بتقديمه لباقات أسبوعية وشهرية يكون للمشترك حرية استخدامها سواء كانت مكالمات أو رسائل لكل الشبكات المحلية والدولية، انترنت، تجوال محلي أو بالأردن.

ومن الجدير بالذكر بأن البرنامج ينفرد بتحويل وحدات التحاسب العادية إلى جنيهات فلسطينية تعطي مرونة في الاستخدام حسب الاحتياج وبدون أي تحديد مسبق للخدمات.

وقال عبد المجيد ملحم المدير العام لشركة جوال: "إننا، نعمل دائماً على توفير كافة الحلول لتلبية احتياجات مشتركينا، ومنذ نشأتنا بالسوق الفلسطيني عام 1999 ورغم خبرتنا المديدة ومعرفتنا باحتياج السوق إلا أننا نستثمر دائماً وقتاً وجهداً كبيراً في مجال الأبحاث التسويقية بهدف التطوير الدائم بناء على المتغيرات  في انماط استخدام السوق الفلسطيني وتلبية احتياجاته المتجددة بشكل بدائم، وتقديم برامج جديدة هي الأوفر والأكثر سهولة محاكية تطلعات مشتركينا".

ومع كل يوم جديد تنفرد جوال بمفاجآت وبرامج لا متناهية لعائلتها وكان آخرها برنامج "أنا حر" والتي لاقت إقبالاً وإعجاباً كبيراً  بين فئة الشباب، وذلك عدا عن تقديمها لأفضل الحزم والباقات لمشتركي الفاتورة ومكس، ولا ننسى دورها الرائد في مجال  التكنولوجيا في فلسطين، ورعاياتها للرياضية  الفلسطينية بكل مجالاتها وعلى رأسها منتخب الفدائي. 

الاعلان عن انطلاق فعاليات معرض اكسبوتك 2016

 

  

 رام الله / أعلن اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية (PITA)، ومجموعة الاتصالات الفلسطينية الراعي الرئيسي لإكسبوتك 2016 ، عن موعد إنطلاق فعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي ( إكسبوتك) في دورته الثالثة عشر، والذي من المقرر أن يُعقد في كل رام الله وغزة عبر تقنية الفيديو كونفرنس إبتداء من السابع والعشرين من الشهر الجاري، تحت عنوان " تطبيقات الجوال"، وذلك بحضور د. علام موسى وزير الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات ود.يحيى السلقان رئيس اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية وعمار العكرالرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، في مقر مركز بالتل لقطاع الاعمال.

و قال د. علام موسى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يشرفنا ان نعلن عن انطلاق فعاليات اسبوع فلسطين التكنولوجي الثالث عشر، الامر الذي اكسبنا الخبرة ليصبح اكثر نجاحا و تفاعلاً، والذي يحمل عنوان الاستثمارو تطبيقات الجوال، وذلك من اجل كسر الفجوة الرقمية بيننا وبين العالم،متمنياً ان تنطلق قريباً خدمات الجيل الثالث و التي ستمكن المشترك من التواصل بفعالية اكثر من خلال تطبيقات الجوال،مشدداً على اهمية التعاون بين القطاعين العام والخاص من اجل انجاح التطور المنشود في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات،و خاصة وان التجارة الالكترونية وتطبيقات الجوال اصبحت تشكل الاهتمام الاكبر لدى قطاع الشباب في كافة انحاء العالم.

واشارموسى الى ان تطوير قطاع الاتصالات من الاولويات القصوى والذي سيعمل على تطوير كافة القطاعات الاخرى، وتطرق الى اهمية الحكومة الالكترونية والعمل على تطويرها لجعل الحياة اسهل وافضل ، ولتسهل على المواطنين اجراءات العمل، وصرح بانه سيتم الاعلان عن العديد من الاتفاقيات الهامة لقطاع الاتصالات على هامش اطلاق فعاليات الاكسبوتك، وتطرق الى الحديث عن قانون الاتصالات المحدث والذي يتم مناقشته مع الجهات المعنية.

و تمنى موسى ان يكون معرض اكسبوتك بمثابة العرس التكنولوجي الذي سيمنح الفرصة  لجميع الشركات المحلية في مجال الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات لعرض انجازاتها واسهاماتها وربطها مع مؤسسات دولية ذات العلاقة للعمل على تبادل الخبرات والاستفادة من تجاربها في مجال الاتصالات.

وأكد د. يحيى السلقان رئيس اتحاد شركات انظمة المعلومات  أن الإسبوع سيتضمن معرضا للصناعات التكنولوجية الفلسطينية، وكذلك العديد من الورشات والمحاضرات ذات العلاقة، بالإضافة إلى مشاركة العديد من الشركات العالمية العاملة في هذا المجال أو وكلائها الإقليميين.  كما أكد على شمولية فعاليات الإسبوع وتنوعها، وعلى تنوع المعرض بما يشمل أغلب الصناعات التكنولوجية العاملة في الأراضي الفلسطينية.

كما شدد السلقان على أهمية الحدث، وضرورة إنعقاده السنوي ليتماشى مع التطور السريع في علوم الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إضافة إلى فرص التفاعل المهم والضروري بين الشركات الفلسطينية والإقليمية والعالمية، وأنه سيكون منبرا مهما للطلبة والباحثين الفلسطينيين في هذا المجال للتفاعل مع الضيوف والشركات والخبراء مما سيدفع يعجلة هذه الصناعة إلى الأمام، والمضي قدما في تطوير الخدمات الفلسطينية فيه، غير أنه سيزيد من فرص العمل للخريجين الجدد والشباب، ومسرحا لعرض العديد من الأفكار الخلاقة الإبداعية.

وشكر السلقان مجموعة الإتصالات الفلسطينية على دعمها ورعايتها الدائمة لفعاليات الإسبوع بشكل خاص، وقطاع تكنولوجيا المعلومات بشكل عام عبر العديد  من البرامج والأفكار الريادية، والتي تستهدف معظم القطاعات الشبابية والناشئة، وتوفير خدمات الإنترنت في المدارس الفلسطينية.

من جانبه أكد السيد عمار العكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الإتصالات الفلسطينية ، على إلتزام المجموعة بدعم وتطوير هذا الحدث الهام والمميز، على حد تعبيره، وعلى ضرورة إستمرار إقامته بشكل سنوي مواكب لكل التقدم العالمي المتسارع و الهائل في هذا المجال. وعلى الفرص التي يقدمها للمهندسين والعاملين في هذا المجال للإطلاع على التجارب الدولية المميزة، وعلى التطور العلمي الذي يحدث في العالم، والذي يجعل هذا القطاع هو الأهم والاكثر حيوية في ربط العالم ببعضه البعض، وأهميته في التواصل الفلسطيني مع العالم بما يخدم قضيتنا ويفضح الإحتلال وممارساته اليومية بحق أبناء شعبنا، وإبقاء فلسطين عل الخريطة الدولية بكل محتوياتها.

وتطرق السيد العكر إلى الحديث عن دور مجموعة الإتصالات الفلسطينية في دعم وتطوير القطاع عبر أنشطة ومشاريع مختلفة تدعم الشباب، وتتبنى مبادراتهم إبتداء من الصفوف الأساسية الاولى وحتى نهاية المرحلة الجامعية الاولى، إستمرارا لمرحلة العمل والإبتكار. حيث نوه إلى مشروع المجموعة في ربط الإنترنت بكافة المدارس الفلسطينية عبر مشروع أبجد نت، وكذلك المساهمة في فتح أفقا أوسع لدى الطلبة عبر مشروع ساعة برمجة، وكذلك توفير التدريب المهني والعلمي لمئات الطلبة في مجالات تصليح الهواتف الخلوية.

كما شكر العكر إتحاد شركات أنظمة المعلمومات (بيتا) على جهودهم الدائمة والجبارة لإقامة الحدث، وعملهم المستمر والدؤوب في قطاع تكنولوجيا المعلومات، وتوفير فرص العمل للعديد من المهندسين والمختصين والخبراء والشباب المهتمين في المجال. وعلى تواصلهم الدائم مع كبرى الشركات والمؤسسات الدولية لإستحضار كل مفيد وجديد لسوق تكنولوجيا المعلومات في فلسطين.

و نوه العكر إلى ان عنوان فعاليات أسبوع فلسطين التكنولوجي لعام 2016 والذي يحمل عنوان " تطبيقات الجوال "، يعكس بشكل كبير مدى انتشار تطبيقات الهاتف المحمول وتأثيرها على الحياة اليومية في جميع المجالات المهنية والتعليمية في فلسطين ،حيث أصبحت تستحوذ على نسبة عالية من الاستخدام ، نظراً لسهولة الوصول اليها من خلال الهواتف الرقمية، مشيراً الى تطبيقات انا بالتل و حسابي والتي تسهل على المشتركين التحكم بخدمات الهاتف الثابت والهاتف الجوال بسهولة وسرعة اكبر، واشاد العكر باسهامات الشركات التكنولوجية الفلسطينية في طرح العديد من التطبيقات التفاعلية والتي تدعم بشكل او باخر الاقتصاد المحلي و تعززه.

 

حملة "زيتوننا وطننا"

 

 

   " العمل الزراعي" و "جوال" يواصلان حملة "زيتوننا وطننا" في محافظات الضفة

رام الله – يواصل  اتحاد لجان العمل الزراعي بالشراكة  مع شركة جوال، حملة "زيتوننا وطننا" التي تم أطلاقها الأحد الماضي من قرية بورين قضاء نابلس، وذلك بمشاركة مجموعات تطوعية فلسطينية ومتطوعين دوليين، لمساندة المزارعين في تلك المناطق في قطف الزيتون.

وقد تواصلت الحملة في محافظات قلقيلية، وطولكرم، ورام الله، وفي قرى عزون، ودير الغصون، ونعلين، ضمن النشاط السنوي لاتحاد لجان العمل الزراعي.

وركز الاتحاد في حملته على القرى التي تعتبر مناطق ساخنة، لكونها تتعرض بشكل مستمر لجرائم المستوطنين المختلفة من حرقٍ للأشجارو اقتلاعها وسرقة محاصيل الزيتون، وكذلك على القرى الواقعة  إلى جانب جدار الفصل العنصري والمستوطنات التي تعيق وصول المزارعين الى أراضيهم بسبب الاعتداء عليهم أو منعهم من الوصول اليها.

هذا وجاءت مشاركة شركة جوال في هذه الفعاليات كجزء من مسؤوليتها الاجتماعية وتأكيداً على أهمية الأرض والتواصل مع البيئة وتأكيداً على الهوية الفلسطينية، وبهدف دعم المزارعين في هذا الموسم المهم رغم التحديات التي يواجهونها.

كما أن الحملة ستستمر حتى نهاية الشهر الجاري، لتستكمل في محافظات  سلفيت والخليل وبيت لحم وفي قرى نحالين وسوسيا وسعير وديراستيا ، لتختتم فعالياتها في قرية الجانية قضاء رام الله التي يتوجب على أهلها الحصول على تصاريح لدخول أراضيهم ليوم واحد وأحياناً ليومين لإنهاء قطف زيتونهم. 

جوال تطلق أفضل ووأوفر برنامج شباب

 

 

رام الله- أعلنت شركة جوال، الشركة الفلسطينية الأولى والرائدة في مجال الاتصالات الخلوية والتسويقية عن إطلاقها لبرنامج "أنا حر" بأفضل الأسعار على الإطلاق الخاص بفئة الشباب مابين 16-25 سنة والذي يتميز بتلبية احتياجاتهم ونمط استخدامهم لخدمات المكالمات والرسائلوالانترنتمنخلال العرض المميز ب 1 شيكل فقط.

 

ويهدف البرنامج إلى مساعدة الشباب وإبقائهم على تواصل دائم ومستمر بطريقة مبتكرة، حيث تقوم فكرته على استهداف قطاع الشباب الذي يمثل القطاع الأكبر من قطاعات المجتمع الفلسطيني وهو القطاع الذي بدوره يربط باقي قطاعات المجتمع.

ومن وجهته أكد المدير العام السيد عبد المجيد ملحم بأن برنامج "أنا حر" هو البرنامج الأفضل بالسعر الأقل حيث يستهدف الفئة الأكبر من فئات المجتمع، وهو استكمال لعدة برامج للدفع المسبق والفاتورة ومكس والتي تخدم الشباب وجميع الفئات العمرية  والمجتمعية المختلفة التي انفردت بها شركة جوال من بداياتها مثل برامج أمن ووزارات وثواني دولي وموطني وبيت العز وكل الناس وغيرها من البرامج.

كما وأضاف مدير القطاعات إياس قصص على أهم مزايا عرض برنامج "أنا حر"، والتي تمكن المشتركين الشباب من الاتصال وإرسال الرسائل يومياً بلا حدود باتجاه 9 أصحاب مختارين، كما ويتيح العرض للمشتركين إمكانية التواصل مع جميع المشتركين خارج الأرقام التسعة بأسعار مخفضة ومميزة جداً.

وانطلاقا من شعار كل يوم جديد تميزت شركة جوال بأنها السّباقة لتقديم الأفضل وتميزت بالمفاجآت المتواصلة التي لا تنتهي حيث جاء إطلاق برنامج "أنا حر" بالتزامن مع إطلاقها لفعالياتها المتواصلة في الجامعات الفلسطينية التي تعتبر القاعدة الأساسية لفئة الشباب والتي تسعى جوال لتقديم كل ما هو مميز ومناسب ومبهج لهم حيث ستبدأ فعاليات الفرقة الشبابية 47 سول المميزة في جامعات الوطن، والتي تأتي أيضاً بهدف وصل الشباب الفلسطيني بكل ما هو مميز اقليمياً وعالمياً.

ولا ننسى بأن جوال هي الرائدة في رعايتها لكل ماهو جديد في كل المجالات الترفيهية والرياضية والثقافية، وتقديم المساندة الدائمة لفئة الشباب ضمن برامج المسؤولية الاجتماعية المتنوعة لمساعدتهم مجابهة تحديات العصر والواقع الفلسطيني ضمن الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي يعشها أبناء شعبنا. 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تدعم إنشاء وتجهيز مركزاً لخدمات الجمهور في بلدة العيزرية

 

 

العيزرية/ قامت مجموعة الاتصالات الفلسطينية بدعم مشروع إنشاء وتجهيز مركز خدمات الجمهورفي بلدة العيزرية التابع للبلدية وحضر حفل الافتتاح ، وزير الحكم المحلي الدكتور حسين الاعرج، ورئيس بلدية العيزرية موسى الشاعر، ومديرعام العمليات في صندوق البلديات حازم القواسمي ،ومدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات عماد اللحام .

وأوضح موسى الشاعر رئيس بلدية العيزرية أهمية إفتتاح مركزاً لخدمات الجمهور في البلدة، بحيث سيخدم سكان المنطقة ويعمل على تسهيل تقديم الخدمات الحيوية من خلال استقبال معاملات المواطنين والتفاعل معهم،  مما سيوفر لهم الوقت والجهد، مشيراً إلى اهمية تنفيذ مشاريع تنموية في البلدة وذلك لدعم صمود المواطنين و الحفاظ على هويتهم المقدسية، مما يشكل تحدياً في وجه العقبات التي يفرضها الاحتلال والتي تحول دون تطوير المرافق الحيوية التابعة لبلدة العيزرية.

وقال عماد اللحام مدير إدارة العلاقات العامة في مجموعة الاتصالات ان هذا الدعم ياتي في اطار تعزيز الشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي، والتي هي بحاجة الى دعم القطاع الخاص ومساندته من اجل الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، وذلك من خلال دراسة إحتياجاته لنساهم قدر الإمكان في تعزيز مكانته ودوره البناء ، منوهاً إلى أن دعم البلديات يأتي من منطلق أهمية دورها في خدمة المدن الفلسطينية في مجال التنمية والتطوير والإنشاء. 

وأكد اللحام على اهمية تنفيذ مشاريع تنموية وتطويرية في محافظة القدس وضواحيها، وذلك بهدف تعزيز صمود أهلها ودعمهم وترسيخ جذورهم في الارض المقدسة، بالرغم من التعقيدات والعقبات المفروضة عليهم من قبل الاحتلال، والتي تهدف إلى طمث معالم المدينة التاريخية،اضافة إلى صعوبة توفير الخدمات الحيوية والتي يحتاجها سكان البلدات لتحسين مستوى المعيشة،مشيراً الى أن العيزرية تعتبر البوابة الشرقية لعاصمة الدولة الفلسطينية ومتمنياً ان يزول الجدار العازل و تعود الحياة الاقتصادية إلى الانتعاش .

 

التربية وجوال تكرمان أوائل التوجيهي وذوي الاحتياجات الخاصة والجامعات والكليات

2016-08-07

 

كرمت وزارة التربية والتعليم العالي وشركة جوال، اليوم، أوائل الطلبة المتفوقين في امتحان الثانوية العامة وأوائل الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة وأوائل الجامعات والكليات، وذلك برعاية وحضور رئيس الوزراء أ. د. رامي الحمد الله ووزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، ووكيل الوزارة د. بصري صالح، ومدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم، وعدد من الوزراء والشخصيات الرسمية والاعتبارية والأكاديمية وحشد كبير من الأسرة التربوية وأهالي الطلبة والمؤسسات الوطنية والدولية الشريكة والجاليات الفلسطينية.

 

وقال الحمد الله: "يحضرني عظيم الفخر، وأنا أشارككم اليوم تكريم أوائل الطلبة في امتحانات التوجيهي ومن الجامعات والكليات ومن ذوي الاحتياجات الخاصة، الذين يمثلون نخبة بلادهم ومصدر اعتزازنا جميعا. نيابة عن سيادة الرئيس محمود عباس وباسمي شخصيا، أقدم لكل واحد وواحدة منكم كل التهاني، متمنيا أن تواصلوا السير على درب التميز والنجاح. ومن خلالكم، كل التحية لعائلاتكم وذويكم الذين حرصوا على أن تواصلوا مسيرة التعليم حتى في ظل أعتى الصعاب والمشقات، وكل الشكر كذلك للأساتذة والمربين الأفاضل، وكافة مكونات أسرة التربية والتعليم على الجهد الوطني الذي يبذلونه لتحفيز الطلبة على النجاح والتفوق والإبداع."

 واستطرد رئيس الوزراء: "نحتفي اليوم بقصص النجاح والتحدي التي ولدت من رحم هذه المعاناة والألم، وفي صورة أخرى للصمود والمقاومة، لنثبت من جديد، أن شعبنا عصي عن الموت والتدمير والإبادة، وأنه سيظل متمسكا بحقه في التعليم والتعلم، ليحمي هويته الوطنية الجامعة، ويسمو بقدراته إلى آفاق النجاح والإبداع والمنافسة، ويواجه محاولات الطمس والتشريد والإقتلاع، بل ويحمل اسم بلاده عاليا في محافل ومنابر دولية عديدة. فبمثل هذا النجاح الذي سطره ويسطره أبناء فلسطين عاما بعد عام، نجعل ما يجري على أرضنا مركز اهتمام  متنامٍ لدى العالم."

 وأوضح رئيس الوزراء: "أن عماد كل هذا، هو الاهتمام بالتعليم وتوفير مقومات وسبل النهوض به. ولهذا راكمنا الخطى لإدخال المزيد من التطوير والتحسين إلى نظام التعليم، وللتأسيس لمرحلة جديدة ومتطورة، تمكننا من الوصول إلى مخرجات تعليمية تلبي احتياجات سوق العمل، وترقى إلى طموحاتنا الوطنية والتربوية. حيث نباشر خلال العام الدراسي المقبل، تطبيق نظام التوجيهي الجديد، ودمج التعليم المهني والتقني بالتعليم المدرسي العام، كما أطلقنا برنامج رقمنة التعليم لتطويع وتوظيف التكنولوجيا في النظام التربوي الفلسطيني."

 وأردف الحمد الله: "لقد طبقت وزارة التربية والتعليم العالي برنامج النشاط الحّر في مئة مدرسة حكومية لتوسيع النشاطات اللامنهجية المحفزة، وأبرمت العشرات من اتفاقيات التعاون لزيادة المنح الخارجية، ووسعت البنية التحتية للمدارس وطورت قوانين التربية وقانون التعليم العالي. وكنا ولا نزال نعمل على صون وحدة النظام التعليمي والعمل التربوي في الضفة الغربية وقطاع غزة. وفي القدس، وتتركز الجهود لحماية المنهاج الفلسطيني والتصدي لمحاولات تهويده، وقد أطلقت الوزارة مؤخراً مبادرة "واجبنا" لدعم ورعاية الطلبة المقدسيين، وخصصت  10% من المنح الدراسية السنوية لهم."

 وأعلن الحمد الله، أنه خلال أيام سيتم توقيع اتفاق مع اتحاد المعلمين يكفل حقوق جميع العاملين في سلك التربية والتعليم بما فيهم الاداريين، بالإضافة إلى أن الدفعة الأخيرة من المستحقات للمعلمين ستصرف خلال أسبوعين، وأعلن عن توفير منحة دراسية كاملة للطالبة المتفوقة من ذوي الاحتياجات الخاصة أميرة أبو عرقوب لكافة سنوات دراستها في أي جامعة.

واختتم الحمد الله كلمته قائلا: "أشد على أيادي المتفوقات والمتفوقين الذين نكرمهم على جهودهم وتحصيلهم الأكاديمي المميز، وأحيي أبنائي وبناتي الطلبة في قطاع غزة الذين يطوقهم الحصار وتغيب عنهم أبسط مقومات الحياة، ورغم ذلك لم تنكسر عزيمتهم أو تلين. أملنا كان وسيظل بكم جميعا، بنات وأبناء فلسطين، فأنتم ثروتنا الحقيقية، صناع المستقبل وبناة دولة فلسطين وعمادها."

 

بدوره، أكد صيدم أن الاحتفاء بالطلبة المتفوقين في الثانوية العامة وأوائل الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة ومؤسسات التعليم العالي يبرهن على روح العطاء والوفاء لهذا الإبداع والتميز الفلسطيني.

وأشاد صيدم بجهود رئيس الوزراء أ.د. رامي الحمد الله على رعايته واهتمامه بالتعليم وحرصه الدائم لمناصرة الجهود التطويرية الراهنة، مقدما شكره لمجموعة الاتصالات الفلسطينية على شراكتها مع الوزارة ودعمها للعديد من الفعاليات والنشاطات الهادفة.

وأردف صيدم: "نعود اليوم لنزف لكم هذا الإنجاز ونؤكد على مضينا في مسيرة التطوير التي ستشهد خلال الفترة المقبلة العديد من الإنجازات على مستوى تطبيق المناهج الجديدة ابتداء من المرحلة الأولى، ونظام الثانوية العامة الجديد ودمج التعليم المهني والتقني في التعليم العام في مراحل مبكرة من التعلم، والبدء بتنفيذ برنامج الرقمنة وغيرها من المحاور التطويرية".

وأعرب صيدم عن افتخاره بتكريم ثلة من المتفوقين الذين يشكلون مفخرة لفلسطين في كل العالم، متمنياً لهم حياة أكاديمية فضلى ومستقبل زاهر.

 

من جهته، أشار العكر إلى الشراكة البناءة بين مجموعة الاتصالات ووزارة التربية والتعليم العالي والتي تجسد معنى المسؤولية الاجتماعية والاهتمام بدعم القطاع التعليمي، مشيداً في الوقت ذاته بجهود الوزارة الرامية إلى تطوير المنظومة التربوية وتوظيفها لأساليب تعليمية حديثة وغيرها.

وأشار العكر إلى أن الاتصالات قدمت العديد من المنح الجامعية التي طالت حوالي 3300 طالب وطالبة على مدار السنوات السابقة بالإضافة إلى تخصيص 100 منحة لهذا العام في مجال التعليم المهني والتقني، مؤكداً على دور الأجيال الشابة في المساهمة في دعم التعليم وخدمة الوطن.

 

وألقت كل من الطالبات المتفوقات، ياسمين سليمان وأميرة أبو عرقوب وسارة الجلاد، كلمات نيابة عن الطالبات والطلاب المكرمين أكدن فيها على إصرارهن على رسالة التعليم والتعلم وإرادتهن القوية للوصول إلى قمة التفوق، وقدمن شكرهن لكل من ساهم في رعاية حفل تكريمهن على التفوق والتميز، من القيادة والحكومة ووزارة التربية والتعليم العالي وأسرتها التربوية وشركة جوال والمؤسسات التعليمية.

 

وتخلل الحفل فقرات فنية تمثلت بفرقة غجر، وكورال مدرسة بنات الساوية، وقصيدة زجل ألقاها القائم بأعمال مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي صادق الخضور.

 وفي نهاية الحفل الذي تولى عرافته مدير دائرة الإعلام التربوي الناطق باسم الوزارة عبد الحكيم أبو جاموس، تم توزيع الشهادات التقديرية على المكرمين وتسليمهم أجهزة حاسوب محمولة تقديراً لتفوقهم، مقدمة من شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينية. 

جلالة الملك عبد الله الثاني يمنح رجل الأعمال صبيح المصري وسام الإستقلال من الدرجة الأولى

 

 

 

 منح جلالة الملك الهاشمي عبد الله الثاني وسام الإستقلال من الدرجة الأولى لرجل الأعمال السيد صبيح المصري، وذلك تقديرا لجهوده المتميزة والكبيرة في تطوير الإقتصاد الأردني عبر مشاريع تنموية وإستثمارية متنوعة في مختلف القطاعات الإقتصادية، والتي ساهمت في توفير فرص عملكبيرة للإيدي العاملة الأردنية، إضافة لدروه الريادي ومساهماته الخيرية عبر برامج المسؤولية الإجتماعية لمختلف شركاته.

جاء ذلك في الإحتفال الوطني الكبير الذي أقيم يوم أمس الأربعاء في قصر رغدان إحتفالا بالذكرى السبعين لإعلان إستقلال الممكلة الأردنية الهاشمية، والذي حضره لفيف من الشخصيات الأردنية الكبيرة، والأعيان والنواب، ورجال الإقتصاد والعمل الإجتماعي الأردني. والذي كرم به جلالة الملك العديد من الشخصيات الإعتبارية التي أسهمت في تطوير وبناء مسيرة  الأردن بمختلف المجالات.

وقد أشاد التكريم الملكي الخاص برجل الأعمال المصري ودوره الريادي في الإستثمار، و دعم  مسيرة تنمية المملكة، وخلق مساحات عمل وفسح إبداعية تطويرية لشبابها، وهو الأمر الذي إنعكس إيجابا على زيادة فرص العمل، ودعم منظومتها الإقتصادية، في ذات الوقت الذي عزز فيه العمل الخيري الإنساني عبر تبنيه العديد من المشاريع الخيرية المهمة.

يذكر أن السيد صبيح المصري هو مؤسس ورئيس الشركة العربية للتموين والتجارة (مجموعة أسترا) منذ العام 1966، وهي شركة تعمل في مجالات متعددة في المملكة العربية السعودية، والمملكة الأردنية الهاشمية، والإمارات العربية المتحدة و يترأس السيد المصري حالياً مجالس البنك العربي، ومجموعة أسترا الصناعية، وشركة زارة القابضة للاستثمار، وشركة سيكون لمواد البناء، ومجموعة الاتصالات الفلسطينية التي انضم إلى مجلس إدارتها منذ العام 1999، إضافة إلى كونه رئيس مجلس أمناء جامعة النجاح في نابلس - فلسطين، وعضواً في مجلس إدارة شركة فلسطين للتنمية والاستثمار (باديكو)، ومجلس أمناء جامعة الفهد بن سلطان.

شـركـة جـوال وجامعة بيرزيت تـوقـعـان اتـفـاقـيـة تـعـاون مـشـتـركـة

 

 

  شـركـة جـوال وجامعة بيرزيت تـوقـعـان اتـفـاقـيـة تـعـاون مـشـتـركـة

لتدريب الطلبة ضمن مشروع التعليم التعاوني COOP

رام الله - جرى أمس الاثنين، توقيع اتفاقية تعاون وشراكة ما بين شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية- جوال وجامعة بيرزيت، ممثلتان بكل من عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال ود. غريس خوري عميد كلية الاعمال والاقتصاد في جامعه بيرزيت. هذا وسيتم من خلال هذه الاتفاقية تدريب عدد من طلاب كلية الاعمال والاقتصاد في شركة جوال ضمن مشروع التعليم التعاوني (Cooperative CO-OP Education) والذي سيقدم الخبرات المهنية والفنية للطلبة لملائمة الخبرات الاكاديمية باحتياجات سوق العمل.

هذا وأكد عبد المجيد ملحم على أهمية توقيع هذه الاتفاقية والتي تأتي ضمن رؤية الشركة في سعيها لتطوير أداء طلبة الجامعات الفلسطينية وتمكينهم من اكتساب الخبرات والمهارات التي تؤهلهم الالتحاق بسوق العمل.

وأكد أن مثل هذه الاتفاقيات تجسد عنصر أساسي برؤية الشركة والتي تطمح لتطوير الكوادر البشرية على الصعيد العام لأهمية هذا العنصر برفد الاقتصاد الوطني والعملية التنموية ككل.  

 

وأضاف ملحم ان جامعة بيرزيت هي مؤسسة اكاديمية عريقة، ونفتخر بشتى مجالات التعاون مع مختلف الدوائر والكليات في الجامعة، مضيفاً أن حوالي 25% من موظفي شركة جوال هم خريجو جامعة بيرزيت.

 

وبدورها قالت د. غريس خوري أن جامعة بيرزيت تسعى من خلال برنامج التعليم التعاوني لتطوير الخبرات المهنية  وتعزيز مهارات البحث عن عمل وتسهيل الخبرة العملية ذات الصلة.

وأضافت: "أن الأهداف الاستراتيجية لجامعه بيرزيت تتمثل في تخريج اشخاص ذوي كفاءة وقادرين على تنمية الوضع الاقتصادي والاجتماعي في فلسطين. كما ونسعى إلى ابتكار الحلول الخلاقة والتي تسهم في مواجهة التحديات التي تواجه مجتمعنا عن طريق الشراكة مع مؤسسات المجتمع والقطاع الخاص الفلسطيني."

 

من الجدير ذكره ان شركة جوال تقدم مجموعة واسعة من البرامج التدريبية لطلبة الجامعات والخريجين، أهمها برنامج "أنا جوال التدريبي" وبرنامج “Go Professional” وبرامج تدريب تعاونية متنوعه تشمل قطاعات مختلفة كالهندسة وتكنلوجيا المعلومات،  اضافة الى تقديم عدد واسع من التدريبات على مدار العام بتخصصات مختلفة.  

جوال تتصدر مواقع التواصل الإجتماعي للعام الثاني على التوالي

 

تصدرت شركة الاتصالات الخلوية  الفلسطينية جوال مواقع التواصل الإجتماعي للعام الثاني على التوالي، وذلك بحسب التقرير السنوي الصادر عن شركة كونسيبت ضمن مشروعها سوشال ستوديو، والذي حمل عنوان وسائل التواصل الاجتماعي في فلسطين 2015.

وصدر التقرير، عن الشركة المختصة بوسائل التواصل الإجتماعي للعام الثاني على التوالي في 80 صفحة بنسختين ورقية وإلكترونية، ليقدم العديد من المعلومات حول سلوك الفلسطينيين، أفراداً ومؤسسات، على مواقع الفيس بوك، تويتر، إنستغرام وسناب شات، وساوند كلاود، بعد أن قدمت تحليلاً لصفحات الشركات والمواقع الإلكترونية في فلسطين.

وكانت جوال منذ نشأتها تطور استراتيجيات جديدة في التفاعل مع المشتركين عبر مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة، تضمنت إطلاق تطبيقات تفاعلية في عالم التسويق الإلكتروني كان آخرها الفيديو المصور بتقنية 360 درجة. كما كانت أول شركة فلسطينية تحصل على رمز التحقق من فيسبوك Verified Page.

ووصلت جوال لهذه المرحلة بعد أن أسست فريقاً مختصاً في مجال التسويق الالكتروني، سواء من خلال الحملات الترويجية أو المسابقات، لتتصدر الشركة للمرة الثانية مواقع التواصل الإجتماعي في فلسطين.

يُذكر أن التقرير السنوي الثاني صدر برعاية كلٍ من شركة جوال ومؤسسة الرؤيا الفلسطينية، بالإضافة إلى رعاية إعلامية من كلٍ من صحيفة القدس، وإذاعة 24 إف إم.

جوال تبدأ بتنفيذ برنامج "تعلم البرمجة"

 

 

رام الله – بدأت جوال بتنفيذ برنامج   Code for Palestineالذي اطلقته في وقت سابق تحت شعار We Code، والذي استهدف طلاب المرحلة الإعدادية ذوي الفئة العمرية (14 – 15) المتميزين والطموحين في مجال التكنولوجيا والمبادرات، من اجل تأسيسهم وصقل مهاراتهم في مجال برمجة الحاسوب ومساقات التكنولوجيا الحديثة وذلك لتعزيز مهاراتهم في التفكير المنطقي والريادة، واستهدف البرنامج الذي سيستمر لمدة ثلاث سنوات  25 طالب سنوياً ، وبدأ تنفيذ البرنامج بحضور 10 طلاب من غزة و 15 طالب من الضفة الغربية في مقر نادي و مركز تدريب مجموعة الاتصالات في اريحا.

 

وقال عبد المجيد ملحم مدير عام جوال" نسعى دائما ً لإطلاق مبادرات وبرامج تنموية تساهم في إثراء قطاع التكنولوجيا وبرمجيات الحاسوب الحديثة،لدعم هذا القطاع في فلسطين والسعي إلى تطوير الوسائل الإبداعية والتعليمية الحديثة المواكبة للتطورات الحاصلة في عالم التكنولوجيا، مشيراً الى ان مجال تكنولوجيا المعلومات مرتبط ارتباطاً وثيقاً بجميع الخدمات التي تقدمها شركة جوال وما تقدمه للجمهور من وسائل تكنولوجية حديثة.

 

وأشار ملحم إلى أن القطاع الخاص يلعب دوراً هاماً لا يمكن تجاهله في تطوير التعليم في فلسطين، بما يقدمه من دعم لهذه المؤسسات، من اجل الارتقاء بمهارات الطلاب من خلال توفير التعليم والتدريب لتنمية قدراتهم المستقبلية على تلبية متطلبات سوق العمل،ولذلك نضع التعليم على رأس أولوياتنا، لأنه يشكل اهم مقومات بناء المجتمع بالتوافق مع التطور التكنولوجي الذي نسعى دوماً له ولاكتسابه وأيضا لنثبت إننا تجربة فلسطينية ناجحة.

 

وأكد ملحم على ان الهدف الرئيسي من مبادرة Code for Palestine  هو المساهمة في تطوير مستوى التعليم التكنولوجي في فلسطين ،من اجل رفع كفاءة الطلاب في الجامعات والمعاهد المتخصصة محليا ودوليا من خلال تهيئتهم لاكتساب مهارات ريادة الأعمال والتكنولوجيا المتقدمة، من خلال المحاضرات العملية التي سيلقيها متخصصين في مجال التكنولوجيا والحاسوب، عن أفضل الطرق والممارسات لانجاز مشروعات تكنولوجية شخصية.

 

وتحدثت سماح ابو عون حمد مدير عام مؤسسة مجموعة الاتصالات للتنمية المجتمعية عن طبيعة البرنامج قائلة" يستهدف البرنامج الطلاب ذوي الفئة العمرية (14 15)، المتميزين والطموحين ممن يملكون القدرة على المثابرة والتعلم في مجالات الحاسوب والتكنولوجيا والمبادرات،والذين تقدموا للبرنامج بناء على الاعلانات التي تم نشرها سابقا في الاعلام المحلي، وقد تم اختيار الطلاب بناء على معايير محددة اهمها امتحان مستوى  IQ بالاضافة الى اتقان اللغة الانجليزية، حيث سيتم تعليم الطلاب من خلال برنامج مدته ثلاث سنوات بإشراف متخصصين ذوي خبرة عالية وبالتعاون مع واحدة من أفضل الجامعات الأمريكية وهي جامعة ستاندفورد في سيليكون فالي، من خلال تدريب الطلاب على لغات البرمجة المختلفة وتقديم مهارات ريادة الأعمال وتعليم تقنيات حديثة لانجاز مشروعات تكنولوجية شخصية، بما سيمكنهم مستقبلاً من الالتحاق بالجامعات ذات المساق ولكن مع خبرة ومهارات مكتسبة جديدة، مضيفة بأنه وبعد انتهاء البرنامج الممتد ل 3 سنوات لكل مجموعة من الطلاب،سيتم اخذ الطلاب جولة لمدة أسبوعيين إلى ولاية كاليفورنيا لزيارة أهم شركات التكنولوجيا من اجل اللاطلاع على احدث التطورات الحاصلة في هذا المجال، علماً بأنهم سيلتقون بالمعلمين والمحاضرين الذين عملوا معهم خلال الثلاث سنوات.

 

واضافت ابو عون " الرنامج سيعمل على تقديم منهاج متخصص تم تطويره داخليا وبالتعاون مع خبرات دولية بحيث يناسب اعمار الطلاب ويستطيعوا من خلاله اتقان البرمجة الي تناسب التطور الحاصل في قطاع التكنولوجيا حيث سيكون في كل عام هنالك مجموعة جديدة من الطلاب ستلتحق بالبرنامج مع استمرار المجموعات السابقة والتي ستطور بشكل تدريجي في علوم البرمجة وريادة الاعمال خلال السنوات الثلاث".

اللواء الرجوب يوقّع مع جوّال اتفاقية رعاية اتحادات كرة السلة واليد والطائرة والتايكواندو

 

  رام الله-إعلام اللجنة الأولمبية

وقّع اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية مع شركة الاتصالات الخلوية جوّال، اتفاقية رعاية أربعة اتحادات رياضية في مقر شركة جوّال برام الله صباح اليوم الثلاثاء، بحضور عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، وعبدالمجيد ملحم مدير عام شركة الاتصالات الخلوية جوال.

من جهته أعرب اللواء جبريل الرجوب عن سعادته من خلال الشراكة المتجددة مع شركة جوال، مشيداً بدورهم المميز من خلال ثلاث لمسات ايجابية وخلّاقة تمثّلت بكونها أول من بادر في احتضان الرياضة الفلسطينية، وكسر طوق الجمود والحصار الذي فُرض على الرياضة قبل ثماني سنوات، إضافة إلى توسيع رقعة عملها من خلال احتضان منتخب كرة القدم، واليوم من خلال رعايتها لأربعة اتحادات رياضية.

وأكّد اللواء الرجوب أنّ الشراكة مع جوال تجسّد حالة التآخي والتوحّد بين القطاع الخاص وقطاع الرياضة، داعياً غيرها من الشركات إلى أخذ المبادرة في تقديم الدعم، مؤكداً ترحابه بكل مؤسسة فلسطينية ترغب في مد يد العون والمساعدة للنهوض بقطاع الرياضة.

وهنّأ اللواء الرجوب اتحادات التايكواندو وكرة السلة والطائرة واليد على توقيع الاتفاقية، داعياً رؤساء وكوادر عمل تلك الاتحادات، إلى إعادة صياغة مفهوم تطوير اللعبة، بما في ذلك اللاعب والفنّي وتنظيم المسابقات والمشاركة فيها داخلياً وخارجياً، مؤكداً على استمرار دور اللجنة الأولمبية في تطوير ونشر اللعبة، وفق معايير وطنية تتناسق مع اللوائح والأنظمة المعمول بها دولياً، بعيداً عن الأهداف الضيقة الفئوية والجهوية، وحماية اللعبة من الفكر العبثي والضغائن وبث السموم.

وأكّد اللواء جبريل الرجوب على أنّ العام الحالي سيشهد الانتخابات الخاصة بكل الاتحادات الرياضية وعلى رأسها اتحاد كرة القدم، وفق الأنظمة والقوانين التي نستمد من خلالها شرعية وجودنا الرياضي، مع الأخذ بعين الاعتبار حماية ما تم بناءه في الفترة الماضية واستمرار عملية البناء والتطوير للرياضة، خاصة في ظل استمرار الشراكة مع القطاعات الداعمة، وختم شاكراً أسرة شركة جوال وتمنى لهم دوام الإزدهار والتقدم والتطوّر.

بدوره أكّد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، على دوام الشراكة مع قطاع الرياضة الناجح بقيادة اللواء الرجوب، وتأكيد الدور المجتمعي الذي تقوم به شركة جوال بعيدا عن الربح التجاري الذي يعتبر آخر اهتمامات الشركة.

وأعرب الرئيس التنفيذي العكر عن فخره بأنّ حضور الشركة في دعم الرياضة، فتح الطريق نحو دفع المزيد من الشركات للحاق بركب رعاية ودعم الرياضة، مستعرضاً دور الشركة في رعاية منتخب كرة القدم خلال تصفيات أمم آسيا وكأس العالم في المباريات التي لعبها سواء في فلسطين أو الأردن، مؤكداً أنّ كل تلك النجاحات سببها حسن التواصل والانسجام في آلية العمل والشراكة مع اللجنة الأولمبية واتحاد كرة القدم.

وختم العكر مؤكداً على وقوف الشركة الدائم والداعم للفدائي وللرياضة الفلسطينية كافة، وترجمة ذلك من خلال رعاية أربعة اتحادات رياضية.

أما عبد المجيد ملحم المدير العام لشركة الاتصالات الخلوية جوال فقال: "شرف عظيم لنا اليوم أن نلتقي بكم ونفتخر مرة أخرى بشراكتنا مع قطاع الرياضة"، مؤكدا على أنّ جوال تركز دائماً في نشاطاتها على قطاع الشباب الفلسطيني، الذي تعتبره أمل البناء لفلسطين، لذلك ترجمت ذلك عملياً على أرض الواقع من خلال بوابة الرياضة، التي وجدت فيها فرصة سانحة لدعم كلا القطاعين.

وأكد ملحم على استمرار عقد الاتفاقيات بين الشركة واللجنة الأولمبية، والتي من شأنها تقديم المزيد من الرعاية والدعم للرياضة بمختلف أشكالها، كما حدث من خلال رعاية جوال مؤخراً لماراثون فلسطين الدولي الرابع، والآن من خلال دعم بعض الاتحادات الجماعية والفردية.

وحضر مراسم توقيع الاتفاقية الأمين العام للجنة الأولمبية منذر مسالمة، الذي وقّع الاتفاقية الخاصة باتحاد كرة السلة، بالانابة عن رئيس اتحاد كرة السلة خضر دياب، فيما وقع عمر كبها رئيس اتحاد التايكواندو ورينيه زمبيل رئيس اتحاد الطائرة وجواد غنّام رئيس اتحاد كرة اليد على الاتفاقيات الخاصة بكل اتحاد.

شـركـة جـوال وسـبـيـتـانـي هـــوم تـوقـعـان اتـفـاقـيـة تـعـاون مـشـتـركـة فـي الـمـجالات الـخدمـاتـيـة الـمـخـتـلـفـة

 

 

   رام الله - جرى أمس توقيع اتفاقية تعاون مشتركة بين شركتي جوال وسبيتاني هوم ممثلتان بكل من عبد المجيد ملحم مدير عام شركة جوال وأكرم سبيتاني المدير العام لشركة سبيتاني هوم،التي سيتم من خلالها تقديم خدمات جوال المتعددة في المعارض المختلفة لسبيتاني هوم، سواءً في القطاعات التسويقية المتـعددة، أو في قطاع المبيعات الذي يعتبر من أهم قنوات التواصل مع الجمهور الفلسطيني. وذلك من خلال قنوات "سبيتاني هوم" المختلفة الموزعة في كل من محافظات الخليل ورام الله ونابلس. 

 

 

 

من جهته عبر ملحم عن أهمية مثل هذا النوع من الاتفاقيات في تعزيز قدرة شركة جوال على تقديم أفضل الخدمات للمشتركين فيما يتعلق بالمجال الخدماتي بأقسامه المختلفة والتي يندرج على رأسها القطاع التكنولوجي، مضيفاً بأن هذه الخطوة تأتي في اطار التوسع خارج قنوات المعارض والموزعين والوكلاء لتصل قلب الشركات الفلسطينية تجسيداً للشراكة الاستراتيجية بين الطرفين.

 

من جهة أخرى، قال المدير العام لسبيتاني هوم " اننا فخورين بهذه الشراكة التي تمس تطوير كافة الشؤون الخدماتية، كما أننا في "سبيتاني هوم" نسعى لتقديم أفضل الخدمات من خلال معارضنا الموزعة في كل من رام الله والخليل ونابلس،والتي توفر كل ما هو جديد وعصري في عالم التكنولوجيا"

 

كما شكر سبيتاني شركة جوال على الجهود التي تبذلها في سبيل الارتقاء بالقطاع الخدماتي، وتوفير كل ما هو حديث وعصري في القطاع التكنولوجي كمدخلات محورية من شأنها أن تؤدي الى تطوير البنية الاقتصادية الفلسطينية.

 

نود الاشارة هنا الى أن هذه الاتفاقية تعتبر حجر الأساس للتعاون المشترك بين جوال و"سبيتاني" هوم، وثمرة شراكة استراتيجية بين الشركتين.

حفل تخريج انا جوال

 

إختتام فعاليات برنامج "أنا جوال" التدريبي(8) للجامعات الفلسطينية، وتتويج الجامعات الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى في الضفة وقطاع غزة

 

 ضمن رؤيتها الخاصة بتطوير أداء خريجي الجامعات الفلسطينية 

رام الله- احتفلت جوال بتخريج الفوج الثامن من برنامجها التدريبي " أنا جوال " أمس في شطري الوطن، ضمن شراكتها الاستراتيجية مع الجامعات الفلسطينية بشكل خاص و مؤسسات القطاع الأكاديمي بشكل عام  في فلسطين.

 

ويأتي هذا الاحتفال للسنة الثامنة على التوالي ضمن استراتيجية جوال المجتمعية والأكاديمية التي تستهدف دعم مسيرة خريجي الجامعات الفلسطينية في شطري الوطن وتوجيههم ليكونوا قادرين على الانطلاق نحو سوق العمل.

 

وقد حضر الاحتفال كل من المدير العام لشركة جوال عبد المجيد ملحم، ومدير ادارة التسويق ملاك زيادنة، ومنسقي الجامعات من مختلف محافظات الوطن.

 

من جانبه أكد ملحم في كلمة للطلبة على أهمية هذا البرنامج الذي استهدف ما يزيد عن 1,000 طالب من مختلف الجامعات الفلسطينية الذي انطلق منذ عام 2008، ضمن رؤية الشركة في تطوير أداء طلبة الجامعات الفلسطينية وتمكينهم من اكتساب الخبرات والمهرات التي تؤهلهم للالتحاق بسوق العمل.

 

وأضاف ملحم : " يجب عليكم جميعا استغلال كل مقومات العمل المجتمعي بما فيها العمل التطوعي، والتدريب وكافة أشكال النشاطات اللامنهجية  ضمن بما يؤدي لتحسين أداء أعمالكم المستقبلية".

 

 

كما أكد ملحم على دعم الشركة لكافة أشكال الحراك الاكاديمي والتربوي في الوطن،  من خلال تقديم كل الدعم اللازم للمؤتمرات العلمية، وكذلك توفير برامج تربوية متقدمة منها برنامج go professional، ,وانا جوال، وبرنامج التدريب الهندسي، اضافة الى دعم العديد من الأنشطة اللامنهجية كالمخيمات الصيفية والعلمية، وغيرها العديد من الأنشطة التي تتمحور في إطار هذه الإستراتيجية من التعاون المشترك.

 

يذكر أن برنامج "أنا جوال" يستهدف ما يزيد عن 200 طالب سنويا في مختلف محافظات الوطن، أما هذا العام فكان توزيع الطلبة على الشكل التالي، 156 طالب موزعين على كل من جامعة فلسطين الأهلية، جامعة بيت لحم، جامعة القدس المفتوحة بفرعيها في كل من رام الله وبيت لحم، جامعة النجاح الوطنية، جامعة بيرزيت، جامعة بوليتكنك الخليل، الجامعة العربية الأمريكية في الضفة الغربية، اما في قطاع غزة فقد شمل البرنامج 56 طالب موزعين على جامعتي غزة وفلسطين.

 

وقد حصل على المركز الأول : الجامعة العربية الأمريكية في جنين، تليها في المركز الثاني جامعة البوليتكنك في الخليل، وصولا الى المركز الثالث الذي كان من نصيب جامعة النجاح الوطنية في نابلس.

وفي غزة، كان المركز الاول والثالث من نصيب فرق جامعة فلسطين، اما المركز الثاني فكان من نصيب فريق في جامعة غزة.

 

يذكر أن الشركة بشكل خاص والمجموعة بشكل عام تولي قطاع الخريجين والفئات الطلابية اهتماما بالغا وفق ألية مدروسة حتى يحصلوا على الخبرات والمهارات التي تؤهلهم للالتحاق بسوق العمل وتطويره.

#شوف_القدس360 جوال تطلق فيديو تعريفي بالقدس

 

  

 

#شوف_القدس360

جوال تطلق فيديو تعريفي بالقدس

 

البيرة - أطلقت شركة "جوال" أول فيديو تعريفي بالمسجد الأقصى والمصور بتقنية 360 درجة، ويأتي هذا الفيديو ضمن سلسلة من الفيديوهات التعريفية بمدينة القدس التي سيتم اطلاقها قريباً، والتي ستشمل قبة الصخرة وكنيسة القيامة وبعض أحياء المدينة المقدسة، تحت عنوان "#شوف_القدس360".

 

حيث يمّكن الفيديو المنشور على صفحة جوال الرسمية على اليوتيوب والفيسبوك المشاهد من التحرك داخل المسجد الأقصى وساحته بزاوية 360 درجة من خلال تحريك هاتفه الذكي في أي إتجاه ليعيش تجربة الحركة داخل هذا المكان والتفاعل معه أو عبر تحريك الأسهم على أجهزة الكومبيوتر.

 

ويأتي هذا الفيديو ضمن سياسة شركة جوال في المساهمة بالتعريف بالأماكن الدينية وبعض الأحياء الموجودة في مدينة القدس، لا سيما وأن عدداً كبيراً من أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج لا يمكنهم زيارة الأماكن المقدسة في القدس، الأمر الذي ينطبق على عدد كبير من أبناء الأمة العربية والشعوب الأخرى. وبهذا يشكل الفيديو فرصةً مهمه للتعرف على جمال المدينة المقدسة وأهم معالمها وأحيائها.

 

ومن الجدير بالذكر أن "جوال" هي الشركة الأولى فلسطينياً وعلى مستوى المنطقة التي تستخدم هذه التقنية من خلال سلسلة هذه الفيديوهات التفاعلية، للتعريف بأهم معالم مدينة القدس، علماً بأن الفيدو تم انتاجه فلسطينياً من خلال شركة Dragon FX Studio.

 

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

 

 

جوال الراعي الحصري للمنتخب الوطني الأول في كرة القدم

 

 

 

 الرجوب: دور جوال مهم في دعم الرياضة الفلسطينية والمساهمة في تطويره

ملحم: آن أوان دعم المنتخب الوطني الذي وحّد فلسطين ورفع العلم في كل المحافل

جوال الراعي الحصري  للمنتخب الوطني الأول في كرة القدم

رام الله-  دائرة الاعلام بالاتحاد – أعلنت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية (جوال) عن رعايتها ودعمها لمنتخبنا الوطني الاول لكرة القدم (الفدائي) لمدة عام كامل، وذلك في مؤتمر صحفي عقد في مقر الشركة في رام الله اليوم بحضور رئيس الإتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، والمدير العام لشركة الاتصالات الخلوية ( جوال) السيد عبد المجيد ملحم، والعديد من الشخصيات الرياضية والوطنية.

  وتهدف هذه الرعاية الكبيرة والمميزة التي تقوم بها جوال إلى تقدير وتكريم صنّاع النصر الذين رسموا بسمة غابت منذ سنوات طويلة عن وجوه محبي الرياضة الفلسطينية، والذين أكدوا بتعبهم وتفانيهم الحضور الوطني الفلسطيني في كل المحافل العربية والدولية والإقليمية من خلال المشاركة في التصفيات القارية والعالمية.

 من جانبه، أكد الرجوب على الدور المهم والرئيسي الذي تلعبه جوال في رعايتها المستمرة والدائمة للرياضة الفلسطينية وآخرها قرار الرعاية للمنتخب الوطني لمدة عام كامل مشيداً بالخطوة والقائمين عليها.

وأضاف الرجوب: "إن جوال عودتنا دائماً على مبادرات قيمة، ورعايات مهمة في ضوء وعيها الكامل لأهمية دعم ورعاية الاستحقاق الوطني الرياضي الذي تحوّل لانجاز تاريخي نفتخر به  أمام شعوب وأمم المعمورة".

وتمنى لفرسان المنتخب الوطني التوفيق في مبارياتهم الدولية القادمة ضمن التصفيات القارية والإقليمية مبدياً فخره واعتزازه بهم ومؤكداً ثقته الكاملة بصناعة وتشييد فوز جديد بتضحية وعزيمة لا تلين.

من جانبه أبدى عبد المجيد ملحم مدير عام جوال سعادته الكبيرة في هذه الرعاية، ودعم الفدائي " الذي يعتبر نافذتنا المشرقة إلى العالم"مؤكداً على" أن علاقتنا مع اتحاد كرة القدم استراتيجية وتكاملية ولا بد من الاستمرار والمساهمة دائماً بتطوير هذا القطاع الرياضي".

وأضاف ملحم:" إن جوال وهي تتباهى باعتداد وشموخ بالتجربة الرياضية الفلسطينية قررت بعد رعايتها لخمس سنوات متتالية لدوري جوال للمحترفين، الاتجاه صوب المنتخب الوطني والوقوف خلف صنًاع النصر الفلسطيني وحماة الانجاز مشيدا بالقيادة الرياضية الفلسطينية التي وضعت المنتخب على خارطة المنتخبات العالمية".

وساهم فرسان المنتخب الوطني بقيادة اللواء الرجوب بوضع الكرة الفلسطينية على خارطة الرياضة العالمية، فبعد التأهل التاريخي لنهائيات كأس الأمم الاسيوية مطلع العام الجاري خطف المنتخب الوطني الأضواء في تصفيات كأس العالم 2018 وآسيا2019 الجارية حاليا. ويخوض منافسة شرسة مع المنتخبين السعودي والاماراتي من أجل خطف البطاقات المؤهلة لنهائيات المسابقتين الكبيرتين، وهو أمر يستحق الرعاية والتقدير والتشجيع.

وكانت جوال قد وفرت الرعاية والدعم لعدد كبير من الألعاب وأهمها كرة القدم والسلة والطائرة خلال السنوات الخمس الماضية وكانت السبّاقة بين شركات القطاع الخاص في مبادراتها ورعاياتها التي قوبلت بالرضى والترحاب من الوسط الرياضي الفلسطيني، الى جانب رعايتها الحصرية للمباراة الحالية لمنتخبنا الوطني امام شقيقه السعودي التي ستقام غداً الاثنين على ستاد عمان الدولي.

 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تعيد افتتاح مقارها وفروعها في قطاع غزة

  

أكد عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية إعادة افتتاح أبواب كافة مقرات وفروع شركتي جوال وبالتل في قطاع غزة أمام جمهور المشتركين، مضيفاً أن كافة الفروع وموظفي وطواقم شركات المجموعة على أهبة الاستعداد لاستقبال المشتركين والجمهور في مختلف الفروع المنتشرة في القطاع.

 

وأوضح العكر أن المجموعة مستمرة بسداد التزاماتها الضريبية والمالية لحكومة الوفاق الوطني، وفق القوانين والإجراءات الرسمية المتبعة والمكلفة بها كافة مؤسسات القطاع الخاص ما من شأنه الإسهام في دعم بناء الدولة الفلسطينية ومؤسساتها.

 

كما شدد العكر على تعزيز العمل في المشاريع المجتمعية والبرامج التنموية التي تنفذها مجموعة الاتصالات الفلسطينية في قطاع غزة، وذلك بهدف تقديم يد العون لأبناء شعبنا في القطاع لمواجهة الحصار والدمار، وإسناد جهود إعادة الإعمار.

 

 

 

 

 

مجموعة الاتصالات الفلسطينية تستنكر إغلاق فرع "جوال" في منطقة الجلاء وتعلن إغلاق كافة فروع شركات (جوال و الاتصالات ) في قطاع غزة

  

استنكرت مجموعة الاتصالات الفلسطينية قيام قوات الشرطة في قطاع غزة بإغلاق فرع ومعرض شركة جوال في منطقة الجلاء بالقطاع. كما واعلنت المجموعة عن إغلاق كافة فروع شركاتها ( جوال ، الاتصالات ) في قطاع غزة لاستحالة تقديم الخدمات للمواطنين تحت التهديد بأمن وسلامة المشتركين والموظفين.

 

واعتبر عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، هذه الممارسات إضراراً مباشراً بمصلحة المواطنين، مما يفاقم من معاناة أهلنا في قطاع غزة الذي لا يزال يتعرض للحصار ويعاني من آثار وتداعيات العدوان الأخير على القطاع.

 

وأكد العكر أن المجموعة ملتزمة بالقوانين وبالإجراءات الرسمية التي أقرتها السلطة الوطنية الفلسطينية والملزمة للشركات والمؤسسات الاقتصادية في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث تخضع المجموعة لكل ما يصدر عن السلطة الوطنية الفلسطينية من قرارات وتشريعات، بما يشمل التزامها بسداد الالتزامات الضريبية لحكومة الوفاق الوطني ، مشددا على استحالة فصل الملفات الضريبية ما بين شقي الوطن ، والذي يساهم بتعزيز الانقسام ، كما قد يعرض المؤسسات الاقتصادية الوطنية  والتي تعمل ضمن منظومة عالمية لمسائلات وعقوبات قد تتسبب بضرر كبير لها وقضية البنك العربي في امريكا مثال على ذلك .

 

ويرى العكر في هذه الممارسات تعطيلاً لخدمات قطاع الاتصالات في قطاع غزة، وتهديداً لاستمرارية خدمات القطاع الخاص الفلسطيني في القطاع، لاسيما مع بدء جهود إعادة الإعمار والسعي إلى عملية تنموية شاملة على كافة الأصعدة والقطاعات الصحية والتعليمية والتكنولوجية والمجتمعية والاقتصادية، خاصة وأن المجموعة لا تزال تواصل تقديم الخدمات المجتمعية وبرامج التنمية المستدامة في قطاعات مختلفة على رأسها التعليم والصحة، مما يسهم في التخفيف من معاناة أبناء شعبنا، وتمكينه من مواجهة الحصار والدمار الحاصل إثر العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع العام الماضي.

 

وكانت مجموعة الاتصالات الفلسطينية قد تكبدت خسائر إعادة تأهيل شبكات الاتصالات الأرضية والخلوية في المناطق التي تم تدميرها خلال العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة، وذلك من أجل ضمان استمرارية الخدمات المقدمة لأبناء شعبنا في القطاع من خدمات الاتصالات الأرضية والخلوية والإنترنت، بهدف مساعدة أهلنا في التواصل مع العالم الخارجي، وتمكين الوزارات والمؤسسات الوطنية والجمعيات من تقديم خدماتها للمواطنين في أحلك الظروف، وحتى تتمكن وسائل الإعلام المحلية والدولية من نقل حقيقة الحصار والدمار والمعاناة في قطاع غزة إلى العالم.       

 

 

جوال ومؤسسة العمل الكاثوليكي توقعان اتفاقية تعاون مشترك لمدة 5 أعوام

 وقعت شركة جوال ومؤسسة العمل الكاثوليكي، اتفاقية تعاون مشترك بخصوص تمويل ورعاية صالة العمل التابعة للمؤسسة لمدة 5 أعوام في مقر الشركة الاربعاء الماضي وتضمنت الاتفاقية التي وقعها  عميد المؤسسة عيسى الدعبوب مع مدير الرعايات في شركة جوال ناصر سرحان ومسؤول الرعايات والفعاليات الاجتماعية عبادة سوميره، ومسؤول الرعايات الرياضية معتز حامد تمويل ورعاية الصالة الرياضية التابعة لمؤسسة العمل الكاثوليكي.

واثنى عميد المؤسسة السيد عيسى الدعبوب على الدور الذي تلعبه شركة جوال في رقي المستوى الرياضي في المجتمع الفلسطيني من خلال دعم المشاريع المختلفة والتي من ابرزها دعم المؤسسة من خلال تقديم الرعاية هذه. كما اكد القائمون على الاتفاقية من جانب شركة جوال على اهمية التعاون مع المؤسسة لدورها العريق في النهوض بالواقع المجتمعي والرياضي، والرقي بجيل رياضي يحمل الاهداف السامية الفلسطينية والتي لها الاثر العظيم في تقدم الحركة الرياضية الفلسطينية.

وشرح السيد عيسى الدعبوب عن فعاليات المؤسسة وانشطتها المختلفة في مدينة بيت لحم والمحافظة بشكل عام، والتي تلقى رواجاً واسعاً بين صفوف المواطنين في المدينة، يذكر اخرها ما قام به المركز الرياضي التابع للمؤسسة  من تنظيم بطولة سلوية داخلية تضامنا مع غزة اباء العدوان الاخير على القطاع.

واضاف الدعبوب: المؤسسة ستشهد تطوراً في الايام القادم، وستجدون هذا التطور واضحاً من خلال النشاطات المختلفة والمتنوعة والتي ستهتدف كافة شرائح المجتمع المختلفة.

من جانبه ثمن ناصر سرحان مدير الرعايات بجوال دور وعمل المؤسسة في خدمة المجتمع الفلسطيني على مدار العام من خلال طواقمهم المتواجدة في انحاء المدينة من اجل تقديم اعلى مستوى من القدرات الشبابية للرقي في المجتمع الفلسطيني . وتمنى للمؤسسة مزيدا من التفوق والنجاح في عملها وخدمتها للمجتمع المحلي.

فيما شكر العميد عيسى الدعبوب شركة جوال على رعايتها مؤكدا ان جوال اصبحت الشركة الرائدة دون منافس في رعاية ودعم الشأن الفلسطيني رياضيا وثقافيا ومؤسساتيا.

الاعلانات في الصحف المحلية عن حملة "توقع نتيجتك قبل اي حد" لطلبة التوجيهي.

 

جوال ترعى عدة خيم لكأس العالم وشهر رمضان المبارك في مدينة رام الله وتشارك في الفعاليات المختلفة بحضور العشرات من موظفي الشركة

 جوال ترعى عدة خيم لكأس العالم وشهر رمضان المبارك في مدينة رام الله وتشارك في الفعاليات المختلفة بحضور العشرات من موظفي الشركة

 

جوال تطلق حملة "خليك أون لاين" بأقل الاسعار لحزم الانترنت في فلسطين

 جوال تطلق حملة "خليك أون لاين" بأقل الاسعار لحزم الانترنت في فلسطين

 

شركة جوال تستضيف إدارة سرية رام الله الأولى لتوقيع اتفاقية تعاون

  شركة جوال تستضيف إدارة سرية رام الله الأولى لتوقيع اتفاقية تعاون

 

تحت رعاية حصرية لجوال، كلية الاقتصاد والاعمال في جامعة بيرزيت تقيم يوم التوظيف التاسع عشر

 نظمت كلية الأعمال والاقتصاد في جامعة بيرزيت اليوم الثلاثاء 3 حزيران 2014، "اليوم التوظيفي التاسع عشر"، بمشاركة عدد كبير من الشركات والمؤسسات الوطنية، لإتاحة فرصة لطلبة الجامعة، خاصة الخريجين منهم للتعرف على طبيعة عملها، وتسهيل حصولهم على وظائف فيها.

 

وقال د. خليل هندي رئيس الجامعة خلال الافتتاح: "تولي جامعة بيرزيت اهتمامًا خاصًّا للعلاقة مع كافة القطاعات الوطنية، وهي تتفاعل باستمرار مع المجتمع وتعمل على تطويره، كما أنها تسعى دائمًا لتوفير الفرص لطلبتها لتسهيل انتقالهم إلى الحياة المهنية".

وأعرب د. هندي عن فخره بطلبة جامعة بيرزيت وخريجيها، الذين أثبتوا تميزاً واضحاً في كافة الأصعدة، واستطاعوا الوصول إلى مراتب عليا في أعمالهم، كما قدم شكره للشركات التي شاركت في اليوم التوظيفي، وقدمت ثقتها بجامعة بيرزيت وخريجيها.

ونظم يوم التوظيف هذا العام، وهو تقليد سنوي راسخ في الجامعة، برعاية من شركة "جوال"، وتحت إشراف وحدة التدريب والتوظيف في كلية الاقتصاد والأعمال.

وقال عميد الكلية د. محمد نصر: "يأتي هذا اليوم انسجاماً مع خطة الكلية في جسر الهوة بين القطاعين الأكاديمي والمهني". وأضاف: "الكلية فخورة باستقطابها لأفضل الطلبة كل عام وتزويدهم بأفضل المهارات للعمل في مؤسسات القطاع العام والخاص، ووجود نخبة مميزة من الشركات المشاركة هو مؤشر على اهتمام المجتمع بالعمل الاكاديمي والأهمية التي يعطونها لنوعية الخريج ولدور الجامعة في هذا المجال".

وقالت مسؤولة وحدة التدريب والتوظيف في الكلية أ. شيرين الباشا: "إن الوحدة تعمل جاهدة على توطيد العلاقة مع المؤسسات والشركات الوطنية، لتتعرف إلى حاجاتها من الكفاءات والمهارات، بالإضافة إلى متابعة الخريجين بشكل مستمر لضمان حصولهم على وظائف".

وخصصت الكلية زاوية لكل شركة بحيث تتمكن من مقابلة طلبة الجامعة وتعرفهم بأبرز مهامها وأعمالها، وتوظف بعض الشركات طلبة من الجامعة في هذا اليوم.

وفي السياق ذاته، قالت رئيس قسم الاتصالات الداخلية وشؤون الموظفين في شركة جوال نغم أبو رميلة  إن هذه الرعاية تأتي في إطار "المسؤولية الاجتماعية للشركة تجاه المجتمع والطلبة على وجه الخصوص، مؤكدة على اهتمام الشركة بتقديم وظائف للخريجين الجدد، لتمكنهم من الحصول على المهارات الكافية وتؤهلهم لسوق العمل بشكل أكبر.

 

تحت رعاية حصرية لجوال، كلية الاقتصاد والاعمال في جامعة بيرزيت تقيم يوم التوظيف التاسع عشر

 نظمت كلية الأعمال والاقتصاد في جامعة بيرزيت اليوم الثلاثاء 3 حزيران 2014، "اليوم التوظيفي التاسع عشر"، بمشاركة عدد كبير من الشركات والمؤسسات الوطنية، لإتاحة فرصة لطلبة الجامعة، خاصة الخريجين منهم للتعرف على طبيعة عملها، وتسهيل حصولهم على وظائف فيها.

 

وقال د. خليل هندي رئيس الجامعة خلال الافتتاح: "تولي جامعة بيرزيت اهتمامًا خاصًّا للعلاقة مع كافة القطاعات الوطنية، وهي تتفاعل باستمرار مع المجتمع وتعمل على تطويره، كما أنها تسعى دائمًا لتوفير الفرص لطلبتها لتسهيل انتقالهم إلى الحياة المهنية".

وأعرب د. هندي عن فخره بطلبة جامعة بيرزيت وخريجيها، الذين أثبتوا تميزاً واضحاً في كافة الأصعدة، واستطاعوا الوصول إلى مراتب عليا في أعمالهم، كما قدم شكره للشركات التي شاركت في اليوم التوظيفي، وقدمت ثقتها بجامعة بيرزيت وخريجيها.

ونظم يوم التوظيف هذا العام، وهو تقليد سنوي راسخ في الجامعة، برعاية من شركة "جوال"، وتحت إشراف وحدة التدريب والتوظيف في كلية الاقتصاد والأعمال.

وقال عميد الكلية د. محمد نصر: "يأتي هذا اليوم انسجاماً مع خطة الكلية في جسر الهوة بين القطاعين الأكاديمي والمهني". وأضاف: "الكلية فخورة باستقطابها لأفضل الطلبة كل عام وتزويدهم بأفضل المهارات للعمل في مؤسسات القطاع العام والخاص، ووجود نخبة مميزة من الشركات المشاركة هو مؤشر على اهتمام المجتمع بالعمل الاكاديمي والأهمية التي يعطونها لنوعية الخريج ولدور الجامعة في هذا المجال".

وقالت مسؤولة وحدة التدريب والتوظيف في الكلية أ. شيرين الباشا: "إن الوحدة تعمل جاهدة على توطيد العلاقة مع المؤسسات والشركات الوطنية، لتتعرف إلى حاجاتها من الكفاءات والمهارات، بالإضافة إلى متابعة الخريجين بشكل مستمر لضمان حصولهم على وظائف".

وخصصت الكلية زاوية لكل شركة بحيث تتمكن من مقابلة طلبة الجامعة وتعرفهم بأبرز مهامها وأعمالها، وتوظف بعض الشركات طلبة من الجامعة في هذا اليوم.

وفي السياق ذاته، قالت رئيس قسم الاتصالات الداخلية وشؤون الموظفين في شركة جوال نغم أبو رميلة  إن هذه الرعاية تأتي في إطار "المسؤولية الاجتماعية للشركة تجاه المجتمع والطلبة على وجه الخصوص، مؤكدة على اهتمام الشركة بتقديم وظائف للخريجين الجدد، لتمكنهم من الحصول على المهارات الكافية وتؤهلهم لسوق العمل بشكل أكبر.

 

جوال والعدوان على غزة

 جوال تطلق فيديو يوضح الاضرار التي تعرضت لها ابراج ونقاط التحكم ومقر الادارة الاقليمية في قطاع غزة، بالعدوان الاسرائيلي المستمر على القطاع.

مشروع الافطارات الرمضانية في المسجد الاقصى المبارك، بالتعاون مع لجنة زكاة القدس

 ضمن مشروع افطارات الخير في شهر رمضان المبارك، والذي امتد على طول فترة شهر رمضان في المسجد الاقصى المبارك، بحضور المئات من المصلين، متجاوزين اغلاقات بوابات المسجد امامهم.

 


نقابة موظفي جوال ترسل قافلة اغاثة الى الاهل في غزة

 رام الله- شاشة نيوز- قامت نقابة موظفي جوال اليوم الخميس بارسال  قافلة اغاثة لاهلنا في  قطاع غزة المنكوب . 

وقال" محمد البدري"رئيس نقابة موظفي جوال، استطعنا تجميع هذه القوافل لدعم ومساندة اهلنا في القطاع ،وتكون جزء بسيط من مقومات الحياة ، بعد تعرض القطاع لهذه الحرب المدمرة ، وان اعادة اعمارها سيأخذ فترة زمنية طويلة .
 
 


معا اوصلت 11 مليون رسالة خبرية خلال الحرب وساهمت بنصف مليون شيكل لغزة

  لحم - معا - مع بداية الحرب على قطاع غزة، قامت وكالة معا وشركة جوال بتوفير خدمة الاخبار العاجلة على مدى 24 ساعة للمشتركين بالخدمة، حيث ارسلت 11.440.812 مليون رسالة لمشتركيها خلال الحرب.
وبهذا هناك فرق في عدد الرسائل المرسلة وزيادة عن المتوقع بعدد 9.051.088 رسالة عن الوضع الطبيعي للرسائل التي ترسلها معا للمشتركين والتي بلغت قيمتها 1.086.128 شيكل، وقد قامت شركة جوال ووكالة معا بتقاسم هذه التكاليف ولم تجبِ اي مبلغ اضافي من مشتركيها على زيادة عدد الرسائل على مدى 24 ساعة طوال شهر خلال الحرب، وقدمت معا وجوال المبلغ مناصفة لقطاع غزة.
 

رافي عصفور:الجامعات نواة حقيقية للرياضة ينبغي رفع سقف التعاون معها

 رام الله – معا - الدائرة الاعلامية: يخطو الاتحاد الرياضي للجامعات، خطوات جريئة، لتطوير الرياضة الفلسطينية، حيث حقق انجازات لافتة خلال النصف الأول من العام الحالي، ولا زال يتطلع لدور أكثر فاعلية، رغم المعيقات التي واجهته في بعض الأحيان.

وفي هذا السياق، قال رافي عصفور، رئيس الاتحاد، أن الاتحاد الرياضي للجامعات تأسس أواخر التسعينيات، وتحديداً العام 1997، حيث بدأت الفكرة من خلال عدد من المربين الأفاضل والمؤسسين الأوائل، فكان أن طرحت الفكرة من كمال شمشوم، مؤسس دائرة التربية الرياضية في جامعة بيرزيت، حيث طرح على وسائل الإعلام آنذاك، ضرورة تشكيل جسم للرياضة الجامعية، وشاطره الفكرة، كل من: عمر موسى، هشام إدريس، مازن الخطيب، منذر نصر الله، ووليد خنفر، إضافة إلى مجموعة أخرى ممن لا تسعفني الذاكرة في تعدادهم، كوني لم أعاصر تلك الفترة، التي شكلت النواة، التي أوجدت الاتحاد الرياضي للجامعات، وأخرجته إلى حيز الوجود، و من هنا بدأت نقطة الإانطلاق.

وأضاف عصفور: اتحادنا يتميز بكونه حلقة مكملة للرياضة الفلسطينية، كما أنه حلقة مهمة لتطوير الرياضة الفلسطينية، وهو اتحاد نوعي، يتعامل مع كافة الاتحادات سواء الفردية أو الجماعية، ولكلا الجنسين، ويضم 11 مؤسسة تعليمية، ويشرف على ربع مليون طالب من كافة المحافظات في الوطن، وما يميز هذا الاتحاد أيضاً، أن كافة أعضائه من حملة شهادات التربية الرياضية، فمنهم من يحمل شهادة الدكتوراه، وآخرون يحملون شهادات الماجستير أوالبكالوريوس.

وتابع: على الرغم من الضعف المادي وقلة الإمكانيات، إلا أن الاتحاد حقق مجموعة من الانجازات العربية، من خلال حرصه على التواجد أولاً، وإنجاز اتفاقيات الشراكة مع عديد الاتحادات العربية، والانضمام للاتحادات العربي والآسيوي والعالمي، وشارك الاتحاد في العديد من البطولات العربية والدولية، كالبطولة العربية لخماسي كرة القدم في دبي عام 2011، وحصل على المركز الثاني، وشارك في البطولة العربية للكرة الطائرة الشاطئية وحصل على المركز الثالث.

كما شارك في بطولة العرب للشطرنج وحصل على المركز الثالث، ويحرص الاتحاد على التواجد في كافة البطولات العربية والدولية، كما عمل على تفعيل دور الإعلام، من خلال الإعلامي المبدع بسام أبو عرة، الذي اولى اهتماماً كبيراً بالرياضة الجامعية، وكذلك متابعة الإعلامي محمد الرنتيسي، وبعض الصحف والوكالات والمواقع الرياضية الأخرى، مضيفاً: "نحن في الاتحاد نتبنى سياسة التطوير في كل عام.

وهذه سياسة تتبناها كل هيئة إدارية تتعاقب على قيادة الاتحاد، فيسعى الجميع لتقديم الأفضل وكل ما هو جديد، لذلك فنحن في هذا العام عملنا على مجموعه من الأمور التي حققت إضافة نوعية على عمل الاتحاد، كان أولها توفير أول رعاية للإتحاد، من خلال توقيع اتفاقية رعاية حصرية لنشاطات الاتحاد مع شركة (جوال)، ووقعنا اتفاقية شراكة مع الاتحاد الأردني، كما قمنا بإجراء تعديل على نشاطات الاتحاد الرياضية، وكانت اضافة نوعية، فقد قمنا بتنظيم بطولات للموظفين، وكان الحدث الأبرز تنظيم اليوم الأولمبي الرياضي الأول للجامعات الفلسطينية، على ملاعب جامعة بيرزيت، وهو أول حدث من نوعه على مستوى فلسطين، وقد شارك فيه 370 لاعباً ولاعبة من كافة جامعات فلسطين، في 23 فعالية رياضية، وتم ذلك وسط حضور بارز للشخصيات الرياضية والاعتبارية، تقدمها اللواء جبريل الرجوب، ورئيس جامعة بيرزيت الدكتور خليل الهندي، ومنذر مسالمة، والدكتور مازن الخطيب، ورؤساء اتحادات رياضية، كما قام الاتحاد هذا العام بعقد المؤتمر الرياضي الأول للجامعات الفلسطينية، الذي حمل عنوان (الرياضة الجامعية بين الواقع والطموح) وهدف من خلال تجميع خبراء الرياضة في فلسطين ومناقشة محاور عدة، إلى الخروج بتوصيات هدفها الإرتقاء بعمل الاتحاد وتحسين أداءه".

وأوضح عصفور أن هناك بعض المشكلات التي تقف عائق أمام عمل الاتحاد، لعل أهمها عدم توفر مقر للاتحاد، وعدم توفر الدعم المادي من الجامعات، إذ أن متطلبات الاتحاد المادية، سواء على صعيد النشاطات الداخلية أو النشاطات الخارجية، كبيرة جداً، وذلك لأن الاتحاد الرياضي للجامعات يتعامل مع كافة الرياضات الفردية والجماعية، كما أن غياب الدور الفاعل لوزارة التربية والتعليم العالي، وعدم وضع موازنه للاتحاد، كونها المظلة الرسمية له، مشيراً إلى أن هناك تفاوت في المستوى بين الجامعات من جهة، وبين الألعاب نفسها، فإذا نظرنا إلى النتائج، نلاحظ أن المنافسة كانت على أشدها بين جامعات القدس وبيرزيت والنجاح وخضوري، أما على صعيد المستوى الفني، فهناك تفاوت بين الرياضات، فمستوى كرة القدم والسلة كان عال، والطائرة واليد متوسط، وتنس الطاولة يتقدم من عام لآخر، وخاصة عند الطالبات، وألعاب القوى تتطور كذلك، ويظهر ذلك من خلال الأرقام التي تتحسن بإستمرار، كما أن الريشة الطائرة والشطرنج أصبحت ألعاباً شعبية في الجامعات، وهنا لا بد من الإشادة بجامعة النجاح، التي توفر مدرب لكل لعبة، وهذا يعود الى تفهم الإدارة لدى الجامعة، بإهمية وجود مدرب متخصص لكل لعبة، وتكاد هذه الجامعة تنفرد بهذا الموضوع.

وختم عصفور قائلاً: "نتطلع إلى أن يصبح الاتحاد صاحب دور فعال وريادي في الرياضة الفلسطينية، كما نأمل من وزارة التربية والتعليم العالي أن تعتبر الاتحاد الرياضي جزءاً من الوزارة، فتقدم له أدنى المتطلبات من مقر وموازنة وغير ذلك، كما نتطلع لأن تقدم إدارات الجامعات مزيداً من الدعم للاتحاد وللطلبة، وتوفير مدربين للفرق الرياضية لكي يصبح التدريب على مدار العام، ومن قبل مدرب متخصص لكل لعبة، ونطلب من الاعلام الاهتمام أكثر بالرياضة الجامعية، وتفعيل دور الاعلام في نشر الرياضة الجامعية، كما نأمل بأن تكون هناك شراكة مع اللجنة الأولمبية في تنظيم النشاطات، وقد توجهنا أكثر من مرة إلى الأولمبية لمد جسور التعاون، لكن التفاعل لم يكن بحجم التوقعات، علماً بأن الرياضة الجامعية تشكل حلقة مهمة، في سلسلة الرياضة الفلسطينية، ومن الممكن أن يكون هناك تطويراً للأداء، وهذه ثقافة ينبغي تعميمها ونشرها".

 

 

مركز نرسان وشركة جوال يفتتحان مخيما للأطفال تضامنا مع غزة

بيت لحم 2000 - افتتح مركز نرسان الثقافي وبالتعاون مع شركة الاتصالات الخلوية " جوال" اليوم مخيم صيفي للأطفال في منطقة ام لصفا شرق مدينة يطا تضامنا مع اهلنا في قطاع غزة، وتحت عنون " كلنا غزة"، وذلك في مدرسة ام لصفا الاساسية المختلطة، حيث استهدف المخيم الاطفال من عمر8 الى 12 سنة.

وفي كلمة للسيدة فلسطين ابو حميد مديرة البرامج والمشاريع في مركز نرسان الثقافي قالت: ونحن نطلق هذا المخيم يحدونا الأمل أن تساهم هذه الفعالية بإدخال البهجة والسرور لقلوب أطفالنا الذين عاشوا الرعب وشاهدوا المجازر على شاشات التلفاز، وإيمانا منا بأهمية مثل هذه الأنشطة والفعاليات لشريحة الأطفال والتي لا تطالها المعاناة لوحدها فقط، بل تطال وتمتد آثارها إلى كافة افراد الأسرة.

وأضافت ابو حميد لقد جاء هذا المخيم ليعبر عن مدى تضامننا كمؤسسات وأطفال وأهالي مع أهلنا في قطاع غزة الحبيب ، وسوف تخصص كافة زوايا المخيم ليعبر الاطفال خلالها عن مدى تضامنهم مع اشقائهم الاطفال في قطاع غزة، كما تتضمن الزوايا الجانب الاعلامي الذي سوف تستخدم لإيصال اصوت الاطفال المشاركين في هذا المخيم الى العالم من خلال صياغة رسائل يطالبون العالم والمؤسسات الدولية والأممية بالوقوف الى جانب اطفال فلسطين ، حيث من المقرر ان تسلم هذه الرسائل الى ممثل الامم المتحدة والى عدد من المؤسسات الدولية العاملة في فلسطين، كما وأن هناك زوايا للتفريغ النفسي عن الاطفال جراء المعاناة التي شاهدوها وعايشوها خلال ايام العدوان على غزة.

وفي نهاية كلمتها شكرت السيدة ابو حميد شركة الاتصالات الخلوية "جوال" لتعاونها مع المركز لانجاز هذا المخيم ، كما شكرت وزارة التربية والتعليم ممثلة بالسيد فوزي ابو هليل مدير تربية جنوب الخليل على تعاونه مع المركز لانجاز هذا المخيم من خلال تسهيل مهمة المركز في استخدام المدرسة والوصول للطلاب، كما دعت ابو حميد كافة المؤسسات العاملة في المنطقة للتعاون مع المركز لانجاز هذا المخيم.

 

اثناء الحرب الاخيرة على قطاع غزة: الاتصالات حذرت من انهيار شبكة الاتصالات والانترنت في غزة

 وكالة الحرية الاخبارية -  قالت مجموعة الاتصالات الفلسطينية أن شبكة شركة الاتصالات الخلوية "جوال" تعطلت بنسبة ما يقارب 85% في قطاع غزة، بينما تضررت شبكة شركة الاتصالات بالتل ما أدّى إلى تعطّل خدمات الاتصال الثابت في مناطق عديدة في القطاع، إضافة إلى انقطاع خدمات الاتصال الدولي والإنترنت.

وأضحت في بيان لها اليوم الثلاثاء، أن البنية التحتية لشبكة الاتصالات الأرضية والخلوية والانترنت تعرضت إلى أضرار فادحة نتيجة القصف الإسرائيلي على قطاع غزة، حيث أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن انقطاع جزء كبير من شبكة اتصالات الهاتف الثابت وخدمة الانترنت وشبكة جوال الخلوية، نتيجة لتدمير محطة كهرباء غزة ونفاذ مخزون الوقود الذي يمد شبكاتنا بالطاقة اللازمة للعمل.

أشارت إلى أن السبب الرئيس وراء هذا التعطل وانقطاع الخدمات في بعض المناطق يعود إلى كثافة الهجمات الصاروخية وتوسّع دائرة القصف الإسرائيلي، إضافة إلى انقطاع الكهرباء، ونفاذ الوقود، مما يعيق عملية إصلاح الأضرار الحاصلة على الشبكة.

وأوضح عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية الضرر الكبير التي تعرضت له شبكة جوال والذي تمثل بتوقف 240 محطة عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء بشكل كلي ونفاذ المخزون، وتدمير 14 محطة تقوية بث تدميراً كاملاً نتيجة استهدافها بشكل مباشر، منوهاً الى ان عدد المحطات العاملة بشكل طبيعي حتى الآن هي 261 محطة، ولكنها معرضة للتوقف عن العمل بشكل نهائي ما بين 48 الى 72 ساعة، وذلك نتيجة استهداف قوات الاحتلال محطة كهرباء غزة الرئيسية ونفاذ الوقود التي تحتاج إليه مولدات الكهرباء الاحتياطية.

وأما بالنسبة لشبكة الاتصالات الأرضية وخدمة الانترنت، أشار العكر إلى أن 20 موقع جهاز داخلي وخارجي يغذون خدمة الإنترنت والاتصال الأرضي أصبحوا خارجين عن الخدمة سواء نتيجة تدمير بالكامل لجزء منها كما حصل في مناطق الشجاعية وبيت حانون وخزاعة وبيت لاهيا ورفح، أو انقطاع الألياف الضوئية، إضافة إلى تدمير شبكة الكهرباء المغذية لهذه المواقع.

وأشار إلى أن الألياف الضوئية التي تربط غزة بالضفة وغزة بالعالم تعرض قسم منها لإنقطاعات بسبب القصف مما سيؤثر على انقطاع خدمات الاتصال بين غزة و العالم الخارجي، علما أن الشبكة النحاسية التي تغذي منازل المواطنين تتعرض كل لحظة إلى دمار بسبب القصف المتواصل ،مما ادى أيضا الى تدمير عدد من المباني والمقاسم التابعة لشركة الاتصالات، مضيفاً يوجد حاليا 35 موقعا يعمل بالمولدات الكهربائية وعلى مدار الساعة نتيجة لانقطاع التيار الكهربائي بالكامل، مما سيؤدي إلى استهلاك ألاف اللترات من الوقود يوميا، منوها إلى ان الاحتياطي المتوفر في هذه المولدات يكفي لبضعة أيام، مؤكداً على ان هذه المولدات مصممه للعمل في أوقات الطوارئ ولساعات محددة واستمرار عملها على مدار الساعة قد يودي إلى أعطال مفاجئه فيها أو تلفها.
واكدت مجموعة الاتصالات انه ورغم الظروف الصعبة التي يتعرض لها القطاع، إلا أن طواقمها تبذل قصارى جهدها من اجل العمل على استمرار الخدمات المقدمة من شركاتها وعدم انقطاعها.

شركة جوال تحذر من وقف خدماتها في قطاع غزة خلال ايام.

 رام الله - دنيا الوطن

  حذرت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" مساء الثلاثاء، من توقف خدماتها خلال أيام بفعل نفاد الوقود في قطاع غزة وتضرر عشرات المحطات التابعة لها بسبب الغارات الإسرائيلية.

أفادت الشركة في بيان صحفي لها، بأن البنية التحتية الخاصة بقطاع الاتصالات الخلوية في قطاع غزة تضررت جراء عدوان الاحتلال الإسرائيلي واستهداف عددا من محطات البث والتقوية في ظل انقطاع التيار الكهربائي وقرب نفاذ مخزون الوقود في القطاع.

وبينت الشركة أن عدد المحطات التي تعمل بشكل طبيعي يبلغ 328، فيما عدد المحطات المتوقفة عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء ونفاذ الوقود يبلغ 120، أما عدد المحطات التي تم تدميرها جراء القصف فتصل إلى 8%.

وقالت إن المخزون المتبقي في هذه المحطات يكفي لاستمرارها في تقديم الخدمة لعدة أيام فقط في ظل صعوبة التنقل لفرق الصيانة والطوارئ لإصلاح الأعطال وتزويد المحطات بالوقود اللازم لاستمرار عملها .

وأكدت الشركة أنه "في حال نفاذ الوقود في القطاع فان ذلك سيؤدي إلى توقف محطات البث والتقوية عن العمل بشكل كامل وانقطاع الخدمة عن المشتركين ".

ونبهت إلى أنه "نظرا لتوقف بعض المحطات عن العمل فان ذلك سيؤثر على مستوى الخدمة في بعض مناطق محافظة الشمال وغزة ومحافظة الوسطى ومحافظة خان يونس ومحافظة رفح، وهو ما سيؤثر سلباً بشكل جزئي أو كلي على مستوى الخدمة في تلك المناطق

وقفة لموظفي جوال تنديداً بالجرائم في قطاع غزة.

 رام الله - معا - أقامت نقابة موظفي شركة جوال، اليوم الثلاثاء، وقفة تضامنية للتعبير عن تضامنهم مع الأهل في قطاع غزة، وللتأكيد على رفض النقابة لما يحدث من قتل وتشريد للاطفال والشيوخ والنساء والرجال في غزة.
وأكد المشاركون في الوقفة التضامنية على ضرورة انهاء الحصار المفروض على القطاع منذ سنوات عدة، وتم التأكيد على ان موظفي جوال هم جزء من النسيج الاجتماعي في غزة وأصابهم ما اصاب الشعب هناك.

وتحدث المعتصمون عما اصاب الموظفين نتيجة العدوان، حيث تعرض خميس ابو حصيرة، وهو احد موظفي الابراج في غزة للقصف من احد الطائرات مما ادى الى بتر قدمه اليمنى بالكامل وهو حاليا يرقد في مستشفى المقاصد للعلاج، كما تم قصف منزل رأفت المزين وهدمه بالكامل.

وأكد المعتصمون أن العديد من أهالي وأقارب العديد من موظفي جوال تعرضوا لحالات يندى لها الجبين ومنهم الزميل محمد سعافين الذي استشهدت اخته وزوجها وولدها وباقي عائلة زوجته، كما ان محمد معمر في غزة فقد 3 من ابناء اعمامه.

وأكدت نقابة موظفي جوال في نهاية الوقفة على ضرورة الاستمرار في دعم وتأييد اهلنا في غزة وهو اقل ما يمكن ان نقوم به لاهلنا وشعبنا في غزة. 

 

الاحتلال يستهدف محطات البث والطواقم الفنية لشركة جوال.

 تضرر البنية التحتية الخاصة بقطاع الاتصالات الخلوية في قطاع غزة جراء عدوان الاحتلال الاسرائيلي المستمر على القطاع، بالإضافة إلى استهداف عدد من محطات البث والتقوية في ظل انقطاع التيار الكهربائي وقرب نفاذ مخزون الوقود في القطاع.

قطاع الاتصالات تأثر بشكل كبير جراء العدوان الاسرائيلي استهداف محطات البث والطواقم الفنية لشركة جوال

 رام الله - دنيا الوطن

 أشارت شركة "جوال" إلى تضرر البنية التحتية الخاصة بقطاع الاتصالات الخلوية في قطاع غزة جراء عدوان الاحتلال الاسرائيلي المستمر منذ أسبوعين تقريباً، بالإضافة إلى استهداف عدد من محطات البث والتقوية في ظل انقطاع التيار الكهربائي وقرب نفاذ مخزون الوقود في القطاع.

حيث أشار المهندس يونس أبو سمرة مدير عام اقليم قطاع غزة في شركة جوال إلى أن العدوان لا يستثني أحد من أبناء الشعب الفلسطيني حيث أنه يستهدف المواطنين الى جانب المؤسسات والشركات والمرافق العامة والاقتصادية في قطاع غزة، وأكد أبو سمرة على  أن عدد من أبراج البث ومحطات التقوية الخاصة بشركة جوال في قطاع غزة قد تم تدميرها بشكل كلي أو جزئي بعد أن تم استهداف المباني أو استهداف هذه المحطات بشكل مباشر، الأمر الذي أدى إلى تأثر وضع الشبكة في بعض المناطق المستهدفة وانخفاض جودة الاتصال والتشويش على الخدمة في هذه المناطق، إلى جانب استهداف واصابة عدد من موظفي فرق الطوارئ التابعة للشركة أثناء تأديتهم لعملهم وتصليح الأعطال الناتجة عن عمليات القصف.

ومن ناحية أخرى حذر مدير الدائرة الفنية في شركة جوال بقطاع غزة المهندس بسام العديني، من تفاقم الوضع وذلك نظراً لانقطاع التيار الكهرباء عن أجزاء كثيرة من القطاع فإن 10% فقط من محطات البث والتقوية تعمل بشكل مباشر على الطاقة الكهربائية لتوفير خدمة الاتصالات للمواطنين في قطاع غزة، أما باقي محطات التقوية والبث وبنسبة 90% فانها تعمل حالياً على مولدات الكهرباء التي تعتمد على الوقود لانتاج الطاقة، وأشار العديني إلى أن مخزون الوقود في قطاع غزة قد ينفذ في أي وقت بسبب الحصار والعدوان الذي يشنه الاحتلال على أبناء شعبنا.

كما وأضاف العديني بأن المحزون المتبقي في هذه المحطات يكفي لاستمرارها في تقديم الخدمة لعدة أيام فقط في ظل صعوبة التنقل لفرق الصيانة والطوارئ لاصلاح الأعطال وتزويد المحطات بالوقود اللازم لاستمرار عملها، وفي حال نفاذ الوقود في القطاع فان ذلك سيؤدي الى توقف محطات البث والتقوية عن العمل بشكل كامل وانقطاع الخدمة عن المشتركين.

 
وقيع اتفاقية شراكه وتعاون بين بلدية يطا وشركة جوال.

 الخليل- معا - وقعت بلدية يطا وشركة الاتصالات الخلوية "جوال" اتفاقية شراكة وتعاون مشترك من خلال دعم المشاريع المشتركة ودعم البرامج التنموية المختلفة، وذلك استكمالاً للتعاون القائم ما بين البلدية وجوال.


ووقع الاتفاقية رئيس البلدية المحامي موسى مخامرة، بينما وقع عن شركة جوال شادي أبو حمدية غيث، وذلك بحضور نائب رئيس البلدية د. جمال بحيص، ومدير البلدية ناصر ربعي، ورئيس وحدة الرقابة والتدقيق عمار شريتح، ورئيس وحدة العطاءات والمشتريات عمر الهدار، ومدير جوال في منطقة الجنوب محمد زلوم، ومدير مبيعات الحسابات الإستراتيجية في الجنوب معتز حسونة.

بدورة تحدث مخامرة عن العلاقة التي تربط بلدية يطا مع شركة جوال عبر سلسلة من المشاريع المجتمعية والتنموية التي قدمتها جوال بهدف تقديم الخدمة للمجتمع المحلي وتعميق الشراكة المجتمعية، مشيداً بما حققته شركة جوال من نجاحات باهرة على الصعيد الاجتماعي التنموي بأشكاله المختلفة.


من جهته أكد وفد شركة جوال على أن هذه الاتفاقية التي تهدف إلى تطوير التعاون المشترك في شتى المجالات، مشيراً إلى أن جوال على هبة الاستعداد بتقديم المزيد من المساعدات والمشاريع التي تحتاجها البلدية في إطار حرصهم على الواجب والمسؤولية المجتمعية وتأكيدهم على مساهمة شركة جوال بتنفيذ مشاريع التنمية المجتمعية في كافة أنحاء الوطن وبالتعاون مع مؤسسات الحكم المحلي فيها.

وجدير بالذكر أن شركة جوال قدمت لبلدية يطا عبر مركزها المجتمعي لتأهيل ذوي الإعاقة مشروع إنشاء مركز لتخطيط وفحص السمع لاستكمال كافة الخدمات لذوي الاحتياجات الخاصة وتأهيلهم بقيمة 80 ألف شيكل.

" الاتصالات الفلسطينية" تطلق حملة لدعم غزة: عشرة ملايين شيكل أرصدة مجانية من "جوال"

 تلفزيون الفجر الجديد- أطلقت مجموعة الاتصالات الفلسطينية حملة لدعم أهلنا في قطاع غزة  تحت عنوان "حبيبتنا فلسطين"، وذلك في ظل العدوان الإسرائيلي الغاشم الذي يتعرض له القطاع، وستقوم المجموعة من خلال هذه الحملة بتقديم 2 شيكل مقابل كل شيكل يتم التبرع به من قبل المواطنين من خلال شبكة جوال وشبكة بالتل، حيث سيتم تحويل هذه المبالغ لصالح مستشفيات قطاع غزة.

وصرح عمار العكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية "تأتي هذه المبادرة التضامنية من منطلق وقوف مجموعة الاتصالات إلى جانب أبناء الشعب الفلسطيني في مختلف الظروف، والتزاماً منها بموقفها الأخلاقي والإنساني والوطني تجاه أهلنا في قطاع غزة مؤكدا أن المجموعة ممثلة بمجلس إدارتها وشركات المجموعة وكافة موظفيها، إذ تشعر بالألم والأسى لما يواجهه أهلنا في القطاع وتقدم تعازيها لأهالي الشهداء وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين،موضحاً أن المجموعة تحرص على المساهمةِ في إغاثةِ أهلنا ومدّ يد العون لتخفيف معاناتهم والتي تعرض لها كل بيت في غزة".

ومن ناحيته قال معن ملحم المدير العام لشركة جوال، قمنا ببعض الخطوات التي من شأنها دعم صمود أهلنا في القطاع الحبيب والتي تتمثل باضافة رصيد مجاني بقيمة 10 شيكل لأكثر من 1,000,000 مشترك على برامج الدفع المسبق ومكس في قطاع غزة لاستخدامها في حالات الطوارئ، حيث سيتم اضافتها على دفعات وحسب الأكثر احتياجاً، كما قامت الشركة في خطوة سابقة بتفعيل جميع الخطوط المفصولة لمشتركيها في القطاع، وذلك نظراً للظروف الراهنة التي يمر بها أهلنا في قطاع غزة الحبيب، ولا يسع أسرة جوال إلا أن تدعو الله تعالى بأن يحفظهم وجميع أبناء شعبنا من كل سوء.

ومن ناحية أخرى شدد العكر على ضرورة تظافر جهود القطاع الخاص الفلسطيني والمؤسسات الاهلية والمحلية في العمل على دعم قطاع الصحة في أوقات الأزمات الإنسانية مشيرا الى حيوية وأهمية هذا القطاع الذي ظل و لا زال يعمل ليل نهار رغم شح الموارد لمساعدة الجرحى والمرضى بل وقدم الشهداء من طواقم المسعفين.

يذكر ان مجموعة الاتصالات تقدم دعماً سنوياً مستمراً لابنائنا في قطاع غزة عبر المشاريع والبرامج التنموية التي تنفذها منذ سنوات سواء من خلال المنح الدراسية ومشاريع الحق في حياة كريمة والتي دعمت حتى اللحظة أكثر من خمسين عائلة فقيرة  بتوفير مصادر دخل مستمرة وذلك لتعزيز صمود ابناء الشعب الفلسطيني اضافة الى دعم قطاعات الصحة والمرأة والتعليم وغيرها التي استفاد منها عشرات الآلاف من المواطنين.

 

مدارس المستقبل في رام الله تحتفل بتخريج الفوج الثالث عشر من طلبة مدارس المستقبل في رام الله تحتفل بتخريج الفوج الثالث عشر من طلبة

 

 

 

موفق عميرة-رام الله

 خرجت مدارس المستقبل اليوم  الفوج الثالث عشر من' طلبة التوجيهي لعام 2013 من الفرع الادبي والعلمي وفرع GCE.

وبدأ الحفل بدخول الموكب تبعه كلمة رئيس مجلس الإدارة أيوب رباح هنأ فيها الخريجين والعاملين بتخريج الفوج الثالث عشر.

تلاه كلمة مدير شركة جوال السيد معن ملحم ضيف الحفل الذي أكد في كلمته على دور مدارس المستقبل في تخريج الطلاب المتميزين والذين يثبتوا جدارتهم بفضل النظام التعليمي المتميز الذي تعتمده مدارس المستقبل.

وأضاف ملحم بأن مدرسة المستقبل من المدارس المتميزة التي تطبق نظام "GCEi"  التعليمي حيث ان لهذا النظام اهمية كبيرة في تطوير سوق العمل الفلسطيني وإكساب الطلبة الخريجيم مهارات العمل الجديدة.

 

وتعتبر مدارس المستقبل موافق عليها من قبل جامعة كامبردج كمدرسة دولية ، حيث تقدم البرنامج الدولي المعترف به عالمياً كامبردج IGCSE " الشهاده الثانوية العامة الدولية " و برنامج كامبردج  GCE "الشهادة العامة للتعليم "  البرنامج الدولي AS and A Level.

 

 

 

جوال تشارك طلبة التوجيهي لحظة الاعلان عن نتائج الثانوية العامة، من خلال توسيع خدمات الشبكة لاستيعاب الضغط الكبير على الاتصال ومعرفة النتائج.

 جوال تشارك طلبة التوجيهي لحظة الاعلان عن نتائج الثانوية العامة، من خلال توسيع خدمات الشبكة لاستيعاب الضغط الكبير على الاتصال ومعرفة النتائج.

 

تحت رعاية جوال، عشرات الموظفين يشاركون المشتركين فرحة افتتاح خيمة ليالي القلعة

تحت رعاية جوال، عشرات الموظفين يشاركون المشتركين فرحة افتتاح خيمة ليالي القلعة 

جوال تقف بجانب اهل قطاع غزة، وتوقف الحملات والالعاب والتطبيقات المختلفة على الصفحات الرسمية لها عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

 

جوال تقف بجانب اهل قطاع غزة، وتوقف الحملات والالعاب والتطبيقات المختلفة على الصفحات الرسمية لها عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

 

انتشار واسع لحملة "حـبيبتنا فلـسطـين" للتبرع لاهل قطاع غزة، والاعلان عنها بالصحف المحلية المختلفة.

انتشار واسع لحملة "حـبيبتنا فلـسطـين" للتبرع لاهل قطاع غزة، والاعلان عنها بالصحف المحلية المختلفة.

 

 

جوال تقف بجانب المشتركين في غزة، من خلال تجميد قرارات قطع خطوط الجوال، وتعيد ما يتجاوز 10,000 خط مقطوع.

 رام الله - دنيا الوطن


شكر رئيس جمعية رجال الاعمال في قطاع غزة على الحايك مجموعة الاتصالات الفلسطينية لتفهمها لوضع المواطنين في ظل العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ووقوفها عند مسؤوليتها الوطنية اضافة الى مسؤولياتها تجاه المواطنين بعدم فصل الهاتف او الجوال عن المواطنين في هذه الظروف العصيبة.

 
واوضح الحايك ان جمعية رجال الاعمال تقدمت بهذا الطلب الى مجموعة الاتصالات الفلسطينية نظرا للاوضاع الصعبة في ظل عدم صرف رواتب الموظفين وتوقف جميع الاعمال الاقتصادية من مصانع ومنشأت وخدمات وبنوك والتدمير الحاصل لبيوت المواطنين ,الامر الذي يتطلب تظافر كل الجهود لخدمة شعبنا الفلسطيني بقطاع غزة.
 
واشار الحايك الى ان جهود الجمعية مع مجموعة الاتصالات اثمرت عن ارجاع كل الخطوط المقطوعة حيث انهم منذ اليوم الاول من الحرب قامت شركة الاتصالات بارجاع حوالي 8600 خط كانوا مفصولين وكذلك شركة جوال قامت باعادة ما يقارب 10,000 خط .
 
ولفت الى ان الجمعية ستدعم اي خطوات وامور اخرى ستقوم بها الشركتين لدعم وصمود ابناء شعبنا.
 
وقال الحايك ان الجمعية طالبت بتشكيل غرفة عمليات للطوارئ للتواصل مع المواطنين في حالات الضرورة. 
 
واوضح ان الجمعية على استعداد للتعاون معهم بما يخدم ابناء شعبنا ، مضيفا: نأمل من جميع شركات الانترنت حذو حذوهم وعدم قطع خطوط الانترنت عن المواطنين واذ نحي صمود ابناء شعبنا داعين الله ان يحفظ غزة واهلها من كل سوء .

 

جوال تطلق حملة "نتيجتك قبل اي حد" لطلبة الثانوية العامة

 جوال تطلق حملة "نتيجتك قبل اي حد" لطلبة الثانوية العامة 

 

بدء التجهيزات لتتويج ابطال دوري جوال لكرة السلة للعام 2014 بالتعاون مع الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة

 بدء التجهيزات لتتويج ابطال دوري جوال لكرة السلة للعام 2014 بالتعاون مع الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة

 

 

بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، جوال تطلق حملة "اعمل خير تلاقي خير"

 بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، جوال تطلق حملة "اعمل خير تلاقي خير"

 

تواصل حملة الاعلان عن الفائزين بحملة

 تواصل حملة الاعلان عن الفائزين بحملة "احكي بلا حدود" في الصحف الفلسطينية

 

 

 

لأول مرة في فلسطين: شركة جوال تطلق لعبة

 بيت لحم 2000 -أطلقت شركة جوال لعبة "قد التحدي" التفاعلية الجديدة في عالم السوشال ميديا وأدوات الديجيتال والتي تمكن المستخدمين من اختيار لاعب منتخبهم المفضل والتحكم بمهارتهم الكروية وجمع أعلى رصيد ممكن، لتدخل السحب على العديد من الجوائز القيمة وهي:

Bein Sports Receivers, Samsung Galaxy Note3, iPhone 5S, Mini iPad وغيرها من الهدايا المتنوعة.
ومن جانبه قال قصي شقير من فريق "السوشال ميديا" في جوال إن الجديد في هذه اللعبة أنها مربوطة بتطبيق تفاعلي على أرض الواقع من خلال  شاشة وجهاز تفاعلي تجعل المستخدم يتحكم في اللاعب من خلال قدميه وكأنه يعيش في أجواء اللعبة، بالإضافة أن اللعبة تتيح المشاركة اون لاين من خلال تطبيق على صفحة جوال الرسمية على الفيسبوك. الجدير ذكره أن صفحة جوال على الفيسبوك قد وصلت إلى أكثر من 900 ألف مشترك لتكون أكبر صحفة فلسطينية معتمدة من قبل إدارة الفيسبوك.

 

لأول مرة بفلسطين: جوال تطلق لعبة "قد التحدي" التفاعلية لكأس العالم.

 رام الله- معا - أطلقت شركة جوال لعبة "قد التحدي" التفاعلية الجديدة في عالم السوشال ميديا وأدوات الديجيتال والتي تمكن المستخدمين من اختيار لاعب منتخبهم المفضل والتحكم بمهارتهم الكروية وجمع أعلى رصيد ممكن، لتدخل السحب على العديد من الجوائز القيمة وهي: Bein Sports Receivers, Samsung Galaxy Note3, iPhone 5S, Mini iPad وغيرها من الهدايا المتنوعة.

من جانبه قال قصي شقير من فريق "السوشال ميديا" في جوال إن الجديد في هذه اللعبة أنها مربوطة بتطبيق تفاعلي على أرض الواقع من خلال شاشة وجهاز تفاعلي تجعل المستخدم يتحكم في اللاعب من خلال قدميه وكأنه يعيش في أجواء اللعبة، بالإضافة أن اللعبة تتيح المشاركة اون لاين من خلال تطبيق على صفحة جوال الرسمية على الفيسبوك.

الجدير ذكره أن صفحة جوال على الفيسبوك قد وصلت إلى أكثر من 900 ألف مشترك لتكون أكبر صحفة فلسطينية معتمدة من قبل إدارة الفيسبوك.
رابط اللعبة على الفيسبوك: https://facebook.jawwal.ps/JawwalFacebookGame/
 

 

تواجد العلامة التجارية لجوال في الملاعب، الصالات والقاعات الرياضية، اثناء المباريات الرياضية المختلفة

تواجد العلامة التجارية لجوال في الملاعب، الصالات والقاعات الرياضية، اثناء المباريات الرياضية المختلفة

 

 

 

 

عمادة شؤون الطلبة تنظم الدورة التدريبية "أنـا جـوال" بالتعاون مع شركة جوال

 افتتحت عمادة شؤون الطلبة وبالتعاون مع شركة جوال البرنامج التدريبي "أنا جوال" لطلبة الجامعة البالغ عددهم (30) طالباً وطالبة تم اختيارهم بناءً على مقابلات كانت قد أجريت لهم في شركة جوال في وقت سابق.

 

من جانبه قال الدكتور سالم درويش عميد شؤون الطلبة، أن العمادة تهدف إلى صقل مهارات الطلبة وتطوير قدراتهم من أجل إكسابهم خبرات عملية تساعدهم في الحياة العملية بعد تخرجهم، وتأهلهم للالتحاق في سوق العمل المحلي والخارجي، موضحاً أن العمادة تتواصل مع العديد من المؤسسات والشركات لأجل تحقيق هذا الهدف.

وقال أن الدورة التدريبية بالتعاون مع شركة جوال هي إحدى الدورات المهمة التي ستزود الطلبة بمهارات مميزة في فنون التواصل والتسويق، متقدماً بشكره وتقديره إلى إدارة الشركة والمدربين على هذا العمل الوطني الذي يطور الأداء المهني للطلبة.

 

هذا وأشار الأستاذ محمد عفانة من عمادة شؤون الطلبة خلال افتتاح التدريب أن شؤون الطلبة ستقوم بتنظيم العديد من الأنشطة التدريبية والتأهيلية لطلبة الجامعة بهدف تحقيق ميزة تنافسية بين طلبة الجامعات، وتزويد المجتمع بخريجين متعددي المهارات في ظل ازدياد المنافسة في سوق العمل.

 

ومن جانبه قال الأستاذ محمد أبو عمرة مدير التسويق بشركة جوال أن الشركة تهتم بشريحة الشباب بشكل عام والطلبة بشكل خاص، وتسعى لتطوير الشباب وصقل قدراتهم لتحقيق التنمية الشاملة للوطن، متعاونة من أجل ذلك مع العديد من مؤسسات الوطن ولا سيما الجامعات والمؤسسات التعليمية التي تضم أكبر التجمعات الشبابية.

وأضاف أبو عمرة: أن الشباب هم الطاقة المحركة لتقدم المجتمعات والفئة القابلة لقيادته نحو الأفضل، متمنياً لجميع الطلبة الأعزاء الذين شاركوا في البرنامج التدريبي التوفيق والنجاح في حياتهم المستقبلية.

 

 

 

جوال ونادي شباب جيوس الرياضي يوقعان اتفاقية شراكة وتعاون في المجالات الرياضية والاجتماعية والثقافية

 رام الله – معا -الدائرة الإعلامية: جددت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، اتفاقية الرعاية والشراكة، مع نادي جيوس، للعام السابع على التوالي، خلال اللقاء الذي جمع ممثلي الشركة، ناصر سرحان، مدير الرعايات، ومعتز حامد، مسؤول الرعايات الرياضية، مع أحمد الجيوسي رئيس نادي جيوس، اليوم، في مقر الشركة برام الله، بحضور محيي خالد، الناطق الإعلامي لنادي جيوس، والإعلامي محمد الرنتيسي.

وأعرب ناصر سرحان، عن اعتزازه وثقته الكبيرة بنادي جيوس، وانجازاته الكبيرة، لا سيما على مدار سنوات رعايته من قبل شركة "جوال"، لافتاً إلى أن آفاق التعاون ستستمر بين المؤسستين، بما يشمل تنفيذ العديد من النشاطات الرياضية المنوعة، ومن بينها دراسة تقديم شاشة عرض كبيرة في صالة النادي، لعرض مباريات كأس العالم، ومنح الفرصة للمواطنين لمتابعتها.

وبين سرحان، أن "جوال" تنوي تنظيم زيارة ميدانية لصالة الشهداء التابعة لنادي جيوس، وستبحث بكل جدية سبل دعمها، لا سيما وأنها الوحيدة في محافظة قلقيلية، التي تعتبر معقلاً للعبة الكرة الطائرة.
من جهته، أوضح معتز حامد، أن ما يميز رعاية "جوال" لنادي جيوس لهذا العام، أنها انتقلت من مجرد الرعاية، إلى الشراكة الفعلية والحقيقية، مشيراً إلى أنها ستتسع لتشمل كافة المجالات الرياضية والثقافية والاجتماعية.

وأضاف حامد: "في كل عام يكون لدينا خطة تطويرية لدعم الأنشطة الرياضية المختلفة، ومنذ سبع سنوات، نرعى أنشطة نادي جيوس، وخصوصاً فريقه بلعبة الكرة الطائرة، ونحن نعتز كثيراً بهذه الشراكة، مع هذا النادي صاحب الانجازات، والتاريخ العريق.

بدوره، أعرب أحمد الجيوسي، عن تقديره لشركة "جوال"، على دعمها المتواصل للرياضة الفلسطينية، ورعايتها للفرق والأنديه المميزة في فلسطين، في مختلف الألعاب الرياضية، وقال: "لولا شركة (جوال) ودعمها لما كان عندنا رياضة، ونقولها بعالي الصوت، أنتم من رفع من شأن الرياضة الفلسطينية، وستبقون شركاء في إنجازاتها، التي بدت تمتد للمحيط العربي والدولي، ونتمنى منكم الإستمرار بهذا الزخم".

وقدم الجيوسي، شكر وتقدير إدارة نادي جيوس، إلى أسرة "جوال"، لافتاً إلى أن صدور أبناء ومشجعي نادي جيوس، ستتزين بشعار "جوال" في كافة المناسبات الرياضية.

وقبل توقيع اتفاقية الشراكة، قدم الجيوسي درعاً تقديرية، لشركة "جوال" كما تم تكريم الإعلامي محمد الرنتيسي، على جهوده، في مواكبة أنشطة وإنجازات، فريق نادي جيوس للكرة الطائرة.
 
جوال ترعى اصدار الكتاب السنوي ويوم التوظيف الرابع عشر لكلية الاقتصاد والاعمال – جامعة بيرزيت

 بيرزيت- احمد سليم-نظمت كلية التجارة والإقتصاد في جامعة بيرزيت امس، يوم التوظيف السنوي الرابع عشر برعاية شركة الإتصالات الفلسطينية «جوال».

وأوضح نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د. عبد اللطيف أبو حجلة ان كلية التجارة والاقتصاد أرست تقليداً سنوياً منذ 1994 بعمل نشاط سنوي يرنو إلى تعزيز روح التعاون بين الكلية ومؤسساتنا وشركاتنا الوطنية.

وأكد أن هذا النشاط يهدف إلى مساعدة الخريجين من حملة درجة البكالوريوس والماجستير في إيجاد فرص عمل مناسبة .

وأشار عميد كلية التجارة والإقتصاد د. نضال صبري الى أن جامعة بيرزيت تحرص على تتبع النشاطات الاقتصادية ومعرفة حاجات السوق المحلية، ومن هذا المنطلق أضافت كلية التجارة والاقتصاد تخصصا جديدا هو تخصص اقتصاديات الأعمال حيث تم قبول أول دفعة من الطلبة في هذا التخصص في بداية الفصل الأول، وبذلك يصبح عدد التخصصات ستة تشمل المحاسبة والعلوم المالية وإدارة الأعمال والتسويق والاقتصاد واقتصاديات الأعمال.

أكد د. صبري أن الجامعة حريصة على تعريف طلبتها بواقع المؤسسات الفلسطينية والتطورات المستجدة فيها من خلال بعض المساقات التي تحمل التحليل ودراسة الحالات العملية والتطبيقات على الشركات المحلية، لتسهيل عملية التعارف بين الطرفين والاندماج والتكييف في العمل لاحقاَ.

وقال علاء حجازي من شركة الاتصالات الفلسطينية جوال أن من أبرز أهداف الشركة إيجاد فرص عمل للخريجين من الطلبة، مشيراً إلى مشروع «أنا جوال» التدريبي الطلابي الذي يقوم على تدريب الطلبة الجامعيين على مجموعة من المهارات والخبرات التسويقية والبيعية خلال فترة وجودهم على مقاعد الدراسة، حيث يعطي البرنامج فرصة لطلاب الجامعات لتحويل الدراسة الجامعية إلى تجربة عملية من خلال تصميم وتنفيذ حملات نقاط البيع التي قامت جوال بإنشائها داخل الجامعات الفلسطينية ويديرها الطلبة.

وأوضح حجازي أنه تم تخصيص برنامج دفع مسبق خاص بالطلبة اطلق عليه اسم «دردش»، يتيح للطلبة التحدث بأسعار تتوافق مع امكانياتهم.

من جانبها أوضحت مديرة وحدة التدريب والتوظيف سوسن عبد الجبار أن يوم التوظيف السنوي الرابع عشر أحد أهم فعاليات وحدة التريب والتوظيف في الكلية، حيث يساعد في تأهيل وتوفير فرص عمل للكوادر الشابة والطموحة والتي طالما تميز بها طلبة جامعة بيرزيت، واتاحة الفرصة لخريجي الكلية لاثبات قدراتهم وتطويرها ومساعدة الشركات والمؤسسات للاستفادة من طاقات وابداعات الخريجين.

هذا وقد شاركت شركة المشروبات الوطنية كوكا كولا بيوم التوظيف الرابع عشر حيث اعتادت المشاركة في معظم ايام التوظيف التي تعقد بالجامعات الفلسطينية انطلاقا من حرصها على دعم قطاع الشباب المؤهل اذ اتاح جناح الشركة لمئات من الخريجين و الخريجات فرصة تقديم طلبات توظيف او سير ذاتية لتكون مرجعا فوريا لدائرة الموارد البشرية في الشركة.

وقالت هاله الديسي مديرة العلاقات العامة و الاتصال في الشركة « لم نتردد في يوم عن المشاركة في مثل هذه التظاهرات الشبابية لإيماننا بضرورة اتاحة الفرص للشباب الفلسطيني ليشارك بشكل فاعل في بناء مؤسسات هذا الوطن ، و تعتبر ايام التوظيف في الجامعات من انجع الطرق للوصول و التواصل مع شبابنا الباحثين عن العمل و توفير المجال لهم للتعرف عن قرب على اجواء العمل في المؤسسات الفلسطينية .

ويجدر الذكر هنا ان المشروبات الوطنية تشغل 350 موظفا و موظفة يعملون في دوائر مختلفة في الشركة موزعة على المصانع الثلاثة و تنوي الشركة التوسع في مجال الصناعات التكميلية و الغذائية ،الامر الذي سيولد فرصا عديدة للعمل و التطور.

تحت رعاية سيادة الرئيس محمود عباس، جوال تقيم حفل تكريم ابطال دوري جوال للمحترفين

 بيت لحم 2000 -  أكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله على اهتمام الحكومة الفلسطينية بواقع الرياضة في فلسطين ورفع مكانتها دوليا، والعمل من خلال كافة السبل المتاحة لتحقيق النهضة الرياضية وتطوير كافة مرافقها وبناها التحتية، مضيفا ان رياضيو وشباب فلسطين، بتميزهم وتفوقهم ينقلون اصرار الشعب على صنع الامل والتغيير.

جاء ذلك خلال كلمته في حفل تكريم ابطال " دوري جوال للمحترفين " وابطال دوريات والدرجات والفئات الاخرى لموسم 2013-2014، وبحضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر، ورئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب، وعدد من الشخصيات الرسمية والاعتبارية.

وقال الحمد الله ان الاحتفال بحصاد جديد من البطولات والمباريات والعمل الجاد، لتكريس فعلا رياضيا بات منتظما ومستقرا، ويبرهن ان الرياضة الفلسطينية في صيرورة دائمة، وفي تحد ومنافسة مستمرة.

واضاف الحمد الله ان هذا الحدث وغيره من الفعاليات الرياضية يدل على حراك حيوي وهام، وموقع متقدم تحظى به الرياضة في بلادنا وفي العالم كله، مقدما شكره للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على الجهود الحثيثة التي يبذلها لنشر وتطوير الرياضة الفلسطينية، وبكل الامتنان للسيد جوزيف بلاتر الذي لا يدخر جهدا لدعم حقوق رياضي فلسطين.

وهنأ الحمد الله الفرق الفائزة في هذا الموسم الرياضي، والاسرة الرياضية بكافة مكوناتها، وناقلا لهم تحيات الرئيس محمود عباس واعتزازه الكبير بهم، لرفعهم اسم فلسطين عاليا، واظهارهم للعالم كله ارادة الشعب في الحياة والتقدم والتطور.

وهنأ الحمد الله ابناء شعبنا بمناسبة ذكرى الاسراء والمعراج، موجها التحية لكافة الاسرى في سجون الاحتلال وخاصة المضربين عن الطعام، مؤكدا مواصلة القيادة في مساعيها بالافراج عن كافة الاسرى من سجون الاحتلال.

 

 

"جوال" توقع مع الدفاع المدني اتفاقية رعاية مجلة الجهاز

 رام الله - معا- وقعت شركة جوال والدفاع المدني اتفاقية بخصوص تمويل ورعاية عدد كامل من مجلة الدفاع المدني في مقر الشركة الاثنين وتضمنت الاتفاقية التي وقعها مدير الادارة المالية في الدفاع المدني العقيد عمر القدومي ومدير ادارة العلاقات العامة والاعلام الرائد لؤي بني عودة مع مدير الاتصالات التسويقية في شركة جوال ثابت غنايم ومسؤول الرعايات ناصر سرحان ومسؤول الرعايات والفعاليات التعليمية و الاجتماعية عبادة سوميره، ومعتز حامد مسؤول الرعايات الرياضية تمويل ورعاية اصدار عدد كامل من مجلة الدفاع المدني التي تتناول في طياتها مجموعة من النصائح والارشادات الهامة في كافة الاوقات، والتي تتحدث ايضا عن الية التصرف السليم في حالات الطوارىء كما تتطرق الى رصد عدد الحوادث التي تعامل معها الدفاع المدني واخذ الدروس والعبر من هذه الحوادث.

واثنى العقيد القدومي على الدور الذي تلعبه شركة جوال في رفع التوعية لدى المواطنين من خلال دعم المشاريع المختلفة والتي من ابرزها دعم هذه المجلة. كما اكد القائمون على الاتفاقية من جانب شركة جوال على اهمية التعاون مع الدفاع المدني للنهوض بالواقع المجتمعي وتقليل نسبة الحوادث ورفع الوعي والجاهزية للتعامل مع اي طارىء قد يحدث.

وشرح العقيد القدومي عن فعاليات الدفاع المدني وانشطته المختلفة في الوطن وحاجته لايجاد مجلة خاصة به لنشر اخبار وتقارير عن الجهاز ومعلومات السلامة المهنية والعامة للجمهور الفلسطيني في كافة مناحي الحياة المعاشة لما للمجلة من اهمية كبيرة في اثراء القراء بكل ما هو مفيد في حياتهم العامة.

واضاف القدومي: المجلة سيكون هدفها توعية المواطنين بكيفية التعامل مع الحوادث التي تقع عادة في البيوت والمؤسسات والشركات والوزارات لكيفية الحماية الاولية للانسان، وسيتم توزيع المجلة في مواقع الجهاز بالضفة الغربية وبكافة مواقعها.

من جانبه ثمن ثابت غنايم مدير دائرة الاتصالات التسويقية بجوال دور وعمل جهاز الدفاع المدني في خدمة المجتمع الفلسطيني على مدار العام من خلال طواقمهم المتواجدة في انحاء المدن والبلدات والقرى والمخيمات من اجل خدمة ومعالجة اي طارئ . وتمنى للجهاز مزيدا من التفوق والنجاح في عمله وخدمته للمجتمع المحلي.

فيما شكر الرائد لؤي بني عودة مدير العلاقات العامة والاعلام بالدفاع المدني شركة جوال على رعايتها لمجلة الجهاز مؤكدا ان جوال اصبحت الشركة الرائدة دون منافس في رعاية ودعم الشأن الفلسطيني اجتماعيا ورياضيا وثقافيا ومؤسساتيا .
 
 
 
شركة جوال توقع اتفاقية رعاية وتعاون مع نادي إبداع الدهيشة

 رام الله- معا : وقع يوم أمس في مقر شركة جوال اتفاقية رعاية وتعاون وشراكة رياضية إنتاجية بين شركة جوال ونادي إبداع مخيم الدهيشة تواصلا لعلاقة الشراكة الممتدة منذ سنوات طويلة .

وقد تحدث قبل التوقيع السيد بشار الصلح مسؤول العلاقات العامة في شركة جوال الذي أشاد بالعلاقة التاريخية مع إبداع كنادي ومؤسسة عبر سلسلة من النشاطات المجتمعية والرياضية التي خدمت المجتمع المحلي وسجلت نجاحات باهرة وصدى طيب في الوسط الرياضي والمجتمع المدني على مدار السنوات الماضية.

وأكد الصلح على ان الاتفاقية مع إبداع لرعاية فريق كرة السلة بهدف تطويره ورفده بالعناصر الشابة والناشئين وخلق حالة إنتاجية تخدم قدرات ألاعبين وتخدم لعبة كرة السلة الفلسطينية .

من جانبه أكد محمد اللحام رئيس نادي إبداع على عمق العلاقة مع شركة جوال مذكرا ان نادي إبداع كان أول فريق كرة سلة فلسطيني يرتبط بعلاقة شراكة مع جوال استمرت حتى دون تلقيه دعما ماليا في بعض السنوات إيمانا منه بأهمية الشراكة مع مؤسسة وطنية يتشرف فريق إبداع بحمل شعارها على صدورهم .

وقدم اللحام شكره لرئيس مجموعة الاتصالات السيد عمار العكر ومدير عام شركة جوال السيد معن ملحم على دورهما في إسناد ودعم المؤسسات الرياضية والشبابية وفق منهجية علمية وطنية .

وقد وقع الاتفاقية عن شركة جوال السيد بشار الصلح مسؤول العلاقات العامة في شركة جوال وعن نادي إبداع الأستاذ محمد اللحام رئيس النادي . وبحضور كل من ناصر سرحان مسؤول الرعايات في شركة جوال ، معتز حامد مسؤول الرعايات الرياضية في شركة جوال، سمير صبيحات مسؤول الفعاليات في شركة جوال. ومحمد قراقع أمين صندوق نادي إبداع .

وقد دار نقاش بين الحضور حول واقع كرة السلة وضرورة خلق حالة من الاستدامة في الدخل المالي لإنجاح سبل التخطيط للمستقبل بعيدا عن التخطيط قصير المدى .هذا وتنص الاتفاقية على رعاية الفريق الأول لكرة السلة ونشاطات وخدمات مشتركة لمدة عام .

 

"جوال " توقع اتفاقية تعاون وشراكة مع النادي الارثو ذكسي برام الله في المجالات الثقافية والاجتماعية

 رام الله - دنيا الوطن

 وقعت شركة جوال وارثوذكسي رام الله الاحد اتفاقية تعاون وشراكة في المجالات الثقافية والاجتماعية والرياضية في مقر الشركة لمدة سنة كاملة ، حيث مثل الشركة ناصر سرحان مسؤول الرعايات بالشركة ومعتز حامد مسؤول الرعايات الرياضية وعبادة سوميرة مسؤول الرعايات والفعاليات الثقافية والاجتماعية ومثل نادي ارثوذكسي رام الله د.هاني الحصري رئيس النادي وبسام الرنتيسي عضو الهيئة الادارية ورئيس الدائرة الرياضية بالنادي .

وقدم د. هاني  الحصري شكره والنادي الارثوذكسي لشركة جوال على هذا الدعم والمساندة للرياضة الفلسطينية وللمؤسسات الوطنية وللفعاليات الاجتماعية والثقافية والرياضية التي يتصدى لها دائما جوال دعما منه ورعاية للمجتمع الفلسطيني ، وشرح باسهاب عن واقع ناديه ارثوذكسي رام الله الذي اثبت نفسه وجدارته بالرعاية والدعم من قبل الشركة الرائدة في فلسطين " جوال " لما يقدمه النادي من خدمات وطنية ورياضية واجتماعية للمواطن الفلسطيني ،كما تحدث عن مسيرة الفريق السلوي الذي يلعب بدوري جوال شارحا ظروف الفريق هذا العام من ناحية نتائجه بالدوري.

واضاف الحصري ان علاقة النادي مع شركة جوال علاقة استراتيجية متينة منذ زمن بعيد مثمنا دورهم ورعايتهم هذه، مفتخرا بهم ومعتزا برعايتهم واهتمامهم بالكل الفلسطيني رياضيا واجتماعيا وثقافيا، مشيدا باداء الشركة وتوسع خدماتها تجاه الشعب الفلسطيني بكل مكوناته وفعالياته.

من جانبه قال ناصر سرحان مسؤول الرعايات بشركة جوال: اننا نتأمل مواصلة التعاون والشراكة بيننا وبين النادي الارثوذكسي العريق لما يقدمه هذا النادي من خدمات للجمهور الفلسطيني ، ونحن فخورين بهم وبنشاطاتهم المختلفة خاصة اننا نعلم ماذا يقدم النادي لمجتمعه من خدمات جليلة تصب في المصلحة العامة، واشاد سرحان بالفريق السلوي للنادي متأملا ان يتحسن مستواه وترتيبه في العام المقبل ويعود لمقدمة الاندية السلوية .

فيما شرح بسام الرنتيسي رئيس الدائرة الرياضية بالنادي ظروف النادي بشكل عام والسلة بشكل خاص وقال: تطور الفريق خلال السنوات الخمس الماضية بشكل كبير نحو الافضل حيث  حصل على الترتيب الثالث في دوري جوال للعام الفائت ووصل لنهائي كأس فلسطين بكرة السلة ويستعد حاليا لاطلاق مدرسته السلوية خلال الفترة المقبلة.

وثمن الرنتيسي دور شركة جوال في دعم ورعاية ومساندة الاندية والمؤسسات الفاعلة في خدمة مجتمعها مضيفا نفخر بهذه الشراكة والتعاون بيننا وبين افضل شركة فلسطينية شركة جوال ونتأمل مواصلة هذا التعاون في المرحلة المقبلة  .


 
 
مؤسسة النيزك توقع اتفاقية مع شركة

 رام الله- وقعت مؤسسة النيزك للتعليم المساند والإبداع العلمي وشركة "جوال" اتفاقية شراكة لرعايةالأخيرة لجناح الاتصالات في دار سعادة للعلوم والتكنولوجيا والتي تُعتبر أول دار للعلوم والتكنولوجيا في فلسطين والتي فتحت أبوابها في حزيران العام الماضي.

وقد وقع الاتفاقية كل من السيد بشّار الصلح، مسؤول الرعايات والفعاليات في شركة جوال ممثلاً عن الشركة والمهندسة شيرين الحسيني مديرة دائرة البرامج والمشاريع في مؤسسة النيزك وبحضور السيد ناصر سرحان مسؤول الرعايات في الشركة والسيد عبادة سوميرة مسؤول الرعايات والفعاليات التعليمية والاجتماعية، والمهندسة منى زعرور مركّزة نشاطات بيت العلوم والتكنولوجيا والسيد محمد أبو عريضة مسؤول برامج علمية في مؤسسة النيزك. وتعمل شركة جوال بموجب الاتفاقية على استمرارية الرعاية لجناح الاتصالات للعام الثاني على التوالي والذي يحوي معروضات نوعية في مجال الاتصالات وتطورها، ويقدم للزوار معلومات مهمة حول آليات عمل الاتصالات السلكية واللاسلكية.

وقد عبرّت م.شيرين الحسيني عن سعادتها بهذه الاتفاقية مع شركة جوال الرائدة في دعم المبادرات العلمية الريادية. وأضافت الحسيني أن جناح الاتصالات يعد جزءاً مهماً من أجزاء دار سعادة للعلوم والتكنولوجيا الذي يزوره آلاف الزوار من مختلف الأعمار والمحافظات الفلسطينية منذ افتتاحه في حزيران العام الماضي.

 

ومن ناحيته قال السيد بشّار الصلح أن شركة "جوال" تفخر بالشراكة مع المؤسسات الفلسطينية مثل مؤسسة النيزك، لدعم المشاريع التي تسعى وتهدف الى تطوير الإبداع العلمي لأبناء شعبنا الفلسطيني واكسابهم خبرات ومهارات جديدة، ويتمثل ذلك من خلال رعاية جناح الاتصالات في دار العلوم الفلسطينية، كما وتسعى "جوال" من خلال دعمها لمثل هذه المبادرات إلى تعزيز دورها الاجتماعي في المجتمع الفلسطيني، خصوصاً وأن هذا الجناح وفّر فرصة التعرف ومواكبة آخر التطورات العلمية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لكل زائر.

يجدر بالذكر ان دار سعادة للعلوم والتكنولوجيا، هي جسم ديناميكي يواكب التطورات والأحداث المتعلقة في كافة المجالات العلمية والهندسية والتكنولوجية المرتبطة بالحياة اليومية، وتعرضها للأطفال والكبار بطريقة تفاعلية تضمن المتعة والفائدة من خلال معروضات علمية آمنة يقوم بتشغيلها الزائر بنفسه، تعتبر الدار مؤسسة تعليم لامنهجي ووسيلة عملية تساعد التربويين على إيصال المعرفة الحقيقية للأطفال بشكل عملي وشيق. وتحوي الدار الأجنحة التالية: جناح الاتصالات، جناح الفيزياء والفضاء، جناح الدواء والكيمياء،مختبر التكنولوجيا والروبوت، المرصد الفلكي، قاعة متعددة الأهداف، والحديقة العلمية.

 

جوال والاتحاد الرياضي للجامعات يوقعان اتفاقية الرعاية الحصرية للنشاطات الرياضية

 رام الله-رايــة:

وقعت شركة جوال والاتحاد الرياضي  لمؤسسات التعليم العالي امس بمقر الشركة برام الله اتفاقية الرعاية الحصرية للنشاطات الرياضية المختلفة في الجامعات الفلسطينية مدتها عام كامل بحضور مسؤول الرعايات والفعاليات بالشركة بشار الصلح، ومسؤول الرعايات ناصر سرحان، ومنسق الرعايات والفعاليات الاجتماعية والتعليمية عبادة سوميرة، ورئيس الاتحاد  رافي عصفور واعضاء الهيئة الادارية للاتحاد احمد حمارشة، جمال شاكر، فوزي ربيع والاعلاميين بسام ابو عرة ومحمد الرنتيسي.

يذكر أن هذه الاتفاقية ليست الاولى من نوعها في تاريخ مساهمات جوال وتعاونها مع الاندية الرياضية المختلفة، لتوافق رؤية جوال بالاستمرار في تعزيز العلاقات الطيبة مع جميع مؤسسات المجتمع المحلي، وقد اكد بشار الصلح حرصهم الدائم على دعم ومشاركة القطاعات كافة، على رأسها قطاع التعليم وخدمة الطلبة.

وذكر رافي عصفور أن ادارة الاتحاد الرياضي تسعى في تجربتها الاولى الى تنظيم فعاليات ونشاطات رياضية مختلفة بمشاركة الطلاب من الجامعات الفلسطينية تحت رعاية جوال، في محاولة لاستكمال واعطاء فرصة للاعبين الرياضيين في الجامعات لإبراز مواهبهم وقدراتهم ومهاراتهم اللامنهجية، مضيفا: توجهنا لشركة جوال لأنها الرائدة في الوطن وترعى دائما اتحاد كرة القدم وكرة السلة، ونمتلك أهدافا ومصالح متبادلة ونطمح بالوصول لجميع الطلاب وخدمتهم وابراز المواهب الرياضية المختلفة لديهم، كما اننا نشكر شركة جوال على تقديمها الدعم الكبير من أجل تطوير أنشطتنا، فقد واجهتنا مشكلة عدم وجود راعي رسمي وطرقنا أبواباً كثيرة حتى تلقينا الرد السريع من جوال بالموافقة على رعاية برامجنا خلال الموسم القادم.

 

 

توقيع اتفاقية لافتتاح مركز لخدمة الجمهور في مشروع البرك السليمانية

 بيت لحم/PNN - حسن عبد الجواد - وقعت شركة برك سليمان السياحية ، اليوم الثلاثاء ، اتفاقية تعاون مع شركة جوال ، ومجموعة الاتصالات الفلسطينية ، بهدف افتتاح مركز لخدمة الجمهور ، في مول بازار السلطان ، في مشروع البرك السليمانية السياحي .

وحضر حفل الافتتاح المهندس مازن كرم رئيس مجلس شركة برك سليمان السياحية ، ونضال ارشيد مدير دائرة الموزعين في جوال ، والمهندس جورج سلفيتي المدير التنفيذي لشركة برك سليمان ، وماجد اسحق مدير التطوير والتسويق للشركة ، ومحمد جعار مدير دائرة المبيعات والموزعين في بال تل ، ونصر الطوباسي مدير الموزعين الحصريين في الضفة .

ويهدف افتتاح المركز في موقع برك سليمان ، الى تقديم اوسع الخدمات للجمهور المحيط بمنطقة البرك السليمانية في الخضر وارطاس والدوحة ، وللسائحين وزوار هذا الموقع التاريخي ، ويحتوي المركز على جميع الخدمات التي تقدمها شركة جوال و مجموعة الاتصالات.

ويأتي توقيع الاتفاقية ، في اطار استراتيجية شركة برك سليمان السياحية الجديدة ، والتي تستهدف تعزيز الشراكة والتعاون مع المؤسسات الفلسطينية ، والقطاع الخاص ، ولتامين افضل خدمة للجمهور المحلي .

ودعا المهندس كرم الذي وقع الاتفاقية ممثلا لشركة برك سليمان السياحية ، المؤسسات والشركات الوطنية ، والقطاع الخاص ، الى الاستثمار في هذا الموقع ، الذي يمتاز بمكانته التاريخية والحضارية ، والبيئية .

وقال ، ان الشركة افتتحت مؤخرا متحف قلعة مراد للتراث والآثار الفلسطينية ، و استوديوهات شبكة معا في قلعة مراد ، كما وشرعت الشركة بإقامة مشروع متنزه للزوار بين البرك السليمانية ، والذين تتزايد اعدادهم في فصلي الربيع والصيف ، حيث سيقدم المتنزه المقام على مساحة اربع دونمات ، لرواده من السياح والزوار مختلف الخدمات والاحتياجات الخدمية والسياحية .

وأشار المهندس كرم ، ان الشركة تعمل على تنظيم جولات ميدانية لمجموعات السياحة الاجنبية ، بالشراكة مع جمعية الاراضي المقدسة للسياحة ، والتي تشمل زيارة جميع انحاء البرك السليمانية ، وقلعة مراد بمركزها الثقافي ، والقنوات ، ومجمع مول السلطان ، الذي بدا يستقبل اعدادا من المستثمرين ، في مختلف المجالات الخدماتية .

وعبر ارشيد عن سعادته بتوقيع اتفاقية الشراكة ، مع شركة برك سليمان السياحية ، والتي تشمل جوال وبالتل وحضارة ، وذلك بهدف دعم مشروع شركة برك سليمان السياحية ، والذي يعتبر من اهم المشاريع المتميزة على مستوى الوطن ، مشيرا ان افتتاح مركز خدمة الجمهور ، سيوفر تقديم خدمات الاتصال الارضي والخلوي والانترنت .

 

 

اتفاقية شراكة وتعاون بين نادي بيرزيت وشركة جوال

 رام الله - معا -بطرس عابد: في مقر شركة جوال في مدينة را م اللة تم التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين نادي بيرزيت وشركة جوال في المجالات الرياضية والاجتماعية والثقافية والنشاطات المختلفة التي يستفيد منها اهالي البلدة وقد حضر مراسم التوقيع عن شركة جوال من دائرة الاتصالات التسويقية كل من السادة بشار الصلح وناصر سرحان ومعتز حامد ودانا زيدان وعن نادي بيرزيت بطرس عابد و عزمي صافي وياسر احمد وماهر موسى ومحمود عساف .

وقبل التوفيع على الاتفاقية تحدث رئيس النادي بطرس عابد مقدما الشكر لشركة جوال على جهودها المتواصلة في تقديم الخدمات المميزة لشعبنا في مجال الاتصالات وكذلك الدعم اللا محدود في رعاية النشاطات الاجتماعية والرياضية والثقافية المختلفة في كافة ارجاء الوطن متمنيا لهذه الشركة الكبيرة مزيدا من التقدم والنجاح.

وتطرق رئيس النادي لوضع نادي بيرزيت والنشاطات المختلفة التي يقوم بها النادي والفئات العمرية المستفيدة من هذه النشاطات معربا عن تفائل ادارة نادي بيرزيت باهمية الشراكة والتعاون مع شركة جوال في كافة الانشطة . كما تحدث السيد بشار الصلح مسؤول الرعايات والفعاليات في شركة جوال مرحبا بوفد نادي بيرزيت موضحا اهمية الشراكة والتعاون التي تقوم بها شركة جوال في مجتمعنا الفلسطيني والتي تخدم العديد من القطاعات المختلفة متمنيا للنادي مستقبلا مشرقا وفي نهاية اللقاء تم التوقيع على الاتفاقية مع صورة جماعية للمثلي الشركة والنادي.

 

 

اتفاقية شراكة وتعاون بين نادي بيرزيت وشركة جوال

رام الله - معا -بطرس عابد: في مقر شركة جوال في مدينة را م اللة تم التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين نادي بيرزيت وشركة جوال في المجالات الرياضية والاجتماعية والثقافية والنشاطات المختلفة التي يستفيد منها اهالي البلدة وقد حضر مراسم التوقيع عن شركة جوال من دائرة الاتصالات التسويقية كل من السادة بشار الصلح وناصر سرحان ومعتز حامد ودانا زيدان وعن نادي بيرزيت بطرس عابد و عزمي صافي وياسر احمد وماهر موسى ومحمود عساف .


وقبل التوفيع على الاتفاقية تحدث رئيس النادي بطرس عابد مقدما الشكر لشركة جوال على جهودها المتواصلة في تقديم الخدمات المميزة لشعبنا في مجال الاتصالات وكذلك الدعم اللا محدود في رعاية النشاطات الاجتماعية والرياضية والثقافية المختلفة في كافة ارجاء الوطن متمنيا لهذه الشركة الكبيرة مزيدا من التقدم والنجاح.

وتطرق رئيس النادي لوضع نادي بيرزيت والنشاطات المختلفة التي يقوم بها النادي والفئات العمرية المستفيدة من هذه النشاطات معربا عن تفائل ادارة نادي بيرزيت باهمية الشراكة والتعاون مع شركة جوال في كافة الانشطة . كما تحدث السيد بشار الصلح مسؤول الرعايات والفعاليات في شركة جوال مرحبا بوفد نادي بيرزيت موضحا اهمية الشراكة والتعاون التي تقوم بها شركة جوال في مجتمعنا الفلسطيني والتي تخدم العديد من القطاعات المختلفة متمنيا للنادي مستقبلا مشرقا وفي نهاية اللقاء تم التوقيع على الاتفاقية مع صورة جماعية للمثلي الشركة والنادي
 
جوال تحتفل بإعادة افتتاح معرضها وسط رام الله بحلته الجديدة

 رام الله ـ سائد أبو فرحة: احتفلت شركة الاتصالات الخلوية "جوال"، أمس، بإعادة افتتاح معرضها وسط رام الله بحلته الجديدة، بمشاركة وكيل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سليمان الزهيري، ورئيس غرفة تجارة وصناعة رام الله والبيرة خليل رزق، وممثل المحافظة معين عنساوي، ورئيس بلدية المدينة موسى حديد، والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات (بالتل غروب) عمار العكر، ومدير عام "جوال" معن ملحم.

وفي هذا السياق، أشاد الزهيري بالمجموعة وشركاتها وفي مقدمتها "جوال"، معتبرا أن إعادة افتتاح المعرض دليل على عناية "جوال" بمشتركيها، وتقديم أفضل خدمة لهم.
وأثنى على الإنجازات التي حققتها المجموعة، لافتا إلى دور رئاستها التنفيذية في هذا المجال.
ووصف رزق "جوال" بـ "المميزة"، مشيرا إلى أنها الشركة الوحيدة التي تمكنت من أداء دورها بامتياز خلال المنخفض الجوي الأخير. وقال: إننا نعتبر هذه الشركة مميزة في فلسطين، وهي من الشركات التي توفر صناعة فلسطينية 100%، لذا نأمل من سائر الشركات أن تقتدي بها حتى يكون لدينا اقتصاد وطني.
وحث القطاع الخاص على الاضطلاع بمسؤولياته المجتمعية، متمنيا بالمقابل لشركة "جوال" مزيدا من النجاحات.
وأثنى عنساوي على مسيرة "جوال"، مشيرا إلى أنها والمجموعة انتقلتا من مرحلة النجاح إلى التميز.
ولفت إلى أن المحافظة تقدر الدور الذي قامت به المجموعة وشركاتها خلال المنخفض الأخير، مبينا أن ما تقوم به المجموعة مثار اهتمام وفخر.
أما حديد فقال: إن الشركة الوحيدة التي صمدت ولم يكن لدينا هم بشأنها خلال المنخفض هي مجموعة الاتصالات، وباعتقادي فإن السيناريو كان سيختلف تماما لو سقطت الاتصالات في فلسطين، لأننا كنا سنعيش كارثة.
وذكر أن طواقم المجموعة كانت تعمل بشكل دؤوب وبصمت، مبينا أن استمرار عمل شبكة الاتصالات خلال المنخفض حد كثيرا من معاناة الناس.
واعتبر إعادة افتتاح المعرض اضافة لمدينة رام الله، معربا عن أمله في أن تمتد هذه المبادرة لتشمل سائر المدن.
من جانبه، أكد العكر حرص المجموعة على أن تكون عند حسن ظن الجمهور، مبينا أن لدى "جوال" 24 معرضا، من ضمنها 16 في الضفة، و8 معارض في القطاع، سيجري العمل على إعادة تجديدها.
وأوضح أن المجموعة ملتزمة بتقديم الأفضل وكل ما هو جديد للجمهور.
وقال ملحم: تجديد هذا المعرض بمثابة خطوة في مسيرة مستمرة فيما يتعلق بتجديد معارضنا، حيث اعتدنا كل 3-4 سنوات على فعل هذا الأمر.
وتابع: ما يميز هذا المعرض أننا انتقلنا من مرحلة إلى أخرى من حيث التكنولوجيا، حيث سنوفر كافة خدماتنا عبر الشبكة العنكبوتية "الانترنت".
ولفت إلى وجود جهاز يقدم الخدمات آليا "الكترونيا" في المعرض، الأمر الذي سيسهل على المشتركين.
وقدم مدير إدارة المبيعات في "جوال" علاء حجازي، شرحا عن الخدمات "الالكترونية" التي يوفرها المعرض، ومزاياه المختلفة.
وقال: الجهاز الموجود هنا سيوفر شتى الخدمات للمشتركين، وهذا سيخفف من الضغط في هذا المعرض، الذي يشهد اقبالا جماهيريا كبيرا، ونحن في طور تنفيذ خطة لتجديد معارضنا المختلفة في شتى المحافظات.

جوال" الشركة الأولى بموائمة معارضها وخدماتها للأشخاص ذوي الاعاقة

  

رام الله - معا - أشاد وزير الشؤون الاجتماعية، د. كمال الشرافي، بدور شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"  في توفير خدماتها للأشخاص ذوي الإعاقة، وتيسير التواصل والتعامل معهم في معارضها المختلفة، مشيرا إلى أهمية تكريس مثل هذه التجربة من قبل مزيد من المؤسسات في فلسطين.

وكان الشرافي، يتحدث خلال حفل نظمته "جوال" في معرضها في "بلازا مول" بالبيرة، بتاريخ 3/12/2013، ضمن مشروع "مواءمة معارض وخدمات جوال للأشخاص ذوي الإعاقة".

وأكد الشرافي ضرورة منح الأشخاص ذوي الإعاقة حقوقهم على شتى الصعد، مبينا أن العناية بهذه الشريحة في المجتمع الفلسطيني متزايدة، وأشار إلى وجود دول تملك امكانيات لم تصل إلى هذا المستوى، وبالتالي حق لنا أن نفاخر بأي عمل إيجابي يترجم على أرض الواقع، وحث الشركة على تنفيذ المزيد من هذه المبادرات، بما يعود إيجابا على الأشخاص ذوي الإعاقة.

من جهته، ذكر مدير عام شركة جوال معن ملحم، أن الشركة تعنى منذ نشأتها بالأشخاص ذوي الإعاقة، مضيفا "قامت الشركة منذ تأسيسها بتهيئة مداخلها من الناحية الإنشائية لاستقبال الأشخاص ذوي الإعاقة، وبالتالي فإننا اليوم نخطو خطوة إضافية نأمل أن تليها خطوات أخرى مستقبلا".

وأضاف ملحم: مداخل معارضنا تتناسب مع متطلبات الأشخاص ذوي الإعاقة، ما اقترن بتوفير نظام صوت وصورة لخدمة هذه الشريحة، علاوة على وجود مترجم للغة الإشارة في كل معرض خاص بالشركة.

وتابع ملحم: باتت معارضنا مجهزة بطاقم مدرب على لغة الإشارة، والتعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة، كما أعددنا نشرات بلغة بريل تعرف ببرامجنا وخدماتنا، ونحن عبر مثل هذه المبادرات نسعى إلى القيام ولو بالحد الأدنى من واجبنا تجاه أبناء شعبنا، ممن هم بحاجة إلى وسائل خاصة للتواصل والحصول على الخدمات.

وأثنى رئيس ملتقى "البصيرة للمكفوفين" مصطفى الجوهري، بلفتة الشركة، معتبرا أنها تعني الكثير بالنسبة للأشخاص ذوي الإعاقة، وأوضح أن الخطوات التي أقدمت عليها الشركة لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة، من شأنها تمكينهم من الحصول على الخدمات بيسر.

وبين رئيس الاتحاد الفلسطيني للصم محمد نزال، أن توفير نشرات بلغة "بريل"، علاوة على مترجم اشارة في معارض "جوال"، يعزز رصيد الشركة والثقة بينها وبين شتى فئات المجتمع.

 

بطولة السلة الشعلة الاولى برعاية جوال ولشراف الاتحاد

" بيرزيت " و " جوال " توقعان مذكرة تفاهم

الجامعة العربية الامريكية تستقبل وفد " جوال " و " المستشفى الميداني الاردني "

بورصة فلسطين وشركة جوال تجددان الرعاية الحصرية لمسابقة محاكاة التداول للعام الدراسي 2012/2013

ديربي في الجنوب والعميد واثق من الريادة ضمن بطولة دوري " جوال " للمحترفين

جوال تطلق جهاز iPhone 5 خلال فعاليات اليوم الاخير من معرض إكسبوتك

شركة جوال واتحاد كرة القدم يوقعان اتفاقية رعاية الدوري الممتاز بمحافظة غزة

فلسطينيتان تعملان في " جوال " ضمن أبرز 50 قيادية في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات

قلنديا للمربع الذهبي لبطولة الشعلة الاولى لكرة السلة لمواليد 91 بتنظيم من ارثوذكسي رام الله وبرعاية جوال

شركة جوال تستضيف نخبة من الاعلاميين والمصورين الرياضيين في نقاش مفتوح لأهم انجازاتها

جامعة بوليتكنك فلسطين تكرّم الطلبة المتفوقين وتستقبل الجدد

وزارة التعليم العالي و " جوال " يكرمان اوائل الجامعات والكليات للعام 2012

رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة خضر ذياب " شكراً جوال "

السرية تزف كأس فلسطين بكرة السرة الى رام الله

شركة جوال واتحاد الكرة الرياضية يوقعان اتفاقية رعاية دوري المحترفين

" جوال " تخرّج الدفعة العاشرة من البرنامج التدريب الهندسي الخاص بطلبة الجامعات

نقابة موظفي شركة جوال تكرّم السفير الاردني عواد السرحان في رام الله

انتصاران لبيرزيت وحوالة في كأس السلة برعاية جوال

جوال تشارك في البطولة التصنيفية لفرق المؤسسات بكرة القدم بتنظيم من اللجنة الشعبية في البيرة

الابداع يفتقد للابداع في افتتاح كأس فلسطين لكرة السلة برعاية جوال

افتتاح بطولة كأس فلسطين برعاية جوال

معن ملحم مدير عام جوال , الشركة تعيد دراسة خيار رعاية دوري جوال للمحترفين الموسم القادم

جوال تكرّم أوائل طلبة التوجيهي

" جوال " و " الوطنية " في مواجهة إذاعية

إختتام المرحلة الاولى من فعاليات " شركاء من اجل التغيير "

منتدى شارك الشبابي يختتم فعاليات المخيمات الرياضية برعاية جوال

بطولة كأس اليد برعاية شركة جوال

معرض للصور الفوتوغرافية بعنوان " صيد الضوء " برعاية جوال

إتحاد اليد وجوال يوقعان اتفاقية رعاية كأس القطاع

إتحاد اليد وجوال توقعان اتفاقية رعاية بطوله الكأس

سنجل يواصل صدارته في دوري كرة الطائرة برعاية جوال

فلسطين الاهلية تفجر مفاجأه من العيار الثقيل في دوري خماسيات الجامعات برعاية جوال

محافظة قاقيلية وجوال تبحثان سبل التعاون المشترك

اليوم في دوري كرة الطائرة برعاية جوال

فلسطين الاهلية تتسيد بطولة خماسيات الجامعات برعاية جوال

جوال الراعي الرسمي لدوري الدرجة الممتازة لكرة الطائرة

نعمل حتى الصباح الباكر لتخفيف ازمة عبور الجسر

الاسبوع السابع من دوري الدرجة الممتازة بكرة الطائرة برعاية جوال

جوال تقدم عربات نقل امتعة لاستراحة اريحا

بيرزيت تفوز بالمركز الاول في دورة البرنامج التدريبي " انا جوال "

بيرزيت تحتتضن نهائي الجامعات للخماسي برعاية جوال

اطلاق دوري المناطق في بيت لحم برعاية جوال

ارب موبايل تطلق خدمو خصومات مع جوال

جوال تطلق حملة ما تخاف على رصيدك

جوال يتفوق على سبيتاني استعدادا للبطولة الكروية السنوية
الاسبوع الخامس من دوري الدرجة الممتازة لكرة الطائرة برعاية جوال

جوال الراعي الحصري لدوري الدرجة الممتازة لكرة الطائرة

ندوة في الجامعة الامريكية حول " التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي"

وزير الاقتصاد يلتقي ممثل اليابان لدى السلطة

انتصار لجيوس وبيت فوريك ضمن بطولة كرة الطائرة برعاية "جوال"

برعاية حصرية من "جوال" انطلاق بطولة دوري المناطق لكرة الطائرة

"جوال" توزع آلاف الدولارات على معتمري غزة

"جوال" تجدد رعايتها لفريق ابداع

العلامة الكاملة لكل من جينصافوط واماتين وعزون طمن دوري الطائرة برعاية جوال

برعاية جوال..الجامعة العربية المريكية تفوز على منتخبات الجولان السوري

نادي سنجل يعبر دير بلوط ضمن بطوله دوري الطائرة برعاية جوال

جوال ترعى الفرق صاحبة المراكز لاثلاثة الاولى من دوري السلة الممتاز

جيوس تحسم دربي قلقيلية على حساب جينصافوط

نادي جيوس يحلق في سماء كرة الطائرة الفلسطينية تحت رعاية جوال

السرية تنجح بامتياز في كسر الحاجز بين شركتي "جوال" و "الوطنية"

سرية رام الله تفرد ذراعيها لفريق "جوال" و"الوطنية موبايل" السلويين

وزارة الشباب المقالة توقع اتفاقية مع جوال

تحت رعاية شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوّال" حزب الخضر الفلسطيني يكرم عمال النظافة بمحافظة نابلس

في سابقة هي الأولى من نوعها وتحت رعاية شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوّال"، أقام حزب الخضر الفلسطيني أول أمس حفلاً تكريمياً لعمال النظافة بمحافظة نابلس والبالغ عددهم 230 موظف، يتبعون لقسم الصحة ببلدية نابلس.

 

بدأ الحفل بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء ثم رحب عريف الحفل الأستاذ خالد نايف بالحضور من مسؤولين وعمال، تلاه كلمة حزب الخضر الفلسطيني ألقاها د.طريف عاشور ممثل الحزب في المحافظة، نوه فيها إلى التناقض في حياة المواطن الفلسطيني ما بين مقاومة الاحتلال الصهيوني وما يرافقه أحياناً من تخريب للبيئة ومن حب الوطن المتمثل بالمحافظة عليها، واستعرض نشاطات الحزب الأخيرة المتمثلة بالتعاون مع بعض المرشحين الذين راعوا الشأن البيئي في حملاتهم وساهموا بجزء منها خصص لإقامة مظلات حديدية وحاويات للنفايات وزعت في عدة أحياء بالمدينة، وشكر شركة "جوّال" على مراعاتها للأمور البيئية والصحية ولاسيما شعارها "جوّال صديق البيئة" والذي ترجم بحصولها على شهادة نظام إدارة البيئة العالمي ISO 14001، لتكون بذلك الشركة الرابعة في العالم والأولى في الشرق الأوسط التي تحصل على مثل هذه الشهادة ضمن إصدارها الجديد للمواصفة في عام 2004.

 

ومن جانبه تحدث السيد عماد اللحام، مدير منطقة الشمال في شركة "جوّال" عن دعم الشركة لنشاطات البيئة التي تقوم بها المؤسسات المحلية بشكل عام، وأن جوّال لن تدخر جهداً لجعل فلسطين من أفضل دول العالم على الصعيد البيئي، ونقل تحيات المدير العام للشركة السيد عمّار العكر الذي أعاقته الحواجز من المشاركة لتواجده في غزة، أما كلمة بلدية نابلس فألقاها د.نهاد المصري نائب رئيس البلدية ومسؤول الشؤون الصحية والبيئية فيها، والذي تحدث عن أهمية وجود حزب فلسطيني يدعم البيئة الفلسطينية، وحيا العمال الأبطال واعداً بمد يد العون لهم بكل ما تستطيعه البلدية. أما كلمة محافظة نابلس فألقاها السيد غسان المصري الذي نقل تحيات المحافظ، وأثنى على دور الحزب في خدمة المجتمع المحلي وتوعية المواطن لأهمية المحافظة على البيئة، وحيا د.عزام حلاوة من القسم الصحي بالبلدية العمال شاكراً حزب الخضر وجوّال على هذه اللفتة الكريمة، ومن ثم كرمت بلدية نابلس والمحافظة وشركة "جوّال" العمال، وتخلل حفل التكريم وجبة عشاء في مسرح سليم أفندي، تلاها توزيع الهدايا على العمال.

جوّال تكرم الفائزين بحملة التسديد الآلي في الضفة وغزة

أقامت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوّال" أول أمس في رام الله وأمس في غزة حفلين كرمت فيهما الفائزين بحملة التسديد الآلي التي أطلقتها في تشرين الثاني من العام الماضي بالتعاون مع إثني عشر بنكاً فلسطينياً.

 

رحب يونس أبو سمرة مدير عام شركة "جوّال" / إقليم غزة بالفائزين وعلى رأسهم بنك فلسطين المحدود ممثلاً بمديره العام ورئيس مجلس إدارته د. هاني الشوا، حيث حصل البنك على أعلى نسبة من المشتركين المستخدمين لخدمة التسديد الآلي، بالإضافة إلى بنك الاستثمار ممثلاً بمديرفرع غزة السيد محمود عبود، والذي انضم حديثاً لمجموعة البنوك المتعاونة مع جوّال في توفير هذه الخدمة. وأكد أبو سمرة أن "جوّال" لا تحرص من خلال هذه الحملة على تعزيز علاقاتها مع مشتركيها فحسب، بل أيضاً تسعى إلى تعزيز علاقاتها مع المؤسسات الوطنية للخروج بمشاريع هادفة، المستفيد الأول منها المستهلك الفلسطيني. وبعد تناول طعام الغذاء قام أبو سمرة بتكريم بنك فلسطين المحدود حيث سلم د. هاني الشوا ثمانية أجهزة (MOTOROLA V3)، الذي بدوره شكر شركة جوّال وأكد أنها من الشركات المتميزة التي يتعاون معها البنك، بالإضافة إلى تسليم المشتركين الفائزين جوائزهم، حيث فاز المشترك محمد أبو مطلق بالجائزة الكبرى المتمثلة براتب شهري يبلغ ألفي شيكل لمدة سنة، وفاز المشترك مازن الغفري براتب شهري يبلغ ألف شيكل لمدة سنة,كما تسلم موظف جوال ماجد البردويل الفائز بأعلى عدد معاملات تسديد آلي أيضا جهازا من نفس النوع.

 

ومن جانبه رحب رئيس الإدارة التقنية في جوّال م.عوني الزبدة بضيوف حفل التكريم في رام الله وعلى رأسهم هاني ناصر القائم بأعمال المدير الإقليمي لبنك فلسطين المحدود في الضفة، وأشاد بالتعاون بين جوّال والبنوك، وقام بعد تناول الغذاء بتسليم المشتركين الفائزين خليل أبو زاكية، بسام بقله، حنان يعقوب ومحمد طنينة جوائزهم المتمثلة براتب شهري يبلغ ألف شيكل لكل منهم لمدة سنة.يذكر أن خدمة التسديد الآلي تمكن مشتركي جوّال بالتعاون مع هذه البنوك من دفع فواتيرهم مباشرة من خلال حسابهم البنكي آلياً، والتي تعتبر إحدى الخدمات التي تهدف إلى إيجاد آلية مناسبة تسهل على المشتركين عملية تسديد فواتيرهم الشهرية دون عناء أو جهد، حيث يستطيع أي مشترك تفويض أحد البنوك بالقيام بتسديد قيمة فاتورة جوّاله بعد خصمها مباشرة من حسابه البنكي.

بدعوة من جامعة بيرزيت "جوّال" تشارك في ندوة للطلبة في جامعة بيرزيت

استضافت دائرة الرياضيات الاقتصادية في جامعة بيرزيت أول أمس طاقم من شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوّال" ضم عمّار العكر مدير عام الشركة وعدد من مدراء وموظفي الشركة، حيث قام العكر بتقديم محاضرة لأكثر من مئة وعشرين طالباً من طلبة كلية العلوم، وتحديداً المتخصصين في الإحصاء.

 

وتأتي هذه الزيارة من منطلق اهتمام شركة "جوّال" بتفعيل المشاركة بين القطاع الخاص والجامعات الفلسطينية، بالإضافة إلى إيمان جامعة بيرزيت بالدور الفاعل الذي يلعبه هذا القطاع في تطوير الشباب ودعمهم.

 

في بداية المحاضرة رحب د.فيصل عورتاني المحاضر في دائرة الرياضيات الاقتصادية بطاقم شركة "جوّال" وأشاد بالدور الفاعل الذي تلعبه الشركة في كافة المجالات في المجتمع الفلسطيني، وأضاف "إن شركة جوّال من أهم الشركات الفلسطينية التي لعبت دورا كبيرا في تطوير الاقتصاد الفلسطيني". وتحدث عمّار العكر خلال المحاضرة عن أهم الانجازات التي حققتها شركة جوّال خلال سنواتها السبع في السوق الفلسطيني، واستعرض أهم المحطات في حياة الشركة من نجاحات وتطور بالإضافة إلى النقلة النوعية في الخدمات المقدمة لمشتركي جوّال وتطويرها، ومواكبة الشركة للتطورات العالمية في تقديم الخدمات الخلوية، وكذلك استعرض المعوقات التي واجهت الشركة من قبل السلطات الإسرائيلية، والمنافسة غير الشرعية من قبل أربع شركات إسرائيلية.

 

وقال العكر "إن جوّال تهتم بالجيل الشاب خاصة أن النسبة الأكبر من موظفي الشركة دون سن الثلاثين"، وتحدث عن أسس عملية استقطاب الموارد البشرية التي اعتبرها العنصر الأهم في أي شركة، وأكد على أهمية مراعاة المهنية والشفافية في اختيار الموارد البشرية.

 

في نهاية الندوة طرح الطلاب العديد من الأسئلة والاستفسارات التي تركزت على كيفية مواجهة "جوّال" للمعوقات التي فرضت عليها، والآلية التي اتبعتها في حل مشكلة الضغط على شبكتها. وبعد انتهاء اللقاء استضاف رئيس الجامعة د. نبيل قسيس شركة "جوّال" وتحدثوا عن سبل تعزيز التعاون ما بين الشركة والجامعة.

مجموعة مسلحة تعتدي على مقر شركة جوال في غزة

في الوقت الذي يمر أبناء الشعب الفلسطيني بأسوأ الظروف ، من حصار دولي واعتداءات متكررة من قبل الاحتلال الإسرائيلي وظروف اقتصادية صعبة ، قامت فئة ضالة وخارجة عن القانون مكونة من عشرين مسلحا باقتحام مركز جوال في غزة والاعتداء على موظفي الشركة وعلى الممتلكات الموجودة هناك وقامت المجموعة بإطلاق النار على الأجهزة الموجودة في المبنى ، وأجبرت الموظفين على الخروج من الشركة بالقوة ، ولم تستطع القوة الأمنية الموجودة داخل المبنى من التعامل مع المسلحين ، وتم الاعتداء على الشرطي المدني الموجود في المبنى.

 

إن مجموعة الاتصالات الفلسطينية إنما هي مجموعة من الشركات التي بنيت بعرق وجهد أبناء الشعب الفلسطيني وشركاتها التي قدمت للعالم أفضل صورة عن فلسطين وتقوم بتقديم كافة الخدمات لأبناء شعبها وهي حريصة كل الحرص من أجل الحفاظ على الاقتصاد الوطني ليبقى قويا متينا ، لقد استمرت شركات مجموعة الاتصالات بتقديم الخدمات من شركة الاتصالات الخلوية جوال ومن شركة الاتصالات الثابتة بالتل رغم كل المعيقات والحواجز التي وضعت لها من قبل الاحتلال الإسرائيلي من منافسة غير شرعية ومن تعطيل وصول الأجهزة ومن إعاقة الموظفين لتلبية احتياجات ابناء شعبهم وما تعرضت له شبكات بالتل وجوال من تدمير وتخريب خلال الاجتياحات الإسرائيلية .

 

لقد قامت مجموعة الاتصالات وشركاتها بعمل استقلالية فلسطينية حقيقية من خلال الاعتماد الكامل على الكوادر الوطنية وجعل جميع المقاسم والخدمات وطنية مئة بالمائة. إن هذه الأملاك التي تم الاعتداء عليها هي ملك لأبناء فلسطين ، ويعلم الجميع أن مجموعة الاتصالات الفلسطينية تقوم بتنمية حقيقية للشعب الفلسطيني وتتحمل مسؤوليات كبيرة وجسيمة فهي التي قامت بإنشاء صندوق المسؤولية الاجتماعية لخدمة قطاعات مختلفة من شعبها و المساهمة في إطلاق مبادرة القطاع الخاص وإقامة صندوق لدعم شعبها وذلك في ظل ضغوط هائلة تتعرض لها و إطلاق صندوق إقراض الطلبة لمساعدة طلبة فلسطين وبناة الغد على بناء مستقبلهم لتطور فلسطين .

 

تسعى مجموعة الاتصالات وشركاتها جاهدة للبناء والتطور الذي يخلق حياة أفضل ، وفي الوقت الذي تقوم به مجموعة الاتصالات بتشغيل أبناءها من خريجي جامعات وكوادر فلسطينية وخدمات كبيرة تقع على عاتقها، قامت بعض الجماعات التي لاتنتمي للشعب الفلسطيني بمحاولة إعاقة تقدمها وصعودها للقمة ، كما وأن مثل هذا الاعتداء لن يفني عزيمة المجموعة وشركاتها مواصلة درب التحدي والصمود أمام كل الحواجز والمعيقات أكانت من الاسرائيلين أو من الفئات الضالة الخارجة عن الصف الوطني ولن يستطيعوا كسر إرادتنا والوقوف في بناء الاقتصاد الوطني.

 

إن مجموعة الاتصالات الفلسطينية وشركاتها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام مثل هذه الاعتداءات وستتخذ هي والقطاع الخاص الفلسطيني كل الإجراءات القانونية لملاحقة العابثين في ممتلكاتها التي هي ملك للشعب الفلسطيني ، وعلى أبناء الشعب الفلسطيني أن يقفوا وقفة واحدة تجاه مثل هذه الأعمال لأن ضرب مجموعة الاتصالات يعني ضرب أخر التحصينات الموجودة لدى فلسطين ويعني هذا أنه لن تكون هناك أي تنمية مستقبلية وأي أفق تجاه تنمية في فلسطين. إن مجموعة الاتصالات الفلسطينية الممثلة بأربعة آلاف موظف تناشد الرئاسة ورئاسة الوزراء ووزارة الداخلية باتخاذ اشد العقوبات تجاه العابثين وملاحقتهم للحفاظ على مؤسساتنا وعلى الإنسان الفلسطيني، وستقوم مجموعة الاتصالات الفلسطينية بأخذ خطوات احتجاجية على هذه الأعمال التي لاتخدم المصلحة الوطنية وإنما تدمرها. إن هذه الاجراءات التي ستتخذها المجموعة ستعتمد اعتمادا كليا على مصداقية السلطة الوطنية في اتخاذ خطوات حقيقية لوضع حد للانفلات ألامني وحماية الانسان الفلسطيني والؤسسات من أولائك القلة القليلة التي هدفها تدمير كل شئ رائع في الوطن.

 

إن القطاع الفلسطيني الخاص ومن خلال مبادرة السياسة الجديدة مطالب أولا بحماية ذاته واتخاذ كل الخطوات المناسبة لدفع السلطة لوضع حد لهذا الانفلات الجنوني .

جوّال

أعلنت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوّال" انه تم إصدار موافقة من قبل السلطات الإسرائيلية للإفراج عن أول دفعة من معدات "جوّال" المحتجزة في المطارات الإسرائيلية والتي تشمل محطات التوسعة، و"المتحكم" BSC، وسيعمل طاقم جوّال الفني، الذي يعمل على مدار الساعة لتحسين جودة الشبكة على تركيب وتشغيل "المتحكم" BSC في غزة فور استلام "جوّال" له، مما سيؤثر بشكل ايجابي على اداء الشبكة ويعمل على إنهاء الضغط الحالي على شبكة جوّال.

 

وكما يعمل الطاقم الفني حالياً على إجراء الفحوصات اللازمة لتشغيل "المتحكم" BSC في موقع لندن والذي تم تركيبه من أجل حل مشكلة التأخير في الإفراج عن المعدات ومواجهة الضغط المتزايد على الشبكة.

 

كما أنه في حال تنفيذ الوعودات الإسرائيلية في الإفراج عن باقي المعدات المحتجزة والتي تشمل معدات لتوسعة المقاسم القائمة، و"متحكم" BSC جديدة من شأنها أن تفسح المجال لجوّال بأن تعيد فتح مبيعاتها واستيعاب مشتركين جدد، مع ضمان السعة المطلوبة لشبكتها كي تستوعب ازدياد عدد المشتركين واحتياجاتهم في الاتصال والخدمات الأخرى التي تقدمها "جوّال".

 

وقال مدير عام شركة جوّال، السيد عمار العكر "إن شركة "جوّال" تقوم بجهود طاقمها الفني، وبكل ما لديها من إمكانيات، على تحدي ما نواجهه من صعوبات تسببت به الاحتجازات المتكررة لمعداتنا ومقاسمنا، بالإضافة إلى المشاكل التي نواجهها من سكان بعض المناطق في تركيب محطاتنا التي نؤكد باستمرار أنها آمنة صحياً وصديقة للبيئة، وكلنا أمل وثقة بأن المواطن الفلسطيني سيدرك أهمية هذه المحطات ودورها في إيصال خدمة الاتصال إلى كافة المناطق، بالإضافة إلى كونها البنية الأساسية لشركة وطنية تساهم في بناء البنية التحتية للمجتمع الفلسطيني". وأكد العكر على أنه لن يكون هناك أي تكلفة إضافية يتحملها مشترك جوّال من جراء تشغيل "المتحكم" BSC في لندن، حيث أن التكلفة برمتها ستتحملها شركة جوّال، والتي هدفت من وراء تشغيل هذا الموقع إلى حل مشكلة الضغط على الشبكة.

شريحة جوال مع جهاز LG بـ139 شيكل فقط!

شريحة جوال مع جهاز LG بـ139 شيكل فقط!

"جوال" تطلق عرضاً مميزاً لمشتركي الدفع المسبق الجدد…

أطلقت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية ،أمس، عرضا مميزا لمشتركي برامج الدفع المسبق الجدد، حيث يتضمن العرض حزمة تحتوى على شريحة جوال وجهاز (LG(GB 106 فقط بـ139 شيكل!

وعن تفاصيل العرض أوضح مدير إدارة المبيعات السيد عبد المجيد ملحم أن هذا العرض عبارة عن حزمة متكاملة تحتوي على جهاز LG إضافة إلى شريحة دفع مسبق، بحيث يتم تفعيل الشريحة عن طريق الاتصال مجانا على 15111 لكي يقوم المشترك باختيار البرنامج الأفضل له من بين برامج الدفع المسبق وهي "دردش" أو "كرتك" أو "جوال ثواني" أو "اكسترا".وأضاف ملحم: "لكي يتمتع المشترك بصلاحية مدى الحياة، ما عليه إلا إضافة رصيد خلال مدة أقصاها 21 يوما من تاريخ تفعيل الشريحة بأية فئة من فئات بطاقات التعبئة".

وأفاد ملحم أن العرض مقدم لمشتركي الدفع المسبق الجدد، حيث يمكًنهم من الاستفادة منه من خلال زيارة أحد معارض "جوال" أو "بالتل" أو شبكة موزعي "جوال" الرئيسيين والحصريين المنتشرين في كافة مناطق الضفة الغربية.

وأضاف ملحم أن الجهاز مكفول لمدة عام من تاريخ البيع، علما بأن الجهاز يعمل على شريحة "جوال" فقط، وهو ملون ومزود براديو FM لا سلكي. كما أكد أن الكمية محدودة جداً والعرض مستمر حتى نفاذها.

وأعرب ملحم عن أسفه لعدم تمكن مشتركي قطاع غزة من التمتع بهذا العرض لتعذر إيصال الأجهزة إلى القطاع بسبب الإغلاق. وأشار ملحم أن العرض يأتي استكمالا للخطة التي أعدتها "جوال" لإتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من الشعب الفلسطيني للتمتع بخدماتها، وبالتأكيد إن تنوع خدماتنا وحملاتنا نابع من سعينا إلى تقديم كل ما هو جديد ومتميز لكافة مشتركينا الأعزاء، وما زلنا نثبت يوما بعد يوم بأننا قادرون على الإنجاز وتقديم كل ما هو جديد رغم كل الظروف والعقبات التي تحيط بنا، والتي لا تزيدنا إلا عزيمة وإصرار على خدمة مشتركينا الأعزاء.

 

أعدّت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال لموظفيها مشروعا صحيا متكاملا بالتعاون الوثيق مع الإغاثة الطبية الفلسطينية

أعدّت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال" احدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية لموظفيها مشروعا صحيا متكاملا بالتعاون الوثيق مع الإغاثة الطبية الفلسطينية، حيث يطبق المشروع بشكل تدريجي وعلى عدة مراحل بهدف الحفاظ على الصحة النفسية والجسدية للموظفين والتأكد من توفير البيئة الصحية الملائمة للعمل.

 

وتحدث السيد حيدر قطيش منسق المشروع من الإغاثة الطبية حول المشروع قائلا: " سوف يشمل المشروع سلسلة من المحاضرات التثقيفية وجلسات الإرشاد الجماعية والفردية بالإضافة إلى الفحص الطبي العام للموظفين".

 

وأضاف السيد قطيش: "تسعى الإغاثة الطبية جاهدة إلى زيادة التعاون مع المؤسسات الوطنية الفلسطينية وترسيخ مفاهيم البيئة الصحية في أماكن العمل، ويشكل المشروع المشترك مع شركة جوال مثالا لهذا التعاون الذي نسعى من خلاله إلى تشجيع مشاركة الأجيال الشابة في شركة جوال في حملة التوعية الصحية و إجراء الفحوص الطبية الوقائية والاستفادة من خبرة الإغاثة في هذه المجالات".

 

وحول هذا المشروع والرؤية من وراء تطبيقه في الشركة قال مدير إدارة اللوازم والتوريدات في "جوال" السيد وليد فتيحة: "إن أفراد أسرة "جوال" هم فريق عمل متكامل ومترابط يبدع في تطوير هذه الشركة باستمرار، وهذا المشروع هو جزء من مجمل الميزات الصحية التي يحصل عليها الموظف كونه فردا من هذه الأسرة".

 

وأضاف: "نشكر الإغاثة الطبية الفلسطينية على التعاون الكبير الذي أبدته من أجل تطبيق هذا المشروع على أرض الواقع، فلولا جهودهم المستمرة لما رأى هذا المشروع النور ونود أن نشيد بالتميز النوعي الذي يتمتع به هذا المشروع من تغطية الجانبين النفسي والجسدي حيث أنه مدروس من كافة الجوانب لضمان أفضل النتائج التي ستنعكس إيجابا على الموظف وصحته بشكل خاص، وعلى شركة "جوال" بشكل عام، علما أنه سيتم تطبيق المشروع في كافة شركات مجموعة الاتصالات في مطلع العام القادم".

قدمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية

قدمت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، لمشتركي برامج الدفع المسبق خدمة جديدة تمكنهم من التمتع بصلاحية مدى الحياة لشرائحهم، وبذلك تكون "جوال" قد أضافت ميزة جديدة أن تمنح مشتركي الدفع المسبق الراحة والحرية في الاتصال.

 

وحول هذه الخدمة الجديدة وتفاصيلها، تحدث مدير ادارة التسويق السيد معن ملحم عن الفكرة من وراء إطلاقها قائلا:" بعد دراستنا لمتطلبات واحتياجات مشتركي برامج الدفع المسبق، وجدنا أنه من الأفضل أن نجعل صلاحية البطاقة تعتمد على عملية إجراء المكالمات وإرسال الرسائل القصيرة بدلا من عملية شحن الرصيد ،لذلك ارتأينا أن نمدهم بصلاحية مدى الحياة لشرائحهم لكي يتمتعوا باستمرارية خدمة الاتصال الخلوي دون قيود أو شروط".

 

وعند سؤاله حول كيفية التمتع بهذه الخدمة أو آلية الاشتراك فيها أوضح ملحم بأن الخدمة تقدم لمشتركي برامج الدفع المسبق (كرتك، دردش، ذوي الاحتياجات الخاصة) تلقائيا ومجانا، بحيث يكفي أن يقوموا بإجراء مكالمة واحدة أو حتى إرسال رسالة كل ثلاثة أشهر فقط من أجل تأكيد رغبة المشترك باستمرارية صلاحية شريحته وإبقاءها مفعلة.

 

وقال ملحم:"مشتركونا هم أغلى ما نملك وهم جزءا من أسرة جوال التي نحرص على أن نبقيها على تواصل مستمر عبر شبكتنا، وإن راحتهم في التمتع بخدماتنا هي الهدف الذي نصبو إليه عند إطلاقنا لأي برنامج أو خدمة أو حملة، ونحن نعلم تماما بأن لكل فئة من فئات مجتمعنا الفلسطيني متطلباتها واحتياجاتها في الاتصال الخلوي، لذلك تجدنا نسعى للإكثار من تنويع خدماتنا وبرامجنا حتى نتأكد بأن كل فرد من أفراد مجتمعنا قادر على التمتع بالبرنامج أو الخدمة الانسب لاستخدامه ولاحتياجاته".

 

وأضاف:"نقدر ثقة مشتركينا بنا، ونحن بالمقابل نسعى أن نثبت لهم بأننا أهلا لهذه الثقة، ونعدهم بأننا سنضع بين أيديهم أجود وأفضل الخدمات المواكبة لأحدث التطورات في عالم الاتصالات الخلوية وبأنسب الأسعار، لأن رضاء مشتركينا هو السبب في إبقائنا في موقع الريادة في السوق الفلسطينية".

بالتزامن مع حفلة مشابهة لموظفي الشركة في غزة أسرة

أقامت شركة الاتصالات الخلوية الفلسطينية "جوال"، إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، أمس في فندق الانتركونتينانتل في أريحا، حفل عشاء ساهر في ظل أجواء ساحرة وفقرات مميزة فاجأت الموظفين وجعلت من تلك الليلة "ليلة من العمر" على حد تعبير أحدهم، ويأتي ذلك بالتزامن مع حفلة مشابهة أقيمت لموظفي شركة "جوال" في قطاع غزة، والتي زخرت أيضا بالفقرات المميزة والممتعة، حيث تعددت بين سحوبات على هدايا قيمة ورقصات شعبية وفقرات غنائية كان لها بالغ الأثر في الترفيه عن موظفي الشركة.

 

واستهل الدكتور عبد المالك الجابر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية الحفل بكلمة عفوية مرتجلة ألقاها على أسرة "جوال"، مؤكدا فيها على ريادة هذه الشركة وقدرتها وموظفيها على الاستمرار في المنافسة، حيث نجح الموظفون في نقل الشركة إلى موقع ريادي في السوق الفلسطينية يضاهي في تطوره أكبر شركات الاتصال في العالم.

 

كما عبر عمار العكر المدير العام لشركة "جوال" في كلمة له عن فخره واعتزازه وتقديره لموظفي شركة "جوال" في إيصال الشركة إلى ما وصلت إليه، مؤكدا على أن "جوال" ستبقى على هذا النهج في التطور والتقدم بسواعد موظفيها وهمتهم، وأيضا انتماءهم وحبهم الذي سينعكس على أدائهم وعملهم الدؤوب في تحقيق الانجازات والنجاحات المستمرة لشركتهم.

 

في حين قال اسماعيل نعيرات مدير إدارة الموارد البشرية: "نسعد دائما بأن نقيم مثل هذه الفعاليات التي تجمع أسرة "جوال" ليقضوا أوقاتا ممتعة معا، ونحن فخورون بالعلاقات الودية والأسرية التي تربط الموظفين مع بعضهم البعض، كأننا نؤمن بأن البيئة المريحة في العمل هي السبب وراء أداء الموظف عمله والتزامه في خدمة الشركة، مؤكدا على أن مثل هذه اللقاءات ستتواصل في الأيام المقبلة لما لها بالغ الأثر من تقوية أواصر المحبة والود بين أسرة الشركة".

 

واستذكر الموظفون أجمل الذكريات التي قضوها في شركة "جوال" أثناء مشاهدتهم لعرض مسجل، حيث عاشوا من جديد لحظات الاحتفال بالمليون المشترك الأول، واستمتعوا بمشاهدة لقطات طريفة تم التقاطها من حياتهم اليومية. وبعد ذلك بلحظات، اتجهت أنظار الجميع إلى الألعاب النارية التي زينت سماء مدينة القمر، فاختلطت مشاعر الدهشة بمشاعر الفخر والاعتزاز بهذه الشركة التي تبتدع كافة السبل لإسعاد موظفيها وإرضاءهم، كما تم تقديم العديد من الفقرات الفنية التي لاقت تفاعلا كبيرا من قبل الموظفين.

 

وقدمت فرقة "زمن" من مدينة عكا خصيصا لتقديم أجمل الأغاني الشرقية والطربية، كما استمتع الموظفون بعرض للدبكة الفلسطينية من تقديم شباب وشابات من فرقة فنون، حيث ارتفعت الأعلام الفلسطينية ورسمت أجمل اللوحات الفنية. واستمتع الموظفون بمشاركة للفنان الفلسطيني الشاب هيثم الشوملي، وجرت سحوبات على هدايا قيمة تنوعت بين أجهزة خلوية وشاشات LCD، وأجهزة كمبيوتر محمول LapTops، والعديد من الأجهزة والأدوات الكهربائية الثمينة الأخرى.

جوال والوطنية موبايل يتعانقان سلويا في سرية رام الله

"جوال" من اكبر الداعمين ل نادي الطفل الفلسطيني

علم فلسطين يرفرف في محادثات اجهزة البلاك بيري العالمية

"جوال" تنفد حملتها الترويجية في جامعة النجاح الوطنية

بيرزيت يكشر عن انيابه ضمن بطوله كرة السله برعاية "جوال"

يوما دراسيا حول الاتصالات الخليوية في كلية فلسطين التقنية

استكمال الاستعدادات لاطلاق بطوله العودة الرياضية

هنية يدعو لاطلاق الدوري وعدم تعليق مصير الرياضة

بلدية طولكرم و"جوال" تقومان بزراعة اشجار زيتون

حرب الرايات تولد مشهدا مسيئا في يوم خالد

الاحتفال بأختتام تنفيذ التدقيق من منظور النوع الاجتماعي في "جوال"

صيف2012 مليئا بالحملات والعروض من جوال

نقابة العاملين في النجاح تكرم العلاقات العامة في الجامعة برعاية "جوال"

خبراء يطالبون بتطبيق قواعد الحوكمة على الشركات

جوال تنظم يوما ترفيهيا لايتام قطاع غزة

"جوال" تطلق مشروع برنامج تطوير الكوادر الفلسطينية "احترف"

تفوق ابداع بيت ساحور على ابداع الدهيشة ضمن دوري السلة الممتاز برعاية "جوال"

بيرزيت يعمق جراح عيبال ضمن بطولة كرة السله برعاية جوال

حفل تخريح دورة الاعلاميين الرياضيين برعاية

جيوس والقوات الفلسطينية في نهائي كرة الطائرة

"جوال" تجدد عقد رعايتها لدوري السلة

الاول من اذار موعد احتفال توزيع الشهادات على المشاركين في دورة الصحافيين الرياضيين

الدورة الخامسة من مسابقة محاكاة التداول

"جوال" تطلق مشروع برنامج تطوير الكوادر الفلسطينية "احترف"

ابداع ترسم لوحة ابداع في افتتاح الدوري الممتاز لكرة السلة

قمة مبكرة تجمع ابداع الدهيشة وأرثوذكسي بيت جالا

جوال تكرم وكلاءها وموزعيها في الضفة وغزة

جوال تكرم وكلاءها وموزعيها في الضفة وغزة

برعاية "جوال" اتحاد اليد يحتفي بأبطال الدوري الممتاز

فرق الخضر والقوات الفلسطينية والنزلة تحقق الفوز في بطولة الطائرة برعاية "جوال"

سحب قرعة دوري السلة الممتازة بحضور الرجوب

اتحاد اليد يستعد لتتويج النصيرات بدرع الدوري

اتحاد اليد ينهي تحضيراته للاحتفال بابطال الدوري

خلال سحب قرعة دوري الدرجة الممتازة السلوي برعاية جوال

جوال تختتم الدورة الرابعة من برنامج "انا جوال"

عزون وسنجل وعوريف الي الدور الثاني من بطولة كرة الطائرة

مدير عام جوال: العام الحالي سيشهد اطلاق العديد من الحملات والعروض المميزة

جوال تطلق حملتها الجديدة بعنوان "كل الناس"

اذاعة القرآن الكريم في نابلس تطلق حملة جوائز رسائل الايمان

بلدية البيرة تحتفل بوضع حجر الاساس لميدان فلسطين

اللجنة الاولمبية تحتفل باطلاق فلسطين في دورة الالعاب العربية

اختتام دورة رابطة الاعلام الرياضي برعاية جوال

جوال ترعى المحترفين

افتتاح دورة اعداد الصحفي الرياضي برعاية

انطلاق بطولة كاس فلسطين لكرة الطائرة برعاية رسمية من جوال